research centers


Search results: Found 16

Listing 1 - 10 of 16 << page
of 2
>>
Sort by

Article
Hammamet in the city of Falluja (an architectural study)
الحمامات في مدينة الفلوجة (دراسة عمارية)

Author: Saadi Ibrahim Al Darraji سعدي إبراهيم الدراجي
Journal: Journal of the University of Anbar for Humanities مجلة جامعة الأنبار للعلوم الأنسانية ISSN: 19958463 Year: 2017 Issue: 3 Pages: 1-23
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

This study deals with baths in Fallujah that had vanished exactly for more than half century ,except one .through which the researcher can document it before destruction by military operations where Fallujah had faced in last years. The importance of this subject described as it is rare that can not be studied or documented by archeologist ,perhaps, the absent of modern studies about Fallujah and its heritage was uncommon because of the data of historical resources that had arrived in addition to little documentation as well as vanished heritage arcana confirmed in ancient district (Al-Saray) and removed it because of military operation which had followed American occupation 2003. The Researcher tried to investigate baths in the city since its establishment through the last era of Ottoman by depending on the documented data in the national house of archive in which it can be accounted. they are five baths that all occurred in Al-Saray. The study had arrived to results that the researcher pleased to be useful in the field of academic studies as described it to document the ancient landmark participated to discover an important sides of serving architect making a ring of recording serial baths in architect world.

تعنى هذه الورقة بحمامات مدينة الفلوجة التي أزيلت تماماً منذ أكثر من نصف قرن باستثناء حمام واحد استطاع الباحث توثيقه قبل تعرضه للهدم بسبب العمليات العسكرية التي شهدتها الفلوجة في السنوات الأخيرة.وأهمية الموضوع تكمن بوصفه بكرا؛ إذ لم يسبق لأحد من الأثريين دراسته أو توثيقه، ولعل غياب الدراسات الحديثة عن مدينة الفلوجة وتراثها العماري كان بسبب ندرة المعلومات المتوافرة في المصادر التاريخية وقلة التوثيق. فضلاً عن طمس الأبنية التراثية التي كانت محصورة في المحلة القديمة (السراي) وإزالتها نتيجة العمليات العسكرية التي رافقت الاحتلال الأمريكي في عام 2003.حاول الباحث تقصي حمامات المدينة منذ تأسيسها في أواخر العصر العثماني عن طريق الوثائق المحفوظة في دار الكتب والوثائق الوطنية، ودائرة طابو الفلوجة التي ما زالت تحتفظ بالملفات القديمة للأبنية التراثية. وعددها خمسة حمامات كانت قائمة جميعها في محلة السراي.توصلت الدراسة الى نتائج يرجو الباحث منها أن تكون مفيدة في مجال الدراسات الأكاديمية المتخصصة بالآثار الإسلامية المتأخرة، بوصفها توثق لمعالم مدينة عريقة؛ وتُسهم في الكشف عن جوانب مهمة في العماره الخدمية لجعلها حلقة في سلسلة الحمامات المسجلة في عالم العمارة.


Article
Infant Mortality Rate from 2007-2009 in Falluja City, Western Iraq
معدل وفيات الأطفال الرضع من العام 2007 الى 2009 في مدينة الفلوجة ,غرب العراق

Author: Samira T. Abdulghani, د. سميرة طلفاح عبد الغني
Journal: IRAQI JOURNALOF COMMUNITY MEDICINE المجلة العراقية لطب المجتمع ISSN: 16845382 Year: 2012 Volume: 25 Issue: 1 Pages: 49-51
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Infant mortality is considered one of the most sensitive indicators of the health status of a community. Fallujah lacks accurate information on mortality and related indicators. Reporting of infant deaths is defective. Causes of death in general are grossly misrepresented in death certificates.Objectives: Estimating the IMR in Fallujah city, Al-Anbar governorate, Iraq , during the years 2007, 2008, & 2009.Patients & methods: This is a review of hospital records involving all live births & deaths occurring from the beginning of January 2007 to 31 December 2009. The data were collected from files of patients admitted to the neonatal & children hospital wards during the studied years, from birth & death certificates recorded in the hospital & Fallujah health vital statistics center. Data collected included name, age, sex, residence, place & date of death.Results: The IMR was 75/1000 live births in 2007, 67.4/1000 live births in 2008, & 65.9/1000 live births in 2009. About 83.8% of deaths occur during the neonatal period, & 16.2% in the postneonatal period, the male IMR (89/1000 live births) was higher than female IMR (50.4/1000 live births). The studied dead infants were 52.8% in the rural & 47.2% in the urban areas.Conclusion: IMR didn't show much difference during the 3 studied years this may reflect the fact that there was no much improvement in the social, health economic in addition to the security situation during the studied years.Key words: Infant, mortality rate, Fallujah, Iraq.

الخلاصة: الهدف من هذه الدراسة هو تحديد معدل وفيات الأطفال الرضع للفترة بين بداية عام 2007 وحتى نهاية عام 2009 .ولغرض ذلك تم شمول كافة الولادات الحية والوفيات التي وقعت في مدينة الفلوجة للأعوام الثلاثة ,والتي تم جمع معلوماتها خلال الفترة من 10 شباط الى 20 نيسان 2010 من سجلات المرضى الراقدين في مستشفى الفلوجة ,ومن سجلات الولادات والوفيات في مركز الأحصاء الصحي والحياتي في مدينة الفلوجة.المعلومات الخاصة بالمشمولين تضمنت الأسم , العمر ,محل السكن , مكان وتاريخ الوفاة.معدل وفياة الرضع كانت 75 لكل 1000 ولادة حية عام 2007 , 67.4 لكل 1000 ولادة حية عام 2008 و65,9 لكل 1000 ولادة حية عام 2009. أظهرت النتائج أن 83.8% من الوفيات حدثت في ال 27 يوم الأولى من العمر و16.2% من 28 يوم الى عمر سنة. كما أن معدل الوفيات أعلى قليلا في الريف عنها في المدينة . نستنتج من النتائج أعلاه أنه لا يوجد تغيير كبير في معدل وفيات الرضع من عام 2007 والى نهاية 2009 وذلك يعكس عدم وجود تحسن كبير في الظروف الأجتماعية و المعاشية والصحية والأمنية في المدينة خلال الأعوام الثلاثة.

Keywords

Infant --- mortality rate --- Fallujah --- Iraq.


Article
Hydrological helm Fallujah
هيدرولوجية سدة الفلوجة

Loading...
Loading...
Abstract

Falluja dam is one of the organizing dams for water not of storing one . It is established on Euphrates river in 1985 south of falluja city . the aim establishing it was to be sure of the continuous watering for the agricultural grounds situated between Euphrates Tigris with in the precipitation plane . This dam was designed to water to main canals , the first is Saqlawya canal and its branches , the second is called integrated canal which waters the creeks of abi ghraib , al-radhwania , al-yousiffya , al-lateeffya and the creek of al-eskandaria through raising water level to 2.5m above its normal level for a distance about 12km from the river flow in forepart of the dam . The existence of this dam with its current properties has a great effect at the environmental side . the raising of river level in forepart of the dam continuously participated in increasing the level of interior water and also in watering the dam has other environmental effects reflected on the agricultural side and human activity , in addition to forming new shapes of grounds as a result of the huge amount of precipitation that river carries forming a group of islands.

سدة الفلوجة من السداد التنظيمية المهمة للمياه وليست الخزنية ، أنشأت على نهر الفرات في عام 1985 جنوب مدينة الفلوجة ، كان الهدف من إنشائها ضمان الإرواء المستديم للأرض الزراعية الواقعة بين نهري دجلة والفرات ضمن السهل الرسوبي . صممت لتغذي قناتين رئيسيتين الأولى .تمثل جدول الصقلاوية وامتداداته والثانية تعرف بالقناة الموحدة والتي تغذي جداول أبي غريب والرضوانية واليوسفية واللطيفية وجدول الإسكندرية ، وذلك عن طريق رفع منسوب مياه النهر 2.5م على منسوبه الاعتيادي لمسافة تمتد حوالي 12 كم من مجرى النهر في مقدمة السدة . كان لوجود السدة بمواصفاتها الحالية أثر كبير من الناحية البيئية حيث إن ارتفاع منسوب النهر في مقدمة السدة بشكل دائم ساهم في ارتفاع مناسيب المياه الجوفية وتغدق التربة في المناطق المحيطة بمجرى النهر ، وكذلك الآثار البيئية التي انعكست على الواقع الزراعي والنشاط البشري بالإضافة إلى تكون أشكال أرضية جديدة نتيجة ترسب كميات كبيرة من الرسوبيات التي يحملها النهر مكونة مجموعة من الجزر .


Article
The Outcome of the Misuse of 3rd Generation Cephalosporins In Fallujah City, West of Iraq
النتائج المترتبة على سوء استعمال الجيل الثالث من مضادات السيفالوسپورين في مدينة الفلوجة غرب العراق

Author: Samira T. Abdulghani سميرة طلفاح عبد الغني
Journal: Al- Anbar Medical Journal مجلة الأنبار الطبية ISSN: PISSN: 27066207 / EISSN: 26643154 Year: 2012 Volume: 10 Issue: 2 Pages: 46-50
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

Objectives: The main objective of this study is to identify the incidence of resistance pattern developed against 3rd generation Cephalosporins as a consequence to the misuse of this group of antibiotics in Fallujah city.Subject & methods: One hundred laboratory samples were collected during the period from June 2008 to March 2009. The samples were cultured & checked for sensitivity toward Cefotaxime, Ceftazidime, & Ceftriaxone, which were commonly misused in Fallujah. Results: Among the 100 samples (including urine, stool, semen, &ear throat & high vaginal swab), the bacteria isolated were Escherichia coli 51(51%), Streptococci 19(19%), Klebsiella 12(12%), Pseudomonas auroginosa 8(8%), Proteus 6 (6%), Staphylococci 4(4%) .The degree of resistance of these bacteria was ranging from 52.6% - 100% to Cefotaxime , 62.5% -75% to Ceftazidime , &25% - 66.6% to Ceftriaxone. Conclusion: There is a significant degree of bacterial resistance against 3rd generation Cephalosporins as a consequence to the misuse of this group of antibiotics

الهدف :أجريت هذه الدراسة لبيان مدى مقاومة البكتريا المرضية للجيل الثالث من السيفالوسپورين كنتيجة لسوء استعمال هذه المجموعة من المضادات الحياتية وبشكل واسع في مدينة الفلوجة.الطريقة: تم فحص 100 نموذج أخذت من 100 مريض تراوحت اعمارهم بين أقل من سنة واكثر من 20 سنة في مختبر الفياض الطبي الأهلي في الفلوجة للفترة بين حزيران 2008 وأذار 2009 وزرعت في اوساط مخصصة لهذا الغرض وفحصت مقاومتها لعقار السيفوتاكسيم والسفتازديم والسفترياكون وهي أكثر الأدوية التي أسئ استعمالها ضمن المجموعة اعلاه في مدينة الفلوجة.النتيجة: تراوحت نسب مقاومة البكتريا لهذه المجموعة بين 52,6% و100% لمادة السيفوتاكيم , و62,5% و75% لمادة السفتازديم , و25% و 66,6% لمادة السفترياكون.الاستنتاج :هناك مقاومة شديدة للجيل الثالث من السيفالوسپورين في الفلوجة كنتيجة لسوء استعمال هذه المجموعة وبشكل واسع.


Article
Prevalence of Congenital Heart Disease in Fallujah General Hospital , western of Iraq ( 2007-2011)
دراسة انتشار التشوهات القلبية الولادية في مستشفى الفلوجة العام غرب العراق للفترة بين 2007 -2011

Authors: Mohammed Tafash Dagash محمد طفش دغش --- Ismael shallal إسماعيل شلال --- Saleh Kamal Saleh صالح كامل صالح
Journal: Al- Anbar Medical Journal مجلة الأنبار الطبية ISSN: PISSN: 27066207 / EISSN: 26643154 Year: 2015 Volume: 12 Issue: 1 Pages: 83-95
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Congenital heart diseases (CHD) comprise the most common group of congenital malformations. Despite recent developments in interventional and surgical techniques, heart disease in children continues to be an important cause of morbidity & mortality .( 1 ) Aim of study : Our aims were to assess the prevalence, age-wise distribution,& clinical spectrum of congenital heart disease , among children in the Fallujah district region in Iraq, during the years 2007 , 2008, 2009 ,2010 & 2011 ,referred to FGH . Methods: This is a hospital based descriptive study based on retrospective & prospective collecting all cases referred to Fallujah General Hospital (FGH) to identify all patient with CHD ,born between the 1st of January 2007 & December 31, 2011 ,in FGH. 2nd of big referral hospital in Anbar Governorate ,Iraq .Ethical approval was granted by the scientific committee in Fallujah hospital & Anbar medical college . Live newborns delivered in this hospital are 2414 , 4753 , 5551 , 7011 & 7320 in 2007,2008,2009,2010,& 2011 respectively ( total 27049 ) excluding live newborns that occur outside the FGH . During the study period ,new born & children was done examined & screened for CHD & follow –up for this 5 years. Clinical examination, 2D echocardiography and color Doppler and sometime cardiac catheterization either in Baghdad or later on in FGH were considered as definitive tools for diagnosis of CHD. Result :Out of the 533 cases of CHD there were 281 males ( 52.72 % ) & 252 females (47.27 % ) (Fig.1).Out of the 533 cases of CHD there were 59 ( 11.06% ) cases in 2007 ,44 (8.25% ) cases in 2008 , 49 (9.19 %) cases in 2009 ,167 ( 31.33% ) cases in 2010 & 214 ( 40.15% ) cases in 2011 ( Fig .2 ). The overall prevalence of CHD live births during this 5-year period was 19.7 / 1000 live births. CHD was found to be slightly more common in male than female births (10.38 versus 9.31 per 1000). ASD was the commonest lesion 193 , followed by , VSD 164 , other (various types of CHDs existing together including rare type of CHDs. ) 52 , PDA 34 , VSD +ASD 31 , PFO 28 , TOF 18 and PS 13 . Fig.( 3 ) . The rate of CHD was 24.44 per 1000 live birth in 2007 , 9.25 per 1000 live birth in 2008, 8.82 per 1000 live birth in 2009 , 23.81 live birth in 2010 & 29.23 per 1000 live birth in 2011. Figures 4,5.6.7,& 8.In 2007 & 2008 VSD was the commonest CHD , & PS lowest rate in 2008. Fig ( 4,5).While ASD was the commonest CHD in 2010 & 2011 Fig ( 6,7,& 8 ) Depend on geographical distribution ,the highest rate of CHD was in center of the city 223( 41.83 %) cases ,followed by other ( villages at the city boundaries) 125 (23.45 %) , then eastern region ( Karma ) 97( 18.19%) , Amria 57 ( 10.69%) & lowest rate was in western region Saqlawya 31 ( 5.81%) . Fig. ( 9 ) 167 ( 31.33 % ) of the affected newborns had a positive family history of abortion , & 88 ( 16.51 % ) had a maternal history of drugs & X-ray radiation .Fig. ( 11 ). Conclusion : 1. The present study shows, for the first time, the prevalence and pattern of CHD in Fallujah region in western Iraq. 2. These findings will help establish a database for future studies, which will focus on etiology and ethnic disparity of CHD in the region. 3.The findings can help to establish valuable changes in health policies for the improvement of diagnostic and therapeutic facilities.4. The present high prevalence rate of CHD in Fallujah need advance research & registration system to apply in Al-Anbar & Iraqi medical offices .5. The catastrophic successive wars imposed on Iraq undoubtedly have played some role in this problem .6. The overall pattern of CHD is similar to the finding in other countries

الخلفية : تعتبر أمراض القلب الولادية من أكثر التشوهات الولادية شيوعا وعلى الرغم من التطور الحاصل في التداخلات القسطارية والجراحية لاتزال سببا مهما من الأسباب المرضية والموت في العالم.الهدف من الدراسة: تقييم معدل انتشار التشوهات القلبية وأنواعها بين أطفال منطقة الفلوجة غرب العراق خلال السنوات الخمسة منذ 2007 ولغاية 2011 الذين ولدوا في مستشفى الفلوجة.طرق العمل: دراسة وصفية مستندة على جمع المعلومات بأثر رجعي ومستقبلي لكل حالة من التشوهات القلبية الولادية للذين ولدوا في مستشفى الفلوجة للفترة من الأول من كانون الثاني لسنة 2007 ولغاية 31 كانون الأول لسنة 2011 وهو ثاني اكبر مستشفى في محافظة الانبار غرب العراق .كان عدد المواليد في مستشفى الفلوجة لسنوات الخمسة 27049 مولود حي من 2007 ولغاية 2011 وهو العدد الذي ادخل في الدراسة والتحري عن التشوهات القلبية في هذا البحث. تم أجراء الفحص السريري والايكو والدوبلر الملون و في بعض الحالات الفحص القسطاري في بغداد أو مستشفى الفلوجة شعبة القسطرة كفحوصات جازمة لتشخيص حالة تشوه القلب الولادي وتضمنت المعلومات عن جنس المولود ونوع التشوه و عمر الأم والأب والتاريخ المرضي في العائلة وفي فترة الحمل فيما إذا تعرضت الأم للأشعة السينية . وتم اخذ الموافقة العلمية لإجراء البحث من اللجنة العلمية في مستشفى الفلوجة وفي كلية طب الانبار ثم تم استخراج معدل انتشار التشوهات القلبية لكل 1000 مولود حي .النتائج : أظهرت الدراسة عدد الذكور المصابين بالتشوهات القلبية هم الأكثر 281 (52.72% ) من مجموع 533 .وأظهرت الدراسة معدل انتشار التشوهات القلبية في حدود 19.7 | 1000 وهي نسبة عالية بالقياس لدول المجاورة والكثير من دول العالم الأخرى .وبالرغم من كون سنة 2007 هي قليلة من حيث تسجيل حالات التشوهات القلبية حيث تم تسجيل 59 حالة ولكن أظهرت أعلى نسبة في معدل الانتشار بنسبة 24.44 | 1000 ربما يعود لقلة الولادات المسجلة في تلك السنة حيث بلغت2414 ولادة حية مسجلة في مستشفى الفلوجة .وكانت اعلي الحالات قد سجلت في مركز مدينة الفلوجة 223 (41.83 % ) حالة .الاستنتاج والخاتمة: 1. أظهرت الدراسة ولأول مرة معدل ونمط انتشار التشوهات القلبية في منطقة الفلوجة غرب العراق.2. هذه الدراسة ستساعد على تأسيس قاعدة بيانات للدراسات المستقبلية من حيث التركيز على أسباب ونمط التشوهات القلبية في منطقة الفلوجة شرق الانبار . 3. ممكن أن تغير نتائج الدراسة السياسات الصحية لتحسين الوسائل التشخيصية والعلاجية في غرب العراق خاصة والعراق عامة .4. نسبة الانتشار العالية في التشوهات القلبية تظهر حاجة المدينة والعراق إلى نظام تسجيل ومكاتب طبية متقدمة لتسجيل والإحصاء الطبي .5 . الحروب المتعاقبة الهائلة التي فَرضتْ على العراق لَعبتْ بَعْض الدورِ بلا شك في هذه المشكلةِ.6. أظهرت الدراسة أن النمط العام لتشوهات القلبية مشابه لما موجود في البلدان الأخرى


Article
Estimating excess of lung risk factor of radon gas for some houses in Al-Fallujah city
تخمين عامل زيادة خطر سرطان الرئة بسبب غاز الرادون في بعض مساكن مدينة الفلوجة

Authors: Muna A. Saeed منى احمد سعيد --- Shafik S. Shafik شفيق شاكر شفيق --- Asia H. Al-Mashhadani اسيا حميد المشهداني
Journal: Iraqi Journal of Physics المجلة العراقية للفيزياء ISSN: 20704003 Year: 2015 Volume: 13 Issue: 26 Pages: 160-170
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Instruments for the measurements of radon, thoron and its decay products in air are based mostly on the detection of alpha particles. The health hazards of radon on general public are well known. In order to understand the level and distribution of 222Rn concentrations indoor in Al-Fallujah City; new technique was used, this technique was three radon–thoron mixed field dosimeters is made up of a twin chamber cylindrical system and three LR-115 type II detectors were employed. The aim of this work was to measurement radon gas using SSNTD technique door in in Al-Fallujah City, and estimation of excess in cancer due to increment in radon gas. Results for samples which are collected from January to April 2013 show that the 222Rn concentration varies from 52.33 to 108.70 Bq.m-3 with an average of 84.64 Bq.m-3, according to EPA and ICRP, the average indoor radon level should be 148 Bq/m3 and 300 Bq/m3, respectively, whereas approximately 15 Bq/m3 (ranging from 1 Bq/m3 to 100 Bq/m3 of radon concentration is normally found in outside air. Also the values of annual effective dose and excess lung cancer per million people per year (ELC) have also been calculated and found to vary from 0.941 to 2.350 mSv.y-1 with an overall average of 1.581 mSv.y-1 and, 565 to 1410 with an overall average 948, respectively.

تعتمد أجهزة قياس غازي الرادون والثورون ونواتج اضمحلالها في الهواء على الكشف عن جسيمات ألفا المنبعثة منهما. من أجل دراسة مستوى تركيز وتوزيع 222Rn- في بيوت مغلقة في مدينة الفلوجة، تم استخدام تقنية جديدة، وهذه التقنية تكشف عن الرادون-الثورون في مقياس جرع خاص صنع على شكل اسطوانة مقسومة الى جزئين ونستخدم ثلاث كواشف اثر نوع LR-115، ان الهدف من هذا العمل هو قياس غاز الرادون باستخدام تقنية SSNTD في مدينة الفلوجة، وتقدير الزيادة في الاصابة بالسرطان بزيادة تركيز غاز الرادون. وتبين نتائج النماذج التي جمعت في الفترة من شهر كانون الثاني الى شهر نيسان 2013 أن تركيز 222Rn- يتباين بين52.33 -108.70 Bq.m-3 وبمعدل84.64Bq.m-3، وفقا لوكالة حماية البيئة واللجنة الدولية، يجب أن يكون متوسط مستوى الرادون في الأماكن المغلقة 148 بيكريل / m3 و 300 بيكريل / m3 ، على التوالي، في حين أن تركيزه في الهواء الخارجي حوالي 15 بيكريل / m3 (تتراوح من 1بيكريل / m3 إلى 100 بيكريل/ m3)، كما أن قيم الجرعة الفعالة السنوية والزيادة بالاصابة بسرطان الرئة لكل مليون شخص سنويا (ELC) وجدت تتباين بين 0.941-mSv.y-12.350 وبمعدل 1.581 mSv.y-1 و 565-1410 وبمعدل 948 على التوالي.


Article
Detect irregularities of master plan by comparison with land use, using GIS and remote sensing techniques for Falujah city
كشف المخالفات للمخطط الاساس بمقارنته مع استعمالات الارض باستخدام تقنيات التحسس النائي و نظم المعلومات الجغرافية

Loading...
Loading...
Abstract

Most of Iraqi Cities suffering from delaying of the update of Master plan, especially in the period between 1980 and 2003 the main reasons this delay are the Gulf War and the Economic Blockade. Increasing of population is the major factor causes changing in urban land use due to the human demand. These changes cause differences between master plan and real situation. To mention the spatial irregularities in Falujah City, the comparison between the master plan layers and updating land use map layers has achieved in this paper to determine the spatial change and irregularities in the city, that represent the reality of situation in case study . The changes were remarked; the areas of changes were calculated in table and thematic map were produced in our paper to illustrate the goal. This data processed using combination of GIS technique, and global positioning system GPS and geo media software.

عانت المدن العراقية تأخيرا في تحديث مخططاتها والتصاميم الاساسية خصوصا للفترة بين 1980 و 2003 بسبب حرب الخليج والحصار الأقتصادي. ويمكن اعتبار النموالسكاني هو العامل الرئيسي المسبب للتغيرات في استخدامات الارض بسبب زيادة متطلبات السكان. هذه التغيرات سببت اختلافات بين التصميم الاساس و واقع الحال. لاجل تعيين التغيرات المكانية في مدينة الفلوجة, تم اجراء مقارنة بين التصميم الاساس و خارطة استخدامات الارض لمدينة الفلوجة والتي تمثل واقع حال لاستخدامات الارض لمنطقة الدراسة. الاختلافات بينهما حددت و مساحات تلك الاختلافات حسبت في جداول وحصلنا على خارطة موضوعية توضح الهدف من البحث. تمت معالجة البيانات باستخدام تقنيات نظم المعلومات الجغرافية , ونظام التموضع العالمي و استخدم برنامج جيوميديا لنظم المعلومات الجغرافية

Keywords

GIS --- Master Plan --- Land Use --- Fallujah City


Article
Outcome of Surgical intervention in vascular injuries inAl-Fallujah General Hospital 2010
نتائج التداخل الجراحي في إصابات الأوعية الدموية في مستشفى الفلوجة العام عام 2010

Author: Mohammed Tafash Dagash محمد طفش دغش
Journal: Al- Anbar Medical Journal مجلة الأنبار الطبية ISSN: PISSN: 27066207 / EISSN: 26643154 Year: 2012 Volume: 10 Issue: 1 Pages: 50-58
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Vascular trauma is one of the most challenging aspects in the care of the injured patient, presenting a unique array of problems in diagnosis , decision – making & surgical technique (1).The focus of contemporary trauma surgery is the need to maintain correct priorities , the first of which is to save the patient's life ( 1 ).Objective & Aim: To focus on the incident, mechanism of injury, management & outcome of vascular injury.Materials & Methods: This is a descriptive study of 56 cases presented with vascular trauma referred to thoracic & vascular ward in Al-Fallujah General Hospital (FGH), over a period of one year (1st of January 2010- last day of same year). In the diagnosis of vascular injury we depended mostly on physical examination because the site of injury was usually obvious, and in doubtful cases, specific investigations were not available. Some of the patients were stable at presentation, and others were presented with severe bleeding and in shock state .All of patients were resuscitated in the casualty unit that includes control of hemorrhage and volume replacement. All of them were explored at the operative theatre, when vascular injury was dealt with, either by simple or complicated procedures. Results: Out of the 56 patients operated upon. The most common mechanism of injury seen was penetrating in 51 (90.9%). Non-penetrating in 5 (9.1%) patients. The surgical intervention within 6 hrs in 41 (73.21%) patients. 43 ( 68.25 %) cases were associated with extremities vessel as 24 ( 38.09%) cases with upper limbs including radial artery most vessel injured ,then brachial & ulnar artery. 19 (30.15%) cases with lower limbs were the femoral artery most vessel injured. While truncal vessel in 20 (31.74%) cases & intercostal vessel more injured. The vascular intervention includes ligation in 34 procedures (53.96%) to save life rather than to save limb as a priority especially in non-end artery , end to end anastomosis in 14(22.22%) , graft interposition in 8 (12.69%) cases & lateral repair in 7(11.11%) cases (7 patients had 2 vascular injuries) . The results of surgical intervention were good. Thoracotomy was needed in 7 (12.5%) patients , Intercostal arteries injury was found in all .Only 2 ( 3.57%) patient dead. Two (3.57%) cases ended with above knee amputation due to delay presentation after injury.

الأهداف : التركيز على نسبة والية حدوث الإصابات وطرق العلاج ونتائج التداخل الجراحي في إصابات الأوعية الدموية .المرضى وطرق العمل : دراسة وصفية أجريت على 56 مصابا بضرر الأوعية الدموية تم استقبالهم من منطقة الفلوجة وأطرافها وبعض الحالات المحالة من مناطق محافظة الانبار بضمنها مركز ألمحافظة ادخل المصابون على مدار سنة واحدة إلى وحدة جراحة الصدر والأوعية الدموية في مستشفى الفلوجة العام للفترة الواقعة بين الأول من كانون الثاني لسنة 2010 حتى نهاية شهر كانون الأول لنفس العام . لقد كان تشخيص إصابات الأوعية الدموية يعتمد كليا على الفحص السريري لان موقع الإصابة كان واضحا وحتى عند الشك كانت لا تتوفر الفحوصات المطلوبة مثل الدوبلر أو تلوين الشرايين و البعض من المرضى كانت حالته العامة مستقرة والبعض كانوا في حالة نزف حاد وفي وضع الصدمة الوعائية تم إنعاشهم في وحدة الطوارئ من خلال السيطرة على النزف وإعطاء السوائل والدم ومن ثم ادخلوا صالة العمليات واجري لهم التداخل الجراحي المناسب . النتائج : تضمنت الدراسة 56 حالة. وكانت الجروح النافذة في 51 حالة (90.9%). والجروح غير النافذة 5 حالات (9.1%) . كان التداخل الجراحي في 41 ( 73.21%) حالة ضمن فترة زمنية اقل من 6 ساعات من الإصابة.كان عدد الإصابات في الأوعية الدموية في الإطراف 43 (68.25%) إصابة , منها 24 ( 38.09%) في الإطراف العليا وكان الشريان الكعبري أكثر الشرايين تضررا ثم يليه الشريان العضدي والزندي , و 19 (30.15%) إصابة في الإطراف السفلى وكان الشريان الفخذي أكثر الشرايين تضررا. وكانت هنالك 20 (31.74%) إصابة في الأوعية المركزية وكان الشريان بين الاضلاع الأكثر تضررا. تضمن التداخل الجراحي عقد الشريان في 34 حالة ( 60.71% ) وتوصيل الشريان نهاية بنهاية في 14حالة (25%) وتوصيل الوعاء الدموي بواسطة استخدام الوريد أو الشريان الصناعي في 8 حالات (14.28%) أو تصليح الوعاء الدموي بواسطة الخياطة الجانبية البسيطة في 7 حالات ( 12.5%) وكانت هنالك 7 حالات تتضمن إصابة أكثر من وعاء دموية في الحالة الواحدة و كانت نتائج التداخل الجراحي جيدة. تم إجراء فتح صدر في 7 (12.5%) و كان في جميعها هنالك إصابة الشريان بين الاضلاع. فقط مات منهم مريضان ( 3.57%). حالتان (3.57%) ببتر الساق فوق الركبة بسبب تأخر وصول المريض بعد الإصابة. وانتهت الاستنتاج والتوصيات :1. إصابات الاطلاقات النارية كانت السبب الشائع لحدوث الجروح النافذة.. 2. يمكن الاعتماد على الفحص السريري في كثير من الإصابات وفحص الدوبلر في بعض الأحيان 3. في كثير من الحالات تم ربط إصابات الأوردة العميقة بسلامة بدون مضاعفات تذكر4. تم استخدام الهيبارين بواسطة الزرق في الوعاء الدموي وفي حالات أخرى يستخدم الهيبارين المخفف موضعيا .5 . التصليح الوعائي لَهُ الأولويةُ على تثبيت الكسر في حالة إصابات الأوعية المتأخرة .


Article
Clinical Patterns and Major Causes of Male Infertility In Fallujah City
الأنماط السريرية والأسباب الرئيسية لعقم الرجال في مدينة الفلوجة

Authors: Ziad H. Abd زياد حماد عبد --- Qais Abdul-Rahman Thamer قيس عبد الرحمن ثامر --- Mahasin A. Altaha محاسن علي عبد الجبار
Journal: Al- Anbar Medical Journal مجلة الأنبار الطبية ISSN: PISSN: 27066207 / EISSN: 26643154 Year: 2016 Volume: 13 Issue: 1 Pages: 96-106
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Infertility is one of a major public health problem, affecting 15% of couples who attempt pregnancy; in 50% of them, the male partner is responsible. Both environmental and genetic factors, combined or separated, have been suggested as indefinable causes of infertility. Idiopathic infertility represents 15-20% of all cases.Aim of the study: To determine the clinical patterns and to review the etiologies of infertility among men in Fallujah city and its periphery. Patients and method: Between the beginning of January 2006 to the end of December 2010, 1410 infertile men from Fallujah city were enrolled in this study. All patients were evaluated by history and physical examinations to show the testicular size, varicocele of spermatic cord, vas deferens abnormalities and secondary sexual characteristics. Investigations including seminal fluid analysis (after three days abstinence and not >7 days) were done to all patients, and assessed according to WHO criteria, while hormonal study was indicated only to those patients with severe oligospermia.Results: One thousand eighteen patients (72.2%) had primary infertility while 392 (27.8%) had secondary type. Patients with infertility of less than five years were considered in this study, which accounts 1222 patients only. Of those 1222 patients 878 (71.8%) had primary type and 344 (28.2%) had secondary type of infertility. Sperm count was categorized as ( zero, ˂ five millions , 5-10 million, ˃ 10 – 19 million and ≥ 20 million). For all 1222 patients the distribution was 126 (10.3%), 78 (7.1%), 65 (5.3%), 72 (5.9%) and 872 (71 .4%) respectively. Among those with primary infertility the sperm count distribution was 112 (12.8%) , 71 (8.1%) , 51 (5.8%) , 57 (6.5%) and 587 (66.9%) respectively ,while those with secondary infertility the distribution was 14 (4.1%) , 16 (4.7%) ,14 (4.1%) , 15 (4.4%) and 285 (82.8%) respectively. The sperm motility in 854 (70%) was lower than normal (asthenospermia),among them, those with primary infertility the motility was low in 620 (70.6%) while those with secondary type 234 (68%) had low motility.Six hundreds thirty eight patients (53.2%) have identifiable causes for their infertility ( history of trauma , inguinal operations ,mumps, smoking ,varicocele ,STD ,chemotherapy , chronic medical illness , radiotherapy ,and renal transplant), while 584 patients ( 47.8% ) have non-identifiable causes of infertility. The mean of their age is 30.79 years ±7.09 SD and their duration of infertility between 1-5 years, with mean of 2.28± 1.23SD. Among those patients with non-identifiable infertility, 410 patients (70.2%) had primary infertility and 174 patients (29.8%) had secondary type.Conclusion: Non-identifiable infertility is high among infertile men in Fallujah city compared to the results of other neighboring countries and previous Iraqi studies. These results may be in a way or another related to military pollution occurred in Fallujah city during 2004 that herald the need of further investigations

الخلاصة : يعتبر العقم من أهم المشاكل الصحية للمتزوجين ويعاني منه 15% منهم , في النصف من هؤلاء تعود الأسباب إلى الرجال وهناك عدة عوامل بيئية أو وراثية منفصلة أو مشتركة معا معروفة كأسباب مثبتة للعقم , بالمقابل هناك حالات عقم غير معروفة الأسباب (العقم المبهم ) والذي يشكل نسبة 15-20 % من مجمل الحالات.الغاية من الدراسة : هو للتعرف على الأنماط السريرية للعقم عند الرجال في العراق و لمراجعة مسبباته بضمنها التلوث البيئي في مدينة الفلوجة.المرضى وطريقة البحث : أجريت هذه الدراسة في الفترة من بداية كانون الثاني لعام 2006 إلى نهاية كانون الأول لعام 2010 وضمت 1410 رجل عقيم من مدينة الفلوجة .كل الحالات تم تقييمها سريريا بواسطة تفصيل التاريخ المرضي متضمنا نوع العقم (سواء كان أولي أو ثانوي) فترة العقم , وجود الإصابات المنتقلة جنسيا في السابق, التعرض لشدة خارجية على الأعضاء التناسلية ,تناول أدوية , عمليات جراحية سابقة شملت المنطقة المغبنية والأداء الجنسي للمرضى. كما تم أجراء الفحص السريري لجميع المرضى لتبيان حجم الخصيتين , دوالي الحبل المنوي , عيوب الوعاء الناقل والمظاهر الجنسية الثانوية. وبالنسبة إلى الفحوصات المختبرية فقد تم إجراء فحص السائل المنوي ( بعد الامتناع عن الجماع ثلاثة ايام على أن لا تزيد على سبعة ) واعتمدنا معايير منظمة الصحة العالمية للتقييم في حين فحص الهرمونات تم إجراءه لحالات النقص الشديد لعدد الحيامن .النتائج : ألف وثمانية عشر مريض (72%) كان لديهم عقم أولي في حين 392 (27.8% ) كان لديهم ثانوي, و تم أدراج الأشخاص اللذين لديهم عقم اقل من خمس سنوات في هذا البحث حيث بلغ عددهم 1222 مريض منهم 878 ( 71.8 % ) لديه عقم أولي و 344 ( 28.2 % ) لديهم عقم ثانوي .وبالنسبة إلى عدد الحيامن فقد تم اعتباره على شكل الفئات التالية :( صفر, اقل من 5 ملايين , بين 5 ال10 ملايين ,اكثر من 10 إلى 19 مليون و 20 مليون فأكثر) ولجميع المرضى المدرجين في البحث (1222 مريض) كان توزيعهم على الفئات كالتالي 126(10.3%) ,78 (7.1% ) , 65 (5.35%) ,72(5.9%) و872(71.4%) على التوالي. في حين أن مرضى العقم الأولي فكان التوزيع لعدد الحيامن بالشكل الآتي : 112 ( 12.8% ) , 71 ( 8.1 % ) , 51 ( 5.8 % ) , 57 ( 6.5 % ) و 587 ( 66.9 % ) على التوالي , ولمرضى العقم الثانوي فكان التوزيع كالآتي 14 ( 4.1 % ) , 16 ( 4.7 % ) , 14 ( 4.1 % ) , 15 ( 4.4 % ) وأخيرا 285 ( 82.8 % ) على التوالي . كما تم دراسة حركة الحيامن ونشاطها ووجد إن في 854 حالة (70%) كانت دون الطبيعي و368 (30%) كان طبيعيا , ووجد أن ضمن هؤلاء المعانين من العقم الأولي كانت الحركة بطيئة في 620(70.6%) وطبيعية في 258 (29.4%) في حين هؤلاء الذين يعانون من العقم الثانوي فكانت الحركة بطيئة في 234(68%) و طبيعية في 110 (32%) منهم . لقد بلغ عدد المرضى الذين لديهم أسباب مبينة للعقم 638 ( 53.2 % ) على سبيل المثال( وجود الإصابات المنتقلة جنسيا أو النكاف في السابق, التعرض لشدة خارجية على الأعضاء التناسلية, دوالي الخصية ,تناول أدوية , عمليات جراحية سابقة شملت المنطقة المغبنية , ألمبال تحتاني للإحليل ,التعرض للعلاج الإشعاعي و زرع الكلية) في حين (584 % 47.7) مريض كان لديهم عقم مبهم حيث لم يتم التمكن من تحديد أو التعرف على سبب مباشر للعقم لديهم وقد تم دراسة هذه العينة باستفاضة ووجد أن معدل أعمارهم 30.79 سنة وبانحراف معياريي(7.09) وكانت فترة العقم بين 1-5 سنوات وبمعدل 2.28 وانحراف (1.23) ومن بين هذه الفئة (العقم المبهم ) 410(70.2) كان لديهم عقم أولي و174(29.8) كان لديهم عقم ثانوي.الاستنتاج : إن العقم المبهم الأسباب يعتبر شائعا في الرجال العقيمين في مدينة الفلوجة مقارنة بالنتائج المسجلة في الدول المجاورة والدراسات السابقة في العراق و يمكن أن تعزى هذه النتائج بطريقة أو بأخرى إلى التلوث الحاصل جراء العمليات العسكرية التي جرت في هذه المدينة خلال العام 2004 الأمر الذي يستدعي إجراء تحريات أكثر تفصيلا لبيان وجود هذه الملوثات .


Article
Future directions for the urban expansion of Amiriyat al-Fallujah
التوجهات المستقبلية للتوسع العمراني لمدينة عامرية الفلوجة

Authors: . Meshal F. Al-Mawla مشعل فيصل غضيب --- Saeed Arak سعيد عراك حسين
Journal: Journal of the University of Anbar for Humanities مجلة جامعة الأنبار للعلوم الأنسانية ISSN: 19958463 Year: 2019 Volume: 1 Issue: 3 Pages: 64-87
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

This study addressed the future population growth of the city of AL-Ameria and the availability of required areas of the land for the future expansion of the city until the year of goal 2041 with a description of the limits of the urban expansion of the city as well as study the possibilities of expansion inside and outside the master plan of the city, with the development of several alternatives for expansion through the use of geographic planning methods, Inductive methods and statistical work. These methods include the Delphi method, the method of economic costs, weights, and some mathematical and statistical methods. The final results showed that the first alternative to the West is the preferred alternative for expansion Future of the city. Based on this, the principle of residential proximity was applied to the preferred alternative in order to create an urban fabric in this alternative according to geographical planning standards

تناولت هذه الدراسة النمو السكاني المستقبلي لمدينة العامرية ومدى وفرة المساحات المطلوبة من الارض لتوسع المدينة المستقبلي حتى سنة الهدف 2041 مع بيان محددات التوسع العمراني للمدينة فضلا عن دراسة امكانيات التوسع داخل وخارج المخطط الاساس للمدينة، مع وضع عدة بدائل للتوسع من خلال اتباع أساليب جغرافية تخطيطية كالأسلوب الاستقرائي والاستنتاجي والعمل الإحصائي ومن هذه الاساليب اسلوب دلفي واسلوب الكلف الاقتصادية والاوزان الترجيحية وبعض من الاساليب الرياضية والاحصائية، وقد ظهرت النتائج النهائية بأن البديل الاول باتجاه الغرب هو البديل المفضل للتوسع المستقبلي للمدينة، وبناءا على هذا تم تطبيق مبدأ المجاورة السكنية على البديل المفضل من اجل خلق نسيج حضري في هذا البديل وفقا للمعايير التخطيطية الجغرافية.

Listing 1 - 10 of 16 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (16)


Language

Arabic (8)

English (5)

Arabic and English (2)


Year
From To Submit

2019 (3)

2017 (2)

2016 (1)

2015 (3)

2013 (1)

More...