research centers


Search results: Found 5

Listing 1 - 5 of 5
Sort by

Article
The banning of writing on the tomb in Jaber ibn Abdellah hadith Hadithi Study and its effect on the fiqhi judgement
النهي عن الكتابة على القبر في حَديثِ جابر بن عبد الله  دراسةً حديثيةً وأثرها في الحكم الفقهي

Loading...
Loading...
Abstract

This research checks the proof of the word banning writing on the tomb (grave-stone), in Jaber's hadith (may Allah please him) in the banning of messenger of Allahʼs (peace be upon him) regarding what is related to tomb such as: plastering, building,… and things like that. The research came to conclusion that such word is not found , and itʼs not right for attributing it to the messenger of Allah.The research shifted to state the effect of this proof in the fiqhi (jurisprudential) judgment for this issue. It began in jurists doctrines review in this issue .It showed which was based on that word. This research also showed that the verdict which based on that word weakens due to its weakness.

هو بحث (حديثي) في التحقق من ثبوت لفظة النهي عن الكتابة على القبر, الواردة ضمن حديث جابر , في نهي رسول الله صلى الله عليه وسلم عن شؤونٍ تتعلَّق بالقبر, كالتجصيص, والبناء, ونحو ذلك, وقد خَلَصَ البحثُ إلى تحقيق عدم ثبوت هذه اللفظة, وأنَّها لا تصحُّ عن رسول الله , ثمَّ انتقل البحث إلى بيان أثر هذا التحقيق في الحكم (الفقهي) لهذه المسألة, فابتدأ بعرض مذاهب الفقهاء فيها, وبيَّنَ ما كان منها مستنداً إلى تلك اللفظة, وبيَّنَ أنَّ الحُكم المستند إليها يضعُفُ بضَعفِها.


Article
Authenticity of inspiration in deducing religious rules in Islamic jurisprudence
اعتبار حجية الإلهام في الشريعة الإسلامية

Authors: Farzad Parsa فرزاد پارسا --- Salem Afsari سالم افسري --- Vera Habidi وريا حفيدي
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 19976208(print) 26644355(online) Year: 2019 Volume: 2 Issue: 53 Pages: 283-306
Publisher: Islamic University / Najaf الجامعة الاسلامية / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract:-The authenticity of inspiration as the inclusion of certain meanings on the hearts of the chosen people of God, is not unanimously accepted by religious scholars. Some Sunni religious scholars have adopted a modest approach towards inspirational motives; some have gone into the domain of exaggeration and some have introduced personal imaginations, temptations, desires and hallucinations as divine orders that need not be reasoned; some other scholars ask others to follow their approach in regard with the issue of inspiration, and some people stand against them and criticize what they say or fight against them.Key words:- inspiration, jurisprudence, Sunni, authenticity.

الملخص:-الإلهام الذي هو توارد المعاني والمفاهيم على قلوب أصفياء الله تعالى كانت حجيته في استنباط الأحكام الشرعية محل نزاع بين العلماء فمن الأصوليين من نظر إلى حجية الإلهام نظرة اعتدال و وسطية و هم جمهور الأصوليين من أهل السنة والجماعة ومنهم من غالي في اعتباره ومشروعيته والبعض منهم جعل ما يمليه عليه الخيال والوسواس وهوى نفسه حكماً شرعياً لا يحتاج الاستدلال والاستناد إلى أصل من أصول الشريعة وفي نفس الوقت يدعو الآخرين إلى ما وسوست له نفسه وهذا ما أدى بالفعل إلى مواجهة ومناقشة هذه الفكرة مع ساير الآراء المطروحة حول اعتبار الإلهام كمصدر من مصادر التشريع الإسلامي.الكلمات المفتاحية:- الإلهام، أصول الفقه، أهل السنة، حجية الإلهام


Article
Sectarian struggle in the Middle East and the new Alliances
الصراع الطائفي في الشرق الأوسط والتحالفات الجديدة

Author: Harith Qahtan Abdullah حارث قحطان عبدالله
Journal: Tikrit Journal for Political Science مجلة تكريت للعلوم السياسية ISSN: ISSN: 23126639 EISSN: 26699203 Year: 2019 Issue: 16 Pages: 337-345
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Our Islamic world passes a critical period representing on factional, racial and sectarian struggle especially in the Middle East, which affects the Islamic identification union.The world passes a new era of civilization formation, and what these a new formation which affects to the Islamic civilization especially in Syria, Iraq, Yemen, and Lebanon. The sectarian struggle led to heavy sectarian alliances from Arab Gulf states and Turkey from one side and Iran states and its alliances in the other side. The Sunni and Shia struggle are weaken the World Islamic civilization and it is competitive among other world civilization

يمر عالمنا الإسلامي بفترة حرجة تمثل الصراع بين الفصائل والعنصرية والطائفية خاصة في الشرق الأوسط ، مما يؤثر على اتحاد الهوية الإسلامية.يمر العالم بعصر جديد من تكوين الحضارة ، وما هي هذه التركيبة الجديدة التي تؤثر على الحضارة الإسلامية خاصة في سوريا والعراق واليمن ولبنان.أدى الصراع الطائفي إلى تحالفات طائفية ثقيلة من دول الخليج العربي وتركيا من جهة ودول إيران وتحالفاتها في الجانب الآخر. الكفاح السني والشيعي يضعف الحضارة الإسلامية العالمية وهو قادر على المنافسة بين الحضارات العالمية الأخرى.


Article
Far scientists from Morocco through the book Sunni ammunition For Ibn Abi Zar Fassi died 741 AH / 1340 AD During the seventh century AH / thirteenth birthday
علماء المغرب الأقصى من خلال كتاب الذخيرة السنية لابن أبي زرع الفاسي المتوفى 741هـ/1340م خلال القرن السابع للهجرة/الثالث عشر للميلاد

Author: Abd Al-Rihman Ibrahim Hamad Al-Kantosi عبد الرحمن إبراهيم حمد الغنطوسي
Journal: Journal Of Al-Frahedis Arts مجلة آداب الفراهيدي ISSN: 26638118 (Online) | 20749554 (Print) Year: 2015 Issue: 23 Pages: 202-227
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Praise be to Allah and peace be upon the Messengers Muhammad peace be upon him and his family wholes ..obad Book Sunni ammunition did not know in the history of the Marinid State, authored by Ibn Abi planting Fassi popular despite the importance of Maver of news, it did not transport it is located or studied only in a passing reference in the book kindergarten Alnsrin in the state of Bani Marin Ismail bin Cralve he called the Sunni al-Dura, as well as He did not know the name of the author of the book or not attributed to him, but a simple comparison of his words and texts easily shows that the author and the author of singer Alanis Brod Qurtas in the news the kings of Morocco and the history of the city of Fez is one. Referring Mr. Abdullah Kenyon in his book Memories of Fame Morocco compare terms the two books and is likely to be the author of ammunition is the son of my father planting author of the book Qurtas .otdmn book ammunition Alssnah study on the life of the Maghreb in the political, economic and cultural fields, said the cultural life of the community Moroccan and developments and concerns of scientists in science, and scientists found different intellectual trends in various sciences, and appeared intrigued scientists in Arabic and its subsidiaries and modern jurisprudence and this science is that prevailed in the life of Moroccan society that period, where religious Altojat was her popular with the kings of Morocco and the community to end both .ala that scientists are not limited Aloumahm the speech and language but increased other disciplines including medicine, arithmetic, Aljgravehofilk and history, and famous for Morocco scientists to contain them for more than a science, as in the son of construction numerical who was a doctor and a historian and scholar in the modern and witty in language and literature Nukzlk son of a sheep and the son of jasmine and the son of Agrom .otnaolt in this research study trends Morocco scientists Aqsa intellectual through the book Sunni ammunition and study the life and Genesis Author short, and found through the study of their functions and scientific interests, referring to their lives and their deaths, as well as places of settlement and reference to the sentiments Ibn Abi planting and omitted him to mention the cultural life of scientists and their curricula.

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين محمد صلى الله عليه وسلم وعلى اله أجمعين .. وبعد لم يعرف كتاب الذخيرة السنية في تاريخ الدولة المرينية، لمؤلفه ابن أبي زرع الفاسي له رواجا على اهمية مافيه من اخبار، فلم يقع النقل عنه او دراسته الا في اشاره عابره في كتاب روضة النسرين في دولة بني مرين لإسماعيل بن الاحمر الذي سماه الدرة السنية، كذلك لم يعرف اسم مؤلف الكتاب او لم ينسب له ولكن بمقارنه بسيطة بين عباراته ونصوصه يظهر بسهوله ان مؤلفه ومؤلف كتاب الانيس المطرب بروض القرطاس في اخبار ملوك المغرب وتاريخ مدينة فاس هو واحد0 واشارة الأستاذ عبدالله كنون في كتابه ذكريات مشاهير المغرب قارن فيه بعبارات الكتابين ورجح ان يكون مؤلف الذخيرة السنية هو ابن أبي زرع صاحب كتاب القرطاس. وتضمن كتاب الذخيرة السنية دراسة عن حياة المغرب العربي في المجال السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي، وذكر الحياة الثقافية للمجتمع المغربي وتطوراتها واهتمامات العلماء بالعلوم، وتبين للعلماء اتجاهات فكرية مختلفة بشتى العلوم، وظهر اهتمام العلماء باللغة العربية وفروعها والحديث والفقه، وهذه العلوم هي التي كانت سائدة في حياة المجتمع المغربي بتلك المدة، اذ كانت للتوجهات الدينية لها رواجا لدى ملوك المغرب والمجتمع على حدا سواء . الا ان العلماء لم تقتصر علومهم على الحديث واللغة انما تزايدت الاختصاصات الاخرى ومنها الطب والحساب والجغرافية والفلك والتاريخ، واشتهر علماء المغرب لاحتوائهم اكثر من علم كما في ابن البناء العددي الذي كان طبيب ومؤرخ وعالم في الحديث وبارع في اللغة والادب، وكذلك ابن خروف وابن الياسمين وابن اجروم


Article
Head of state in Islamic Thought (Comparative study)
رئاسة الدولة في الفكر الإسلامي (دراسة مقارنة)

Author: Mohammed Taha Hussain محمد طه حسين الحسيني
Journal: AL- Mouhakiq Al-Hilly Journal for legal and political science مجلة المحقق الحلي للعلوم القانونية والسياسية ISSN: 20757220 23130377 Year: 2015 Volume: 7 Issue: 2 Pages: 564-616
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

It was a case of Imamate/ Caliphate most serious issue in the historical experience of the Islamic and the testimony of Muslim Scholars all, the year they were or Shiites, this Abu al-Hasan al-Ash'ari view the first of the positions of thought Sunni and founder of the sect known his name, begins his famous articles Islamists and different worshipers, with an introduction highlights where the first What happened to the difference between the Muslims after the Prophet (r) is the differences in the Imamate, and thus counting the first speaker in the Sunni thought in the case of the Imamate, was actually the work of al-Ash'ari to establish a position for years on the issue of the Imamate four assets identified by Shafei. Has worked hard to prove that the assets of the four (the Quran and Sunnah and consensus and measurement) decide (some from nearby and some from afar) that the Imamate or succession in Islam to be a choice and that the Prophet died and did not recommend for a imam after him, but leave it to the Shura among the people, and companions have walked this path I mean, course selection and the Shura Council, because that was the attitude that the dictates of Islam, it was not possible to violate Shara in the most important issue related to the lives of Muslims and Islam, nor that Accomplices to hide the commandment of the Prophet or ignored, this is the position Sunni, a position Aware of the statement generally. The Shiites, it has been for them is still the position of abuse completely, where they are not Imamate issue of interest mundane entrusted with choosing the public and stands Imam appointment, but is an issue is considered one of the pillars of religion, is not permissible for the Messenger, overlooked and neglected, not delegated to the public and left EIRP without allocation.In the case of the utmost importance, such as the issue of Imamate/ Caliphate does not facilitate the submission of proposals and advice, has always done a lot of scientists it has been tried since the intervals do roughly between the sects, however did not work that way too much, but we have to say to be achieving peaceful coexistence between different Islamic sects, particularly key isms and big mean Shiism and Sunnism, and try to mitigate the results and raised controversy about the Imamate/ Caliphate.

إنَّ معنى الإمامة في اللغة يشير إلى الإقتداء، بينما تعنى الخلافة الإنابة، ولذا هما لفظان مختلفا المعنى لغويا، أما اصطلاحا فنجد أنَّ الفكر السنّي يستعملهما بمعنى واحد وكأنَّهما مترادفان، فيشير كل منهما إلى النظام الذي جعله الإسلام أساسا للحكم بين الناس بهدف اختيار القائد من المسلمين لتجتمع حوله كلمة الأمة، أما الفكر الشيعي فيفرق بين معنييهما اصطلاحا، إذ يرى هذا الفكر أنَّ الإمامة هي منصب إلهي تتحدد وظيفتها في هداية الناس إليه تعالى، بينما يرتبط لفظ الخلافة بشؤون الحكم وإدارة الدولة.ولا يقف الاختلاف حول فكرة الإمامة/ الخلافة عند حدّ المعنى الاصطلاحي بل يسري إلى جلّ مباحثه، بعد الاتفاق على وجوب أن يكون هناك إمام /خليفة للأمة يقوم بقيادتها، وسنرى في البحث أن هناك اختلاف بين الفكرين في الشروط الواجب توافرها فيمن يُنصّب إماما للناس، ففي حين يرى الفكر السنّي أنَّ الشروط هي الذكورة والحرية والتكليف والإسلام والعدالة وأن يكون قرشيا بالإضافة إلى الشجاعة والاجتهاد وأن يكون ذا كفاية، يرى الفكر الشيعي أنَّ الشروط هي العصمة والأفضلية والأعلمية، وهذا الاختلاف بين الفكرين في الشروط التي يقررها كل منهم للإمام/الخليفة سببه الاختلاف في المهام الموكل بها.كما يختلفان في طريقة تنصيبه، فله بحسب الفكر السنّي أربعة طرق هي البيعة والاستخلاف والاستيلاء (والقهر) والوراثة، أما الفكر الشيعي فيرى أنَّ الإمامة لا تكون إلّا بالنص، حيث أنَّ هذا شاغل هذا المنصب لا يتم اختياره وانتخابه من الناس، بل يعينه الله تعالى ويتم تبليغ الناس بهذا التعيين على لسان النبي (ص) أو على لسان الإمام السابق بالنسبة إلى الإمام اللاحق.إنَّ من أهم المسائل التي شغلت العالم الإسلامي قديما وحديثا وترتبت عليها العديد من النتائج الخطرة هي مسألة الإمامة / الخلافة فهي اخطرَ قضية في التجربة التاريخية الإسلامية وهذا بشهادة علماء المسلمين جميعا، سنة كانوا أم شيعة، فهذا أبو الحسن الأشعري المنظرّ الأول لمواقف الفكر السنّي ومؤسس المذهب المعروف باسمه، يستهل كتابه الشهير مقالات الإسلاميين واختلاف المصلين، بمقدمة يبرز فيها أن أول ما حدث من الاختلاف بين المسلمين بعد نبيهم (ص) هو اختلافهم في الإمامة، وبهذا عُدَّ أول متكلم في الفكر السنّي في قضية الإمامة، وقد عمل الأشعري فعلا على تأسيس موقف للسنة من قضية الإمامة على الأصول الأربعة التي حددها الشافعي.وسنتناول مسألة الإمامة/الخلافة في ثلاثة مباحث نتعرض في المبحث الأول إلى بيان ماهيتها، ولذا سنبيّن المراد من اللفظين في اللغة وفي الاصطلاح، أمّا الثاني فسنخصصه لبيان وجوب نصب الإمام/الخليفة، ونتناول في المبحث الثالث شروط الإمام/الخليفة وطرق تنصيبه.

Keywords

It was the issue of the Imamate / Caliphate most serious issue in the Islamic historical experience and the testimony of Muslim Scholars all --- the year they were or Shiites --- that Abu al-Hasan al-Ash'ari first view of the positions of Sunni thought and the founder of the sect known his name --- begins his famous articles Islamists and different worshipers --- with an introduction which highlights the fact that the first what happened from the difference between the Muslims after the Prophet --- r is the differences in the Imamate --- thus counting the first speaker in the Sunni thought in the case of the Imamate --- Ash'ari has actually worked to establish a position for the year of issue of the Imamate on the four assets identified by Shafei. --- لقد كانت قضية الإمامة / الخلافة اخطرَ قضية في التجربة التاريخية الإسلامية وهذا بشهادة علماء المسلمين جميعا، سنة كانوا أم شيعة، فهذا أبو الحسن الأشعري المنظرّ الأول لمواقف الفكر السنّي ومؤسس المذهب المعروف باسمه، يستهل كتابه الشهير مقالات الإسلاميين واختلاف المصلين، بمقدمة يبرز فيها أن أول ما حدث من الاختلاف بين المسلمين بعد نبيهم ص --- هو اختلافهم في الإمامة، وبهذا عُدَّ أول متكلم في الفكر السنّي في قضية الإمامة، وقد عمل الأشعري فعلا على تأسيس موقف للسنة من قضية الإمامة على الأصول الأربعة التي حددها الشافعي.

Listing 1 - 5 of 5
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (5)


Language

Arabic (4)

English (1)


Year
From To Submit

2019 (2)

2018 (1)

2015 (2)