research centers


Search results: Found 4

Listing 1 - 4 of 4
Sort by

Article
دور الادارة الكمركية في زيادة ايرادات الهيئة العامة للكمارك

Authors: د. علي نعمة بيتي --- م.م.علاء حسين علوان
Journal: AL-Mostansiriyah journal for arab and international studies مجلة مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية ISSN: 2070898X Year: 2016 Issue: 55 Pages: 174-203
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Considering to the suffering Iraqi economy of challenges in the current stage and for the advancement of reality economic freedom of accreditation over-the returns oil prepared for this study the fact that the revenue and Customs cornerstone regardless of economic policy and financial the country's impact of the big plays fees Customs (tariff Customs)imposed on the goods imported in economic development through guidance other sectors of sector industrial and agricultural and commercial etc. Are revenues Customs asource of the sources of funding for the state budget, as aimports alarge proportion of domestic consumption of goods and goods with all kinds a result of economic openness and transition from a market economy scheme (Central) to amarket economy open (trade liberalization). Although the size of this imports great noted that the revenue and Customs slim of revenues of the state budget. Sees the researcher the management of Customs an important role in an increase revenue authority Customs.

نظراً لما يعانيه الاقتصاد العراقي من تحديات في المرحلة الراهنة ولاجل النهوض بالواقع الاقتصادي والتحرر من الاعتماد المفرط على العوائد النفطية اعدت هذه الدراسة لكون الايرادات الكمركية ركناً مهماً من السياسة الاقتصادية والمالية للبلد للاثر الكبير الذي تلعبه الرسوم الكمركية (التعريفة الكمركية) التي تفرض على السلع والبضائع المستوردة في التنمية الاقتصادية من خلال توجية القطاعات الاخرى المتمثلة بالقطاع الصناعي والزراعي والتجاري ...الخ. وتعد الايرادات الكمركية مصدراً من مصادر تمويل الموازنة العامة للدولة، اذ تشكل الاستيرادات نسبة كبيرة من الاستهلاك المحلي للسلع والبضائع بكافة انواعها نتيجة الانفتاح الاقتصادي والانتقال من اقتصاد السوق المخطط (المركزي) الى اقتصاد السوق المفتوح (تحرير التجارة). وعلى رغم من حجم هذه الاستيرادات الكبير يلاحظ ان الايرادات الكمركية لاتشكل الانسبة ضيئلة من ايرادات الموازنة العامة للدولة.


Article
Psychological comfort and its relationship with self-awareness among university students
الراحة النفسية وعلاقتها بالوعي الذاتي لدى طلبة الجامعة

Author: رحيم عبدالله جبر الزبيدي
Journal: Journal of College of Education مجلة كلية التربية ISSN: 18120380 Year: 2017 Volume: 1 Issue: 2 Pages: 149-174
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to identify:-alrahh Psychological among university students.-1 2-statistically significant difference in the psychological comfort among university students according to the variables of sex (Zkor- females) and specialization (scientific - humanist)self-awareness among university students. 3-4-difference in self-awareness among university students, depending on the variables of sex (females -zkor) and specialization (humanitarian, scientific)5- relationship correlation between psychological comfort and self-awareness among university students.And identifies research students of the Faculty of Education at Al-Mustansiriya University for the academic year (2015 -2016) and for both sexes (Zkor- females) and the researcher built a psychological comfort scale consisting of (309, paragraph and adopted a measure of self-awareness, prepared Qaraghouli year (2011) and after the statistical treatments for Mtguren reach Find the following. The existence of psychological comfort of the university students -1. The presence of a self-awareness among university students -23-The lack of statistically significant differences between males and females and between scientific and humanitarian specialize in psychological comfort. 4-The lack of statistically significant differences between males and females and between scientific and humanitarian specialize in self-awareness5-The correlation between the presence of mind and self-awareness among university studentsThe search came out with some recommendations and proposals

يهدف البحث التعرف على :1-الراحة النفسية لدى طلبة الجامعة .2-الفرق ذات الدلالة الإحصائية في الراحة النفسية لدى طلبة الجامعة تبعا لمتغيري الجنس (ذكور- اناث) والتخصص( علمي – انساني)3-الوعي الذاتي لدى طلبة الجامعة .4-الفرق في الوعي الذاتي لدى طلبة الجامعة تبعا لمتغيري الجنس (اناث –ذكور) والتخصص( علمي- انساني)5-العلاقة الارتباطية بين الراحة النفسية والوعي الذاتي لدى طلبة الجامعة .وتحدد البحث بطلبة كلية التربية في الجامعة المستنصرية للعام الدراسي (2015 -2016) ولكلا الجنسين (ذكور- اناث) وقام الباحث ببناء مقياس الراحة النفسية المتكون من (309 ) فقرة وتبنى مقياس الوعي الذاتي الذي اعده القره غولي عام (2011) وبعد المعالجات الإحصائية للمتغيرين طبق المقياسين على عينة البحث البالغة (200) طالبا وطالبة ، ثم توصل البحث الى النتائج الاتية :1-يتمتع طلبة الجامعة بالراحة النفسية . 2- يتمتع طلبة الجامعة بالوعي الذاتي .3-لا توجد فروق إحصائية بين الذكور والاناث وبين التخصص العلمي والإنساني في الراحة النفسية 4-لا توجد فروق إحصائية بين الذكور والا ناث وبين التخصص العلمي والإنساني في الوعي الذاتي 5-وجود علاقة ارتباطية بين الراحة النفسية والوعي الذاتي لدى طلبة الجامعة وخرج البحث ببعض التوصيات والمقترحات .


Article
Analysis The Consistency Between The Tariff And The Exchange Rate And Their Reflection On The Trade Balance In Iraq
تحليل الأتساق بين الضرائب الكمركية وسعر الصرف وأنعكاساتها على الميزان التجاري في العراق أ.د. عماد محمد علي عبد اللطيف العاني/ كلية الإدارة والاقتصاد/ جامعة بغداد

Authors: emadabdullatif عماد محمد علي عبد اللطيف العاني --- buraq huseen براق حسين محي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2019 Volume: 25 Issue: 115 Pages: 332-355
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The trade balance is considered as a way to join the national economy with the world, So it is the mirror that reflect the economic center of the country and it is point to competitive ability of it, The tariff and the exchange rate perform a great role to motivate the domestic production and improve the trade balance if we direct them to achieve the same purpose. The Iraqi economic has trade balance which achieve overabundant during the years of studying because of the oil exports, while the other exports represent a small percentage it is hardly remember, and expansion in imports from other side causes exhaustion in oil revenues, and this make the trade balance in permanent shortage and raising in business exposure and put the country in a very difficult situation in case of changing in its oil exports prices or quantity. The negative consistency between the tariff and exchange rate which appear through the weakness of the tariff contribution and the absence of it is role, and rising of exchange rate from other hand is one of the reasons of the Iraqi trade balance shortage. The main conclusion that the researcher worked out that assumption activation of tariff and reducing the Iraqi dinar rate exchange refer clearly to successful consistency between these two variable whereas both of them lead to a rise in the value of imports which motivate the domestic production instead of it and increasing the exports to improve the trade balance. In the end the researcher recommends first of all that tariff must be levied on goods that can be produced domestically at a higher rate than goods that are not capable of producing them, To stimulate the front and back linkages of these industries, and when there is elastic production that means it is a chance to reduce the exchange rate which reflect positively on the Iraqi trade balance.

يعد الميزان التجاري أداة لربط الأقتصاد الوطني بالعالم الخارجي فهو المرأة التي تعكس المركز الأقتصادي للبلد ومؤشر واضح لقدرته التنافسية، وتمارس كل من الضرائب الكمركية وسعر الصرف دور بارز في تحفيز الانتاج المحلي وتحسين الميزان التجاري في حال توجيههما لتحقيق الغرض ذاته. ويمتلك الأقتصاد العراقي ميزان تجاري حقق فائض طوال سنوات البحث بفعل صادراته النفطية في حين لم تشكل صادراته غير النفطية (السلعية) سوى نسبة ضئيلة جداً لاتكاد أن تذكر من مجموع صادراتها، وبالمقابل أتساع في حجم إستيراداتها السلعية نتج عنها إستنزاف لعوائدها النفطية في سبيل ذلك، هذا ما جعل الميزان التجاري السلعي يتسم بعجز دائم وأرتفاع درجة الأنكشاف التجاري ووضع البلد في موقف صعب حيال حدوث تغير في كمية أو أسعار صادراته من النفط. ويعد الأتساق السلبي بين (الضرائب الكمركية وسعر الصرف ) الذي يتضح من خلال ضعف مساهمة الضرائب الكمركية وغياب دورها الفعال من جهة واتباع سياسة رفع سعر الصرف منجهة أخرى هو أحد الأسباب وراء مايعانيه الميزان التجاري السلعي العراقي من عجز. كما وتوصل الباحث الى الأستنتاج الرئيس المتمثل بإن إفتراض فرض ضريبة كمركية و إتباع سياسة تخفيض سعر الصرف للدينار العراقي يشير بوضوح الى إتساق موفق بين عمل الأداتين حيث إن كلاهما يعملان على أرتفاع في قيمة الأستيرادات مما يؤدي الى تحفيز الأنتاج المحلي ليكون بدلاً عنها، ومن ثم زيادة الصادرات السلعية وتحسين وضع الميزان التجاري. كما أوصى الباحث بضرورة البدء أولاً بسياسة فرض الضريبة الكمركية على السلع التي من الممكن أنتاجها محلياً بنسبة أعلى من السلع غير القادر على أنتاجها، ومن ثم تحفيز الأرتباطات الأمامية والخلفية لهذه الصناعات وما أن يكون هناك جهاز أنتاجي مرن يكون الوقت مناسب لأتباع سياسة تخفيض سعر الصرف لينعكس ذلك بشكل إيجابي أكثر وضوحاً على الميزان التجاري العراقي.


Article
اثر الضرائب الجمركية في دعم الموازنة العامة للدولة دراسة تطبيقية في الهيئة العامة للجمارك العراقية

Author: صادق جعفر كاظم العتابي
Journal: Muthanna Journal of Administrative and Economic Sciences مجلة المثنى للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 14192226 53862572 Year: 2018 Volume: 8 Issue: 3 Pages: 88-106
Publisher: Al-Muthanna University جامعة المثنى

Loading...
Loading...
Abstract

This research derives its importance from the role played by tax revenues in the deficit resulting from the Iraqi budget and its impact on the future of development in Iraq. Tax revenues of all kinds are considered a source of funding for the public budget in most countries. And the importance of this revenue comes research to show the role of customs taxes in financing the general budget of the state, and the statement of the negative impact of tax revenues and its impact on the state budget of the state, and knowledge of the motives behind the phenomenon of evasion of the conspiracy, as well as what is the results of the research reached a number of conclusions, the most important of which was that the General Authority for Customs in 2009 compared with other years an increase in the growth of customs revenues with a growth rate of 1.7%, although this percentage did not achieve ambition, as well as customs fees (Out of budget) represents large and lost amounts cannot be recovered because of the lack of knowledge of the Customs Tariff Law No. (2) for the year 2010 was the highest percentage of smuggling in 2013 was 51.4%, while the lowest percentage of smuggling in 2008 was 0.005% , And the research reached a number of recommendations, the most important, the need to activate the role Taxation in the financing of the general budget through the introduction of new vessels within the tax structure through the implementation of new reforms in the tax system as well as control of all border crossings through the development of an efficient supervisory system equipped with modern and sophisticated devices to detect cases of evasion conspiracies, as well as work to activate and tighten the law penalties, whether in the form of imprisonment or fines or confiscation of goods so that the smuggler the degree of punishment to reduce even a fraction of the phenomenon of evasion conspiracies.

يكتسب هذا البحث أهميته من الدور الذي تلعبه الإيرادات الضريبية في ضل العجز الناتج للموازنة العراقية وانعكاس ذلك على مستقبل التنمية في العراق , إذ تعد الإيرادات الضريبية بكل أنواعها مصدر من مصادر التمويل المهمة للموازنة العامة في معظم دول العالم , فضلا عن استخدامها في تحقيق الأهداف السياسية والاقتصادية والاجتماعية , ولأهمية هذا الإيراد يأتي البحث ليبين دور الضرائب الجمركية في تمويل الموازنة العامة للدولة , وبيان الاثر السلبي الضريبي الكمر كي وتأثيره في الموازنة العامة للدولة , ومعرفة الدوافع التي تقف وراء ظاهرة التهرب الكمر كي , وكذلك ماهية الآثار الاقتصادية والاجتماعية للضرائب الجمركية , وقد توصل البحث إلى جملة من الاستنتاجات أهمها , حققت الهيئة العامة للجمارك خلال سنة 2009 مقارنة مع السنوات الأخرى زيادة في نمو الإيرادات الجمركية اذ بلغ نسبة النمو 1.7% وعلى الرغم من هذه النسبة لم تحقق الطموح, وكذلك فان الرسوم الجمركية المهربة (خارج الموازنة) تمثل مبالغ طائلة ومفقودة لا يمكن استرجاعها بسبب عدم الإلمام بقانون التعريفة الجمركية رقم (2) لسنة 2010 فقد بلغ أعلى نسبة من التهريب عام 2013 وكان 51,4% في حين بلغ أدنى نسبة من التهريب عام 2008 وكان0,005% , , وقد توصل البحث إلى جملة من التوصيات أهمها , ضرورة تفعيل دور الضرائب الجمركية في تمويل الموازنة العامة من خلال إدخال أوعية جديدة ضمن الهيكل الضريبي عن طريق القيام بإصلاحات جديدة في النظام الضريبي وكذلك السيطرة على جميع المنافذ الحدودية من خلال وضع نظام رقابي كفء مزود بأجهزة حديثة ومتطورة لاكتشاف حالات التهرب الكمر كي , وكذلك العمل على تفعيل وتشديد قانون العقوبات سواء كانت على شكل سجن أو غرامات أو مصادرة البضائع لكي يتسنى للمتهرب درجة العقاب للحد ولو بجزء بسيط من ظاهرة التهرب الكمر كي.

Keywords

This research derives its importance from the role played by tax revenues in the deficit resulting from the Iraqi budget and its impact on the future of development in Iraq. Tax revenues of all kinds are considered a source of funding for the public budget in most countries. And the importance of this revenue comes research to show the role of customs taxes in financing the general budget of the state --- and the statement of the negative impact of tax revenues and its impact on the state budget of the state --- and knowledge of the motives behind the phenomenon of evasion of the conspiracy --- as well as what is the results of the research reached a number of conclusions --- the most important of which was that the General Authority for Customs in 2009 compared with other years an increase in the growth of customs revenues with a growth rate of 1.7% --- although this percentage did not achieve ambition --- as well as customs fees --- Out of budget represents large and lost amounts cannot be recovered because of the lack of knowledge of the Customs Tariff Law No. --- 2 for the year 2010 was the highest percentage of smuggling in 2013 was 51.4% --- while the lowest percentage of smuggling in 2008 was 0.005% --- And the research reached a number of recommendations --- the most important --- the need to activate the role Taxation in the financing of the general budget through the introduction of new vessels within the tax structure through the implementation of new reforms in the tax system as well as control of all border crossings through the development of an efficient supervisory system equipped with modern and sophisticated devices to detect cases of evasion conspiracies --- as well as work to activate and tighten the law penalties --- whether in the form of imprisonment or fines or confiscation of goods so that the smuggler the degree of punishment to reduce even a fraction of the phenomenon of evasion conspiracies. --- يكتسب هذا البحث أهميته من الدور الذي تلعبه الإيرادات الضريبية في ضل العجز الناتج للموازنة العراقية وانعكاس ذلك على مستقبل التنمية في العراق --- إذ تعد الإيرادات الضريبية بكل أنواعها مصدر من مصادر التمويل المهمة للموازنة العامة في معظم دول العالم --- فضلا عن استخدامها في تحقيق الأهداف السياسية والاقتصادية والاجتماعية --- ولأهمية هذا الإيراد يأتي البحث ليبين دور الضرائب الجمركية في تمويل الموازنة العامة للدولة --- وبيان الاثر السلبي الضريبي الكمر كي وتأثيره في الموازنة العامة للدولة --- ومعرفة الدوافع التي تقف وراء ظاهرة التهرب الكمر كي --- وكذلك ماهية الآثار الاقتصادية والاجتماعية للضرائب الجمركية --- وقد توصل البحث إلى جملة من الاستنتاجات أهمها --- حققت الهيئة العامة للجمارك خلال سنة 2009 مقارنة مع السنوات الأخرى زيادة في نمو الإيرادات الجمركية اذ بلغ نسبة النمو 1.7% وعلى الرغم من هذه النسبة لم تحقق الطموح --- وكذلك فان الرسوم الجمركية المهربة خارج الموازنة --- تمثل مبالغ طائلة ومفقودة لا يمكن استرجاعها بسبب عدم الإلمام بقانون التعريفة الجمركية رقم 2 --- لسنة 2010 فقد بلغ أعلى نسبة من التهريب عام 2013 وكان 51 --- 4% في حين بلغ أدنى نسبة من التهريب عام 2008 وكان0 --- 005% --- وقد توصل البحث إلى جملة من التوصيات أهمها --- ضرورة تفعيل دور الضرائب الجمركية في تمويل الموازنة العامة من خلال إدخال أوعية جديدة ضمن الهيكل الضريبي عن طريق القيام بإصلاحات جديدة في النظام الضريبي وكذلك السيطرة على جميع المنافذ الحدودية من خلال وضع نظام رقابي كفء مزود بأجهزة حديثة ومتطورة لاكتشاف حالات التهرب الكمر كي --- وكذلك العمل على تفعيل وتشديد قانون العقوبات سواء كانت على شكل سجن أو غرامات أو مصادرة البضائع لكي يتسنى للمتهرب درجة العقاب للحد ولو بجزء بسيط من ظاهرة التهرب الكمر كي.

Listing 1 - 4 of 4
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (4)


Language

Arabic (2)

Arabic and English (2)


Year
From To Submit

2019 (1)

2018 (1)

2017 (1)

2016 (1)