research centers


Search results: Found 14

Listing 1 - 10 of 14 << page
of 2
>>
Sort by

Article
The importance of the Countryside in the Islamic state
أهمية الريف في الدولة الإسلامية

Author: Lecturer. Rasha Issa Fares م . رشا عيسى فارس
Journal: Arab Scientific Heritage Journal مجلة التراث العلمي العربي ISSN: 22215808 Year: 2015 Volume: 3 Issue: 3 Pages: 347-378
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

)Abstract( Agriculture is one of the important job in the human life. Since the first beginning of humanity life, agriculture was the basis property in order to get individual foods. The Holy Quran and Hadith were supplied agriculture and all Muslims were followed this field especially after Islamic state expansion and its possessive many lands which developed directly our Islamic civilization.

(خلاصة البحث)تعد الزراعة من المهن الملازمة لحياة البشر والتي لا تقوم بدونها، فمنذ البدايات الأولى لحياة الإنسان كانت مهنة الزراعة من السمات الأساسية التي يتميز بها من اجل كسب قوته والعيش في الحياة، ومع تطور الحضارة بصورة تدريجية وظهور الإسلام جاء تأكيد ذلك في القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة حول ذلك كما في قوله تعالى (( هو الذي جعل لكم الأرض ذلولاً فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه واليه النشور ))(الملك 15)وقول الرسول (صلى الله عليه وسلم ) (( من كانت له ارض فليزرعها، او ليمنحها أخاه، فأن أبى فليمسك أرضه)) فالقرآن الكريم والأحاديث النبوية جميعها قد حثت على الزراعة وعلى الاهتمام بها إذ تعد بدورها المصدر الرئيس للمعاش وقد سار المسلمون جميعاً على هذا النهج مطبقين لتعليم الإسلام التي تحث على الزراعة، خاصة بعد اتساع رقعة الدولة الإسلامية واستقرار أمورها وامتلاكها لكثير من الأراضي وتعميرها من خلال إصلاح وسائل الري وبناء السدود وشق القنوات والأنهار وبذل الأموال الطائلة في ذلك، وبهذا تعد الزراعة من أهم مظاهر الحضارة الإسلامية والتي أسهمت بشكل مباشر وفعال في تطور حضارتنا الإسلامية وازدهارها .


Article
Foreign Relations for the Islamic State During the Prophet Era
العلاقات الخارجية للدولة الإسلامية في عصر الرسالة

Author: Muhsin Miskil Fehed محسن فهد مشكل
Journal: Journal of Historical studies مجلة دراسات تاريخية ISSN: 18180346 Year: 2016 Issue: 20حزيران Pages: 239-270
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

This research studies relations of the Islamic state with the great powers during the era of prophet Mohammad ( PBUH) . To know the political and military Variables during this period , we should first define the kinds of relation that were there before the start of the prophet`s mission . Those relations were characterized by struggle and wars between Persia and Bezentia to expand and control the areas of influence . Abyssenia entered as a pole in this struggle beside Bezentia after converting to Christianity . After start of the prophet`s mission , the political map changed because Bezentia defeated Persia and Abyssenia was neuteralized by the diplomatic means that the Moslem emigrants used there . The Bezention state was left suffering in its struggle with the Young Islamic state .

تناول البحث علاقات الدولة الاسلامية مع الدول الكبرى في عهد النبي (ص)، ولكي نعرف المتغيرات السياسية والعسكرية خلال هذه الفترة لابد من ان نمهد لها بالتعريف بالعلاقات السائدة قبل البعثة ، وهي علاقات اتسمت بالصراع والحروب بين فارس وبيزنطة ، وهدفها التوسع والسيطرة على مناطق النفوذ ، وقد دخلت الحبشة كأحد اقطاب الصراع فدارت في فلك بيزنطة بعد اعتناقها للمسيحية . وبعد البعثة النبوية تغيرت الخارطة السياسية بعد ان هزمت بيزنطة فارس ، وتم تحييد الحبشة بالطرق الدبلوماسية من خلال المسلمين المهاجرين اليها . وبقيت الدولة البيزنطية بعد ان انهكتها الحروب تترنح في صراعها مع الدولة الاسلامية الفتية .


Article
Feminine Examples on Seeking Refuge in the Arab Islamic State An Historical Study
شواهد نسائية على الأجارَه في الدولة العربية الاسلامية. "دراسة تاريخية"

Loading...
Loading...
Abstract

1. Al Ijara: is the safety and protection and defense of Almstagir fearful, and not bloodshed and turn fear to safety in God Bal.r first and "Alamgir" second. As for the "lease" They pay any beneficial ownership of mosquito known.2. There is evidence Women lease before Islam, we reflected the good treatment and good manners with Almstagiran, Women and evidence after Islam, we got through it on the Prophet (Peace be upon him); and women style finger of Galilee in dealing with the infidels and Almstagiran, and other enemies of Islam.3. differed Al Ijara women before and after Islam, the personalities, and already similar end.4. The physical nature of the woman is not using a barrier has to provide good protection and enjoining good and forbidding wrong and reform, especially after several characters to Islam at the hands of Almjerat women after Islam.5. safety of women is religiously permissible and the man without permission forward, argument and reasoning deviated from saying weak is not required. Because there is evidence of the Koran and the Prophet of Islam and acknowledged " Al Ijara " legally, he marched some women after the death of the Prophet (Peace be upon him);leasing and Ms. Nafisa girl Hassan (God bless them), the best proof of that.6. protect the right one, and Monday Vojarh per woman for one or two of Almstagiran, while the Al Ijara for the whole this is a forward-only.7. prominent terms " Al Ijara " that is characterized by Alamgir strongly protector of faith and morality, what is the use of recourse fearful Balkhaiv? It does not require masculinity Ijara, and may not be killed and betrayed Almstagir and each left the brigade Doomsday knows it.8. This topic is proof that Islam did not take away the right of women, then return to its owner that the women's evidence.

1- الأجارَه: هي الامان والحماية والدفاع عن المستجير الخائف، وعدم اراقة الدماء وتحويل الخوف الى امان بالله اولا وبالمجير ثانيا. اما "الإجارة " فهي الأجر اي تمليك المنفعة بعوض معلوم.2- هناك شواهد نسائية على الأجارَه قبل الاسلام، عكست لنا المعاملة الطيبة والاخلاق الحميدة مع المستجيرين، وشواهد نسائية بعد الاسلام، تعرفنا من خلالها على أسلوب النبي  والنساء الجليلات في التعامل مع المشركين والمستجيرين، وغيرهم من أعداء الإسلام.3- اختلفت الأجارَه النسائية قبل الاسلام وبعده، بالشخصيات ، متشابهة بالفعل والغاية.4- ان طبيعة المرأة الجسمانية ليست بمانعٍ لها من تقديم الخير والحماية والامر بالمعروف والنهي عن المنكر والاصلاح، خاصة بعد اسلام شخصيات عدة على يد النساء المجيرات بعد الاسلام.5- أمان المرأة جائز شرعا كالرجل وبدون اذن الامام، وحجة واستدلال من شذ بقوله ضعيف لا يلزم. لان هناك ادلة قرآنية ونبوية و أقر الإسلام " الأجارَه " قانونا، سار عليه بعض النساء بعد وفاة الرسول، و اجارة السيدة نفيسة بنت الحسن(رضي الله عنها) خير دليل على ذلك. 6- يصح أجارة الواحد، فأجارة المرأة الواحدة والاثنين تكون للواحد او الاثنين من المستجيرين، أما الإجارة على سبيل العموم فهذه للإمام فقط.7- ابرز شروط " الأجارة" ان يتميز المجير الحامي بقوة الايمان والاخلاق الحميدة، فما الفائدة من استجارة الخائف بالخائف ؟ ولا تشترط الذكورة بالأجارَه، ولا يجوز قتل وغدر المستجير و لكل غادر لواء يوم القيامة يعرف به.8- هذا الموضوع دليل على أن الإسلام لم يسلب حق المرأة، فهذا مردود على صاحبه بتلك الشواهد النسائية.


Article
Methods and Technigues of Giving and Taking Bribes in the Arab Islamic state up to 656A.H/1258 A.D
طرق وأساليب دفع الرشوة وآخذها في الدولة العربية الإسلامية لغاية سنة (656هـ/1258م)

Author: Mubarak Hassan مبارك حسن ذياب
Journal: Journal of Historical studies مجلة دراسات تاريخية ISSN: 18180346 Year: 2014 Volume: 2 Issue: 17 ملحق Pages: 351-380
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

The ways of practicing priberyditfered in terms of offer by the briber , the order on the part of the taker of pribery , depending on a mediato , resort to the ways practiced by those whose were known of dealing with pribery .

تنوعت الطرق التي مورست من خلالها الرشوة من حيث العرض من قبل الراشي أو الطلب من قبل المرتشي أو عن طريق الاستعانة بوسيط أو أكثر أو اللجوء الى الطرق التي اعتاد عليها بعض المشهورين بالتعامل بالرشوة وأخذها .


Article
The use of bills of exchange in the economic approach in the Arab-Islamic state
استخدام السفاتج في النهج الاقتصادي في الدولة العربية الإسلامية

Loading...
Loading...
Abstract

برع العرب في شتى صنوف المعرفة، وكانت لهم آثار يشار لها بالبنان، ومنها معرفتهم بالنظم الصيرفية المتطورة، ولعل من أهم الأعمال المصرفية التي برعوا فيها هي العمل بنظام السفاتج، إذ كان العرب سباقون في استخدام السفاتج في معاملاتهم المالية، ولم يقتصر عملهم بالسفاتج على التعامل الشخصي الفردي، بل تعدى ذلك ليكون من ضمن المعاملات المالية للدولة العربية الإسلامية، وهنا تكمن أهمية موضوع بحثنا هذا.


Article
Political, Economical and Cultural Relations between Iraq and China since the beginning of Islamic State till the end of the 4th A.H
العلاقات السياسية والاقتصادية والثقافية بين العراق وبلاد الصين منذ صدر الإسلام حتى نهاية القرن الرابع الهجري

Author: Adil Ismael Khalil عادل إسماعيل خليل
Journal: Journal of Historical studies مجلة دراسات تاريخية ISSN: 18180346 Year: 2014 Issue: 17 كانون الاول Pages: 153-208
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

Iraq occupies an important strategic place for it is the gate to the Arabian Gulf and the Eastern Islamic countries. It has got the concern of the Umayyad and Abbasid Caliphs; therefore, they made Iraq the starting point to the east and to the old world countries. China is one of the main countries that the Abbasid Caliphs devoted their efforts to make diplomatic , economic and cultural ties for it was one of the developed countries at that time and had a great civilization. They wanted to make use of its experience in industrial , commercial field and also architecture . And the government of China had the same motives , therefore it encouraged its trade through travelling to Baghdad , which was the prosperous city of the Islamic World at that time. They were very conscious to make strong and good ties with the Abbasid reign. So they sent ambassadors and deputies to the Abbasid court. The cooperation between the two countries was clear on all levels. These strong relations continued for about four centuries. There was a mixed cultural and social process between the people of the two countries because of the marriage relations and settlement. All that enriched the Islamic Arabic culture by the intellectual and cultural data since the middle ages till nowadays.

يشغل العراق موقعاً ستراتيجياً مهماً بوصفه البوابة المطلة على الخليج العربي وبلدان المشرق الإسلامي فحظي باهتمام الخلفاء الأمويين والعباسيين ، لذلك جعلوه نقطة الانطلاق والانفتاح على المشرق ودول العالم القديم ، وكانت الصين من البلدان الرئيسة التي كرس الخلفاء العباسيون جهودهم لبناء علاقات دبلوماسية واقتصادية وثقافية معها ، لكونها من البلدان المتقدمة آنذاك وصاحبة حضارة عريقة ، فأرادوا الاستفادة من خبرتها في مجال الصناعة والتجارة والبناء والعمران ، وفي المقابل نجد أن حكومة الصين كانت لها نفس الدوافع فشجعت تجارها بالسفر الى بغداد حاضرة العالم الإسلامي آنذاك وحرصت على قيام علاقات وطيدة وطيبة مع الخلافة العباسية ، فأرسلوا السفارات والوفادات الى البلاط العباسي وكان التعاون واضحاً بين البلدين وعلى كافة الأصعدة حيث استمرت تلك العلاقات قوية ووثيقة طيلة أربعة قرون ، فأصبح هناك عملية امتزاج ثقافي واجتماعي بين السكان نتيجة المصاهرة والاستيطان مما رفد الحضارة العربية الإسلامية بالمعطيات الفكرية والحضارية في القرون الوسطى وحتى وقتنا الحاضر.


Article
The Castrated and the Footmen in the Arab Islamic State up to 656 (hegira) / 1258 (A.D): A Study in their Political, Social, and Intellectual Conditions
الخصيان والمترجلة في الدولة العربية الاسلامية حتى عام 656هـ/1258م

Loading...
Loading...
Abstract

The Arab Islamic state had passed through various historical periods in which it had influenced and been influenced. This influence is connected with the past or the contemporary societies that had been in touch due to either the Islamic conquering battles or the commercial exchange. The study is related to the subject of influence and being influenced pre-mentioned. Like other societies, the Islamic societies suffer some social maladies from which no society is devoid regardless of the precautions taken with some variations among societies. The study deals with abnormal social phenomena which we do not claim to be too excessive to change the nature of the Islamic society. But we tackle them to prove that these negative phenomena are found.

مرت الدولة العربية الاسلامية بادوار تاريخية متعددة خضعت خلالها الى مبدأ التاثير والتأثر، سواء أكان هذا التاثير مرتبطا بالماضي او بالمجتمعات المعاصرة التي كانت على احتكاك مباشر عن طريق الفتوحات الاسلامية، او عن طريق التبادل التجاري، وموضوع البحث واحدا من المواضيع ذات العلاقة بموضوع التاثير والتاثر المذكور، والمجتمعات الاسلامية لا تختلف كثيرا عن المجتمعات الاخرى من ناحية الامراض الاجتماعية التي لا يكاد يخلو منها مجتمع من المجتمعات مهما كانت طرق الوقاية، ولكن هناك تباين بين مجتمع وآخر، وموضوع البحث تناول ظواهر اجتماعية مرضية لا ندعي انها كانت متفشية الى حد كبير بحيث غيّر من طبيعة المجتمع الاسلامي، ولكن تناولناه من مبدأ اثبات وجود مثل هذه المظاهر السلبية


Article
Entrepreneurship Commander of the Faithful Imam Ali (AS) in the liberation of the monetary system of the Islamic State of
ريادة أمير المؤمنين الإمام علي (ع) في تحرير النظام النقدي للدولة الاسلامية

Author: جواد كاظم النصرالله
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 19976208(print) 26644355(online) Year: 2015 Volume: 1 Issue: 32 Pages: 516-563
Publisher: Islamic University / Najaf الجامعة الاسلامية / النجف الاشرف


Article
The Future of Islamic State in Iraq and Sham (ISIS) under Regional crises and International Alliances
مستقبل تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام-داعش" في ظل الأزمات الإقليمية والتحالفات الدولية

Authors: Methak M. Dsher ميثاق مناحي دشر --- Hussein Ahmed Dakhiel حسين أحمد دخيل
Journal: Ahl Al-Bait Jurnal مجلة أهل البيت ISSN: 18192033 Year: 2019 Volume: 1 Issue: 23 Pages: 288-328
Publisher: University of Ahl Al-Bait جامعة اهل البيت

Loading...
Loading...
Abstract

This research have discussed the future of the "Islamic State in Iraq and Sham -ISIS" in the context of the political transitions, regional crises, international alliances and the war on terrorism which taking place in the middle east. In addition, this research have included evolution and rise discussion of "ISIS" in Iraq before and after 2003, and also Al-Qaida deterioration at 2008, Before it regain the political, intellectual and radical jihadist activity after the US withdrawal at 2011 with new name ISIS. Than it declared counterfeit state after it seized on Mosul and other Iraqi cities at June 2014. This research have focused on "Islamic state" strategy especially military strategy and national or international strategies anti- ISIS. And it included some of the conclusions and recommendations for Iraqi and arabic states decision-makers.All scenarios for ISIS depend on the political reforms in the states of Middle East, positive regional interaction among them, adjustment regional crises, and minimize the political intersections between the alliances and international goals. When these conditions are achieved, ISIS will politically and ideologically decline and could undermine his political future.

ناقش البحث مستقبل "تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام داعش" في سياق التحولات السياسية الحاصلة في المنطقة، وفي ظل الأزمات الإقليمية والتحالفات الدولية والحرب على الإرهاب. كذلك تضمن البحث مناقشة نشأة وصعود التنظيم في العراق قبل وبعد العام2003، ومرحلة الانحطاط والانتكاسات التي تعرض لها تنظيم القاعدة في العام 2008، قبل أن يستعيد نشاطه السياسي والفكري والجهادي المتطرف بعد الانسحاب الأمريكي في العام 2011، ومن ثم إعلان دولته المزعومة بعد اجتياح التنظيم الإرهابي محافظة الموصل في حزيران/ 2014، وبعض المدن والمحافظات العراقية. وقد ركز البحث ايضاً على استراتيجية التنظيم بشكل عام، لاسيما الاستراتيجية العسكرية، والاستراتيجيات الدولية أو الوطنية المضادة لداعش الارهابي، ومن ثم تطرق البحث إلى مستقبل التنظيم في ظل الأزمات الإقليمية واهداف التحالفات الدولية من الحرب على تنظيم "داعش". وانتهى البحث في الخاتمة والاستنتاجات وبعض التوصيات التي من الممكن أن يستفيد منها صانع القرار العراقي والعربي. كل السيناريوهات المستقبلية لـ " تنظيم داعش" تتوقف على الإصلاح السياسي لدول المنطقة، والتفاعل الإقليمي الايجابي، وحل الأزمات الإقليمية، وتقليل التقاطعات السياسية بين التحالفات والاهداف الدولية. ففي ظل هذه المعالجات من الممكن أن يشهد التنظيم تراجعاً سياسياً وفكرياً ومن الممكن أن يقوض مستقبله السياسي.


Article
Violations by Daesh and International Coalition Forces for Human Rights in Iraq: 2014-2017
أنتهاكات داعش والتحالف الدولي لحقوق الأنسان في العراق: 2014-2017".

Author: Jabbar H. Saeed جبار حسن سعيد
Journal: AL-ANBAR University Journal of Law and Political Sciences مجلة جامعة الانبار للعلوم القانونية والسياسية ISSN: P ISSN: 2075 2024 / E ISSN: 2706 5804 Year: 2019 Volume: 9 Issue: 1 Pages: 465-478
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this research is to make an overall assessment for the situation of human rights in Iraq, taking the year 2014 as the launching point. That year witnessed the beginning of a chain of major events in the country’s history; the first was the control by the elements of what is called Islamic State (IS) over most Iraqi cities in northern and western of the country, while the second was human rights violations have been committed by the extremists groups and US aristrikes and their alliaces from the other states, those who were involved in the human rights abuses such as the torturing of civilians, mass killing and enforced women into sexual slavery, in particular in areas, namely in Mosul for Yaziddis women. The research problem is that the issue of human rights in Iraq is still fragle due to the abuse to the human rights, it has faced seriouse challenges, starting with the Saddam regiem. for its severe violations of human rights. Secret police, state terrorism, torture, mass murder, rape, deportations, forced disappearances, and assassinations, these violations have continued even after the collapsed of saddam regime in 2003. Rather the US and its allies continue to commit more crimes against civilians of the Iraqi people . The significance of research is to understand virouse violations that have been committed by both the Islamic State miletants and the global coalation led by the US. This research pays an attention on the statues of human rights in Iraq subsequent to 2014 onward. In order to make the picture clearer to the reader, hidden aspects have practiced by involved actors above mentioned. The findings of the research shows that the Islamic State (IS) militants is committing genocide against humanity and the IS also is responsible for the kiddnapings, detentions, touture, ill-treatment, raping of women, sexual slavery, and the proscutions. Besides, the global coalation led-by the US and their alliances were also accused of killing civilians by aristrikes. Of the total number 3.2 million Iraqis were internally and externally displaced.

الهدف, من البحث هو أجراء تقييم شامل لوضع حقوق الانسان في العراق, مع الأخذ بالأعتبار العام 2014, كنقطة أنطلاق للدراسة. شهد ذلك العام بداية لسلسة أحداث رئيسية في تاريخ البلاد, الأول هو سيطرة عناصر ما يسمى بالدولة الإسلامية (IS) على معظم المدن العراقية في شمال وغرب البلاد ، في حين أن الثانية كانت انتهاكات حقوق الإنسان قد أرتكبت من قبل الجماعات المتطرفة, وكذلك الضربات الجوية للقوات الامريكية وحلفاءها من الدول الاخرى أولئك الذين تورطو في انتهاكات حقوق الإنسان مثل تعذيب المدنيين, القتل الجماعي وإجبار النساء على العبودية الجنسية ، لا سيما في المناطق مثل الموصل "نساء اليزيد". هذا البحث يلفت الانتباه إلى وضع حالة حقوق الإنسان في العراق بعد عام 2014 فصاعداً. لأجل تقديم صورة واضحة للقارئ ، عن الجوانب المخفية التي مارست من قبل اللاعبيين المتورطين أعلاه. أظهرت, نتائج البحث بأن عناصر تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) قد أرتكبت جرائم إبادة جماعية ضد الإنسانية ، كما أن داعش مسؤولة عن عمليات الخطف, الأعتقال, التعذيب , أغتصاب النساء, سوء المعاملة, والعبودية الجنسية والاحتجاجات. إلى جانب ذلك ، أتُهم التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة وحلفاءها بقتل المدنيين بسبب الضربات الجوية. من أصل العدد الإجمالي 3.2 مليون عراقي كانوا نازحين داخليًا وخارجيًا.

Listing 1 - 10 of 14 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (14)


Language

Arabic (13)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2019 (5)

2017 (1)

2016 (1)

2015 (3)

2014 (3)

More...