research centers


Search results: Found 1

Listing 1 - 1 of 1
Sort by

Article
Roles of Dutch Disease and Resource Curse in Propagation of Corruption in Iraq
دور المرض الهولندي ولعنة الموارد في تفشي ظاهرة الفساد في العراق

Author: Haitham Abdullah Salman هيثم عبدالله سلمان
Journal: Gulf Economist الاقتصادي الخليجي ISSN: 18175880 Year: 2015 Volume: 31 Issue: 25 Pages: 1-26
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

The administrative and financial corruption in Iraq is not a new issue, but became widespread phenomenon due to the political changes since 2003 until current time. It has led for many economic, political and social troubles. However, the hypothesis of this paper assumed that addressing of corruption would mitigate the negative economic influences of Dutch disease and resource curse. This study included three sections, and the major conclusion of study has revealed that the research hypothesis and economic reality are compatible. And the most important recommendations of this study is; restructuring the independent Anti-corruption organizations and other related institutions - such as commission of integrity, board of supreme Audit, and inspector general office - to be integrated in one general institution called “Supreme Board for Financial Audit, Administrative, and Legal and Social Affairs” includes four directorates which are; Administrative Supervision Commission, Financial Supervision Commission, legal Supervision Commission and Social Supervision Commission. Subsequently, the obligation of the supreme board will be directed according to the type of corruption, not to its level.

إن تفشي ظاهرة الفساد الإداري والمالي في العراق ليست بالأمر الجديد. بيد إنه استشرى منذ تغير النظام المباد عام 2003؛ وذلك لبروز بعض المشكلات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية على السطح. لذا أستند البحث إلى فرضية مفادها إن مكافحة ظاهرة الفساد سيخفض من وطأة الآثار الاقتصادية السلبية للمرض الهولندي ولعنة الموارد، وبالتالي الحد منه. وقد قسم البحث إلى ثلاثة محاور، ومن أهم النتائج التي توصل إليها البحث هو تطابق فرضية البحث مع الواقع الاقتصادي. وقد أختتم بمجموعة من التوصيات من أهمها: إعادة هيكلة الهيئات المستقلة والدوائر الأخرى المعنية بمكافحة الفساد ومحاربته، مثل هيئة النزاهة، وديوان الرقابة المالية، ومكتب المفتش العام، وتحويلها إلى مؤسسة واحدة تحت عنوان ديوان الرقابة الادارية والمالية والقانونية والاجتماعية يضم في كنفه أربعة هيأت وهي: هيئة الرقابة الإدارية، وهيئة الرقابة المالية، وهيئة الرقابة القانونية، وهيئة الرقابة الاجتماعية. وبالتالي يصبح العمل موجهاً على أساس نوع الفساد وليس على حجمه أو مستواه.

Listing 1 - 1 of 1
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (1)


Language

Arabic (1)


Year
From To Submit

2015 (1)