research centers


Search results: Found 5

Listing 1 - 5 of 5
Sort by

Article
Relying on the media and the limits of public trust Survey study about Baghdad and Suleimaniah Masters as a model.
الاعتماد على وسائل الاعلام وحدود ثقة الجمهور بها (دراسة مسحية على أساتذة جامعتي بغداد والسليمانية انموذجاً)

Authors: Wisam Fadhil Radhi وسام فاضل راضي --- Hemin Mejeed Hessen هيمن مجيد حسين
Journal: Mustansiriyah Journal of Arts مجلة آداب المستنصرية ISSN: 02581086 Year: 2014 Issue: 67 Pages: 1-32
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Confidence and reliability are two essential features which the media seeking standards according to the relation ship with the audience.In Iraq specially in Kurdistan region and according to the political, economical and security changes and the large amount of media, the need is stand out to study the reliability and trust in order to reach the effectiveness role of media .The masters of Baghdad and Suleimaniah University were chosen as geographic and human aspects by them , the aims of the research could achieve through out relying the random examples.The main important results are;-1- expressing the confidence by using (AL- sabah, AL-zeman and AL-mada)Baghdad news paper readers Baghdad ,conversely with (oina, Hawlaty and wilivien )suleimanah news paper readers.2- expressing confidence by using Baghdad Radio as (summer , Al-Iraqia and Dijila) respectively in Baghdad, conversely the trust of suleimaniah Radio as (coran , Nawa and Kurdistan )using by suleimaniah listeners.3- expressing confidence by using Arabian satellite TV as (AL-Iraqia , AL-sharqia and AL-Zaman) in Baghdad conversely , suleimaniah satellites T.V as (NRT, KNN and Kurdistan)in suleimaniah.4- expressing confidence in Arabic Electronic media websites (written) in Baghdad , conversely in suleimaniah Electronic media websites as (oina , khandan and Lavien) in suleimanieh.

الثقة والاعتمادية سمتان أساسيتان تسعى وسائل الاعلام الى اكتسابها والاقتراب من معاييرها في سياق العلاقة مع الجمهور ، والسمتان تلك قد تحددان والمقبولية والانتشار والتأثير والمنشود لوسائل الاعلام على الجمهور في مجال الاهداف التي تسعى الى تحقيقها ، وفي العراق وفي اقليم كردستان وبحكم المتغيرات السياسية والاقتصادية والامنية وغيرها فضلا عن العدد الكبير من وسائل الاعلام العاملة تبرز الحاجة الى دراسة الاعتمادية والثقة وصولا الى تحديد التشخيص المطلوب للفاعلية والدور المؤثر للوسائل تلك ، وجرى في هذا السياق اختيار عينة من اساتذة جامعتي بغداد وسليمانية بوصفهما مجالين جغرافيين وبشريين يمكن معهما تحقيق اهداف البحث وعبر اعتماد العينة العشوائية متعددة المراحل لانجاز متطلبات البحث ، وقد تم التوصل الى نتائج عدة ، من ابرزها :1- التعبير عن الثقة البارزة بصحف (الصباح والزمان والمدى) البغدادية وعلى التوالي من قبل القراء في بغداد، مقابل ثقة مماثلة بصحف (اوينة وهاولاتي ولفين) وعلى التوالي من قبل القراء في سليمانية .2- التعبير عن الثقة البارزة بالاذاعات (سومر، العراقية ودجلة) البغدادية وعلى التوالي من قبل المستمعين في بغداد، مقابل ثقة مماثلة بالاذاعات (كوران، نوا وكوردسات) وعلى التوالي من قبل المستمعين في سليمانية.3- التعبير عن الثقة البارزة بالفضائيات (العراقية، الشرقية والزمان) العربية وعلى التوالي من قبل مشاهديها في بغداد، مقابل ثقة مماثلة بفضائيات (NRT ، KNN ، كوردسات) وعلى التوالي من قبل مشاهديها في سليمانية 4- التعبير عن الثقة البارزة بالمواقع الاعلامية الالكترونية (كتابات والمسلة) العربية وعلى التوالي من قبل متابعيها في بغداد، مقابل ثقة مماثلة بالمواقع الاعلامية الالكترونية (اوينة، خندان ولفين) وعلى التوالي من قبل متابعيها في سليمانية .


Article
Mass Media Communications Misdirecting in Broadcasting Information
التضليل الاعلامي في بث المعلومات

Author: Abdulhussein Kadhim Mareekh عبد الحسين كاظم مريخ العطواني
Journal: AL - Bahith AL - A’alami مجلة الباحث الاعلامي ISSN: 1995 8005 / EISSN 2617 9318 Year: 2018 Volume: 10 Issue: 40 Pages: 107-130
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The current research aims at identifying Mass Media Communications Misdirecting in Broadcasting Information made by media. The researcher headed for the Iraqi Center of Media Liberty, one of non-governmental civil society organizations, that this center has multiple activities in the field of media and is far away from the effects imposed by the media institutions on employees with respect to the adoption of the institution policy, its agenda and the trends financing it. To achieve the study goals, the researcher used the survey curriculum by depending on the descriptive study. As to the research instrument, it was (the questionnaire). The research was divided into four sections. The first section was dedicated to (the research methodological framework) including the research problem, questions, significance, aims, method, sample, population, fields, instrument and validity instrument test. As to the second section, it addressed the misdirecting with detailed items for media and misdirecting, the concept of misdirecting, the aims, means and methods of media misdirecting. In the third section, the information came in three items: media and information, the concept and types of information, while the fourth section dealt with the research applied study with two items, the first item was dedicated to an outlined brief on the research population information, while the second item was to display and analyze the results obtained from the respondents, and finally the research arrived some results the most important of which was that the information broadcasted by media, such as satellite channels, were not in the correct direction as well as exposed to manipulation and distortion to occupy the country with political struggles, arouse sectarian conflicts and amplify the ability of ISIS terrorist gangs.

هذا البحث يهدف إلى معرفة التضليل الإعلامي في بث المعلومات التي تقوم بها وسائل الإعلام، وقد توجه الباحث إلى المركز العراقي لحرية الإعلام، احد منظمات المجتمع المدني غير الحكومية، كون هذا المركز لديه نشاط متعدد في مجال الإعلام وفي منأى عن التأثيرات التي تفرضها المؤسسات الإعلامية على العاملين من حيث إتباع سياسة المؤسسة وأجندتها والجهة الممولة لها.وتحقيقاً لأهداف الدراسة فقد استعمل الباحث المنهج المسحي باعتماد الدراسة الوصفية، إما أداة البحث فهي (الاستبانة)، وقد تم تقسيم البحث إلى أربعة مباحث، خصص المبحث الأول إلى (الإطار المنهجي للبحث) متضمناً مشكلة البحث وتساؤلاته، وأهميته، وأهدافه، ومنهجه وعينته، ومجتمع البحث ومجالاته، وأداته، واختبار أداة الصدق، إما المبحث الثاني فقد تناول التضليل وبفقرات مفصلة للإعلام والتضليل، ومفهوم التضليل، وأهداف التضليل الإعلامي، ووسائل التضليل الإعلامي , وأساليب التضليل الإعلامي , وفي المبحث الثالث جاءت المعلومات بثلاث فقرات: الإعلام والمعلومات، ومفهوم المعلومات , وأنواع المعلومات. أما المبحث الرابع فتناول الدراسة التطبيقية للبحث وبفقرتين خصصت الفقرة الأولى نبذة مختصرة عن معلومات مجتمع البحث، أما الفقرة الثانية فهي لعرض وتحليل النتائج المستحصلة من المبحوثين، وأخيراً خلص الباحث لبعض النتائج أهمها: إن المعلومات التي تبثها وسائل الإعلام لا تسير بالاتجاه الصحيح، وتشويه المعلومات بدافع إشغال البلد في الصراعات السياسية، وان الوسائل الإعلامية الأكثر استخداماً في تضليل المعلومات هي القنوات الفضائية، كما وان الممارسات التي تركز عليها وسائل الإعلام في تضليل المعلومات هي إثارة النعرات الطائفية، والتضخيم من قدرة زمر داعش الإرهابية.


Article
Readership of Iraqi Audience for Digital News
قارئية الجمهور العراقي للأخبار الرقمية

Author: Saad Kadhim Hassan سعد كاظم حسن
Journal: Journal Of Al-Frahedis Arts مجلة آداب الفراهيدي ISSN: 26638118 (Online) | 20749554 (Print) Year: 2019 Volume: 11 Issue: 38 | Part II Pages: 318-341
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Digital news is one of the important findings to contemporary media expansion in the use of digital technology and provoking new forms to display messages and updates multimedia arts including the art of news which its digital pose appears in high stage. Define users' levels of the various kinds of press arts is an important thing to media as it determines how audience accept and follow a particular type of press art, the causes of this following and define audiences' performance of this art and the reasons of reading it. The researcher uses survey method to define levels of Iraqi public for digital news and select the levels and causes of public preference for digital news by conducting a survey study on a sample of Iraqi people to reach the goals set this research.

تعد الاخبار الرقمية أحد النتائج المهمة لتوسع وسائل الاعلام المعاصرة في استخدام التكنولوجيا الرقمية، وما افرزته من اشكال جديدة لعرض الرسائل الاعلامية وتحديثاً للفنون الاعلامية المتعددة ومن ضمنها فن الخبر والذي ظهر بشكله الرقمي في المرحلة الحالية. ويعد تحديد مستويات قارئية الفنون الصحفية بمختلف انواعها من الامور المهمة لوسائل الاعلام كونها تحدد مدى اقبال الجمهور ومتابعته لفن صحفي معين واسباب هذا الاقبال وتحديد تفضيلات الجمهور لهذا الفن واسباب قراءته والإشباعات المتحققة منه. ويعمل البحث على دراسة مستويات قارئية الجمهور العراقي للأخبار الرقمية وتحديد هذهِ المستويات واسباب تفضيل الجمهور للخبر الرقمي واسباب قراءته لموضوعات هذا الفن الصحفي والخصائص المميزة له. وذلك عن طريق اجراء دراسة مسحية على عينة من الجمهور العراقي اجل الوصول نتائج البحث.


Article
Semantics field of the literary terms and expressions in mass media- newspapers and news channels as examples.
الحقول الدلالية للمصطلحات والتعابيرالأدبية في وسائل الإعلام-الصحف والقنوات الإخبارية-نموذجاً

Authors: MohsinKheddamy محسن خدامی --- Mohammed JentyFerb محمد جنتیفر --- AatyObiaat عاطی عبیات
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2017 Volume: 1 Issue: 32 Pages: 345-367
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

اللغة،كما يقرّر‌أكثر‌عـلمائها،لا‌تـقتصروظـيفتهاعليالتفاهمبينالأفراد،وانماتتجاوزذلكإليأنهاالأداةالتييتعلّمويفكربهاالإنسان.فهيتقودعقله‌وتـوجّهه،وبهايستدّلعليالسلوكالقويممعالآخرينفهيفضلاعنذلك‌تحفظ‌التراث‌الثـقافيللمجتمعات.فهيإذنمنظّمةالعلاقاتالاجـتماعية،ووسـيلةالتعاملوالتعاونبينأفرادالمجتمعوأهمّأدواتالحفاظعليكيانه.فهيقلبالأمـّةالنـابض‌وجهازهاالمحرّك. فالمصطلحات العربيةوالتعابيرالمأثورةتعتبررافداً من روافد نمو اللغة والخيطالسرّيالذييمكنمنخلالهالوصولإليبعضالخفاياوالأسراروقراءةمابينالسطورالتيتختفيخلفالجدارالمعرفي.فالأخباروصياغتهاتمثلجانباًمهماًفيعالمالمعرفةفيعصرناالراهنوتبقيعليالدوامالسبيلالفاعلفيمتابعةالأحداثوالتطورات التي تعصف بعالمنا اليوم. فالمصطلحات المستخدمة في الخطاب الإعلامي ليست كلمات عشوائية، أو جمل مرصوصة تقال كيفما اتفق، بل هي كلمات مفتاحية، تحمل مضامين عميقة، ومفاهيم محددة، وأفكار مركزية، وهي ذات أهمية كبيرة، ومكانة مؤثرة في صلب الخطاب الإعلامي.فلاشك إنَّ الإعلامي القديراذاأرادالتواصلمعجمهوره،فعليهتوظيفاللغةالمرنةوالصورةالفنيةالقائمةعليالترابطاللغويوالايحائيالمشحونةبالتأثيروالتعبيرلنقلالخبروالمعلومةإليهمدونتعقيدأواطناب. تسعيهذهالدراسةعبرالمنهجالتحليليمعرفةقيمةالصورة الفنية بعناصرها الأربعة (المجاز، التشبيه،الاستعاره،الكناية) للمصطلحاتالإعلاميةلتبيّنمديفاعليتهافيصياغةالخبروتحريرهباعتبارهاوسيلةمهمةمنوسائلالتعليمونقلالمعلومات،لأنهاتختصرالمسافةالطويلةفيالفهموإدراكالمعنى،وتغنيعنكثيرمنالكلام في الشرح والتوضيح والتفسير.فإن فهمها وادراك قيمتهايعدجزءاًأساسياًمنالوعيالإعلامي.ونظراً لاهميةالمصطلحاتوالتعابيرالاعلاميةفيالعمليةالاعلاميةعكفتهذهالدراسةللاجابةعنالاسئلةالتالية:اولاً: ما هي اللغة الاعلامية؟ وماهي العلاقة بيناللغةوالاعلام ؟ ثانيا: ماهيالصورةالفنية؟ومامديأثرهافيتخصيبالفكرةالاعلامية.ثالثاً: ماهي المصطلحات والتعابيرالأدبيةالإعلامية؟وماأثرهافيتحريرالخبروصياغته؟كشفت الدراسة عن زيادةتوظيفالمصطلحاتمنقبلالاعلاميينبهدفالايحاءبافكارواتجاهاتمعينة عبر الايجازوالدقةالتعبيريةالكامنةفيالمصطلحاتبهدفالالتقاءجماليةسحرالاسلوبوالفكرةالمنقولةلتغييرالمواقفأوكسبهاأوتبديلهالاسيمافيفيالمناطقغيرالمستقرةفيالعالم،أوالتيتشهدصراعاتمسلحة،حيثتتنافسالأطرافذاتالعلاقةبتصنيعونحتالمصطلحات الإعلامية، وتسويقها ونشرها،للتأييدفكرةصاحبهومؤازرةمواقفهضدالطرفالآخر.

اللغة،كما يقرّر‌أكثر‌عـلمائها،لا‌تـقتصروظـيفتهاعليالتفاهمبينالأفراد،وانماتتجاوزذلكإليأنهاالأداةالتييتعلّمويفكربهاالإنسان.فهيتقودعقله‌وتـوجّهه،وبهايستدّلعليالسلوكالقويممعالآخرينفهيفضلاعنذلك‌تحفظ‌التراث‌الثـقافيللمجتمعات.فهيإذنمنظّمةالعلاقاتالاجـتماعية،ووسـيلةالتعاملوالتعاونبينأفرادالمجتمعوأهمّأدواتالحفاظعليكيانه.فهيقلبالأمـّةالنـابض‌وجهازهاالمحرّك. فالمصطلحات العربيةوالتعابيرالمأثورةتعتبررافداً من روافد نمو اللغة والخيطالسرّيالذييمكنمنخلالهالوصولإليبعضالخفاياوالأسراروقراءةمابينالسطورالتيتختفيخلفالجدارالمعرفي.فالأخباروصياغتهاتمثلجانباًمهماًفيعالمالمعرفةفيعصرناالراهنوتبقيعليالدوامالسبيلالفاعلفيمتابعةالأحداثوالتطورات التي تعصف بعالمنا اليوم. فالمصطلحات المستخدمة في الخطاب الإعلامي ليست كلمات عشوائية، أو جمل مرصوصة تقال كيفما اتفق، بل هي كلمات مفتاحية، تحمل مضامين عميقة، ومفاهيم محددة، وأفكار مركزية، وهي ذات أهمية كبيرة، ومكانة مؤثرة في صلب الخطاب الإعلامي.فلاشك إنَّ الإعلامي القديراذاأرادالتواصلمعجمهوره،فعليهتوظيفاللغةالمرنةوالصورةالفنيةالقائمةعليالترابطاللغويوالايحائيالمشحونةبالتأثيروالتعبيرلنقلالخبروالمعلومةإليهمدونتعقيدأواطناب. تسعيهذهالدراسةعبرالمنهجالتحليليمعرفةقيمةالصورة الفنية بعناصرها الأربعة (المجاز، التشبيه،الاستعاره،الكناية) للمصطلحاتالإعلاميةلتبيّنمديفاعليتهافيصياغةالخبروتحريرهباعتبارهاوسيلةمهمةمنوسائلالتعليمونقلالمعلومات،لأنهاتختصرالمسافةالطويلةفيالفهموإدراكالمعنى،وتغنيعنكثيرمنالكلام في الشرح والتوضيح والتفسير.فإن فهمها وادراك قيمتهايعدجزءاًأساسياًمنالوعيالإعلامي.ونظراً لاهميةالمصطلحاتوالتعابيرالاعلاميةفيالعمليةالاعلاميةعكفتهذهالدراسةللاجابةعنالاسئلةالتالية:اولاً: ما هي اللغة الاعلامية؟ وماهي العلاقة بيناللغةوالاعلام ؟ ثانيا: ماهيالصورةالفنية؟ومامديأثرهافيتخصيبالفكرةالاعلامية.ثالثاً: ماهي المصطلحات والتعابيرالأدبيةالإعلامية؟وماأثرهافيتحريرالخبروصياغته؟كشفت الدراسة عن زيادةتوظيفالمصطلحاتمنقبلالاعلاميينبهدفالايحاءبافكارواتجاهاتمعينة عبر الايجازوالدقةالتعبيريةالكامنةفيالمصطلحاتبهدفالالتقاءجماليةسحرالاسلوبوالفكرةالمنقولةلتغييرالمواقفأوكسبهاأوتبديلهالاسيمافيفيالمناطقغيرالمستقرةفيالعالم،أوالتيتشهدصراعاتمسلحة،حيثتتنافسالأطرافذاتالعلاقةبتصنيعونحتالمصطلحات الإعلامية، وتسويقها ونشرها،للتأييدفكرةصاحبهومؤازرةمواقفهضدالطرفالآخر.


Article
Тенденция к демократизации языка в сми Exploitation of the Democratization of Language in the Mass Media
إشاعة ديمقراطية اللغة في وسائل الإعلام الجماهيري

Author: Ali A. hadi
Journal: Journal of the College of Languages مجلة كلية اللغات ISSN: 20479279 25203517 Year: 2019 Issue: 39 Pages: 41-57
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

В статье рассмотрены особенности демократизации лексики в языке средств массовой информации; проанализирована специфика функционирования упомянутого явления (демократизации) в контексте бытования языка как явления онтологической реальности. Кроме того, отмечено все возрастающая роль языка средств массовой информации и языка политики как его составной части; акцентируется внимание на чрезмерном насыщении языка СМИ, а посредством него и литературного языка, оценочными средствами, что может заключать в себе негативные результаты.Abstract In the present paper, the features of democratization of vocabulary in the language of mass media are tackled. Particularly, the functions of this phenomenon in the context of language as an ontological reality are analysed. As well, the growing role of the language of the media, and the language of politics as an integral part pertaining to it, is noted. Further, attention is paid to the excessive saturation of the language of the media along with the literary language, by means of evaluation which may include negative results. In this concern, scholars had different views, specifically in relation to the use of colloquial vocabulary along with some vernacular professional lexical items. Some considered it negatively since this would lead to a state of deterioration of language, due to the use of colloquialisms. Others, however, saw it a positive trend that would have a better impact on the media audience, because of its better effect than that of the classical language.

تناول الباحث في هذا البحث خصائص دمقرطة اللغة التي يستخدمها الإعلام الروسي على اختلاف أنواعه المقروءه والمسموعه,وقد تناول البحث ظاهرة مهمة في هذا المجال وهي الديمقراطية في سياق وجود اللغة بوصفها ظاهرة انطولوجية (معرفية). فضلاً عن ذلك تم التطرق إلى تنامي دور اللغة في وسائل الإعلام لاسيما لغة السياسه، وقد سلط الباحث الضوء على اضطراد لغة الأدب في الإعلام من خلال نماذج أدبية مختارة. من هنا نلاحظ إنقسام علماء اللغة في تقييم هذه الظاهرة اللغوية لا سيما استعمال المفردات العامية الواردة في الكلام الدارج وبعض المفردات التخصصية المحلية هي العامية نفسها على رأيين فمنهم من عدها حالة سلبية لدورها في الهبوط بمستوى اللغة ذلك المترتب من استعمال المفردات العامية الدارجة. والقسم الآخر من علماء اللغة عدها إيجابية تؤثر تاثيراً كبيراً في متابعي وسائل الإعلام من القراء والمُستمعين، اذ يكون لها وقعٌ أكبر من اللغة الأدبية الكلاسيكية.الكلمات المفتاحية: الديمقراطية في لغة الإعلام ، المعيارية واللغه، التغير في استخدام المفردات ، المفردات الدارجه,اللهجة العامية, التخصصية.

Listing 1 - 5 of 5
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (5)


Language

Arabic (3)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2019 (2)

2018 (1)

2017 (1)

2014 (1)