research centers


Search results: Found 47

Listing 1 - 10 of 47 << page
of 5
>>
Sort by

Article
The Jews and their Role in the Turkish Economy
اليهود ودورهم في الاقتصاد التركي من 1923- 1997

Author: Ameen A. Nather أمين عباس نذير
Journal: Journal of Al-Ma'moon College مجلة كلية المأمون ISSN: 19924453 Year: 2009 Issue: 14-A Pages: 70-85
Publisher: AlMamon University College كلية المامون الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

This research highlights the influence of the Jewish state in the Turkish economy and it shows the depth of the Jewish influence in Turkey. This paved the road to the Jews to control most of the gigantic Turkish companies, which run the Turkish economy. This control helped the Jewish state to export commodities to Arab countries through Turkish companies. As a result, the Arab markets are used as places for selling the products of the Jewish state.

يجسد هذا البحث واقعا عمليا لتغلغل العلاقات الاقتصادية بين الدولتين التركية و اليهودية، ويبين مدى عمق التغلغل اليهودي في الشأن التركي مما مهد لليهود من بسط نفوذهم الاقتصادي والسيطرة على معظم الشركات الكبرى التي تتولى إدارة الاقتصاد التركي مما أدى الى اتخاذ تركيا كوسيلة لتصدير منتجاتهم الى الدول العربية باعتبار منشئها تركيا و لذلك اعتبرت أسواق الدول العربية كفيلة لتصريف منتجاتها.

Keywords

Jews --- اليهود


Article
Jewish Falsification of the Holy Book (torah) a subjective study
تحريف اليهود للكتاب المقدّس "التوراة" - دراسة موضوعية -

Author: Wathiq Abdul Razaq Abdul Majeed واثق عبدالرزاق عبدالمجيد
Journal: Anbar University Journal of Islamic Sciences مجلة جامعة الأنبار للعلوم الإسلامية ISSN: 20716028/27068722 Year: 2011 Volume: 3 Issue: 12 Pages: 373-405
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

Allah has undertaken the process of reserving Holly Quran as a guide for Islamic nation to the doomsday. While Torah had excited in a pure and total form in the age of Zechariah, Yahiya, and Jesus (Peace be upon them), the holly Quran told about some truths founded in the copies of Torah in addition to many of calamities and lyings (scandals) which have been added after their time. Therefore, we could take and deduct from Torah based on what our Holly Quran and Al Hadith Sharif asserted. Accordingly, this research indicated that the process of misrepresentation of the Torah facts is not modern but it came from the old time. In fact, the Jewish have performed this process of misrepresentation of facts through many means such as change words or adding texts to the original copy. Furthermore, families of prophets have a great destiny of this process whereas they had been depicted as disreputable and incoherent families and being far from the religion traditions and teachings as well.

ان تحريف الكتاب المقدس (التوراة) ليس حديثاً، إنما رجوع ذلك التحريف إلى زمن قديم ومنذ اختفاء، النسخة الأصلية للتوراة التي أنزلت على سيدنا موسى u. ان القائلين بتحريف التوراة هم ليس المسلمون فقط، بل أيضا قال بذلك التحريف رجال الدين المسيحي. ضرب لنا القران الكريم آيات عدة على تحريف اليهود للكتاب المقدس. هناك شواهد عديدة على ثبوت تحريف التوراة وذلك من خلال تجميع وكتابة التوراة، وعدم وجود وحدة المواضيع فيها، ووجود العديد من التناقضات والأخطاء في ثنايا تلك الكتابات. استخدم اليهود طرق معينة للقيام بذلك التحريف، منها التحريف من طريق تبديل الكلمات أو زيادة جمل ونصوص إلى التوراة كانت غير موجودة أصلا قبل ذلك. استخدموا كذلك طريقة حذف عبارات وجمل من التوراة، إذ نجد عبارات معينة في نسخة من نسخ التوراة، بينما لا نجد لتلك الجمل أو الكلمات أي اثر في نسخة أخرى. كان للجانب الاخلاقي نصيباً من ذلك التحريف، اذ تم وصف الانبياء (عليهم الصلاة والسلام) بالانحلال والانحطاط الخلقي وبما يتنافى مع الوصايا والتعاليم الدينية، ووصفهم المجتمعات المتمثلة بتلك العوائل بأنه مجتمع متفكك ومنحل.


Article
Jews of Habasha (Falasha) A history Study
يهود الحبشة (الفلاشاه) دراسة تاريخية

Author: Asst .Le. Omer Salham Sedeeq م.م.عمر سلهم صديق
Journal: Collage of Islamic Sciences Magazine مجلة كلية العلوم الاسلامية ISSN: 1812125X Year: 2013 Volume: 7 Issue: (14/2) Pages: 692-720
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The study investigates the history of Jews in the region of Habasha in Africa)called the (Falasha) by discussing the origin on meaning of their name besides expounding their historical roots and the place from which they migrated and the reasons behind their migration besides their social,economic, and political life conditions. The study also investigates the doctrines and codes of these people and the differences in those aspects between them and the Jews in the rest of the world. The importance of the study stems from the necessity to determine the history of the Falasha Jews and why the Zionists are contemporary interested in these people and why they motivated them to migrate to Palestine in order to increase the number of the Jewish population compared to the Muslims and Christians in the region although Jews despise the Falasha jaws because they have a dark complexion and they consider the blasphemous because they do not believe in the Talmud which is a standard of true belief among Jews.

يتناول البحث تاريخ يهود الحبشة (الفلاشاه) من حيث أصل التسمية ومعناها وبيان الجذور التاريخية لهم ، وأين هاجروا ؟ ومتى ؟ ولماذا ؟ وكيف كانت ظروف حياتهم من الناحية الاجتماعية والاقتصادية والسياسية ؟ وما هي عقائدهم وشرائعهم وأوجه الاختلاف بين عقيدتهم وشريعتهم وعقيدة باقي يهود العالم وشريعتهم ؟ وتكمن أهمية البحث في ضرورة معرفة تاريخ الفلاشاه ، وذلك لما أبداه الكيان الصهيوني في العصر الحديث من اهتمام بالفلاشاه حيث عمل على تهجيرهم إلى فلسطين المحتلة وذلك لزيادة عدد اليهود على حساب العرب من مسلمين ونصارى على الرغم من أن اليهود يحتقرون الفلاشاه لأنهم سود البشرة ويعتبرونهم كفاراً لان الفلاشاه لا يؤمنون بالتلمود والتلمود عند اليهود هو معيار صدق يهودية اليهودي .


Article
The process of Ezra and Nehemiah- The process of displacing of the Jews of Iraq.
عملية عزرا ونحميا – عملية تهجير يهود العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The research is an attempt to answer the question of how the Jews of Iraq were displaced in the early of 1950s? the condition and the circumstances of the immigration of the Jews of Iraq , the mechanism of the immigration under the so – called " Ezra and Nehemiah process" a process that has been successful in practice , with the help of superpowers such as Britain and united states which pressed the Iraqi government at the time and forced it to bow and comply with them , As well as the secret movements and Zionist organization that have helped tremendously to open the door of immigration to the Jews , and spreading rumors and propaganda within the Jewish community as well as bombings that led in one way or another to push the Jews to leave .

نحاول من خلال هذا البحث الاجابة عن سؤال كيف هُجّر يهود العراق في مطلع الخمسينيات؟: ظروف وملابسات هجرة يهود العراق، والية الهجرة تحت ما يسمى عملية " عزرا ونحميا " ، تلك العملية التي كتب لها النجاح من الناحية العملية بمساعدة دول عظمى امثال بريطانيا والولايات المتحدة ، اللتان ضغطتا على الحكومة العراقية حينها واجبرتها على الرضوخ والامتثال لهما . فضلا عن الحركات السرية والتنظيمات الصهيونية التي اعانت بشكل كبير على فتح الباب لليهود ونشر الشائعات والدعاية الصهيونية داخل الطائفة اليهودية في العراق وكذلك التفجيرات التي ادت بطريقة أو باخرى إلى دفع اليهود إلى المغادرة.


Article
Sociological Analysis of Peaceful Coexistence in Kurdish Society
التحليل السوسيولوجي للتعايش السلمي في المجتمع الكوردي

Loading...
Loading...
Abstract

This research is concerned with the study of peaceful coexistence in Kurdish society. The concept of coexistence is based on the awareness of individuals or groups that have different religious, racial or intellectual identities and the recognition that this is a difference that should not lead to violent conflicts between individual or group bearers. Hence, the present research deals with the issue of peaceful coexistence as a means of perpetuating and sustaining peace in Kurdish society

يهتم هذا البحث بدراسة التعايش السلمي في المجتمع الكوردي * ، إذ إن موضوع التعايش السلمي من المواضيع المهمة في جميع المجتمعات، لكن المجتمعات المتعددة والمتنوعة قومياً ودينياً وقومياً ، تكون بحاجة ماسة للتعايش السلمي، لكي تستطيع حل مايعترضها من مشاكل بسبب التعددد والتنوع. إذ يستند مفهوم التعايش على وعي الأفراد أو الجماعات بأن لها هويات دينية أو عرقية أو فكرية مختلفة والإقرار بأن هذا إختلاف لاينبغي أن يقود إلى صراعات عنيفة بين حامليها أفراداً كانوا أم جماعات. من هنا فإن البحث الحالي يهتم بموضوع التعايش السلمي كوسيلة من وسائل ديمومة وإستمرار السلام في المجتمع الكوردي


Article
The Conflict between Religious and secular in Modern Jewish thought
الصراع بين الديني والعلماني

Author: ALaa.A.Motlak علاء عبد الرزاق
Journal: Journal of the Center Palestine Studies مجلة مركز الدراسات الفلسطينية ISSN: 18195571 Year: 2009 Issue: 9 Pages: 160-170
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

As is the case with other religions and beliefs originated within the confines of the Jewish currents of thought all was the result of cross-fertilization of intellectual and philosophical among the beliefs of Jewish religious ideas and philosophies derived from the ocean, who lived in which the Jews at the same time, who has gained the Jews set of ideas and proposals that were in some cases inconsistent with the religious heritage of the Jewish have left are also a number of fingerprints in the course of the world thought both on his side, religious or secular, and has remained the issue of conflict between the traditional and the modern one of the issues that had occupied the Jewish thought of modern and contemporary, and bare material conflict, large discrepancies between the representatives of these currents and trends on the most important issues of concern to human Jewish, including the identity and how to build a model politically embodies Jewish values ​​and to find a degree of harmonization between the acquisition of data of science and modern philosophy and contribute to and adhere to the most important contained in the religious heritage of the Jewish sayings, and we can conclude that there are three streams of basic resulted from a convergence of religious heritage of Jewish science and modern philosophy holds current first in what was produced by the Western mind from the ideas and proposals and called for the rejection of religious traditions Judaism, which are contrary to reason and to keep Judaism as a social unit among the Jews without the doctrine of great influence in shaping and determining the course of life of the Jewish contemporary The second trend is the movement's traditional refusal to quote or influenced by any current rational attempts to undermine the foundations of religious belief and maxims promise of religious belief the anchor first for the Jews to build their national identity and distanced Judaism trying to vulnerable in the current scientific or mental lead to questioning the Jews as reported by their holy books, On the other hand has emerged stream sought to find a basis of compromise between what is sought the Jews to hold on to its religious heritage, with an attempt to keep aspects of the mythical and metaphysical, for and between data from the modern era, especially those relating to respect for science and scientific explanation and urged Jews to contribute to the serious and the actual in modern civilization which is the human civilization, and contributed to several of them contribute to the peoples, civilizations, cultures, and was not the product of a single culture or one religion.

كما هو الحال مع غيرها من الأديان والمعتقدات نشأت في كنف اليهودية تيارات فكرية شتى كانت حصيلة لتلاقح فكري وفلسفي بين المعتقدات الدينية اليهودية والأفكار والفلسفات المستمدة من المحيط الذي عاش في إطاره اليهود وفي الوقت ذاته الذي اكتسب فيه اليهود جملة من الأفكار والطروحات التي كانت في بعض الأحيان متناقضة مع التراث الديني اليهودي فقد تركوا هم أيضا جملة من البصمات في مسار الفكر العالمي سواء ما تعلق منه بالجانب الديني أو العلماني، ولقد بقيت قضية الصراع بين ماهو تقليدي وحداثي واحدة من القضايا التي شغلت الفكر اليهودي الحديث والمعاصر وولدت مادة الصراع تناقضات كبيرة بين ممثلي هذه التيارات والاتجاهات حول أهم القضايا التي تهم الإنسان اليهودي ومنها هويته وكيفية تبني أنموذجا سياسيا يجسد القيم اليهودية وإيجاد قدر من الموائمة بين اكتساب معطيات العلم والفلسفة الحديثة والمساهمة فيها وبين التمسك بأهم ما ورد في التراث الديني اليهودي من مقولات، ونستطيع أن نستنتج إن هنالك ثلاث تيارات أساسية نتجت عن التقاء التراث الديني اليهودي بالعلم والفلسفة الحديثة تمسك التيار الأول فيها بما أنتجه العقل الغربي من أفكار وطروحات ودعا إلى نبذ التقاليد الدينية اليهودية التي تتناقض مع العقل وإبقاء اليهودية كعامل وحدة اجتماعية بين اليهود دون أن يكون للعقيدة تأثير كبير في رسم وتحديد مسار الحياة لليهودي المعاصر وأما التيار الثاني فهو التيار التقليدي الذي رفض اقتباس أو التأثر بأي تيار عقلاني يحاول تقويض أسس العقيدة الدينية وثوابتها وعد العقيدة الدينية بمثابة المرتكز الأول لليهود في بناء هويتهم القومية ونأى باليهودية عن محاولة التأثر في تيار علمي أو عقلي يؤدي إلى تشكيك اليهود بما أوردته كتبهم المقدسة، وبالمقابل فقد ظهر تيار سعى إلى إيجاد قاعدة من التوافق بين ما سعى اليهود للتمسك به من تراثهم الديني، مع محاولة إبعاد الجوانب الأسطورية، والغيبية، عنه وبين معطيات العصر الحديث ولاسيما تلك التي تتعلق باحترام العلم والتفسير العلمي وحث اليهود على المساهمة الجادة والفعلية في الحضارة الحديثة والتي هي حضارة إنسانية، أسهمت وتسهم فيها عدة من الشعوب، والحضارات، والثقافات، ولم تكن نتاجا لحضارة منفردة أو دين واحد.


Article
Arab image in the Zionist vision
صورة العربي في الرؤية الصهيونية

Author: Ass.Lec.Suaad Ibrahim Abbas م.م.سعاد ابراهيم عباس
Journal: Journal of the Center Palestine Studies مجلة مركز الدراسات الفلسطينية ISSN: 18195571 Year: 2006 Issue: 1 Pages: 61-85
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

We can say that Zionism played a major role in distorting the image of Arabs and Muslims by promoting ideas and theories wrong towards the Arabs across institutions and organizations and its agencies and their media

يمكن القول ان الصهيونية لعبت دورا كبيرا في تشويه صورة العرب والمسلمين من خلال ترويجها لافكارها ونظرياتها الخاطئة تجاه العرب عبر مؤسساتها ومنظماتها واجهزتها ووسائل اعلامها


Article
Nostalgia to the land of Mesopotamia in the novels of Iraqi Jews in the Diaspora
الحنين إلى ارض الرافدين في روايات العراقيين اليهود في المهجر

Loading...
Loading...
Abstract

The writers of the Iraqi Jewish community have distinguished themselves in their literary productions, which they invented after they were expelled from their original homeland. They recorded their true suffering and tragedy after uprooting their roots from Iraq. Many wrote about the conditions of the Jews of Iraq and their cultural heritage in terms of social, economic, historical and literary through nostalgia to Baghdad, and since the social composition of any minority must be affected by the majority within the scope of the impact was significant in the customs and traditions of the Jewish community, Arab countries, which included Jewish communities as well as Western societies, but less so, since these minorities were living in isolation in the communities of the ghetto and the sense of belonging was not the same as the case of Iraqi Jews and Jews in the countries Arabic, so the majority of the writers of the Jewish community of Iraq succeeded if not all of them in the writing of their literary output, which was going on in Iraq more than it was in Palestine

شكل أدباء الطائفة اليهودية العراقية تنوعا متميزا في نتاجاتهم الأدبية التي ابدعوا في كتابتها بعد تهجيرهم من موطنهم الاصلي ، فقد سجلوا معاناتهم وماساتهم الحقيقية بعد اقتلاع جذورهم من العراق . وكتب الكثير منهم عن احوال يهود العراق وموروثهم الثقافي من الناحية الاجتماعية والاقتصادية والتاريخية والادبية من خلال حنينهم إلى بغداد ، وبما إن التركيبة الاجتماعية لأي اقلية لا بد لها إن تتاثر بالأغلبية التي تعيش ضمن نطاقها ، فكان التأثير الكبير في عادات وتقاليد الطائفة اليهودية حاله كحال باقي المجتمعات العربية التي كانت تضم بين جنباتها الطوائف اليهودية وكذا الحال بالنسبة للمجتمعات الغربية ولكن بنسبة اقل كون تلك اقليات كانت تعيش حالة من العزلة في مجتمعات الجيتو ولم يكن الشعور بالانتماء موجودا كما هو حال اليهود العراقيين واليهود في البلدان العربية ، لذلك نجح غالبية أدباء الطائفة اليهودية العراقية إن لم نقل جميعهم في كتابة نتاجاتهم الأدبية التي كانت تدور احداثها في العراق أكثر من التي كانت تدور احداثها في فلسطين


Article
Jews of Iraq between immigration and displacement During the Royal era
يهود العراق بين الهجرة والتهجير في العهد الملكي

Loading...
Loading...
Abstract

World Zionism practiced many forms with the aim of Judaizing Palestinian identity in order to establish the foundation of the modern "Israeli state", the "Promised Land". It was one of those forms, and the most important of which was the displacement of the Jews from their homelands to Palestine to build their new state. Like the rest of the Arab Jews, the majority of the Jews of Iraq migrated in the middle of the 20th century during the royal era. And Zionism would not have succeeded in its goals without assistance of Britain and the United States of America, and for objectives and factors some are clear and the other remained hidden from the Arab peoples and even Western. And like the West imperialist Iraqi governments helped directly and indirectly by providing them with a large human force contributed to the strengthening of the Zionist entity and for several reasons, some are local others are nationalism, international and personal.

مارست الصهيونية العالمية أشكالاً عدة بهدف تهويد فلسطين وطمس الهوية الفلسطينية لإرساء قواعد "دولة إسرائيل" الحديثة "ارض الميعاد"، وكانت احدى تلك الأشكال واهمها تهجير اليهود من أوطانهم إلى فلسطين، لبناء دولتهم الجديدة. وكبقية اليهود العرب تمت هجرة أغلبية يهود العراق في منتصف القرن العشرين أثناء الحكم الملكي، وما كانت تنجح الصهيونية في أهدافها لولا مساعدة بريطانيا والولايات المتحدة الأميركية ولأهداف وعوامل بعضها واضح والأخر بقي مخفي عن الشعوب العربية وحتى الغربية. ومثلها مثل الغرب الإمبريالي ساعدت الحكومات العراقية الصهيونية بشكل مباشر أو غير مباشر بمدها بقوة بشرية كبيرة ساهمت بتعزيز الكيان الصهيوني ولأسباب عدة منها محلية وقومية ودولية وشخصية.


Article
Medina Document and its impact on the embodiment of religious tolerance
وثيقة المدينة المنورة وأثرها في تجسيد التسامح الديني

Loading...
Loading...
Abstract

The Medina document approved by the Prophet (peace and blessings of Allaah be upon him) with the Jews after his emigration to the city was one of the greatest images of religious tolerance, evidence of the tolerance of Islam in dealing with non-Muslims. Islam has embodied the principle of a culture of tolerance with the formation of a state Islam, and intolerance did not take a path in the call to God or in governance or in administrative procedures.This research includes the following investigations:The first topic: the circumstances necessary for the approval of the Medina document.The second topic: principles of tolerance in the city document.Third topic: Violation of the document, its causes and consequences.

إنَّ وثيقة المدينة المنورة التي أقرها النبي صلى الله عليه وسلم مع اليهود بعد هجرته إلى المدينة، كانت من أعظم الصور التي تعبر عن التسامح الديني، وهي دليل على سماحة الإسلام في التعامل مع غير المسلمين، وأن ا قد جسد مبدأ ثقافة التسامح مع تباشير تكوين دولة الإسلام، ولم يتخذ التعصب طريقاً في الدعوة إلى الله أو في الحكم أو في الإجراءات الإدارية.ويشتمل هذا البحث على المباحث الآتية: المبحث الأول: الظروف الموجبة لإقرار وثيقة المدينة المنورة.المبحث الثاني: مبادئ التسامح في وثيقة المدينة.المبحث الثالث: الإخلال بالوثيقة، أسبابه ونتائجه.الخاتمة.

Listing 1 - 10 of 47 << page
of 5
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (47)


Language

Arabic (35)

Arabic and English (10)


Year
From To Submit

2020 (2)

2019 (9)

2018 (12)

2017 (3)

2016 (1)

More...