research centers


Search results: Found 29

Listing 1 - 10 of 29 << page
of 3
>>
Sort by

Article
جماليات النحت التجميعي العالمي المعاصر وانعكاسه في نتاجات طلبة قسم التربية الفنية

Authors: أ.م.د صلاح لازم حسن --- آمال نوري عبود الطائي
Journal: DIRASAT TARBAWIYA مجلة دراسات تربوية ISSN: 20794673 Year: 2019 Volume: 12 Issue: 46 Pages: 229-248
Publisher: The Ministry of Education وزارة التربية

Loading...
Loading...
Abstract

The contemporary sculpture was incorporated into the mechanism of aesthetic communication and constructive presence of the formations that contribute to The process of artistic production of the contemporary plastic works in general is a method of deepening the connection between what is known as the art industry and the descriptions of readiness in the sculptural work after the collection of materials and raw materials unusual vision in the construction of sculptural output, The answer follows for it (what is the sculptural assembly of the products of the students of the Department of Art Education effect)? And The importance of the research in establishing an aesthetic study is concerned with the collection of different materials and materials and their introduction as complementary and effective parts of the sculptural production, The aesthetics of assembly are defined in the output of students of the Department of Art EducationThe second section deals with the theoretical framework and the most important indicators that resulted from it and the previous studies. The theoretical framework included two sections: The first topic deals with contemporary sculpture, while the second topic deals with the origin of the syntactic assembly and its importance in the output of students of the Department of Art Education.The research included (10) sculptural works, of analysis of the research sample and the determination of the research methodology, as well as the analysis of the sample of the research and the number of (3) reserve work.Chapter IV included the results of the research, conclusions, recommendations, proposals, proposals and illustrations. And then sources, references, and a search summary in English.

تناول البحث الحالي دراسة (جماليات النحت التجميعي في نتاجات طلبة قسم التربية الفنية) ، هو اسلوب عمق الصلة بين ما بات يعرف ﺑصناعة العمل الفني وتوصيفات الجاهزية في العمل النحتي على أثر تجميع المواد والخامات المتنوعة غير المعتاد رؤيتها في بنائية النتاج النحتي ، ومن هنا حددت مشكلة البحث الحالي على وفق التساؤل الاتي والاجابة عنه ( ما تأثير التجميع النحتي لنتاجات طلبة قسم التربية الفنية)؟وتجلت أهمية البحث في كونه يؤسس لدراسة جمالية تعنى بتجميع خامات ومواد مختلفة وإدخالها بوصفها اجزاء مكملة وفاعلة للنتاج النحتي ،اما مصطلحات البحث فقد تحددت بـ (الجمالية ، والتجميع) .وخصص الفصل الثاني ﻟﻺطار النظري جماليات النحت المعاصر ، ونشأة التجميع النحتي واهميته في نتاجات طلبة قسم التربية الفنية. وتضمنت ﺇجراءات البحث ، على تحليل عينة البحث وعددها (3) اعامل نحتية . ونتائج البحث ، والاستنتاجات، والتوصيات والمقترحات ومن ثم المصادر والمراجع، وملخص باللغة الانكليزية.


Article
Meaning Surplus in Contemporary Iraqi Sculpture
فائــــض المعنــــى في النحت العراقـــــــــــــــــــــــــــــــي المعاصـــــــــــــــــــــــــر

Author: mohammed abdul hussein yousif محمد عبد الحسين يوسف
Journal: al-academy مجلة الاكاديمي ISSN: 25232029 18195229 Year: 2018 Issue: 90 Pages: 21-40
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The current research is concerned with the study of the meaning and its essence in contemporary sculpture by addressing the problem of the modes of its flow and multiplicity of its implications and the flow of its surplus due to the transformations of the artistic form and the variety of its methods in addition to the accompanying new and different strategies in circulation and the aesthetic reception. In order to achieve this task, models of the contemporary Iraqi sculpture, which are compatible in their forms and raw materials with the concept of the studied phenomenon, have been used. Therefore the topics of the research have been divided into four axes. The first axis included an introduction to the subject which implicitly contained the problem of the research, its importance and purpose represented by highlighting the position of meaning surplus and mechanisms to achieve that in contemporary Iraqi sculpture. The second axis included the theoretical framework, which touched on the review of the concept of meaning and methods of its formation in addition to the most important intellectual references affecting the artistic process. The third axis focused on the applied procedures represented by the ways of determining the research community, sample model, methodology and the tool used in the analysis of the samples. The fourth and final axis shows the results of the study and the most important of which is that the meaning surplus is related to the imaginary embodiment of the structure of the form, and this is what happens when the sculptural work leaves realism simulation to depend on new methods such as abstraction and reduction, and investing the concept of micro and macro in the appearance of the sculptural output.

يُعنى البحث الحالي بدراسة تمظهر المعنى وجوهره في فن النحت المعاصر من خلال التطرق الى إشكالية كيفيات تدفقه وتعدد دلالاته وانسياب فائضه الناجم عن تحولات الشكل الفني وتنوع أساليبه, وما رافق ذلك من استراتيجيات جديدة ومغايرة في التداول والتلقي الجمالي, ولتحقيق هذه المهمة فإننا استندنا على نماذج من النحت العراقي المعاصر التي تتلاءم بأشكالها وخاماتها مع مفهوم الظاهرة المدروسة, وعليه فقد انقسمت موضوعات البحث على أربعة محاور, تضمن الأول مقدمة عن الموضوع احتوت ضمناً على مشكلة البحث وأهميته وهدفه المتمثل في تسليط الضوء على موضوعة فائض المعنى وآليات تحققه في النحت العراقي المعاصر. أما المحور الثاني فقد ضم الإطار النظري الذي تطرق إلى استعراض مفهوم المعنى وطرق تشكله وأهم مرجعياته الفكرية المؤثرة في العملية الفنية. أما المحور الثالث فقد أنطوى على الإجراءات التطبيقية المتمثلة في كيفية تحديد المجتمع وانموذج العينة والمنهج والأداة المستخدمة في تحليل العينات. وجاء المحور الرابع والأخير لبيان النتائج التي وصلت إليها الدراسة, كان من أهمها: إن فائض المعنى يرتبط بالتجسيد الخيالي لبنية الشكل, وهذا ما يحدث عندما يغادر العمل النحتي المحاكاة الواقعية ليرتكز على أساليب جديدة كالتجريد والاختزال, واستثمار مفهوم الجزئي والكلي في مظهرية النتاج النحتي.


Article
The Problem of Meaning in Contemporary Iraqi Sculpture
إشكالية المعنى في النحت العراقي المعاصر

Author: Abdullah Fawzi Khorshid عبد الله فوزي خورشيد
Journal: al-academy مجلة الاكاديمي ISSN: 25232029 18195229 Year: 2019 Issue: 93 Pages: 25-42
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The concept of meaning is one of the most important topics that have occupied the mind of the recipient and critic in all the arts, especially the plastic arts, where we find that the art of contemporary plastic art, in particular sculpture has multiple readings and many critics differed in terms of different reading and views of the same artistic achievement.This research will identify the different works of contemporary Iraqi sculptors while presenting and studying their works, as well as (studying the problem of meaning) of the artistic achievements of the sculptors in particular. The various parties interested in Iraqi sculpture did not seize the problem of the objective and subjective meaning of contemporary Iraqi sculptures. Against this, we find that the research process started from the first chapter, where it deals from the beginning with (the problem of research), which starts from the important and controversial question: (Why does reading change from one intellectual direction to another?) And then the research goes to (the importance of research and its goal). Then (the limits of the search and the definition of the most important terms). The second chapter includes three sections, the first of which is entitled (The Concept of Meaning in Aesthetic Philosophical Thought) through touching on the most important objective concepts in general and the individual subjective concepts embodied in the artist himself in addition to mentioning the most important works that clarify these concepts and referring them to the philosophical direction to which they belong. The second section of the theoretical framework was entitled (the concept of meaning in the aesthetic critical thinking) to address the most important artists and international works that illustrate the concept of global sculpture and the problem of meaning in it, as well as the critical reading of a collection of works of art, which was referred to read according to the critical direction, transmitted from the meaning. The third section of the second and final chapter will be about (the meaning between objectivity and subjectivity in contemporary international sculpture) and will talk specifically about the international and Iraqi art and its contemporary sculptors, as well as the subjective and objective thought that this research stressed as the basis of the subject of our research. Finally, the third chapter of this research will include the methodology used in the analysis of the sample, the descriptive analytical method, and then the research community and the sample chosen intentionally for the purpose of achieving the research goal, as well as the analysis tool adopted for the analysis of the sample, and finally collecting the data obtained by the researcher for the purpose of checking the data and information as accurate and correct in the analysis. The researcher then selected artistic achievements from the work of Iraqi artists with multiple meaning (compatible with the research) for the purpose of achieving the research goal, and then describing and analyzing them according to the descriptive analytical method. The fourth and final chapter in this research talks about the most important (findings and conclusions) reached by this research, and then (recommendations and suggestions) recommended by the researcher, and then came the list of sources adopted in this research

يُعد مفهوم المعنى من اهم الموضوعات التي شغلت فكر المتلقي والناقد في الفنون كافة ولاسيما التشكيل، حيث نجد ان فن التشكيل المعاصر وعلى نحوٍ خاص النحت قد تعددت قراءاته واختلف عليها الكثير من النقاد من حيث اختلاف قراءتهم واراءهم للمنجز الفني الواحد. إن هذا البحث سيتعرف على أعمال مختلفة للنحاتين العراقيين المعاصرين في اثناء تقديم أعمالهم وعرضها ودراستها، فضلاً عن (دراسة إشكالية المعنى) للمنجزات الفنية للنحاتين على نحوٍ خاص. إذ إن الجهات المختلفة ذات الاهتمام بالنحت العراقي لم تقتنص إشكالية المعنى الموضوعي والذاتي للمنحوتات العراقية المعاصرة.وإزاء ذلك نجد ان مسيرة البحث انطلقت من (إشكالية البحث) التي تنطلق من السؤال المهم والمثير للجدل الذي جاء بسؤال: (لماذا تتغاير القراءة من اتجاه فكري لأخر؟) وبعدها يتوجه البحث إلى (أهمية البحث وهدفهُ) ومن ثم (حدود البحث وتعريف لأهم الاصطلاحات). ثم تضمن ثلاثة مباحث جاء الأول منها بعنوان (مفهوم المعنى في الفكر الفلسفي الجمالي) عن طريق المحاورة لأهم المفاهيم الموضوعية بصورة عامة والذاتية الفردية المتجسدة في ذات الفنان ، فضلاً عن ذكر أهم الأعمال التي توضح هذه المفاهيم وأحالتها إلى الاتجاه الفلسفي المنتمية إليه ، أما المبحث الثاني من الإطار النظري جاء تحت عنوان (مفهوم المعنى في الفكر النقدي الجمالي) بالتطرق إلى أهم الفنانين والاعمال العالمية التي توضح مفهوم النحت العالمي وإشكالية المعنى فيه ، فضلاً عن القراءة النقدية لمجموعة أعمال فنية التي احيلت بقراءة وفقاً للاتجاه النقدي التي تبثه من المعنى . أما المبحث الثالث والأخير فسيكون حول (المعنى بين الموضوعية والذاتية في النحت العالمي المعاصر) وسيتحدث تحديداً على الفن العالمي والعراقي ونحاتيهِ المعاصرين، فضلاً عن الفكر الذاتي والموضوعي التي أكد عليها هذا المبحث كونه أساس موضوع بحثناً. واخيراً فأن المنهجية التي اتبعت في تحليل العينة وهي المنهج الوصفي التحليلي، ومن ثم مجتمع البحث والعينة التي اختارت بطريقة قصدية لغرض تحقيق هدف البحث، وبعدها أداة التحليل التي اعتمدت لتحليل العينة، واخيراً جمع البيانات التي حصل عليها الباحث لغرض تحقيق البيانات والمعلومات بصورتها الدقيقة والصحيحة في التحليل. وبعدها قام الباحث باختيار منجزات فنية من أعمال فنانين عراقيين متعددة المعنى (متوافقة مع البحث) لغرض تحقيق هدف البحث، ومن ثم وصفها وتحليلها على وفق المنهج الوصفي التحليلي. ثم تضمن هذا البحث على أهم (النتائج والاستنتاجات) التي توصل إليها هذا البحث، ومن ثم (التوصيات والمقترحات) التي يوصي بها الباحث، وبعدها جاءت قائمة المصادر التي اعُتمدت في هذا البحث


Article
Summoning heritage characters in the products of contemporary Iraqi sculpture.
إستدعاء الشخصيات التراثية في نتاجات فن النحت العراقي المعاصر

Authors: فاضل عرام لازم --- جبار خماط حمزة
Journal: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x Year: 2019 Issue: 81-1 Pages: 436-457
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The current research issue established on the study of the role of summoning heritage characters and their civilized value , inherited cultural and social traditions as generators of artistic aesthetic effect, which the researcher sought to reveal its impact on the structure of these products and the ability of artists to transmit his ideas , adoptions , his understanding of the nature of these characters and their multiple themes each according to its own techniques and style.The current research aimed to: reveal the relationship between the heritage characters and the products of contemporary Iraqi sculpture.The second chapter included the theoretical framework which the researcher divided into two topics, first topic: The tendency to express with heritage characters in the products of contemporary Iraqi sculpture and the second: The products of contemporary Iraqi sculpture. Referring to the experiences of many artists of the sixties, the experience of the late artist (Mohamed Ghani Hikmat) was chosen as a model of the period and one of its most important banners. The chapter also includes the theoretical framework indicators reached by the research. The third chapter includes the procedures that the researcher did to achieve the research objective. The researcher chose a collection of the artist's (Mohammad Ghani Hekmat) products as a representative sample of the output of the sixties of the twentieth century, which he subjected to study and analysis to reach his aim of research.The fourth chapter included the main results of the research .

آسست مشكلة البحث الحالي على دراسة دور إستدعاء الشخصيات التراثية وما تمثله من قيمة حضارية وتقاليد ثقافية واجتماعية متوارثة بوصفها مولدات للأثر الفني الجمالي ولا سيما نتاجات فن النحت العراقي المعاصر , والتي سعى الباحثان للكشف عن أثرها في بنية هذه النتاجات وقدرة الفنانين على ايصال افكارهم ومتبنياتهم وفهمهم لطبيعة هذه الشخصيات وموضوعاتها المتعددة كل بحسب تقنياته واسلوبه الخاص به. هدف البحث الحالي إلى : الكشف عن العلاقة بين الشخصيات التراثية ونتاجات فن النحت العراقي المعاصر . تضمن الفصل الثاني الاطار النظري الذي قسّمه الباحثان الى مبحثين الاول : النزعة للتعبير بالشخصيات التراثية في نتاجات فن النحت العراقي المعاصر. والثاني: نتاجات فن النحت العراقي المعاصر. إذ تمت الى الاشارة الى تجارب العديد من الفنانين لجيل الستينات ووقع الاختيار على تجربة الفنان الراحل (محمد غني حكمت) الفنية بوصفه مثالاً مجسد لتلك الحقبة ومن أهم اعلامها . كما اشتمل الفصل على مؤشرات الاطار النظري التي توصل اليها البحث . تضمن الفصل الثالث الاجراءات التي قام بها الباحثين لتحقيق هدف البحث , إذ وقع اختيار الباحثان على مجموعة من نتاجات الفنان (محمد غني حكمت) عينة ممثلة لنتاجات جيل الستينات من القرن العشرين التي أخضعاها للدراسة والتحليل وصولاً إلى هدفهما من البحث . وتضمن الفصل الرابع أهم النتائج التي توصل اليها البحث .


Article
هيئة المنحوتات الحيوانية في النحت العراقي القديم

Author: سامر حسام علي الشلاه
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2018 Volume: 26 Issue: 4 Pages: 267-288
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The study is entitled: (The body of the prominent animal sculptures in ancient Iraqi sculpture), which is the summary in Arabic and English and the first chapter included the problem of research and the need and the importance of the objective of the research and the limits of research and the definition of terminology, the second chapter: consists of the first: And the significance of the second subject: the animal in the old Iraqi art and the third topic: real animal bodies, Chapter III: analysis of the sample, and Chapter IV: findings and conclusions and a list of sources and references.

جاءت الدراسة بعنوان: (هيئة المنحوتات الحيوانية البارزة في النحت العراقي القديم)، والتي تتمثل في الملخص باللغة العربية والانكليزية و الفصل الاول شمل مشكلة البحث والحاجة الية واهمية وهدف البحث وتحدود البحث وتحديد المصطلحات، اما الفصل الثاني: يتكون من المبحث اول: الهيئة بين المفهوم والدلالة اما المبحث ثاني: الحيوان في الفن العراقي القديم والمبحث الثالث: الهيئات الحيوانية الواقعية، الفصل الثالث: تحليل العينة، والفصل الرابع: النتائج والاستنتاجات وقائمة المصادر والمراجع.


Article
الابعاد النفسية في الفكر الفلسفي الوجودي لدى جان بول سارتر وتمثلاتها في النحت المعاصر

Authors: علي شناوة وادي --- سندس محمد عبد الأمير
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2018 Volume: 26 Issue: 1 Pages: 129-162
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

This study deals with the study of (psychological dimensions in the existential philosophical thought of Jean-Paul Sartre and its representations in contemporary sculpture) . The study included four chapters. The first chapter deals with the methodological framework of the research, represented by the problem of research which was manifested through a problematic question about the psychological dimensions in existential philosophical thought Sartre and her sculptures in contemporary sculpture? What are the mechanisms of expression of these representations at the level of contents, forms, methods and techniques?The first chapter also includes the objective of research, through: the identification of psychological dimensions in the existential philosophical thought of Jean-Paul Sartre and their representations in contemporary sculpture.The limits of research were limited to the study of psychological dimensions in the existential philosophical thought of Jean-Paul Sartre and its representations in contemporary sculpture, which appeared in the United States and Europe, in the period (1947 - 2015). Terms were also identified . The second chapter included the theoretical framework, which included two subjects, the first topic: psychological dimensions in the existential philosophical thought of Jean Paul Sartre, which included three axes, where the first axis included the method of existential psychological analysis, the second axis, Emotion between phenomology and psychology, and the third axis, has been reviewed Phenomenomological analysis of the phenomenon of emotion. The second section included modern sculpture - a study of concepts and applications. The second chapter concludes with the presentation of indicators to be used in analyzing the sample of the research.The third chapter contains the research procedures that included the research community and the sample of the research and analysis of the samples which amounted to (5) precautionary work.The fourth chapter included the results of the research and the conclusions, as well as the recommendations and proposals. The most prominent findings of the research are:1. Sartorial existential ideas played a vital role as a pressing intellectual reference to modern sculpture. This philosophy espoused themes of violence, which constituted an important and important factor in the realization and manifestation of the role of behaviors that violate the human self through formative and consensual manipulations.2. Contemporary sculpture has emphasized the emotional aspect of its sculptural work, where the obsession of fear, which is a form of emotion, is a source of dealing with the subjects that threaten its being. It also enumerates abandonment as a result of a unique dimension of absolute individuality in Sartic existentialism, which recognizes only the individual person. Sadness is also a clear designation of contemporary sculptural products; to explain the state of frustration of the Western man who lives in a state of uncertainty.3.Some aspects of looting in modern sculpture have also been reflected by the impact or reflection of the social relations that are pressing among the people, and thus the failure of all the common relations that the self-existence wants to establish abroad, because it represents an invocation of his freedom and his murder within a dead possibility.The main conclusions of the research are:1. Sartre's philosophic thought formed an existential pressure with a psychological dimension to contemporary visions of Western sculpture.2.Contemporary sculpture has been associated with the concepts of Sartri philosophical thought (violence, alienation, anxiety, self-abuse, horror) as a response to the transformations of the outside world.Finally, the researchers tackled a set of recommendations and proposals. The research ended with the installation of the sources, as well as the summary of the research in English.

يعنى هذا البحث بدراسة (الابعاد النفسية في الفكر الفلسفي الوجودي لدى جان بول سارتر وتمثلاتها في النحت المعاصر) ، و قد تضمن البحث أربعة فصول ، أهتم الفصل الأول بالآطار المنهجي للبحث متمثلاً بمشكلة البحث التي تجلت من خلال إشكالية تتساءل حول الابعاد النفسية في الفكر الفلسفي الوجودي لدى (سارتر) وتمثلاتها في النحت المعاصر ؟ وماهي آليات التعبير لهذهِ التمثلات على مستوى الاشكال والمضامين والأساليب والتقنيات؟ وتضمن الفصل الأول هدف البحث ، من خلال : التعرّف على الابعاد النفسية في الفكر الفلسفي الوجودي لدى جان بول سارتر وتمثلاتها في النحت المعاصر . أما حدود البحث ، فقد إقتصرت على دراسة الابعاد النفسية في الفكر الفلسفي الوجودي لدى جان بول سارتر وتمثلاتها في النحت المعاصر ، التي ظهرت في الولايات المتحدة الأمريكية وأوربا ، في الحقبة الزمنية (1964 – 2008) . وتم تحديد المصطلحاتأما الفصل الثاني ، فقد تضمن الأطار النظري ، و الذي ضم مبحثين ، تناول المبحث الأول : الابعاد النفسية في الفكر الفلسفي الوجودي لدى جان بول سارتر وقد شمل ثلاثة محاور ، حيث ضم المحور الأول ، منهج التحليل النفسي الوجودي ، أما المحور الثاني ، فقد ضم ظاهرة الانفعال بين الفينومنولوجيا والسيكولوجيا ، أما المحور الثالث ، فقد تم أستعراض التحليل الفينومنولوجي لظاهرة الانفعال . أما المبحث الثاني فقد ضم ، النحت المعاصر – دراسة في المفاهيم والتطبيقات . وأختتم الفصل الثاني بعرض المؤشرات للأفادة منها في تحليل عينة البحث .احتوى الفصل الثالث على أجراءات البحث الذي تضمن مجتمع البحث وعينة البحث وتحليل العينات التي بلغت خمسة أعمال نحتية. أما الفصل الرابع ، فقد تضمن نتائج البحث والأستنتاجات ، ومن أبرز النتائج التي توصل إليها البحث ، هي :1.لقد أدت الأفكار الوجودية لدى سارتر دورا حيويا بوصفها مرجعاً فكرياً ضاغطاً في النحت المعاصر, إذ تبنت هذه الفلسفة موضوعات خاصة بالعنف ، والذي شكَّلَ عاملا مفصليا مهماً في تحقيق وإظهار دور السلوكيات التي تنتهك الذات الانسانية ، عبر معالجات شكلية ومضامينية ليبدو المنجزالبصري حاضناً للانتهاك .2. لقد أكد النحت المعاصر على الجانب الانفعالي في أعماله النحتية ، حيث شكل هاجس الخوف والذي يعد شكلاً من اشكال الانفعال ، منبعا للتعامل مع الموضوعات التي تهدد كينونته . كما عد الهجر كنتيجة لا تتضمن الا بعدا فريدا للفردانية المطلقة فى الوجودية السارترية ، التي لا تعترف إلا بالإنسان الفرد . أما الحزن فقد عد مفردة واضحة التعيين في النتاجات النحتية المعاصرة ؛ لتفسير حالة الاحباط للانسان الغربي الذي يعيش حالة الأفتقار الى اليقين . 3.جسدت بعض مظاهر السلب في النحت المعاصر تأثيراً كبيراً في الاعمال النحتية ، كانعكاس للعلاقات الاجتماعية الضاغطة بين الناس ، كمؤشر دال على فشل كل العلاقات العينية المشتركة التي يريد ان يقيمها الوجود- لذاته في الخارج , كونها تمثل استلاء على حريته وقتلها داخل امكانية ميتة . أما أهم الأستنتاجات التي توصّل إليها البحث ، فهي :1-لقد شكل الفكر الفسلفي لدى سارتر ضاغطاً وجودياً ذا بعد نفسي على الرؤى المعاصرة للنحت الغربي. 2-اقترن النحت المعاصر بمفاهيم الفكر الفلسفي السارتري والمتمثلة بـ(العنف ، الاغتراب ، القلق ، إنتهاك الذات ، الفزع) كأستجابة لتحولات العالم الخارجي .واخيرا تطرق الباحثان الى مجموعة من التوصيات والمقترحات وانتهى البحث بتثبيت المصادر , وكذلك ملخص البحث باللغة الانجليزية.


Article
الابعاد المفاهيمية والجمالية للأشكال المُتخيلة في النحت السومري

Authors: علي شناوة وادي --- رشا أكرم موسى
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2018 Volume: 26 Issue: 9 Pages: 76-96
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The current research (conceptual and aesthetic dimensions of the imagined forms in Sumerian sculpture) dealt with the study of the intellectual and artistic dimensions of the visualist in sculpture, whether stereotypical or prominent, and in the two periods (the era of the Sumerian era). So the researcher sought in the first chapter to clarify the problem of research and its importance and need, as well as the goal of research, which is represented by the following: Defines the conceptual and aesthetic dimensions of the imaginary forms in Sumerian sculpture." Then the researcher concluded the chapter by specifying the terms that are directly related to the research title and its objectives. The second chapter included a presentation of the theoretical framework and the previous studies, which came from two subjects, proved in the first subject conceptualized conceptually. The second topic dealt with the intellectual and artistic references to the imagined forms in Sumerian art. The third chapter was devoted to monitoring the research society and the tool that included collecting information. The samples were adopted deliberately, and (6) sculptural works covered the boundaries of research by adopting analytical descriptive method for the purpose of analysis according to the axes of the analysis tool adopted by the researcher. The fourth chapter included the results of the research, which included:-1-Through the Sumerian Sculpture in both holographic and seminal periods (the age of dynasties and emancipation) about the artistic sensations and ideas imagined through the variety of subjects and which bear the religious and political dimensions representing the social structure of Sumerians.2-The Sumerian body of the Sumerian and the Sumerian Imaginary and in both periods (the era of the dynasties and the spontaneous emission) of cosmic phenomena, to give it spiritual connotations associated with the religious aspect of rituals and beliefs. And then the conclusions that emerged through the possibility of achieving the objectives of research through the tool designed by the researcher, including:1-Sumerian thought created in its forms of imaginary sculptor another kind of values and beliefs have the character of stability and permanence, instead of the worlds of changing life phenomena.Spiritual dominion dominated materialism in the structure of Sumerian sculptural forms. This stems from the spirituality of the Sumerian thought of the unseen forces and their impact on human life. She also made a number of recommendations and proposals, followed by sources and annexes2-The religious thought is one of the most important thrusts in the structure of Sumerian sculpture by the quality of the object and the salient and in both periods (the age of breeds and emission), and this is what appeared in all samples.

تناول البحث الحالي(الأبعاد المفاهيمية والجمالية للأشكال المتخيلة في النحت السومري), من خلال دراسة الأبعاد الفكرية والفنية للمتخيل في النحت سواء أكان المجسم أم البارز وبالفترتين (عصر السلالات عصر الانبعاث السومري). لذا سعى الباحثان في الفصل الأول إلى توضيح مشكلة البحث وأهميته والحاجة إليه , فضلاً عن هدف البحث الذي تمثّل بالآتي:"تعرف الأبعاد المفاهيمية والجمالية للأشكال المتخيلة في النحت السومري "ثم ختم الباحثان الفصل المذكور بتحديد المصطلحات التي لها علاقة مباشرة بعنوان البحث وأهدافه. أما الفصل الثاني فقد تضّمن عرضاً للإطار النظري والدراسات السابقة , فجاء متكوناً من مبحثين, ثبت في المبحث الأول المتخيل مفاهيمياً. أما المبحث الثاني فقد تناول المرجعيات الفكرية والفنية للأشكال المتخيلة في الفن السومري. ولقد اختص الفصل الثالث برصد مجتمع البحث والأداة التي شملت جمع المعلومات, فتم اعتماد عينات منه بطريقه قصدية, وقد بلغت (4) أعمال نحتية غطت حدود البحث باعتماد المنهج الوصفي التحليلي لغرض تحليلها على وفق محاور أداة التحليل التي اعتمدها الباحثان. أما الفصل الرابع فقد ضم نتائج البحث التي جاء من ضمنها:-1- عّبر فن النحت السومري المجسم والبارز وفي الحقبتين كلتيهما (عصر السلالات والانبعاث) عن الأحاسيس الفنية والأفكار المتخيلة من خلال تنوع الموضوعات والتي تحمل أبعاداً دينية وسياسية تمثل البنية الاجتماعية للسومرين.2-يعد الفكر الديني من أهم المُهيمنات الضاغطة في بنية فن النحت السومري بنوعية المجسم والبارز وفي الحقبتين كلتيهما (عصر السلالات والانبعاث), وهذا ما ظهر في العينات كافة. ومن ثم الاستنتاجات التي ظهرت من خلالها إمكانية تحقيق أهداف البحث عبر الأداة التي صممها الباحثان, ومنها:-1- جسد فن النحت السومري المجسم والبارز إشكالات الفكر الديني, عن طريق إحالتها إلى أنظمة صورية متخيلة مفعمة بالترميز الموجه نحو المطلق والقوى اللامرئية. 2- إن الفكر السومري أوجد في أشكاله المتخيلة النحتية نوعاً آخر من القيم والمعتقدات لها صفة الثبات والديمومة, بدلاً من عوالم الظواهر الحياتية المتغيرة. هيمن الروحي على حساب المادي في بنية الأشكال المتخيلة النحتية السومرية وهذا نابع من روحانية الفكر السومري المؤمن بالقوى الغيبية ومدى تأثيرها على حياة الإنسان. كما اجتهدت بذكر عدد من التوصيات والمقترحات تلتها المصادر والملاحق.


Article
Doctrines in Assyrian Sculpture
العقـــــــائد في النحت الآشـــــوري

Loading...
Loading...
Abstract

The research titled (Doctrines in Assyrian Sculpture) deals with the ability of the Assyrian sculptor to reflect and translate these beliefs in the Assyrian sculpture with different varieties, including prominent and stereoscopic sculptures and winged bulls in addition to obelisks and scenes of hunting lions.The research was composed of the first section in which we dealt with the basic foundations of doctrines in the ancient Iraq. The second section was titled the doctrines and their reflection in the Assyrian sculpture in which eight models have been selected according to the inductive approach of analysis in order to reveal the basic beliefs in the Assyrian thought and the reflection of that in the selected models. While the third section listed a set of results, the most important of which are:1-The sculptor inherited and employed the old Iraqi style in the formative construction of sculptural scenes.2-The Assyrian sculptor emphasized the conceptual synthesis in accordance with the Iraqi ancient thought of Assyria.3-Assyrian sculptor emphasized the symbolic and futuristic thought in the winged bulls.4-The sculptures dealt with the question of confirming the authority and power of the king and the power of his empire and translating his victories.

يتناول البحث الموسوم: (العقائد في النحت الآشوري) قدرة النحات الآشوري على عكس هذه العقائد وتر جمتها في النحت الآشوري، بتنوعات عدة، منها النحوت البارزة والمجسمة والثيران المجنحة اضافة الى المسلات ومشاهد صيد الاسود. لقد تألف البحث من فصول عدة، اولها الفصل الاول الذي تناولنا فيه المرتكزات الاساسية للعقائد في العر اق القديم، وجاء الفصل الثاني تحت عنوان العقائد وانعكاسها في النحت الآشوري، والذي تم فيه استدعاء ثمانية نماذج وفق المنهج الاستقرائي للتحليل، للكشف عن العقائد الاساسية في الفكر الآشوري وانعكاس ذلك في تلك النماذج المختارة.بينما جاء الفصل الثالث بمجموعة نتائج، اهمها ما يلي: 1// ان النحات ورث ووظف الاسلوب العراقي القديم في الانشاء التكويني للمشاهد النحتية. 2// أكد النحات الآشوري على الاسلوب التركيبي المفاهيمي وفق الفكر العر اقي القديم عند آشور. 3// أكد النحات الآشوري على الفكر الرمزي والمستقبلي في الثيران المجنحة. 4// تناولت المنحوتات مسئلة تاكيد سلطة وقوة الملك وقوة امبراطوريته وترجمة انتصاراته


Article
الترادف والاشتراك وأثرهما في التفسير عند الاصوليين

Author: بلاسم عزيز الزاملي
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2019 Volume: 27 Issue: 3 Pages: 230-243
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The study dealt with the tandem and the participation and their impact in the fundamentalism of the party understanding of the synonyms and common words and how to deal with linguists and interpreters and fundamentalists with them and how to employ them in the process of interpretation after the meanings and therefore the tandem is the existence of two words of one meaning while the participation is the existence of the meaning of one word and that the participation is on the first type is the moral meaning that the word is the subject of one meaning and this type involves multiple meanings while the second type is the verbal to be put the meaning of the term and then put to another meaning and may be placed for the third or more that the synonymity possibility and possibility of occurrence and failure rak and the possibility of its potential occurrence.

تناول البحث الموسوم " الترادف والاشتراك واثرهما في التفسير عند الاصوليه" طرف فهم الالفاظ المترادف والمشتركة وكيفيه تعامل اللغويون والمفسرون والاصوليون معها وكيفيه توظيفها في عمليه التفسير بعد التدبر في الالفاظ ومعانيها، وعليه فان الترادف هو وجود لفظين لمعنى واحد بينما الاشتراك هو وجود معنيين للفظ واحد، وان الاشتراك يكون على نوعين النوع الاول وهو المعنوي كون اللفظ موضوعا لمعنى واحد وهذا المعنى ينطوي على معان متعددة بينما النوع الثاني وهو اللفظي ان يوضع اللفظ لمعنى ثم يوضع لمعنى آخر وربما يوضع لثالث أو اكثر، ان الترادف إمكانيته وإمكانية وقوعه، والاشتراك إمكانيته وإمكانية وقوعه .


Article
الترادف والاشتراك وأثرهما في التفسير عند الاصوليين

Authors: بلاسم عزيز الزاملي --- منى ياس خضير
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2019 Volume: 27 Issue: 3 Pages: 288-302
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The study dealt with the tandem and the participation and their impact in the fundamentalism of the party understanding of the synonyms and common words and how to deal with linguists and interpreters and fundamentalists with them and how to employ them in the process of interpretation after the meanings and therefore the tandem is the existence of two words of one meaning while the participation is the existence of the meaning of one word and that the participation is on the first type is the moral meaning that the word is the subject of one meaning and this type involves multiple meanings while the second type is the verbal to be put the meaning of the term and then put to another meaning and may be placed for the third or more that the synonymity possibility and possibility of occurrence and failure rak and the possibility of its potential occurrence.

تناول البحث الموسوم " الترادف والاشتراك واثرهما في التفسير عند الاصوليه" طرف فهم الالفاظ المترادف والمشتركة وكيفيه تعامل اللغويون والمفسرون والاصوليون معها وكيفيه توظيفها في عمليه التفسير بعد التدبر في الالفاظ ومعانيها، وعليه فان الترادف هو وجود لفظين لمعنى واحد بينما الاشتراك هو وجود معنيين للفظ واحد، وان الاشتراك يكون على نوعين النوع الاول وهو المعنوي كون اللفظ موضوعا لمعنى واحد وهذا المعنى ينطوي على معان متعددة بينما النوع الثاني وهو اللفظي ان يوضع اللفظ لمعنى ثم يوضع لمعنى آخر وربما يوضع لثالث أو اكثر، ان الترادف إمكانيته وإمكانية وقوعه، والاشتراك إمكانيته وإمكانية وقوعه .

Listing 1 - 10 of 29 << page
of 3
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (28)

journal (1)


Language

Arabic (27)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2019 (6)

2018 (7)

2017 (1)

2015 (1)

2014 (1)

More...