research centers


Search results: Found 28

Listing 1 - 10 of 28 << page
of 3
>>
Sort by

Article
WESTERN ZAGROS FOLD – THRUST BELT, PART II: THE HIGH FOLDED ZONE
حزام طي وتصدع زاگروس الغربي، الجزء الثاني: نطاق الطيات العالية

Author: Saffa F.A. Fouad صفاء الدين فخري فؤاد
Journal: Iraqi Bulletin of Geology and Mining مجلة الجيولوجيا والتعدين العراقية ISSN: 18114539 Year: 2014 Volume: SPECIAL ISSUE Issue: 6 Pages: 53-71
Publisher: Ministry of Industry and Minerals وزارة الصناعة والمعادن

Loading...
Loading...
Abstract

The High Folded Zone is an integral part of the Western Zagros Fold – Thrust Belt of Iraq. It is characterized by the presence of a huge number of NW – SE and E – W trending, high amplitude, short wavelength southwest and south vergent folds. The landforms in the zone are highly structural and reflected on the topography as high rugged anticlinal mountains separated by deep narrow synclinal valleys.The Folds display wide range of geometries and sizes, reflecting that more than one folding mechanism is possibly responsible for their initiation and development. Judging by their style and geometry, simple buckle folds, generated by flexural-slip and neutral-surface folding mechanisms, as well as fault-propagation folds appear to dominate fold types in the zone. Significant topographic and structural relief is clearly observed across the boundary between the High Folded and Low Folded zones of the belt. This structural uplift is attributed to the involvement of the basement by thrust faulting beneath the sedimentary cover, and the deformation is considered to be a "thick skin" type in the zone.

يعتبر نطاق الطيات العالية جزء من حزام طي وتصدع جبال زاگروس الغربية العراقية. يتميز النطاق باحتوائه على عدد كبير من طيات ذات سعة عالية وطول موجي قصير غير متناظر ومتكئة الى الجنوب والجنوب الغربي. وتتجه محاورها باتجاه الجنوب الشرقي – الشمال الغربي وتتحول تدريجياً الى اتجاه شرق – غرب في الجزء الشمالي من النطاق. الأشكال الأرضية ضمن النطاق ذات طبيعة تركيبية بشكل كبير وقد انعكست على طوبوغرافية السطح كجبال وعرة تشكلها الطيات المحدبة تفصل ما بينها وديان ضيقة وعميقة تشكلها الطيات المقعرة. تبدي الطيات مدىً واسعاً من الأحجام والخواص الهندسية وهذا يعكس احتمالية وجود أكثر من ميكانيكية طي واحدة مسؤولة عن نشوئها وتطورها. واعتماداً على الطراز والخواص الهندسية يبدو أن الطيات الناتجة عن الطي الانضغاطي المنجز عن طريق ميكانيكيتي الانزلاق الانثنائي والسطح المتعادل إضافةً الى تلك الناتجة عن تقدم الصدوع هي أكثر أنواع الطيات انتشاراً في النطاق. هناك فرق ارتفاع طوبوغرافي وتركيبي كبير يمكن ملاحظته على طرفي الخط الفاصل بين نطاقي الطيات العالية والواطئة. هذا الارتفاع قد اعزي الى شمول صخور القاعدة بالتشويه والتصدع العكسي تحت الغطاء الرسوبي.


Article
The Transition Tectonic Zone Between the Two Parts of the Platform in Iraq: A Review Study

Authors: Ahmed S. Al-Banna --- Kamal K. Ali
Journal: Iraqi Journal of Science المجلة العراقية للعلوم ISSN: 00672904/23121637 Year: 2018 Volume: 59 Issue: 2C Pages: 1086-1092
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The changes of the tectonic boundary locations between the stable and unstable shelf on different version of the tectonic maps of Iraq is discussed. It is found that the location of the boundary varies due to philosophy and the type of the geological parameters. It is used the stratigraphic, geophysical, structural, geochemical, hydrological and others information in delineating the boundary. The deep crustal structures obtained by using gravity data show that the boundary shifted toward the west by about 100 km in southern Iraq. According to the review, and when taking in consideration all the geological and geophysical parameters from the lower crust to the earth surface, it is believed that the boundary is not a line but it is a tectonic crustal zone. This zone represents a transition zone between the main two regions of the platform in Iraq, and it is segmented to many subzones by transverse faults. In addition, it is believed that the data of the parameters of shallow geology confirm the eastern side of the main zone, while the lower crustal structures confirm the western side of the main zone


Article
A quantitative analysis of transverse river profiles and its applications for morphotectonics: A case studying Shatt Al-Arab River, Southern Iraq.
التحليل الكمي لمقاطع النهر العرضية وتطبيقاتها في المورفوتكتونكس: دراسة في شط العرب، جنوبي العراق.

Author: D.S.B. Al-Mayahi داود سلمان بناي المياحي
Journal: Mesopotamian Journal of Marine Science مجلة وادي الرافدين لعلوم البحار ISSN: 18152058 Year: 2011 Volume: 26 Issue: 1 Pages: 15-24
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract - The present study discussed the quantitative analysis of Transverse River Profile (TRP) on Shatt Al-Arab channel, by deriving several TRP parameters that can be easily quantifiable and comparable. These parameters are useful to detect the morphotectonic indicators of Shatt Al-Arab basin. Five cross sectional profiles were considered from the previous bathymetrical surveys of Shatt Al-Arab channel starting from Qurna (upstream) at the confluence of Tigris and Euphrates rivers towards Fao (downstream). The results illustrated the main rate of controlling the tectonic activity along the river channel by forming of islands bar at the middle of main river course and increasing in its meanders. The applied analytical technique also efficient in detecting the neotectonic activities for subsurface structures and their effects on deflecting and meanders of the river basin.

المستخلص - إجري تحليل كمي للمقاطع العرضية لقناة شط العرب- جنوبي العراق، بإشتقاق عدة معاملات يمكن حسابها من المقطع العرضي، ومقارنتها كمياً داخل المقطع الواحد، أو بين مقطع وأخر لحوض نهري واحد أو لعدة أحواض نهرية، والتي تفيد في الكشف عن دلائل مورفوتكتونية للأحواض النهرية. استخدمت الدراسة الحالية خمس مقاطع عرضية على قناة شط العرب ابتداءاً من أعالي النهر في نقطة التقاء نهري دجلة والفرات في مدينة القرنة إلى أسفل النهر في مصب شط العرب بالخليج العربي في مدينة الفاو، وأخذت هذه المقاطع من المسوحات السابقة لأعماق شط العرب. خلصت الدراسة الحالية إلى سيادة العامل التكتوني على العامل الهيدرولوجي للنهر في الجزئين الوسط والجنوب من شط العرب خاصة، مما أدى إلى انحراف وتغير مجرى القناة، وانتشار عدد من الجزر، فضلاً عن نجاح طريقة التحليل الكمي للمقاطع العرضية في الكشف عن التنشيط التكتوني الحديث للتراكيب تحت السطحية وتأثيرها على إنحراف وتغير مجاري الأنهار.


Article
Analysis of Burial History for Mesopotamian basin, southern Iraq
تحليل تاريخ الدفن لحوض وادي النهرين, جنوب العراق باستخدام برنامج PetroMode 1D

Authors: Amna M. Handhal امنة مال اللة حنظل --- Muwafaq F. Al-Shahwan موفق فاضل جبر --- Abdulla A. Al-Yaseri عبد اللة عبدالحسن الياسري
Journal: Iraqi Journal of Science المجلة العراقية للعلوم ISSN: 00672904/23121637 Year: 2014 Volume: 55 Issue: 3B Pages: 1292-1311
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

In this study, different oil fields in Mesopotamian basin, southern Iraq (Siba, Zubair, Nahr - Umr, Majnoon, Halfaya, Kumait, and Amara) were selected for studying burial history. PetroMod software 1D was used for basin constructing and to evaluate burial history of the basin. Results showed that in the upper Jurassic to the Recent, Mesopotamian Basin exhibited a complex subsidence history over a period of about 152 Ma.There are different periods of subsidence: high, moderate, and slow. High subsidence occurred at upper Jurassic- mid Cretaceous and at Miocene due to Tectonic subsidence. Slow subsidence occurred at upper Cretaceous and moderate subsidence at Paleogene. In the upper Jurassic, rapid subsidence is driven under the effect of sediment load during Suaily deposited. The average total subsidence values of the basement during the deposition of Suaily Formation is reached about 200 m. The highest subsidence rates during this time are observed northeast of the study area. Rapid subsidence in the lower Cretaceous, during deposition of Yammama, Ratawi, and Zubair formations. The average tectonic subsidence value of the basements during the deposition of Yammam Formation is reached to 300 m. The highest subsidence rates are observed trend to south west of the study area.

في هذه الدراسةِ، اختيرت حقول نفط مختلفة من حوض وادي النهرين، جنوب العراق (سيبة والزبير ونهرعمر ومجنون وحلفاية وكميت وعمارة) لدِراسَة تأريخِ الدفنِ. استخدام برنامج PetroMod لبِناء موديل الحوض ولتَقييم تأريخِ دفنِ الحوض. بينت النَتائِجُ ان خلال الفترة (152 Ma) من الجوراسيِ الاعلى إلى المتاخرِ كان حوض وادي النهرين ذو تجلس معقّدِ. هناك فترات مختلفة مِنْ التجلس: عالي، معتدل، وبطيئ. التجلس العالي حَدثَ في الجوراسيِ الأعلى وطباشيريِ الاوسطِ وفي المايوسين بسبب التجلس التكتوني. التجلس البطيئ حَدثَ في الطباشيريِ الأعلى والتجلس المعتدلِ في الباليوجين. التجلس السريعِ في الجوراسيِ الأعلى حدث تحت تأثيرِ حملِ الراسبِ أثناء فترة ترسب تكوين سلي. إنّ معدل قِيَمَ التجلس الكليّةِ للقاعدة أثناء ترسيب تكوين سلي وَصلت حوالي 200 متر. إنّ اعلى نِسَبَ تجلسِ في هذه الفترة تقع في المنطقة الشمالية الشرقيةَ من منطقةِ الدراسةَ. حدث التجلس السريع في الطباشيريِ الاسفلِ أثناء ترسيب تكاوين اليمامة ورطاوي والزبير. إنّ معدل قيم التجلس التكتوني للقاعدة أثناء ترسب تكوين اليمامة تُصَلُ إلى 300 متر. إنّ اعلى نِسَبَ للتجلس تتجه نحو المنطقة الجنوبية الغربيةَ من منطقةِ الدراسةَ.


Article
IMPACT OF SHARP CHANGES IN SOURCE ROCKS ON THE GEOCHEMISTRY OF TANJERO FORMATION IN DOKAN DISTRICT, NORTHEAST IRAQ
تأثير التغيرات الحادة في الصخور المصدرية على جيوكيميائية تكوين تانجيرو في منطقة دوكان، شمال شرقي العراق

Authors: Mojahed A. Al-Nakib مجاهد عبد الواحد النقيب --- Hisham Y. Dhannoun هشام يحيى ذنون
Journal: Iraqi Bulletin of Geology and Mining مجلة الجيولوجيا والتعدين العراقية ISSN: 18114539 Year: 2014 Volume: 10 Issue: 2 Pages: 157-172
Publisher: Ministry of Industry and Minerals وزارة الصناعة والمعادن

Loading...
Loading...
Abstract

Analysis of major, trace and rare earth elements, in 17 samples, some are composite of 3 samples, collected along a vertical section of Tanjero Formation (Upper Campanian – Maastrichtian) exposed at Dokan district in northeast Iraq, have shown that sharp changes in the geochemical characteristics of the formation occur at certain level in the section. These changes involved a sharp increase in the content of elements (Cr, Ni, Co, Sc and V) that are known to be concentrated in mafic and ultramafic rocks and an obvious decrease in content of elements (Y, Rb, Zr, Hf, Th, ..etc.) known to be relatively concentrated in felsic rocks. These changes reflect sharp changes in the nature of the source rocks supplying clastics to the basin of deposition of the formation. The changes involved the emplacement of island arc volcanics and ophiolites onto the ridge separating the foreland basin to the west and southwest from the Neo-Tethys to the east and northeast. The emplacement of these mafic and ultramafic rocks is undoubtedly related to the tectonic activity associated with the different stages of the collision of the Arabian Plate with Eurasian Plate.On the bases of these chemical and mineralogical characteristics, it is found necessary to divide the Tanjero Formation into lower and upper parts. It is even suggested that a new formation name should be given for the lower part, in support of previous suggestions by early geologists working on the formation.

أظهرت تحاليل العناصر الرئيسة والأثرية والأرضية النادرة في 17 عينة البعض منها مركب من ثلاث عينات, ملتقطة على امتداد مقطع عمودي لتكوين تانجيرو (الكمباني الأعلى – الماسترختيان) منكشف في منطقة دوكان في شمال شرقي العراق أن هنالك تغيرات حادة في الخصائص الجيوكيميائية للتكوين عند مستوى معين في المقطع. تضمنت هذه التغيرات ازدياد حاد في محتويات العناصر (Cr، Ni، Co، Sc و V) المعروف أنها تتركز في الصخور المافية وفوق المافية ونقصان واضح في محتوى العناصر (Y، Rb، Zr، Hf، Th..... الخ) المعروف أنها تتركز نسبياً في الصخور الفلسية، وهذه التغيرات عكست تغيرات حادة في طبيعة صخور المصدر المزودة لحوض ترسيب تكوين تانجيرو بالفتات. وتضمنت التغيرات توضع صخور بركانية لجزر قوسية وكتل من الاوفيولايت على الحافة الفاصلة بين حوض الأرض الأمامية (foreland) الواقع إلى الغرب والجنوب الغربي عن بحر النيوتيثس الواقع إلى الشرق وشمال شرق الحافة. وتوضع الصخور المافية وفوق المافية ارتبط بدون شك مع النشاط التكتوني الذي رافق المراحل المختلفة من ارتطام الصفيحة العربية مع الصفيحة الأوربي – أسيوية. وعلى أساس هذه الخصائص الكيميائية والمعدنية وجد من الضروري تقسيم تكوين تانجيرو إلى جزء سفلي وجزء علوي. لا بل اقتراح إعطاء أسم تكوين جديد للجزء السفلي تأييداً لمقترح سابق وضع من قبل الجيولوجيون الأوائل الذين عملوا على هذا التكوين.


Article
MORPHOMETRIC ASSESSMENT OF TECTONIC ACTIVITY IN "GALAL AL-DURA" DRAINAGE BASIN, EAST OF IRAQ
التقييم المورفوميتري للنشاط التكتوني لحوض تصريف "گلال الدرة"، شرق العراق

Authors: Luay D. Yousif لؤي داود يوسف --- Ra’ad M. Dawood رعد محمد داود
Journal: Iraqi Bulletin of Geology and Mining مجلة الجيولوجيا والتعدين العراقية ISSN: 18114539 Year: 2016 Volume: 12 Issue: 2 Pages: 13-28
Publisher: Ministry of Industry and Minerals وزارة الصناعة والمعادن

Loading...
Loading...
Abstract

"Galal Al-Dura" is a small drainage basin of an area of 1035.4 Km², located at the middle part of the eastern borders of Iraq, south of the town of Mandili. This basin is a small seasonal stream, locally called as "Galal Al-Dura”. It is drained in "Hour Al-Shibicha" to its southwest, which is a part of Tigris River basin. The studied basin is investigated to examine the influence of tectonic activity through analysis of the geomorphic indices computed using Geographic Information System (GIS).The results of the calculated geomorphic indices indicate that both the of Asymmetry Factor (Af), and Basin Shape (Bs) indices show relatively high tectonic activity, whereas, the Hypsometric curve and the Hypsometric Integral (Hi), valley floor width to height Ratio (Vf), stream length-gradient (Sl), and mountain front sinuosity (Smf) indices, indicate that the old stage of the stream shows less tectonic activity. This low tectonic activity is characterized by a landscape with very subdued relief associated with low uplift rates, due to the weak sediments type of the alluvial fan that cover large part of the basin. Furthermore, the relative tectonic activity index (Iat) is found to be 2.33 (within class 3), which suggests a moderate tectonic activity in the basin. Two hundred and thirty eight structural lineaments, based on GIS aspect spatial analyst tools are drawn manually; their bearings are measured and represented as rose diagrams.

گلال الدرة هو حوض تصريف صغير بمساحة 1035,4 كم² يقع في وسط الحدود الشرقية للعراق، جنوب مدينة مندلي. هذا الحوض يعود لمجرى نهر موسمي صغير يسمى محلياً "گلال الدرة"، مياهه تصرف الى الجنوب الغربي في منخفض هور الشبيجة الذي هو جزء من حوض نهر دجلة. تم دراسة هذا الحوض لتحديد تأثير النشاط التكتوني، من خلال تحليل الدالات الجيومورفولوجية باستخدام نموذج الارتفاعات الرقمية DEM بدقة 30 متر في برنامج نظم المعلومات الجغرافية (GIS). وبينت نتائج الدالات المقاسة ان كلاً من معاملي عدم التماثل (Af) وشكل الحوض Bs)) يظهران تأثر الحوض بنشاط تكتوني عالي نسبياً، في حين ان كلاً من دالة Hypsometric curve and hypsometric integral (Hi) ونسبة طول الجدول الى انحداره، ودالة تعرج (التواء) واحهة الجبل، قد بينت ان الحوض ذو مجرى يمر في مراحله النهائية (الشيخوخة) مصاحب بنشاط تكتوني ضعيف ويمتاز بأراضي ذات تضاريس واطئة مقترنة بحركات رفع خفيفة، بسبب الترسبات الضعيفة (الرخوة) للمروحة النهرية التي تغطي الجزء الأكبر من الحوض. علاوةً على ذلك، تم تقييم دالة النشاط التكتوني النسبي في الحوض والتي تبين انها تساوي 2,33 وتقع هذه القيمة ضمن الرتبة 3 التي تشير الى تأثر الحوض بالنشاط التكتوني المتوسط. وتم رسم 238 تركيب خطي يدوياً بالاستفادة من خاصية اتجاهات الميول (الانحدارات) وقياس امتداداتها في برنامج GIS، ومثلت على مخطط الوردة، باستخدام برنامج RockWorks15.


Article
The Oil Fields Relation to the Tectonic Boundaries that inferred from Seismic and Gravity Interpretation in Kut-Hai-Fajir and Surrounding Area, Central Iraq
علاقة الحقول النفطية مع الفوالق التكتونية المستنبطة من التفسيرات الزلزالية والجذبية لمنطقة الكوت- الديوانية- الفجر والمناطق المحيطة،وسط العراق

Authors: Ahmed S. AL-Banna احمد شهاب البناء --- Ali .A.M.AL-Zubaidi علي عبد موحي الزبيدي --- Falih M. Daim فالح مهدي دعيم
Journal: Iraqi Journal of Science المجلة العراقية للعلوم ISSN: 00672904/23121637 Year: 2017 Volume: 58 Issue: 4A Pages: 1910-1917
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The seismic reflection and gravity data were used to detect the tectonic boundaries in Kut-Hai-Fajir and surrounding areas, central Iraq. The depth maps of Dammam, Nhr Umr, and Sulaiy, formations were constructed and used to detect some boundareis in the study area. The residual gravity map and Total Horizantal derivative (THDR) also used to detected the tectonic boundaries. It is obtained that most boundaries or faults found in the deep formations; while some of them showen in the shallow fomations. The faults or boundaries obtained from gravity intrpretation mostly coincied with the deepest formation boundaries. Generally, the grvity anomalies conform the morphological feature locations within the depth maps of the formations. Many longitudinal and transverse faults were traced from the seismic and gravity interpretation. It is concluded that the oil fields in the study area lying within certain tectonic zones and coincide with the positive residual gervity anomalies of spacing window of 8 km; mostly near the zero line values. It is believed that the integrated interpretation of residual gravity anomalies with the depth maps of some formations, that inferred from seismic data, gives good results for evaluation of an area for oil exploration

استخدمت المعطيات الزلزالية والجذبية لتعيين الحدود التكتونية في منطقة الكوت والحي والفجر والمناطق المحيطة بها في وسط العراق. تم بناء الخرائط العمقية لتكوينات الدمام ونهر عمر وسلي والخرائط الجذبية المتبقية لتقييم منطقة الدراسة. تم الاستننتاج بان اكثر الفوالق ظهرت في التكوينات العميقة وبعضها ظهر في التكوينات الضحلة نسبيا. اما الفوالق والحدود التكتونية التي تم تحديدها من المعلومات الجذبية فقد توافقت في اغلب المواقع مع تلك الفواق التي ظهرت في التكوينات العميقة. توافقت معظم الشواذ الجذبية مع الظواهر المورفولوجية على الخرائط العمقية للتكوينات الجيولوجية. تم تحديد عدة فوالق طولية ومستعرضة في منطقة الدراسة. لوحظ ان الحقول النفطية في منطقة الدراسة توافقت مع عدة انطقة تكتونية ومع الشواذ الجذبية المتبقية الموجبة وقريبا من الخطوط الكنتورية ذات القيمة الصفرية. ومن خلال نتائج الدراسة تاكد الاعتقاد باهمية الدراسات المتكاملة بين الشواذ الجذبية المتبقية والخرائط العمقية لبعض التكوينات في اعطاء نتائج جيدة في اعمال الاستكشافات النفطية.


Article
Development of Ratawi Oil Field, Southern Iraq
تطور حقل رطاوي النفطي في جنوبي العراق

Authors: Manal Shakir Al – Kubaisi منال شاكر الكبيسي --- Musaab Mahdi Ahmed مصعب مهدي احمد
Journal: Iraqi Journal of Science المجلة العراقية للعلوم ISSN: 00672904/23121637 Year: 2018 Volume: 58 Issue: 1B Pages: 329-336
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Ratawi Field is a promising hydrocarbon bearing structure conforming several reservoirs, and lies northwest of the Basrah city and west of Northern Rumaila Field. Kinetic Analysis referred to that the type of Fold of Ratawi Structure similar to the types which are associated with Salt Structure activity.Geophysical Interpretation referred to the presence of Salt Structure beneath Ratawi Structure. The Isopach Maps shows that the crest thickness is less than the limbs, this characteristics is always due to those of salt structures beneath Ratawi field. Both of Tectonic Movement and Salt Structure play a great role in forming and development of Ratawi Structure.

حقل الرطاوي هو تركيب واعد حامل للهيدروكربونات ومتعدد المكامن . يقع حقل رطاوي النفطي في جنوبي العراق , شمال غرب مدينة البصرة وغرب حقل الرميلة الشمالي . اشار التحليل الحركي الى ان التركيب مشابه لنوع التراكيب التي تكون مصاحبة لنشاط التراكيب الملحية , اشارت المعلومات الجيوفيزيائية الى وجود التركيب الملحي تحت تركيب الرطاوي . من جانب اخر فان تفسير خرائط السماكة للتكاوين المختارة اشار الى وجود اختلاف في السمك بين القمة والاجنحة , وبصورة عامة لوحظ ان سمك القمة اقل من سمك الاجنحة في هذا التركيب والذي يحتمل انه تكون نتيجة تأثير التراكيب الملحية . يبدو ان كلا من الحركات التكتونية ونشاط التركيب الملحي قد لعب دورا كبيرا في نشوء وتطور تركيب رطاوي


Article
توليد الشكل وعلاقته بالهيكل في العمارة الرقمية

Author: وجدان ضياء عبد الجليل
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2018 Volume: 26 Issue: 2 Pages: 195-214
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Applications of digital technology in contemporary architecture provide new possibilities for the creation of architectural form, structural design, production of components and construction, as well as providing the potentiality to test architectural performance. As a result new relationships has been appeared between architectural form and its structure, which varies depending on digital models selected at the start of computing process and the different digital input parameters for the programs chosen by the designer.The use of digital programs in architectural design is reflected on buildings facades, where it varies in the appearance or disappearance of tectonic values. In light of this, the problem of research is: The need to identify the methods of generating the shape and its relationship to the structure in digital architecture and its impact on the availability of tectonic value in the digital patterns of the facadesThe research hypothesis is: the methods of generating the architectural form and its relation to the structure in digital architecture are factors in the availability or unavailability of tectonic value in the digital patterns of the facades.The goal of the research is: to identify the methods of generating the shape and its relation to the structure in the digital architecture and its effect on the availability or of tectonic value in the digital patterns of the facades. The research follows a methodology with the five-step: first, the classification of design processes in digital architecture. Second, identifying of the processes of the digital structural design. Third, studying the impact of the relationship between the architectural design and structural design of the building. Fourth, study the role of tectonic patterns in architectural facades. Fifth, analysis of the impact of the type of digital design processes and the relationship between architectural design and structural design of the building in the case studies. The research concluded that the integrative digitizing process of the design of the and structure may not provide the tectonic value in the facade patterns, because It also depends on the type of design process of the facades as well and if it is being included or not included in the digital design process of the form or structure or both.

وفر توظيف التكنولوجيا الرقمية في العمارة المعاصرة امكانيات جديدة على صعيد خلق الشكل وتصميم الهياكل الانشائية ووسائل انتاج المكونات والانشاء، علاوة على توفير امكانيات اختبار ادائية العمارة. ونتيجة لذلك ظهرت علاقات جديدة بين الشكل المعماري وهيكله الانشائي. وتنوعت تبعا لاختلاف النماذج الرقمية المختارة في بدء العملية الحاسوبية واختلاف المحددات الرقمية المدخلة للبرامج التي يختارها المصمم. وانعكس استخدام البرامج الرقمية في العمارة على واجهات المبنى في الظهور او الاختفاء لقيمة التكتونيك. وفي ضوء ذلك تمثلت مشكلة البحث في: الحاجة الى تحديد طرق توليد الشكل وعلاقته بالهيكل في العمارة الرقمية وأثرها في توفر قيمة التكتونيك في الأنماط الرقمية للواجهات. وتحددت فرضيته في: ان تحديد طرق توليد الشكل وعلاقتها بالهيكل في العمارة الرقمية هي عامل مؤثر في توفر قيمة التكتونيك أو عدم توفرها في الأنماط الرقمية للواجهات.وتحدد هدف البحث في: تحديد طرق توليد الشكل وعلاقته بالهيكل في العمارة الرقمية وأثرها في توفر او عدم توفر قيمة التكتونيك في الأنماط الرقمية للواجهات. اتبع البحث منهجية من خمس خطوات هي: أولا، تصنيف عمليات التصميم في العمارة الرقمية. ثانيا، تحديد عمليات التصميم الهيكلي الرقمي. ثالثا، دراسة تأثير العلاقة بين التصميم المعماري والتصميم الهيكلي للمبنى. رابعا، دراسة دور الأنماط التكتونية في الواجهات المعمارية. خامسا، تحليل تأثير نوع العمليات التصميمية الرقمية و العلاقة بين التصميم المعماري والتصميم الهيكلي للمبنى من خلال فحص قيمة التكتونيك في الحالات الدراسية المختارة. وتوصل البحث الى ان العملية الرقمية التكاملية في تصميم الشكل والهيكل الانشائي، قد لا توفر قيمة التكتونيك في انماط الواجهات. اذ تعتمد ايضا على نوع العملية التصميمية للواجهات أيضا، وكونها متضمنة أو غير متضمنة في العملية التصميمية الرقمية للشكل أو الهيكل أو كليهما.


Article
The Structural Analyses and Tectonic Interpretations of Shaikhan Anticline- Northern Iraq
التحليلات التركيبية والتفسيرات التكتونية لطية الشيخانالمحدبة- شمالي العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Structural analyses including fold geometry, Harmonic (Fourier) analysis, vertical investigation of fold style, thickness change test and joints analysis were carried on Shaikhan Anticline which is one of the Foreland Folds of Iraq. Geometrical analysis of five traverses revealed its asymmetry except the area of the second traverse which shows symmetrical form. It is verging towards the north except the area of the first one. The anticline axis changes its direction along the anticline. It trends east-southeast in the eastern part, swings towards the east-northeast and returns to the first direction in the west. These swings were caused by two sinistral strike-slip faults displacing oblige to the fold axis.
Fourier analysis revealed that the fold has low developed shape at the plunges. It is of chevronic-sinusoidal shape. While it has high developed shape (Parabolic-semi Elliptical) at the central part, along the third traverse which influenced by the transpression of the strike-slip fault.
The vertical investigation of fold style showed that the fold axis direction was constantly anticlockwise changing from the Late Eocene to Middle Miocene and rotated clockwise from the Middle to Late Miocene. This axis also has a specific direction difference, in the folded strata between the Gercus And the Pila Spi formations. This was considered as an indicator for the listric fault reactivation. The suture listric fault was forced the anticline to the northward vergence. Formation thickness changes confirm the presence of this fault revealing that the formations younger than the Gercus are thicker in the southern limb. This indicates that the suture listric fault is of normal type.

شملت التحليلات التركيبية لطية الشيخان المحدبة هندسية الطية، التحليل الهارموني، الاستقصاء العمودي، تغاير السماكات وتحليل الفواصل والتي هي احد طيات نطاق الفورلاند في العراق. وأظهر التحليل الهندسي أن الطية غير متماثلة عدا مقطعها في المسار الثاني. وهي متكئة نحو الشمال عدا مقطعها في المسار الأول. يتغير اتجاه محور الطية على طول امتدادها بسبب تأثيرها باثنين من الفوالق المضربية اليسارية. فهو شرق-جنوب شرق في الجزء الشرقي ويتغير فيصبح شرق-شمال شرق ثم يعود إلى الاتجاه الأول في جزء الطية الغربي.تبين من تحليل فورير أن تطور الطية واطئ عند غاطسيها (شيفرونية-جيبية)، بينما يكون تطورها عال في المنطقة الوسطى (قطع مكافئ-شبه أهليجية). وأن أعلى تطور كان في المسار الثالث لتأثرها بالفوالق المضربية.أما الاستقصاء العمودي لطراز الطية فقد أظهر أن محور الطية قد تغير باتجاه عكس عقرب الساعة من الايوسين المتأخر حتى المايوسين الأوسط واستدار باتجاه عقرب الساعة من المايوسين الأوسط إلى المايوسين الأعلى. وإن هذا المحور يتغير بشكل ملحوظ بين الطبقات المطوية لتكوين الجركس والبلاسبي. وقد أعتُبر هذا دليل على تجديد الحركة على الفالق اللستيري الدرزي الذي أجبر الطية على الاتكاء نحو الشمال. وأكدت تغير سماكات التكوينات وجود وازاحة هذا الفالق وذلك لظهور التكوينات الأحدث من تكوين الجركس أسمك في الجناح الجنوبي. وهذا أيضاً دليل على أن الفالق اللستيري الدرزي هو من النوع الاعتيادي.

Listing 1 - 10 of 28 << page
of 3
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (28)


Language

English (18)

Arabic (10)


Year
From To Submit

2019 (2)

2018 (9)

2017 (1)

2016 (3)

2015 (3)

More...