research centers


Search results: Found 44

Listing 1 - 10 of 44 << page
of 5
>>
Sort by

Article
Measurements of Radon Concentrations Indwelling of Shrqat in Salah Dien, Iraq
قياس تركيز الرادون داخل المنازل في قضاء الشرقاط

Authors: Shaker M. Marbut شاكر محمود مربط --- Yasir K. Mohammad وياسر خلف محمد --- Rajaa S. Najim رجاء سهيل نجم
Journal: JOURNAL OF MADENAT ALELEM COLLEGE مجلة كلية مدينة العلم الجامعة ISSN: 2073,2295 Year: 2012 Volume: 4 Issue: 2 Pages: 18-24
Publisher: City College of Science University كلية مدينة العلم الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

High radon levels are present in granite and grandiosity rocks that spread in Makhol Mountains. Such materials are rich in uranium and widely used in the construction of dwelling in the Shrqat. In the present work, the concentration of radon was measured, by using CR-39 dosimeter. Results suggest that radon concentration range from 66.32 to 45.63 Bq/m3. The maximum value 80.32Bq/m3 and minimum value 24.2 Bq/m3, with standard deviation 12.67Bq/m3. The result provides a framework for future studies that include a large, broader survey of radon concentration in Salah Dein.

تحتوي صخور الكرانيت التي تنتشر على سلسلة جبال مكحول على مستويات عالية من غاز الرادون . حيث تعرف هذه المواد بأنها غنية باليورانيوم و هي شائعة الاستخدام في بناء المساكن في الشرقاط . تم في هذة الدراسة قياس تركيز غاز الرادون في داخل منازل الشرقاط باستخدام كاشف الحالة الصلبة المعروف باسم (CR-39) . و أشارت النتائج أن معدل تركيز الرادون في مكان الدراسة يتراوح بين (66.32-45.63 Bq/m3) . وان أقصى تركيز هو (80.32Bq/m3) وان ادني تركيز هو (24.2 Bq/m3) مع متوسط انحراف معياري مقداره (12.67 Bq/m3) و النتائج تشير الى ضرورة القيام بدراسة مستقبلية واسعة النطاق لمسح شامل لقياس تركيز الرادون في محافظة صلاح الدين.


Article
Geochemistry of Calcium Sulphate Rocks of Fat`ha Formation atFour Localities within Nineveh District, Northern Iraq(with emphasis on strontium distribution)
جيوكيمياء صخور كبريتات الكالسيوم لتكوين فتحة في أربعة مناطق ضمن محافظة نينوى شمال العراق (وأهمية توزيع السترونتيوم)

Author: Zeki A. Aljubouri زكي الجبوري
Journal: Iraqi National Journal of Earth Science المجلة العراقية الوطنية لعلوم الارض ISSN: 16823222 Year: 2011 Volume: 11 Issue: 1 Pages: 49-70
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Strontium distribution within (90) calcium sulphate samples (20 anhydrite, 25 massive gypsum, 25 selenite and 20 fibrous gypsum) from Fat'ha Formation (Middle Miocene) at four selected localities in northern Iraq were investigated. The study revealed that there was a loss of (182 ppm, 15.50%) strontium during the hydration of anhydrite to gypsum. This loss is attributed to the incapability of monoclinic structure of gypsum to hold all the released strontium from anhydrite. Massive gypsum contains almost twice and (3.46) times strontium than selenite and fibrous gypsum respectively. These differences are related to the different mode of formation of each type. There is a negative correlation between crystal size of gypsum and strontium content. The relationship is linear on a logarithmic scale. Estimated partition coefficients of strontium (KSr G) for the three typs of gypsum are all equal to (0.20) at an estimated temperature and brine concentration of (32ºC) and (X3.4) respectively. Estimated partition coefficient for anhydrite is (0.4) at an estimated temperature and brine concentration of (35ºC) and (X7.5) respectively. Multivariate discriminant analyses proved that strontium is the most discriminating element between (anhydrite and gypsum) and between (massive gypsum, selenite and fibrous gypsum).

تم دراسة توزيع السترونتيوم في (90) نموذجا من كبريتات الكالسيوم (20 أنهايدرايت، 25 جبسوم كتلي، 25 سلينايت و 20 جبسوم اليافي) تابعة لتكوين فتحة (المايوسين الاوسط) في أربعة مناطق مختارة من شمال العراق. وقد أوضحت الدراسة بان هناك فقدان في السترونتيوم مقداره (182ج م م، 15.50%) عند تميه الانهايدرايت الى الجبسوم، ويعزى هذا الفقدان إلى عدم قابلية تركيب الجبسوم الأحادي الميل على احتواء جميع السترونتيوم المتحرر خلال عملية التميه. ويحتوي الجبسوم الكتلي على الضعف تقريبا و3.46)) مرة سترونتيوم مقارنة بالسلينايت والجبسوم الاليافي على التوالي. ويعزى هذا الفرق الى طريقة التكوين المختلفة لكل نوع من انواع الجبسوم. وهناك ارتباط سالب بين حجم بلورة الجبسوم ومحتواها من السترونتيوم وهذه العلاقة خطية عند استعمال المقياس اللوغارتمي. ان أقيام معامل التوزيع(Partition coefficients) التقديرية للأنواع الثلاثة من الجبسوم تكون متساوية وتساوي0.20)) عند درجة حرارة تقديرية مقدارها (32º سليزية) وتركيز السائل المالح (brine) التقديري (X3.4). والقيمة التقديرية لمعامل التوزيع للانهايدرايت هي (0.40) عند درجة حرارة تقديرية (35º سليزية) وتركيز السائل المالح (X7.5). واظهر التحليل الفرزي المتعدد المتغيرات بأن السترونتيوم هو اكثر المتغيرات فرزا بين (الجبسوم والانهايدرايت) وبين (الجبسوم الكتلي والسلينايت والجبسوم الاليافي).


Article
The Relationship Between Chemical Index of Alteration andSome Major and Trace Elements Content in Rocksof Injana Formation of Northern Iraq
العلاقة بين معامل التغير الكيميائي ومحتوى البعض من العناصر الرئيسية والأثرية في صخور تكوين إنجانة في شمال العراق

Authors: Salim. M. Al-Dabbagh --- Sahra M. Othman --- Hisham Y. Dhannoun
Journal: Iraqi National Journal of Earth Science المجلة العراقية الوطنية لعلوم الارض ISSN: 16823222 Year: 2011 Volume: 11 Issue: 1 Pages: 1-22
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The average CIA value for the Injana Formation (Late Miocene) sampled across a section consisting of alternating mudstones, siltstones and sandstones deposited mainly in fresh water environment is rather low value (45.6) indicating the very low level of chemical alteration which the source rocks have suffered which is mainly due to semi-arid to arid climate of weathering and also due to nearby position of the basin of deposition. No overall variation in climatic condition was observed along the section from bottom to top .The variation of major and trace elements involved in this study with mean values of CIA for the sandstone, siltstone and mudstone lithologies was attributed to either mobility of the element concerned (Na, K and Rb) or to gravity fractionation of minerals that host the element or to climate of weathering and deposition (P2O5, Ni, Co & TiO2). Major contribution of recycled argillaceous or clay rich sediments to the Injana Formation do not agree with the results reached in the present study.

إن معدل قيمة CIA لتكوين إنجانة (المايوسين المتأخر) التي تم نمذجتها على امتداد مقطع مكون من صخور طينية وغرينية ورملية متناوبة والتي ترسبت أساسا في بيئة مياه عذبة هي نوعا ما قيمة واطئة (45.6) والتي تؤشر المستوى الواطئ جدا للتغيرات الكيميائية التي تعرضت لها صخور المصدر والتي كانت بشكل رئيسي بسبب المناخ شبه الجاف والجاف لبيئة التجوية وكذلك قرب الحوض الترسيبي. لم يلاحظ تغير شامل في الظروف المناخية على امتداد المقطع من الأسفل نحو الأعلى.لقد أُعزي التغاير في محتوى العناصر الرئيسية والأثرية المعنية بهذه الدراسة مع تغاير قيم CIA للأنواع الصخرية الثلاث,الحجر الرملي,الحجر الغريني والحجر الطيني إلى إما حركية العنصر المعني(Rb,K,Na) أو التجزئة بسبب الجاذبية للمعادن التي تضيف العنصر أو إلى مناخ التجوية والترسيب ( TiO2, Co, Ni, P2O5 ). ومساهمة رئيسية لصخور طينية أو رواسب غنية بالطين معادة في تكوين الإنجانة لا تتوافق مع النتائج التي تم التوصل إليها في هذه الدراسة.


Article
Effect of Freezing-Thawing Cycles on the Physical and Mechanical Properties of Some Sedimentary Rocks Located Near Mosul City

Authors: Thamer Mohammed Nuri --- Moafaq Abbo Awad --- Asaad Mohamad Azhar Msbah
Journal: Engineering and Technology Journal مجلة الهندسة والتكنولوجيا ISSN: 16816900 24120758 Year: 2011 Volume: 29 Issue: 16 Pages: 3388-3404
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

This study is aimed to investigate the surfacial deterioration of some common sedimentary rocks near Mosul city as a result of freezing-thawing cycles on physical and mechanical properties of two types of Limestone denoted as (L1 and L2), Sandstone (S) and Mosul Marble (M). Physical and mechanical tests include; uniaxial, triaxial compression tests, point load test and the indirect tensile strength(Brazilian test) have been performed on both the fresh specimens and the specimens subjected to a number of freezing-thawing cycles (5, 10, 15 and 20). Test results showed that the freezing and thawing is a process of physical deterioration, a significant reduction in different percentages in uniaxial and triaxial compressive and tensile strength was observed in all the rocks tested. A little variation was observed inthe slaking durability indices (IS-D) of (L1, L2 and M) rocks among three conducted cycles at fresh state, while (S) rock showed high percent loss of about 45.81% in its durability. On the other hand, the water absorption percent of the tested rocks showed a clear increase with the increase of number of freezing-thawing cycles.


Article
MINERAL RESOURCES OF THE HIGH FOLDED ZONE
الموارد المعدنية لنطاق الطيات العالية

Authors: Mazin M. Mustafa مازن محمد مصطفى --- Thair J. Benni ثائر جرجيس بني
Journal: Iraqi Bulletin of Geology and Mining مجلة الجيولوجيا والتعدين العراقية ISSN: 18114539 Year: 2014 Volume: SPECIAL ISSUE Issue: 6 Pages: 185-198
Publisher: Ministry of Industry and Minerals وزارة الصناعة والمعادن

Loading...
Loading...
Abstract

The High Folded Zone is one the main Metallogenic Zones in Iraq; it is rich in non- metallic deposits and industrial rocks. All the mineral deposits in this zone are sedimentary in origin including marine and continental sediments. They range in age from Triassic to Pleistocene, occurring mostly as bedded thick sedimentary strata deposits. Previous work in the area indicates that all of these economic deposits are building raw materials such as limestone, gypsum, clays, sand, gravels and orthomarble. The formation of the mineral deposits and industrial rocks in the High Folded Zone was controlled by paleogeographic, tectonic and structural factors.This study gives the type, location, specification, reserves of the main mineral, industrial rock deposits, and their chemical composition. These mineral deposits provide a very promising potential for future development of the region.

يعتبر نطاق الطيات العالية من الأنطقة التمعدنية الرئيسية في العراق ويتميز بكونه غني بالرواسب المعدنية غير الفلزية والصخور الصناعية. أن جميع هذه الترسبات ذات أصل رسوبي بما في ذلك الرواسب البحرية والقارية. يتراوح عمر هذه الترسبات من الترياسي الى البلايستوسين وتظهر على شكل رواسب متطبقة سميكة. أظهرت الأعمال السابقة في المنطقة أن معظم هذه المواد هي رواسب اقتصادية وتستخدم لأغراض البناء مثل رواسب الحجر الجيري والجبس والأطيان والرمال والحصى بالإضافة الى المرمر ذو الأصل الرسوبي. إن تكوين هذه الترسبات المعدنية والصخور الصناعية في منطقة نطاق الطيات العالية تحكمت بها عوامل الجغرافيا القديمة والبنيوية والتركيبة. في هذه الدراسة، تم عرض نوع وموقع والمواصفات بالإضافة الى الاحتياطي لكل من هذه الترسبات المعدنية، إضافةً الى التحليل الكيميائي لها. إن الترسبات المعدنية تتيح إمكانيات واسعة ومشجعة من ناحية تطوير هذه المنطقة وتقدمها في المستقبل.


Article
Durability of some Weak Rocks Selected from Nineveh
ديمومة بعض الصخور الضعيفة المختارة من محافظة نينوى

Authors: Mohammed K. Faris --- Amina. A. Khalil --- Suhail I. A. Khattab
Journal: Engineering and Technology Journal مجلة الهندسة والتكنولوجيا ISSN: 16816900 24120758 Year: 2014 Volume: 32 Issue: 4 Part (A) Engineering Pages: 908-921
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

Some rocks are naturally weak, or it becomes weak due to weathering. Durability of weak rocks is one of the most important engineering properties to be evaluated. This study aims to determine the decrease of strength over time due to weathering processes for some weak rocks selected from four different locations within Nineveh. Rock samples were prepared for all types of selected rocks according to American Society for Testing Materials (ASTM) and International Society for Rock Mechanic (ISRM). Physical and mechanical properties of the samples were studied (dry density, absorption, Uniaxial compression test, Brazilian test, Point load test, and Slake–Durability test) in both dry and wet conditions. Slake - durability test used to determine the decrease in strength and weight loss% for studying rock samples using distilled water for all selected rock samples. Baghdad street and Talafare rocks samples were subject to a solution containing solute hydrochloric acid with 5%, and 10%, concentrations.Results show that rock samples taken from Hay-AL-Quds and Hay-AL-Arab can be classified as very weak to weak with low durability, and weak with medium-high durability for samples selected from Baghdad street and Talafar. Results also indicate that there is a reduction in strength of treated rocks due to an increase in the level of weathering of rock. Higher values of reduction pointed out for samples treated with solute hydrochloric acid compared with the case when using distilled water with less effect in 5% concentration than that 10% concentration.

يمكن أن تتواجد الصخور في الطبيعة بصورة ضعيفة أو أنها تصبح ضعيفة نتيجة لعمليات التجوية. تعتبر ديمومة الصخور الضعيفة كاحدى الخواص الهندسية الأكثر أهمية التي تستلزم التقييم. تهدف الدراسة الحالية إلى تحديد مقدار النقصان في مقاومة نماذج من صخور مختارة من أربع مواقع في محافظة نينوى (شارع بعداد، تلعفر، حي القدس، حي العربي). تم تهيئة النماذج للصخور المواصفات العالمية للصخور (ASTM) (ISRM)، درس الخواص الفيزيائية والميكانيكية لنماذج الصخور المختارة (الكثافة الجافة، نسبة الامتصاص، فحص الانضغاط احادي المحور، الفحص البرازيلي، فحص التحميل النقطي، فحص الديمومة والتاكل) للحالتين الجافة والرطبة. تم دراسة ديمومة نماذج الصخور نتيجة تعريضها لدورات من الترطيب والتجفيف من خلال فحص قابلية التآكل باستخدام الماء المقطر لجميع النماذج وكذلك محلول حامض الهايدروكلوريك بنسبة تركيز 5% و 10%لنماذج شارع بغداد وتلعفر.أظهرت النتائج بأنه يمكن تصنيف نماذج الصخور المأخوذة من منطقتي حي القدس وحي العربي على أنها صخور ضعيفة إلى ضعيفة جدا، في حين صنفت نماذج الصخور المأخوذة من منطقتي تلعفر وشارع بغداد إلى أنها صخور ذات ديمومة متوسط إلى عالية. كما أظهرت النتائج أيضا أن هنالك نقصان في مقدار مقاومة التحمل للصخور باستخدام محلول حامض الهايدروكلوريك بمقدار أعلى مقارنة بتحمل نفس الصخور باستخدام الماء المقطر وبنسبة اقل عند التركيز 5% عنه عند 10%.


Article
SILICIFICATION IN THE RUS AND DAMMAM FORMATIONS IN SAMAWA AREA, SOUTHERN IRAQ
عمليه السلكته لتكويني الرص والدمام في منطقه السماوه جنوب العراق

Authors: Basma A. Al-Samarraie بسمة اسعد السامرائي --- Wafa′a Ph. Basher وفاء فيليب بشير
Journal: Iraqi Bulletin of Geology and Mining مجلة الجيولوجيا والتعدين العراقية ISSN: 18114539 Year: 2016 Volume: 12 Issue: 3 Pages: 11-25
Publisher: Ministry of Industry and Minerals وزارة الصناعة والمعادن

Loading...
Loading...
Abstract

Various diagenetic processes have affected the Rus and Dammam Formations of Eocene age. These include dolomitization, dedolomitization, neomorphism, micritization, dissolution, cementation and silicification. In the present study the prominent and distinguished diagenetic process that influenced the rocks of the studied boreholes is the silicification. The petrographic examinations confirm the presence of three main types of silicification including selective, pervasive and minor. The selective silicification is the most common type in the Rus Formation as pore- filling cement after dissolution of sulfates while in the Dammam Formation occurs primarily as replacement material and as late diagenetic void-filling quartz. The pervasive silicification occurs within the Dammam Formation particularly in the middle part where both matrix and bioclasts are completely silicified. Minor silicification only affects echinoderm plates in the Dammam Formation. The petrographic study of the subsurface rocks show that the silicification of the Rus Formation and few rocks of the Dammam Formation occur in meteoric environments as the silica replaced sulfates while the silicification of the Dammam Formation occur within a mixs zone environment where meteoric water, which is the carrier of silica, mixed with marine water producing a solution supersaturated with silica and undersaturated in calcite.

أثرت على تكويني الدمام والرص لعمر الإيوسين عمليات تحويريه مختلفه، شملت عملية الدلمته, إعادة الدلمته, التشكل الجديد, المكرته, الإذابه, السمنته والسلكته. الدراسة الحالية شملت فقط العمليه التحويريه الأكثر بروزا وتمييزا في صخور الآبار المدروسه وهي عمليه السلكته. أكدت الدراسه البتروغرافيه وجود ثلاث أنواع رئيسيه من السلكته وهي الانتقائيه, الكامله والاقل شده. السلكته الانتقائيه هي من الأنواع الأكثر تواجدا في تكوين الرص كسمنت مالئ للفرغات بعد إذابه بلورات المتبخرات، أما في تكوين الدمام فتظهر العمليه بشكل إحلال وكسمنت مالئ للفرغات في عمليات تحويريه متأخره.السلكته الكامله تواجدت في تكوين الدمام وبالأخص في الجزء الأوسط حيث أثرت كليا على الحشوه والمستاحثات. السلكته الأقل شده أثرت فقط على مستاحثات شوكيه الجلد في تكوين الدمام. كما أكدت الدراسه الصخاريه إن عملية السلكته لتكوين الرص وبعض صخور تكوين الدمام حدثت في بيئات تحويريه جويه والمتمثله بنطاق الماء العذب الذي يقع فوق المياه الجوفيه. أما عملية السلكته لتكوين الدمام فقد حدثت في بيئه مزج المياه الجويه الحامله للسيلكا بالمياه البحريه والناتج عنها محلول فوق مشبع بالسليكا وغير مشبع بالكالسايت.

Keywords

Silicification --- Rus --- Dammam --- Carbonate Rocks --- Iraq


Article
MINING AND BENEFICIATION OF PHOSPHATE ROCKS FROM THE AKASHAT MINE, IRAQ
استخراج وتركيز الصخور الفوسفاتية من منجم عكاشات، العراق

Author: Ridah J. Ja'far رضا جاسم جعفر
Journal: Iraqi Bulletin of Geology and Mining مجلة الجيولوجيا والتعدين العراقية ISSN: 18114539 Year: 2017 Volume: SPECIAL ISSUE - Iraqi Phosphate Deposits Issue: 7 Pages: 51-58
Publisher: Ministry of Industry and Minerals وزارة الصناعة والمعادن

Loading...
Loading...
Abstract

This article is meant to cover the general aspects of mining and beneficiation of the Iraqi phosphate rocks. The phosphate deposits in Iraq extend over the Western Desert in Al Anbar Governorate. The Akashat mine, located about 500 Km west of Baghdad, is the first phosphate mine opened in Iraq and has been operating since 1983. The average content of P2O5 is about 20%. The tailings constituents are mainly carbonates, silica, and clays. The phosphate ore is mined by open cast mining in two quarries. The mined rock is transported to Al-Qaim fertilizer complex by train where upgrading is carried out in the beneficiation plant through different operations including crushing, homogenization, calcination, slaking, washing and desliming. The beneficiated phosphate rocks, with 29 – 30 % P2O5 content, are used for the production of phosphoric acid and phosphatic fertilizers.

تعنى هذه الورقه بتغطية عمليات استخراج الصخور الفوسفاتية في منجم عكاشات الواقع غرب العراق ويبعد عن بغداد حوالي 500 كم وهو أول منجم للفوسفات وتتم عمليات تركيز الفوسفات منه في مجمع القائم لإنتاج الأسمدة الفوسفاتية. تمت المباشرة بالانتاج من هذا المنجم في عام 1983 ويتم استخراج الصخور الفوسفاتية من مقلعين بطريقة المنجم السطحي المكشوف بإزالة الطبقة الغطائية ثم يتم عمل مصاطب لطبقة الفوسفات الصناعيه لتمكين قلعها واستخراجها. تنقل الصخور الفوسفاتية الى المجمع الكيمياوي في القائم بواسطة القطارات لغرض زيادة تركيز الفوسفات (P2O5) من 20% الى 30% خلال سلسلة من العمليات تبدأ بالتكسير، المجانسة، الحرق، الإطفاء الجيري، الغسل، التجفيف والضخ الى معامل إنتاج حامض الفوسفوريك والأسمدة الفوسفاتيه.


Article
Serpentinite Rocks of Mawat Ophiolite Complex, Northeastern Iraq, Beetwat Village: 1-Petrography and Diffractometry

Loading...
Loading...
Abstract

The Mawat ophiolite complex is of Cretaceous period as a residue of oceanic crust covers about 200 km2, Northeastern Iraq.. The serpentinite rocks are exposed as a diapir in the northeastern suture Zagros zone of Iraq near Beetwat village, The field study and petrography reveal two types of serpentinite, the shear and massive, with three serpentine varieties. The serpentinite rocks are affected by secondary processes such as diagenesis, metamorphism and hydrothermal alteration in different degrees. Some common Textures in these rocks are pseudomorphic such as mesh or sieve textures, glass hour and bastite texture. Nonpsedomorphic textures appear also in these rocks such as interpenetrating fibrous, interlocking textures. Mineralogically, the massive serpentine minerals are lizardite and chrysotile that affected by recrystalization and replacement of lizardite. The (XRD) analysis explain that the serpentine is composed of lizardite, chrysotile, antigorite, in addition to amphibole minerals (anthophyllite and tremolite), chlorite talc, and opaque minerals as chromite

يقع معقد أوفيولايت ماوات في الجزء الشمالي الشرقي من العراق وقد تكوَن هذا المعقد في الكريتاسي الأعلى ويمثل بقايا لغلاف صخري محيطي ويغطي مساحة بحدود 200 كم², وقد تم التركيز في هذا البحث على دراسة أصل ونشوئية صخور السربنتينايت المتحولة عن صخور فوق قاعدية وتشخيص بعض المكتنفات المعدنية المترافقة معها.ظهرت صخور السربنتينايت في أكثر من مكشف ضمن نطاق درز زاكروس شمالي شرق العراق وقد تبين من المعاينة الحقلية والدراسة البتروغرافية وجود نوعين من السربنتينايت هما القصي والكتلي ووجود ثلاثة أنواع من معادن السربنتين وهي السربنتين الكتلي والقصي والعروق, ومن خلال الدراسة الحقلية تبين وجود مكتنفات معدنية مترافقة ومتداخلة مع صخور السربنتينايت. كذلك أظهرت الدراسة البتروغرافية بأن صخور السربنتينايت قد تأثرت بالعمليات الثانوية مثل التحلل والتحول والتغير الحرمائي وبدرجات مختلفة, وقد ظهرت بعض الأنسجة الشائعة في هذه الصخور وهي أنسجة الشكل الكاذب مثل النسيج الشبكي أو المنخلي ونسيج الساعة الرملية ونسيج الباستايت وكذلك ظهرت أنسجة الشكل غير الكاذب مثل النسيج الليفي الخارق أو المثقب والنسيج اللليفي الممتلئ, ومن الناحية المعدنية فإن مجموعة معادن السربنتين من النوع الكتلي تتكون من معدن الليزردايت والكريسوتايل والتي تعرضت إلى عمليات إعادة التبلور وإحلال معدن الليزردايت, أما مجموعة معادن السربنتين من النوع القصي فقد تميزت بإحلال معادن الأنتيكورايت والكريسوتايل محل الليزردايت, وقد إحتفظت بعض صخور السربنتينايت في منطقة الدراسة الحالية بالمكونات المعدنية الأولية مثل الأوليفين والبايروكسين والأمفيبول وبعض المعادن المعتمة, بينما أظهرت معظم صخور السربنتينايت في منطقة الدراسة المعادن الثانوية الناتجة عن عمليات تحلل وتحول المعادن الأولية وأهم هذه المعادن هي السربنتين والأمفيبول والكلورايت والتالك. ومن خلال نتائج تحليل الأشعة السينية الحائدة ( XRD ) لبعض النماذج المختارة فقد تبين أن السربنتين في صخور منطقة الدراسة يتكون من معادن الليزردايت والكريسوتايل والأنتيكورايت, وكذلك تبين أن معادن الأمفيبول تتكون من معدن الأنثوفيللايت والتريمولايت, أما معادن الكلورايت فإنها تتكون من التالك كلورايت, أما بالنسبة للمعادن المعتمة فإنها تحتوي على معدن الكرومايت.


Article
Opaque Minerals in Metavolcanic Rocks of the Mawat Ophiolite Complex, NE Iraq: Aspects of Mineral Beneficiation
المعادن المعتمة في الصخور البركانية المتحولة لمعقد ماوات الاوفيوليتي شمال شرق العراق: مجالات الاستفادة المعدنية

Authors: Hiyam A. Mohammad هيام محمد --- Elias M. Elias الياس محمد الياس
Journal: Iraqi National Journal of Earth Science المجلة العراقية الوطنية لعلوم الارض ISSN: 16823222 Year: 2010 Volume: 10 Issue: 2 Pages: 51-66
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT
Sporadic copper – iron opaque minerals are found associated with metabasalts of the Mawat ophiolite complex, NE Iraq. These minerals are found as disseminations and in veins cross – cutting the host rocks. The essential opaque minerals are chalcopyrite and pyrite with minor iron oxide minerals namely magnetite and hematite. Fe – hydroxides and copper chloride minerals represent the secondary products of chalcopyrite oxidation. The presence of these opaque assemblages is related to the tectonic evolution of the Mawat ophiolite complex originated at fore – arc suprasubduction zone ( SSZ ) and is explained by deposition from hydrothermal solutions during basalt – seawater interaction that causes also the metamorphism and alteration of the studied metabasalts.
A particular finding of interest was the efficiency of nitric acid to extract measurable amounts of copper. A high copper extraction recovery ( 95% ) was obtained applying ion – exchange method on Dowex 50 resin after dissolving rocks in 4M nitric acid.

تم ملاحظة وجود معادن معتمة حاوية للحديد والنحاس مرافقة وبصورة متقطعة لصخور البازلت المتحولة ضمن معقد ماوات الاوفيولتي شمال شرق العراق. تتواجد هذه المعادن على هيئة حبيبات مبعثرة ضمن الصخور المضيفة لها, كما انها غالبا ما تتواجد مع معادن آخرى في عروق قاطعة لصخور البازلت. يمثل معدن الجالكوبيريت المعدن الاساسي لهذه المعادن المعتمة وكذلك معدن البايرايت مع قليل من المعادن الاكاسيدية للحديد وبالتحديد المكنتايت والهيمتايت. أما المعادن الهيدروكسيدية والكلوريدية للحديد والنحاس فتعتبر نواتج ثانوية لاكسدة الجالكوبيرايت. ان وجود هذه المعادن المعتمة يرتبط ارتباطا وثيقا بواقع التطور التكتوني لمعقد ماوات الاوفيولتي الذي نشأ في مقدمة القوس البركاني فوق نطاق الغوران. لقد تم تفسير نشأت هذه المعادن على انها ترسبت من محاليل مائية ساخنة خلال عملية التفاعل بين ماء البحر وصخور البازلت والتي بدورها أدت الى حدوث تحول وتحلل صخور البازلت المدروسة. من الملاحظات المثيرة للاهتمام هو كفاءة حامض النتريك في استخلاص كميات مقدرة من النحاس. تم الحصول على نسبة استخلاص عالية لفلزالنحاس (95%) عند محاولة تركيزه وعناصر أخرىبأتباع طريقة التبادل الايوني ياستخدام الراتنج نوع ( Dowex 50 )بعد اذابة الصخور بحامض النتريك بعيارية 4 مولاري.

Listing 1 - 10 of 44 << page
of 5
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (44)


Language

English (28)

Arabic (16)


Year
From To Submit

2019 (2)

2018 (5)

2017 (2)

2016 (4)

2015 (3)

More...