research centers


Search results: Found 8

Listing 1 - 8 of 8
Sort by

Article
Inspiration Versus Craftsmanship A Contrastive Study
الإلهام ضد الصنعة: دراسة مقارنة

Author: Suleiman Yousif Abid سليمان يوسف عبد
Journal: Adab AL Rafidayn اداب الرافدين ISSN: 03782867 Year: 2005 Issue: 42 Pages: 284-300
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

يعتبر الإلهام مفهوماً مهماً في الحضارتين الإغريقية والعربية ويشارك هذه الأهمية أيضا مفهوم الصنعة. فالدراسة والبحث لهذين المفهومين جديرة بالذكر لما لهما ذكر وباع في الدراسات النفسية وعلم النفس والتحليل النفسي. فمن هذا المنطلق يبدي الإغريقي والعرب ولعاً شديداً بدراستهما إذ يعبر الإغريق عن مفهوم الإلهام بعلاقته واعتقادهم بالإله كما يبدي العرب فكره مشابه لذلك بعلاقة الإلهام بشياطين الشعراء ووادي عبقر.فان الباحثين والمهتمين بمفهوم الإلهام ابدوا اهتماماً منذ القدم به كما كان للصنعة نفس الاهتمام من قبل النقاد والمهتمين بالأدب. وعلى مدى قرون عديدة فان سقراط في محاورات أفلاطون يعتبر مصدر الشعر هو الإلهام وان هذا الإلهام يأتي من الإله كما للعرب مفهوم مشابه لذلك حيث يعتبرون مصدر الشعر شياطين الشعراء وكما جاء على لسان الشعراء بأنهم أحيانا لا يستطيعوا كتابة الشعر ما لم يأتيهم شيطانهم.أما الصنعة فهي تقف ضد وعكس مفهوم الإلهام بحيث ان مفهوم الشعر هو عبارة عن تمرين وممارسة كما هو التدريب على عمل شيء باستخدام فكره ويديه: فالشاعر يحاول كتابة الشعر باستخدام قدراته العقلية فنراه يبدل ويغير الكلمات والجمل والصور لكي يصنع قصيدة اجمل كما يعتقد فالخلق والإبداع يأتي بالتغيير والتبديل والمحاولات ليس كقوالب جاهزة لا يمكن تغييرها. غير اننا لا ننسى بان للشاعر يجب ان تكون لديه قدرات عقلية فعالة وعالية وأحاسيس جميلة لكي يصنع قصيدة وان هذا يجعل من الفرق قليلا بين هذين المفهومين (الإلهام والصنعة).

Keywords

Inspiration --- Versus


Article
إستلهام النص التراثي في المسرح

Author: بلقيس علي شرين الدوسكي
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2018 Volume: 26 Issue: 4 Pages: 289-313
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The process of cultural accumulation continues from the past through the present to the future, and the heritage of any nation is one of the main factors in the maturation and development of the experience of that nation, so many writers, poets and theater writers inspired and activated the heritage to serve their visions and intellectual and aesthetic trends with their keenness to pick With a scientific objectivity to the nature of the contents represented by that heritage and inspired and rephrased through the visions of aesthetic and artistic and intellectual advanced and converted to literary texts take their way to the stage in a new form live through theatrical performances is an artistic and cultural process continues and maintain the drama heritage which e And part of the human heritage is the result of the accumulation of civilizations combined and interaction with each other, so the process of inspiration heritage and re-read and submit is a cultural and artistic experience is necessary and important to create a state of communication and renewal as the consideration of the heritage becomes a contemporary vision enables us to re-possess the heritage on a new basis, Cognitive and intellectual of the total motivating elements of the process of building the present.And divided the research into four chapters, including the first of the problem of research, which focused on the extent to which the Iraqi director can enumerate his vision of the dramatic heritage in his theatrical performances? The need for this research list for the purpose of detecting the multiplicity of literary vision of the dramatic heritage of the Iraqi director and playwright. And its importance and then the goal of the research was to identify the multiplicity of literary visions of the dramatic heritage and re-read in theatrical performances of modern and then the limits of research and define its terms. The second chapter may be of three things:• The first topic: the concept of inspiration.• The second topic: sources of drama heritage.• The third topic: theatrical currents and drama heritage.The study concluded with the indicators that emerged from the theoretical framework.As for the third chapter, he added:• research community• The research sample• Research Methodology• Search toolThe third chapter also included a detailed analysis of the research sample chosen by the researcher by selecting a qualitative model with a clear effect on themovement of the modern Iraqi and Kurdish theater scene and the impact of inspiration and clarity on the heritage.Kawa Haddad by the writer ShirkoPechese.The fourth chapter may be from the results that emerged through the analysis of the sample sample, which was the most important:1. Historical personality does not necessarily have to be fixed or linked to a particulartime.2. With the absence of titles, Kawa Haddad is the same as Gilgamesh in his quest for immortality. He himself is Robin Hood, the seeker of justice in society, himself a thief of revolutionaries who revolutionized the distribution of wealth to all, the same William Wallace, the Scottish revolutionary seeking freedom and salvation for the people. Scotland of the domination of England and the enslavement of its people to its people.3. The myth of contemporary man has achieved a real possibility of understandinghuman history since its earliest primitive stages.5.The educational function of the legend is based on its use by philosophers and wise men as a means of teaching knowledge to others and in stirring up national feelings by reminding people of their history to take lessons from this history.The research concluded with some recommendations and suggestions and confirmed the sources adopted by the board.

ان عملية التراكم الحضاري متواصلة من الماضي مروراً بالحاضر نحو المستقبل ، ويعدُ تراث أي أمة من الأمم أحد العوامل الأساسية في إنضاج وتطوير تجربة تلك الأمة، لذا عمد العديد من الأدباء والشعراء وكتاب المسرح إلى استلهام التراث وتفعيله بما يخدم رؤاهم وتوجهاتهم الفكرية والجمالية مع حرصهم على الانتقاء بموضوعية علمية لطبيعة المضامين التي يتمثلها ذلك التراث واستلهامه واعادة صياغته عبر رؤى جمالية وفنية وفكرية متقدمة وتحويله إلى نصوص أدبية تأخذ طريقها إلى خشبة المسرح في شكل جديد حي عبر عروض مسرحية هي عملية فنية وثقافية تتواصل وتستمر ، فالتراث الدرامي الذي هو جزء من التراث الإنساني هو حصيلة لتراكم الحضارات مجتمعة وتفاعلها مع بعضها ، لذا كانت عملية استلهام التراث واعادة قراءته وتقديمه هي تجربة ثقافية وفنية ضرورية ومهمة لخلق حالة التواصل والتجديد إذ إن النظر إلى التراث يصبح رؤية معاصرة يمكننا من إعادة امتلاك التراث على أساس جديد فتتكوّن عناصره المعرفية والفكرية من مجموع العناصر المحركة لعملية بناء الحاضر.وقسم البحث على اربعة فصول ضم الأول منها مشكلة البحث التي تمحورت حول مدى استطاعة المخرج العراقي أن يعدد رؤيته للتراث الدرامي في عروضه المسرحية ؟ وكانت الحاجة إلى هذا البحث قائمة لغرض الكشف عن تعددية الرؤية الأدبية للتراث الدرامي لدى المخرج والكاتبالمسرحي العراقي. وأهميته ثم هدف البحث الذي كان التعرف على تعدد الرؤى الإدبية للتراث الدرامي واعادة قراءته في عروض مسرحية حداثوية ثم حدود البحث وتحديد مصطلحاته. اما الفصل الثاني فقد تكون من ثلاثة مباحث هي:•المبحث الأول : مفهوم الإستلهام .•المبحث الثاني : مصادر التراث الدرامي .•المبحث الثالث : التيارات المسرحية والتراث الدرامي.ثم خلص المبحث الى مؤشرات التي تمخض عنها الإطار النظري.اما الفصل الثالث فضم بين دفتيه :•مجتمع البحث•عينة البحث•منهج البحث•إداة البحثكذلك ضم الفصل الثالث تحليلا تفصيليا لعينة البحث التي اختارتها الباحثة وذلك باختيار نموذج نوعي ذي تأثير واضح في حركة المشهد المسرحي العراقي والكردي الحديث وتأثير استلهام التراث ووضوحه فيها، وعليه تم اختيار نموذج العينة الذي تمثل بالعرض:كاوه الحداد للكاتب الشاعر شيركو بيكهسي.اما الفصل الرابع فقد تكون من النتائج التي ظهرت من خلال تحليل نموذج العينة والتي كان من اهمها:1.الشخصية التاريخيةليس بالضرورة ان تكون مثبتة او مرتبطة بزمن معين.2.مع غياب المسميات فان كاوه الحداد هو نفسه كلكامش في بحثه عن الخلود، وهو نفسه روبن هود الباحث عن تحقيق العدالة في المجتمع، وهو نفسه عروة الصعاليك الثائر من اجل توزيع الثروة على الجميع، وهو نفسه وليام والاس الثائر الاسكتلندي الباحث عن الحرية والخلاص لشعب اسكتلندا من هيمنة انكلترا واستعباد شعبها لشعبه.3.حققت الاسطورة للإنسان المعاصرامكانية حقيقية لفهم التاريخ الإنساني منذ مراحله البدائية الأولى.4.الوظيفة التعليمية للأسطورة تقوم على استخدامها من قبل الفلاسفة والحكماء بوصفها وسيلة لتعليم المعرفة للآخرين، وفي إثارة المشاعر الوطنية بتذكير الناس بتاريخهم كي يتخذوا العبر من هذا التاريخ.ثم خلص البحث الى بعض التوصيات والمقترحات وثبت بالمصادر التي اعتمدها في متنه.


Article
The Impact of the Dominions of Mindfulness on the Organizational Innovation “Descriptive analytical study in some faculties of the University of Baghdad
اثر ابعاد اليقظة الذهنية في الابداع التنظيمي دراسة ميدانية في عدد من كليات جامعة بغداد

Author: . اسماء طه نوري
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2012 Volume: 18 Issue: 68 Pages: 206-236
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Research seeks to test the impact of the dimensions of mindfulness on organizational Innovation, proposed in the light of the review literature on two variables of the research, which referred in General to the dynamic relationship between them, as result of weakness of mindfulness as one important factor driving the diversity of innovation and time, ways to sustain and preserve and then support innovations made by creators, weakness in the overall level of organizational Innovation, this represents the problem research, data collection over designing identification, distributed to sample Formed from (30) head Department at a number of colleges of the University of Baghdad, results confirms the validity of research hypotheses, which was notably a relationship link between mindfulness and organizational Innovation, as well as the positive impact of dimensions of the first variable in the second one, depending on a number of those results we formulated a number of recommendations and conclusions aimed at reducing the size of the problem studied.

يسعى البحث الى تشخيص اثر ابعاد اليقظة الذهنية في الابداع التنظيمي، الذي اقترح في ضوء مراجعة الادبيات المتعلقة بمتغيري البحث، التي اشارت بشكل عام الى ديناميكية العلاقة بين المتغيرين، اذ يترتب على ضعف اليقظة الذهنية بوصفه واحدة من العوامل المهمة الدافعة لتنوع الابداعات وزمنها وسبل ادامتها والمحافظة عليها ومن ثم التوجه نحو دعم ومساندة الابداعات المقدمة والمبدعين، ضعفا في مستوى الابداع التنظيمي اجمالا، وهذا ما يمثل مشكلة البحث، والتي تم جمع البيانات المتعلقة به عبر تصميم استبانة، وزعت على عينة تكونت من (30) رئيس قسم علمي في عدد من كليات جامعة بغداد، وجاءت النتائج لتؤكد صحة فروض البحث والتي كانت من ابرزها وجود علاقة ارتباط بين اليقظة الذهنية والابداع التنظيمي، فضلا عن اثر موجب لابعاد المتغير الاول في المتغير الثاني، وبالاعتماد على هذه النتائج صيغة عدد من الاستنتاجات والتوصيات التي تهدف الى تقليص حجم المشكلة المدروسة.مفاتيح الكلمات: اليقظة الذهنية، الابداع التنظيمي، الوعي، الافكار، الالهام.


Article
Inspiration and Imaging in Fatima Al-Zahraa's speech
الإيحاء والتصوير في خطبة السيدة فاطمة الزهراء "دراسة في البنى الأسلوبية"

Author: م.د. جنان محمد مهدي
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2013 Volume: 1 Issue: 20 Pages: 219-237
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

ثمة شخصيات تسمو وترقى قبل أن تولد، لتكون شموساً متوقدة تنير دروب البرية عبر العصور، ولعل أولّــى تلك الشخصيات وأخصها بتلك المزية هم آل بيت النبوة d جميعاً، الذين اختصهم ربّ العزة بجعلهم حجج الله في أرضه، فقد كانوا d ومنهم السيدة الزهراء (سلام الله عليها) معجزات لا نظير لها كما أعجز الله عز وجل الخلائق بمعجزته الخالدة (القرآن الكريم) فعجزوا عن إتيان مثله أو آية منه، وكما أن القرآن الكريم لا تنقضي عجائبه ولا تنقطع أسراره كذلك أسرار وآفاق آل البيت الذين نختص شخصية الزهراء البتول I منهم ونحاول فتح باب من أبواب أسرارها التي استودعها الله عز وجل.


Article
Empower subordinates within the framework of Transformational Leadership
تمكين المرؤوسين في اطار القيادة التحويلية

Authors: انتصار عباس حمادي --- محمد رحمة فنجان
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2017 Volume: 23 Issue: 100 Pages: 100-117
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This study examined the effect of transformational leadership four main dimensions (ideal influence, inspirational motivation, intellectual stimulation, individual considerations) as the independent variable on the dimensions of empowerment (knowledge and skill, communication, trust, incentives).The study sought to achieve a set of goals and most important: the study of the reality of the organization surveyed to identify strategies or policies with employees by transformational leadership, moreover see how much support such a leadership strategy for empowerment and describe the dimensions of empowerment of (knowledge and skill, communication, and trust , and incentives) and the extent of its contribution to the promotion and realization of Organisational innovation, and test the correlation and impact between each of the transformational leadership and empowerment in the circuit surveyed. The curriculum approach and descriptive analytical, and I study identified a set of hypotheses that have been tested tools statistic within the program spss)) were also selected a random sample of 70 employees "from the staff of the Ministry of Higher Education and Scientific Research Department of the missions to be a community study, out of (250) employees, and the study found a set of conclusions, the most important is that the total shares transformational leadership in influencing empowerment. study also provided a set of recommendations aimed at reducing the size of the problem studied.

المستخلص تناولت هذه الدراسة تأثير القيادة التحويلية بأبعادها الرئيسة الاربعة (التاثير المثالي,الدافعية الالهامية,الاستثارة الفكرية,الاعتبارات الفردية) باعتبارها متغير مستقل على ابعاد التمكين المتمثلة (المعرفة والمهارة,الاتصال,الثقة ,الحوافز) وقد سعت الدراسة الى تحقيق مجموعة من الأهداف ومن أهمها: دراسة واقع المنظمة المبحوثة للتعرف على الاستراتيجيات أو السياسات المتبعة مع العاملين من قبل القيادة التحويلية , علاوة على ذلك معرفة مدى دعم هذه القيادة لإستراتيجية ألتمكين ووصف ابعاد التمكين المتمثلة بـ( المعرفة والمهارة ,الاتصال , والثقة , والحوافز) ومدى مساهمتها في تعزيز وتحقيق الإبداع المنظمي, واختبار علاقة الارتباط والأثر بين كل من القيادة التحويلية و التمكين . وكان منهج الدراسة منهجاً وصفياً تحليلياً، ولقد حددت الدراسة مجموعة من الفرضيات التي جرى اختبارها بأدوات إحصائية ضمن برنامج spss))كما جرى اختيار عينة عشوائية مكونة من (70) موظف" من موظفي وزارة التعليم العالي والبحث العلمي دائرة البعثات لتكون مجتمع الدراسة , من اصل (250) موظف, وتوصلت الدراسة إلى مجموعة من الاستنتاجات كان أهمها هي إن إجمالي القيادة التحويلية أسهم في التأثير في التمكين. كما قدمت الدراسة مجموعة من التوصيات التي تهدف الى تقليص حجم المشكلة المدروسة .


Article
شعرية المخيال البصري في العرض المسرحي العراقي المعاصر

Authors: أسماء شاكر نعمة شبر --- سمير عبد المنعم محمد القاسمي
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2018 Volume: 26 Issue: 3 Pages: 228-259
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Sight has the highest rate of enjoyment with places of beauty among the five senses of human being, excitement and interpret it with a new way, every picture manipulate the reality is a genuine innovation , that means denying the idea of picture is mere copying to another one (1). In another words, the basic function that optic picture have born for the imaginaire in theatre show is abstracting features and rules that techniques of the show depend on, in applying the principles inspired from its conception for optic poetics, unstable methodical pictures, pictorial paradox, calling an absent, moral realization, eloquent question, imitation, quotation, comparison or identification, based on the fore-mentioned, the research is divided into four chapter, First one included the problem of the research that is found in the following question: What are the shapes and poetic that are shown in the Iraqi contemporary theatrical show for the optic imaginaire? And the importance of the research that is focused on shedding light on drama treatments by which we can enrich theatrical show either by text, show or technical technique, therefore, the research tackled with one of the philosophic and social problems that many researchers of the field of theatre couldn’t tackle with in the past, worthy to mentioned that this research is useful also for those who in the theatrical field because it is classified as a practical and theoretical research related with theatrical academic lesson, beside ability of benefiting the specialists of theatre techniques from this research, also determining the goal of the research in discovering the poetics of the optical imaginaire in the Iraqi contemporary theatrical show. Also this chapter included the (limits of research) that were specified in time side of (2004-2016) and by place limits for the shows that were played on the national theatre of Baghdad, by subject the research focused on optical imaginaire and its poetic power in the Iraqi contemporary theatrical show, this chapter was finalized with specifying terms and identifying them linguistically, terminology and procedural identifying.Second chapter included three sections and indications that resulted from theoretical frame plus the previous studies for this research and discuss them , first section tackled with the concept of optic imaginaire in philosophy and sociology, while second section tackled with the poetics and application in the international and Arabian theatrical intellect. Third section was dedicated to study presentations of optic imaginaire in the contemporary direction experiments (International and Arabian), second chapter was finalized with indications resulted from theoretical frame.(1)Ghoty, Gha: Picture, contents and interpretation , translated and presented Benkrad, Print1, (Moroco : Dar Albayda, Arabian cultural center, 2012), p 208. Third chapter of research procedures, determining the population which consisted from (35) shows to abstract the research sample that included two plays were picked up intentionally and they are ( Descending for Mekbith, director Mr. Ahmed H. Musa), (Interview Play, the director Akram Esam). In the fourth research we tackled with the results of analyzing the samples, most prominent ones were: 1-The optic elements were featured with its domination over the technique of imaginary inside the show speech to interpret the optic image into themes were quoted by the spectator due to the accumulation of images that he had seen.2-The poetics of optic imaginary in the analyzed samples a meaning value varying according to the change happen on the stage and is different from a show to another. Also the research included several conclusions like :1-The view came up with contrast variables of a grotesque nature have fragmented evidences and codes allow the viewer to produce many interpretations and adding aesthetic picture has an impact upon the viewer. 2-Modern techniques in the analyzed samples have participated in creating optic image of a imaginary nature. Furthermore, fourth chapter included both of references and sources.

يتمتع به البصر بحظوة في تحسس مواطن الجمال، والاثارة وتأويلها تأويلاً جديداً، وأن كل صورة تتحايل على الواقع هي في الوقت ذاته إبداع أصيل، وهذا يعني نفي أن تكون الصورة مجرد استنساخ لأخرى ( ). أي أن الوظيفة الأساسية التي تحملها الصور البصرية للمخيال في العرض المسرحي هو استنباط الخصائص والقواعد التي تقوم عليها تقنيات العرض المقدم، في وضع المبادئ المستمدة من مفهومها للشعرية البصرية، إذ الصور المنهجية غير ثابتة ، ومفارقة تصويرية، ومخاطبة غائب، وتجسيم معنوي، وسؤال بلاغي، وتشبيه ، واستعارة وكناية ومقابلة وتشخيص، وبناءً على هذه المعلومات قسم البحث الى أربعة فصول، تضمن الفصل الاول مشكلة البحث التي تمحورت في السؤال الاتي : مَا الأشكال والصور الشعرية المتمظهرة في العروض المسرحية العراقية المعاصرة للمخيال البصري ؟ واهمية البحث التي ارتكزت حول تسليط الضوء على المعالجات الدرامية التي يمكن بوساطتها إثراء العمل المسرحي سواء على مستوى النص أو العرض أو التقنيات الفنية ؟ وعلى ذلك يكون البحث مُدشناً لأحد المشكلات الفلسفية والإجتماعية والفنية التي لم يتسنَّ للعديد من الباحثان في الميدان المسرحي الخوض فيها من قبل، مع الإشارة إلى أن البحث يمكن أن يُفيد جميعاً المشتغلين بالعملية المسرحية بوصفه يقع ضمن البحوث النظرية والتطبيقية المتعلقة بالدرس الأكاديمي المسرحي، فضلاً عن أن الحاجة للبحث تكمن في كونه يعد دراسة منهجية تفيد جميعاً المشتغلين بالعملية المسرحية ، الى جانب أمكانية أفادة المختصين في مجال تقنيات المسرح منه، كما تم تحديد هدف البحث في الكشف شعرية المخيال البصري في العرض المسرحي العراقي المعاصر. وكما شمل هذا الفصل أيضاً على (حدود البحث) الذي تحددت زمنياً بالمدة (2010- 2016) ومكانياً العروض المسرحية المقدمة في بغداد على خشبة المسرح الوطني، إما موضوعياً فقد أختصت على المخيال البصري وطاقته الشعرية في العرض المسرحي العراقي المعاصر، واختتم الفصل بتحديد المصطلحات وتعريفها لغوياً واصطلاحاً واجرائياً . وجاء الفصل الثاني ليضم ثلاثة مباحث والمؤشرات التي أسفر عنها الاطار النظري فضلاً عن الدراسات السابقة للبحث ومناقشتها أذ تناول في المبحث الاول مفهوم المخيال البصري في الفلسفة وعلم الاجتماع، في حين تناول المبحث الثاني الشعرية وتطبيقاتها في الفكر المسرحي العالمي والعربي، وكرس المبحث الثالث لدراسة تمظهرات المخيال البصري في التجارب الاخراجية المعاصرة (عالمياً وعربياً)، ثم اختتم الفصل بالمؤشرات التي أسفر عنها الإطار النظري . أما الفصل الثالث لإجراءات البحث، إذ تم فيه تحديد مجتمع البحث الذي تكون من (35) عرضاً مسرحياً تم استخلاص عينة البحث منها التي شملت مسرحيتين، جرى اختيارها بطريقة قصدية وهي (مسرحية العد التنازلي لمكبث للمخرج أحمد حسن موسى) و (مسرحية انترفيو للمخرج اكرم عصام) .وخلص البحث في الفصل الرابع الى درج نتائج تحليل العينات التي كان من أبرزها :1.أتسمت العناصر البصرية بسطوتها على آلية المخيال داخل الخطاب المسرحي لتفسر الصورة البصرية الى ثيمات قد أستنبطها المتلقي نتيجة تراكم الصورة التي مرت عليه .2.حققت شعرية المخيال البصري في العينات المحللة قيمة معنائية متغيرة تبعاً للتغير الذي يحدث في المشهد وهي مختلفة من عرض الى عرض مسرحي آخر. وكذلك ضم الفصل جملة من الاستنتاجات أبرزها :1-لقد جاء المنظر بتنوعات مغايرة ذات طابع غروتسكي تحمل دلالات وشفرات متشظية تسمح للمتلقي بأنتاج تأويلات عدة وتضفي صورة جمالية لها تثيراها على المتفرج .2-اسهمت التقنيات الحداثوية في العينات المحللة في خلق صورة بصرية ذات طابع مخيالي . الى جانب ذلك ضم الفصل كل من المصادر والمراجع.


Article
Authenticity of inspiration in deducing religious rules in Islamic jurisprudence
اعتبار حجية الإلهام في الشريعة الإسلامية

Authors: Farzad Parsa فرزاد پارسا --- Salem Afsari سالم افسري --- Vera Habidi وريا حفيدي
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2019 Volume: 2 Issue: 53 Pages: 283-306
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract:-The authenticity of inspiration as the inclusion of certain meanings on the hearts of the chosen people of God, is not unanimously accepted by religious scholars. Some Sunni religious scholars have adopted a modest approach towards inspirational motives; some have gone into the domain of exaggeration and some have introduced personal imaginations, temptations, desires and hallucinations as divine orders that need not be reasoned; some other scholars ask others to follow their approach in regard with the issue of inspiration, and some people stand against them and criticize what they say or fight against them.Key words:- inspiration, jurisprudence, Sunni, authenticity.

الملخص:-الإلهام الذي هو توارد المعاني والمفاهيم على قلوب أصفياء الله تعالى كانت حجيته في استنباط الأحكام الشرعية محل نزاع بين العلماء فمن الأصوليين من نظر إلى حجية الإلهام نظرة اعتدال و وسطية و هم جمهور الأصوليين من أهل السنة والجماعة ومنهم من غالي في اعتباره ومشروعيته والبعض منهم جعل ما يمليه عليه الخيال والوسواس وهوى نفسه حكماً شرعياً لا يحتاج الاستدلال والاستناد إلى أصل من أصول الشريعة وفي نفس الوقت يدعو الآخرين إلى ما وسوست له نفسه وهذا ما أدى بالفعل إلى مواجهة ومناقشة هذه الفكرة مع ساير الآراء المطروحة حول اعتبار الإلهام كمصدر من مصادر التشريع الإسلامي.الكلمات المفتاحية:- الإلهام، أصول الفقه، أهل السنة، حجية الإلهام


Article
Strategies of the Nested discourse in Imam Ali's (peace be upon him) Covenant to Malik Al-Ashtar (may Allah be pleased with him), an Approximation in the Light of the Analytic Curriculum.
إستراتيجية الخطاب المتداخل في عهد الإمام علي (عليه السلام) لمالك الأشتر (مقاربة في ضوء المنهج التناصّي التحليلي)

Author: Sabah Hasan Ubaid Karam Al-Timimi صباح حسن عبيد التميمي
Journal: AL-MUBEEN المبين ISSN: 2414 1313 Year: 2017 Volume: 1 Issue: 4 Pages: 281-305
Publisher: the Holy Shrine of Imam Hussein العتبة الحسينية المقدسة

Loading...
Loading...
Abstract

Imam Ali (peace be upon him) uses a special strategies for composing his speech aimed to special recipient, Malik Al-Ashtar, through a narrow speech or to the public recipient through an abroad speech. One of these strategies is the Nested Speech which is composed by using many techniques aims at employing the cultural knowledge, previous speeches and recompose it in present speech (The era of Malik Al-Ashtar). This process produces a nested speech which has a very big role in convincing the Muslim recipients in a very good way and especially those who believe in the prince of believers(Imam Ali).The present study consists of two sections. The first entitled «the theoretical scope in the study and its method» aims at studying the theoretical background of the key words of the study and the method it follows in the present study. So it is divided into two parts, the first entitled «the discourse, strategy, nested discourse: concept and consequences», the other part entitled «the followed approach: techniques and consequences», which is a suggested approach followed by the present study. The second section is the main section which is entitled ‘procedures- strategies of the nested speech with the Qur'anic discourse' in which the strategies of rumination and absorption are investigated.

للإمام علي (عليه السلام) في عهده- موضع الدرس هنا - استراتيجيات خاصة في تشكيل الخطاب الموجّه نحو المتلقي الخاص (مالك الأشتر) بوساطة خطاب قريب المدى، والعام (الساسة في كلّ زمان ومكان) بوساطة خطاب بعيد المدى، ومن هذه الاستراتيجيات (الخطاب المتداخل) الذي يتمّ انتاجه بوسائل استدعائية تشتغل على توظيف المخزون المعرفي الثقافي / الخطاب الماضي، وإعادة تشكيله في الخطاب الحاضر (عهد مالك الأشتر) ؛ لينتج عن ذلك تداخلٌ خطابيٌّ له دورٌ كبيرٌ في الحِجاج، والإقناع، وإيصال الخطاب للمتلقي بقوّة اقناعية شديدة، ولاسيما المتلقي المسلم بنحو عام / والموالي لأمير المؤمنين بنحو خاص، وكل ذلك يتمّ بوساطة آلية التداخل النصّي.وقد اقتضت طبيعة الدراسة أن تتشكّل من مبحثين، وقع على عاتق الأوّل منهما مهمّة الكشف النظري عن مصطلحات الدراسة ومنهجها المتّبع فكان عنوانه (البعد التنظيري - في مصطلحات الدراسة ومنهجها المتّبع)، وانقسم لذلك على محورين أولهما وُسِم بـ(الخطاب، الإستراتيجية، الخطاب المتداخل – المفهوم والأبعاد) والآخر عُنوِنَ بـ(في المنهج المتّبع– أبعاده وآلياته) بوصفه منهجاً مقترحا ستتبناه الدراسة وستنهض على حيثياته، وتستهدف ترسيخه إجرائيا، فلا بدّ - بعد ذلك - من تجليته قبل الدخول في متنها الرئيس ذي البعد الإجرائي المتمثّل بالمبحث الثاني الذي وُسِمَ بـ (البعد الإجرائي – استراتيجيات الخطاب المتداخل مع الخطاب القرآني) وفيه اشتغال على استراتيجيات (الاجترار، والامتصاص).

Listing 1 - 8 of 8
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (8)


Language

Arabic (6)

Arabic and English (1)

English (1)


Year
From To Submit

2019 (1)

2018 (2)

2017 (2)

2013 (1)

2012 (1)

More...