research centers


Search results: Found 29

Listing 1 - 10 of 29 << page
of 3
>>
Sort by

Article
Evaluating the Validity of the Euphrates Water for Human Drinking and Consumption in Al-Samawa City
تقييم صلاحية مياه الفرات (مياه الشرب للاستهلاك البشري في مدينة السماوة)

Author: Safeer Jasim Hussein سفير جاسم حسين
Journal: Uruk journal for humanity science مجلة اوروك للعلوم الانسانية ISSN: 20726317 Year: 2009 Volume: 2 Issue: 2 Pages: 141-149
Publisher: Al-Muthanna University جامعة المثنى

Loading...
Loading...
Abstract

Evalution Reconciliation Water of Euphrates River and Drinking for Human Consumption in the Samm awa CitySmmary:-In this stady can known on the sourees of water pollution of Euphrates river in the sammawa city and measure concentrates some iones in the water of river and drinking So that evaluate reconciliation water of river or drinkingThe velue of Li+Cl+Na+ it is high in river .more the max which is limited by natural in the water of river and drinking . the stady conclude measure of ph for river and drinking water.

تم خلال هذة الدراسة الوقوف على مصادر التلوث المائي لمياة نهر الفرات عند مدينة السماوة , وقياس تراكيز بعض الايونات التي تحتويها هذة مياة النهر ومياة الشرب لغرض تقييم صلاحيتها للاستهلاك اتبشري .من خلال البحث وجد ان تراكيز ايونات الليثيوم والكلور والصوديوم مرتفعة في المياة النهر تفوق الحد الاعلى المسموح بة الذي حددتة منظمة الصحة العالمية لصلاحية مياة الشرب .اما تراكيز البوتاسيوم والمغنيسيوم كانت طبيعية وضمن الحد المسموح بة بالنسبة لمياة النهر ومياة الشرب :كما تم قياس الدالة الحامضية (PH )لمياة النهر ومياة الشرب .


Article
Use of radium in studying water resources in Shanafiya-Samawa area- south Iraq
استخدام نظير الراديوم في دراسة عن مصادر المياه في منطقة الشنافية - السماوة-جنوبي العراق

Authors: Kamal K. Ali كمال كريم علي --- Ali R. Ajina علي رؤوف عجينه
Journal: Iraqi Journal of Science المجلة العراقية للعلوم ISSN: 00672904/23121637 Year: 2015 Volume: 56 Issue: 2C Pages: 1719-1727
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The water resources, Groundwater and surface water, in Shanafiya – Samawa area- southern Iraq were investigated using radium-226. The study examines the use of radium as tracer whether saline surface water (Sawa Lake) seeps and interacts with water of the Euphrates River and where groundwater interacts with surface water, Euphrates, Atshan River and Sawa Lake. As well as examine the radiological doses caused by consumption of these waters. Thirteen water samples were analysis for radium-226 content by precipitation with barium carrier by using gamma spectroscopy based on hyper-pure Germanium with efficiency 30%. The result shows that Sawa Lake contains radium concentration higher than that of groundwater and other sources of surface water. The high value of Ra in the Sawa Lake can be related to the high salinity. Groundwaters generally have Ra concentrations that broadly correlate with salinity or with total dissolved solids (TDS). The radium content in the different water depends on the hydrochemistry of water especially chlorine and TDS. The radium contents accumulate as clusters in different groups when plotted with chlorine and TDS which reveals no intermixing between the different water resources. While the relatively high concentration of Ra-226 in Sawa Lake may be caused by accumulation of Ra by maxing with groundwater according the hypotheses that states: in high salinity water system the dissolution of radium increases and accumulates in the solution. While low Ra-226 concentration in river water reveals that no intermixing has occurred between groundwater and river water. The annual effective doses due to ingestion of groundwater and river water in the study area were estimated to be less than the values recommended by IAEA and WHO.

جرت دراسة مصادر المياه في منطقة الشنافية- السماوة جنوبي العراق باستخدام نظير الراديوم- 226 لمعرفة جدوى استخدام الراديوم-226 كعنصر اثر في حالة وجود تداخل مياه مالحة مثل مياه بحيرة ساوة مع المياه السطحية متمثلة في مياه نهر الفرات والعطشان واي تداخل بين المياه السطحية مع المياه الجوفية. كما تهدف الدراسة لبيان الجرع الاشعاعية الناجمة عن استهلاك تلك المياه . تم تحليل اشعاعي لثلاثة عشر نموذجا لمياه منطقة الدراسة لتحديد تراكيز الراديوم-226 باستخدام منظومة تحليل اطياف كاما المستندة الى عداد الجرمانيوم عالي النقاوة ذي الكفاءة 30%. بينت النتائج بان تراكيز الراديوم في مياه بحيرة ساوه اعلى منه في بقية مصادر المياه في المنطقة. وان القيم العالية نسبيا من الراديوم في مياه بحيرة ساوة مرتبط مع االملوحة العالية لمياه البحيرة. وان تراكيز الراديوم في المياه الجوفية تتناسب الى حد كبير مع محتوى الملوحة ومع محتوى المواد الصلبة الذائبة الكلية. كما بينت النتائج ان العلاقة بين محتوى الراديوم مع محتوى الكلورايد او المواد الصلبة الذائبة الكلية في المياه المختلفة تكون تجمعات بشكل مجاميع مختلفة تعكس عدم تداخل لتلك المياه المختلفة مع بعضها البعض. ان ارتفاع تراكيز الراديوم نسبيا في مياه بحيرة ساوة ربما تكون بسبب تجمع الراديوم نتيجة مزج المياه الجوفية في المنطقة مع مياه البحيرة كون ان ذوبان الراديوم في المياه ذات الملوحة العالية يزداد ويتجمع في المحلول. هذا ادى الى انتزاع الراديوم من المياه الجوفية وتجمعه بشكل ذائب في مياه بحيرة ساوة. بينما تدل تراكيز الراديوم الواطئة في مياه النهر الى عدم وجود تمازج مع المياه الجوفية او مع مياه البحيرة. جرى تحديد الجرع المؤثرة السنوية الناجمة عن استهلاك مياه النهر او المياه الجوفية لاغراض الشرب في منطقة الدراسة وبينت النتائج ان قيم الجرع كانت واطئة واقل من القيم الموصى بها من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية او من قبل منظمة الصحة العالمية.

Keywords

Radium --- water resources --- effective dose --- Iraq


Article
Deportation geopolitical problem of water resources in the countries of the Arabian Peninsula
الإبعاد الجغرافية السياسية لمشكلة الموارد المائية في دول شبه الجزيرة العربية

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThat most of the Arabian Peninsula is located within the belt dry and semi-arid of the world, with high rates of evaporation and transpiration due to high temperatures and lack of precipitation is rain, which is volatile and irregular in distribution, and a large quantity of it be wasted through evaporation note that the rate of 15% of water from rainfall for use in irrigation of some crops and increase the level of groundwater, and evaporation rates exceed rates of rainfall about (35 to 100 times) as they reach those rates in the interior to about 4759 mm per year and to about 3162 mm per year in areas coastal and this is something that leads to the impossibility of achieving the balance of water or a water shortage suffered by these countries and this in turn led to the formation of food deficit and to the transitions and political pressure, many displays of national security of those States to vibration and especially that 90% of foodstuffs are imported from abroad and this is prompting these countries to move towards the exploitation of ground water and desalination of sea water and if what has been achieved piece, it may lead to resolving the part of the problem of water scarcity and reduce risks at the moment in order to satisfy part of the basic requirements and daily needs urgent, as have these states and Diane and Seoul are in their territory which are of potential water to be reckoned with tens of billions of cubic meters and is important to make use of them in the construction of dams and reservoirs and to hold the water and converted to agricultural land for the purpose of food production and groundwater recharge note that the groundwater constitute the main source of economic life and social and one of the sources of traditional generic water resources of surface and form the backbone of which will depend upon agricultural production and that 85% of that water goes to cover the need for the agricultural, the spectrum of the fact that agriculture using traditional methods that deliberately flooded the crops with water which is a big waste water and most of this, the irrigation per hectare of agricultural land needs to be more than 37 thousand m 3 of water in the countries of the Arabian Peninsula, and particularly in Yemen, while the need irrigation per hectare in dry and semi-arid than 10000 m 3 to 13000 m 3 of water and the resulting to the waste of water resources, while the operations of modern irrigation and particularly spray irrigation and drip and piped phones which reduces Aldaúat water by between 30 to 55% in addition to being works to preserve the fertility of the soil and protect it from the phenomenon of salinization and thereby increase its production of agricultural crops, and the over-the continuous consumption of ground water leads to the decrease in the levels and deterioration in quality so that led to that the rates of withdrawals have exceeded the rates of feeding in some locations and that what exploits are currently about (6) Milirm 3 Comparison of rate of fed, amounting to about 4.7 Milirm 3, resulting in a water deficit is estimated around $ 1.3 Milirm 3 which constitutes a heavy burden on scarce resources, traditional water has therefore adopted to meet the requirements of water desalination of sea water on the Persian Gulf and Red Sea, which accounts for about 60% of the potential of desalination in the world and with that water has its specificity it does not recognize political borders and geographical and movements are subject to natural factors discussed Vmsderha rain, which is the product of the hydrologic cycle, which distinguishes him any good again, and this is something that leads to disputes between neighbors about sharing its share of water as it gets Now between the Kingdom of Saudi Arabia and its neighbors, the GCC countries, Jordan and the face of this problem requires the agreements as a percentage of the rivers of international agreements that include a solution to the problems of the border first.

المستخلصأن معظم دول شبه الجزيرة العربية تقع داخل الحزام الجاف و شبه الجاف من العالم حيث ترتفع معدلات التبخر و النتح بسبب ارتفاع درجات الحرارة و قلة التساقط المطري الذي يتسم بالتذبذب و عدم الانتظام في التوزيع ،وأن كمية كبيرة منه تذهب هدراً نتيجة التبخر علماً أن ما نسبته 15%من مياه الأمطار الهاطله يمكن الإفادة منها في ري بعض المزروعات و زيادة منسوب المياه الجوفية،وأن معدلات التبخر تفوق معدلات الأمطار الهاطلة نحو(35ألى 100مرة)حيث تصل تلك المعدلات في المناطق الداخلية إلى نحو 4759 ملم سنوياً و إلى نحو 3162ملم سنوياً في المناطق الساحلية وهذا مما يؤدي إلى استحالة تحقيق موازنة مائية او حدوث عجز مائي تعاني منه تلك الدول و هذا بدوره ادى إلى تشكيل العجز الغذائي وإلى انتقالات و ضغوط سياسية عديدة تعرض الأمن الوطني لتلك الدول إلى الاهتزاز و لاسيما أن 90% من المواد الغذائية يتم استيرادها من الخارج و هذا مما دفع تلك الدول إلى التوجه نحو استغلال المياه الجوفية و تحليه مياه البحر و أذا ما تحقق ذالك فأنه ربما سيؤدي إلى حلحلة جزء من مشكلة شح المياه و التقليل من مخاطرها في الوقت الحالي لغرض تلبيه جزء من المتطلبات الأساسية و الاحتياجات اليومية الملحة ، كما تمتلك تلك الدول وديان وسيول تجري في أراضيها وهي ذات إمكانيات مائية لا يستهان بها تقدر بعشرات المليارات من الأمتار المكعبة و تكمن أهمية الاستفادة منها في بناء السدود و الخزانات و لحجز المياه و تحويلها إلى الأراضي الزراعية لغرض أنتاج الغذاء و تغذية المياه الجوفية علما بان المياه الجوفية تشكل المصدر الرئيسي للحياة الاقتصادية و الاجتماعية واحد المصادر التقليدية الرديفه للموارد المائية السطحية كما تشكل العمود الفقري الذي يتوقف عليه الإنتاج الزراعي وأن 85% من تلك المياه تذهب لتغطية الاحتياج الزراعي وذالك لكون الزراعة تستخدم الطرق التقليدية التي تعمد إلى غمر المحاصيل الزراعية بالمياه مما يشكل هدراً كبيراً للمياه و الأكثر من ذلك فأن ري الهكتار الواحد من الأراضي الزراعية يحتاج إلى أكثر من 37الف م3 من المياه في دول شبه الجزيرة العربية و لاسيما في اليمن بينما يحتاج ري الهكتار الواحد في المناطق الجافة و شبه الجافة من 10000م3 إلى 13000 م3 من المياه وهذا مما يؤدي إلى هدر الثروة المائية في حين أن عمليات الري الحديثة و لاسيما الري بالرش و التنقيط و نقل المياه بالأنابيب المحمولة مما يقلل من الضائعات المائية بنسبه تتراوح بين 30 الى 55% بالإضافة إلى كونه يعمل على الحفاظ على خصوبة التربة وحمايتها من ظاهرة التملح مما يؤدي بالتالي إلى زيادة أنتاجها من المحاصيل الزراعية ،كما أن الإفراط المستمر في استهلاك المياه الجوفية يؤدي إلى تناقص مستمر في مستوياتها و تدهور في نوعيتها بحيث أدى ذلك إلى أن معدلات السحب قد تجاوزت معدلات التغذية في بعض المواقع وأن ما يستغل منها حاليا نحو (6)مليارم3 مقارنة بمعدل تغذيتها البالغة نحو 4,7مليارم3 مما ينتج عنه عجزاً مائياً يقدر بنحو 1,3 مليارم3 الأمر الذي يشكل عبئاً ثقيلاً على مواردها المائية التقليدية الشحيحة لذا فقد اعتمدت في تلبية متطلباتها المائية على تحليه مياه البحر على الخليج العربي و البحر الأحمر و التي تشكل نحو60% من طاقات ألتحليه في العالم ومع أن المياه لها خصوصياتها فهي لا تعترف بالحدود السياسية و الجغرافية و حركاتها تخضع لعوامل طبيعية بحثه فمصدرها المطر الذي يعد نتاجاً لدورة هيدرولوجية وهو أمر يميزها عنه أيه سلعة أخرى وهذا مما يقود إلى منازعات بين الدول المجاورة حول اقتسام حصتها المائية كما يحصل الآن بين المملكة العربية السعودية وجيرانها دول مجلس التعاون الخليجي والأردن وأن مواجهة تلك المشكلة تتطلب اتفاقيات كما هو الحال بنسبه للأنهار الدولية على أن تتضمن تلك الاتفاقيات حلاً لمشاكل الحدود اولا.ً


Article
The Daily Optimal Management Of Dokan Reservoir At Minimum Levels Of Discharges For Maximaze The Hydroelectric Power
الإدارة اليومية المثلى لخزان سد دوكان عند مستويات متدنية من التصاريف لتعظيم القدرة الكهرومائية

Authors: Oday .Y. Thanoon عدي يوسف ذنون --- Abdul-Wahab.M.Younis عبد الوهاب محمد يونس
Journal: AL Rafdain Engineering Journal مجلة هندسة الرافدين ISSN: 18130526 Year: 2008 Volume: 16 Issue: 5 Pages: 27-32
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Aim of the present research is to find the best optimal daily management and operation policy of Dokan dam reservoir using Discrete Differential Dynamic Programming(DDDP) at minimum levels of inflow discharge during the period of 30 years for maximizing the hydropower generation (1965-1995). The results of this study were compared with previous results for an optimal monthly management and operation policy for the same reservoir and the same year. . It has been found that the total annual hydroelectric generation power for the case under investigation is 1073 MW, ie, an increase of 93 MW from the monthly operation of 980 MW. Also,it has been found that the number of trials to reach the optimal management ranged between 70and 90 trials in the daily operation, while the optimal management was observed in the case of monthly operation at were trialsfrom35to70. All results obtained for the daily optimal operation policy were good without neglecting any restrictions demanded taken in to consideration. Key words: water resources, optimal management, hydroelectric power

الخلاصة يهدف هذا البحث إلى إيجاد أفضل سياسة تشغيل وإدارة يومية مثلى لخزان سد دوكان باستخدام البرمجة الديناميكية التفاضلية المنفصلة (DDDP) وباستخدام بيانات التصاريف اليومية لسنة شحيحة(أقل إيراد مائي)، تم الحصول عليها من تصنيف السنوات للفترة من 1965 إلى 1995، ومن ثم مقارنة النتائج التي تم التوصل إليها مع نتائج سابقة لأفضل سياسة تشغيل وإدارة شهرية مثلى لنفس الخزان ولنفس السنة. من مقارنة النتائج التي تم التوصل إليها تبين إن مجموع قدرة التوليد الكهرومائي السنوية للحالة قيد البحث هي MW1073 أي بزيادة قدرها MW93 عن حالة التشغيل الشهري وهي MW 980 ، كذلك وجد إن عدد المحاولات المنفذة للوصول إلى حالة الاستقرار الأمثل تراوحت من 70 إلى 90 محاولة في حالة التشغيل اليومي بينما ظهرت حالة الاستقرار الأمثل في حالة التشغيل الشهري عند المحاولة 35 إلى70. إن جميع النتائج التي تم الحصول عليها لسياسة التشغيل المثلى اليومية كانت جيدة دون حصول أي تجاوز لأي من القيود والمحددات كما تم الإيفاء بكافة المتطلبات التي تم أخذها بنظر الاعتبار.


Article
Effects of the geographical construction of dams and reservoirs on rivers flowing permanent (Hamrin dam model)
الآثار الجغرافية لبناء السدود والخزانات على الأنهار دائمة الجريان (سد حمرين نموذجاً)

Author: . Sawsan Sabih Hamdan سوسن صبيح حمدان
Journal: Mustansiriyah Journal of Arts مجلة آداب المستنصرية ISSN: 02581086 Year: 2014 Issue: 66 Pages: 1-20
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

على الرغم من الفوائد الكبيرة التي تحققها المشاريع المائية الكبيرة (السدود والخزانات) إلا أنها تقف بشكل عدائي مع البيئة، إذ تؤدي وعلى المدى البعيد إلى تدهور الموارد المائية وتهدد الأمن المائي للسكان المعتمدين عليها، فضلاً عن تدهور الحياة المائية والبرية القريبة منها، ويمتلك العراق أنواع متعددة من السدود والخزانات أقيم معظمها للسيطرة على أخطار الفيضانات في نهري دجلة والفرات، وتوزيع المياه على الأراضي الزراعية، لاسيما سد حمرين الذي انشأ للسيطرة على السلوك المتذبذب لنهر ديالى، وإيقاف مخاطر الفيضانات التي كانت تهدد مدينة بغداد، لذا فمشاريع السدود والخزانات العراقية ذات فائدة اقتصادية كبيرة، وتأثيرات سلبية محدودة، إلا إن ما تعانيه الأنهار العراقية من التأثيرات السلبية للسدود في كمية الوارد المائي أو نوعية المياه، يأتي معظمها من المشاريع الإروائية العملاقة المقامة على نهري دجلة والفرات وروافدهما من قبل دول الجوار المتشاطئة على كلا النهرين.

Despite the significant benefits achieved by projects large water (dams and reservoirs ) , but it stands in a hostile environment , with lead and in the long run to the degradation of water resources and threatening the water security of the population depend on them , as well as the deterioration of aquatic life and wildlife nearby , and Iraq has the types of multiple dams and reservoirs built mostly to control flooding in the Tigris and Euphrates , and the distribution of water on agricultural land , especially dam Hamrin , who established to control the behavior volatile Diyala River , on and off the risk of flooding that was threatening the city of Baghdad , so it 's projects dams and reservoirs Iraqi economic benefit large, negative effects are limited, but that what ails the Iraqi rivers of the negative impacts of dams in the amount of incoming water or water quality , most of which comes from the giant irrigation projects built on the Euphrates and Tigris rivers and their tributaries by the riparian neighbors on both rivers .


Article
تحديد المواسم المطرية الرطبة والجافة في العراق وامكانية التنبؤ بها

Loading...
Loading...
Abstract

Water resources in Iraq experienced a continual decrease, while the demand on them increases. It is expected that the water available to the individual will wane at an average of third over the next twenty years. Rains are considered as the most important rainfall forms in Iraq and they form a sensitive element in human-economic life as a result of Iraq's lands poverty of surface water due to lessening their water shares of the Tigris and Euphrates water due to many reasons . All this is added to the local climate in which the drought is extended for a period more than two thirds of the year, and in which the temperature rises so that the quantities of annual evaporation surpass the amount of annual rain quantities double times; therefore, our research aim to identifying and analyzing the humidity and drought seasons by using (SPI , Standard Precipitation Index) technique, a technique newly applied in the country to 14 climatic stations , using rain amounts data for at least two climatic cycles .The results showed that most seasons were dry in all stations , Nasiria station had the highest frequency of wet seasons with 16.9 % whereas Kirkuk station had the lowest frequency with 8.5 % of all its seasons .

تشهد الموارد المائية في العراق تناقصا، في حين يتزايد الطلب على المياه . ومن المتوقع أن حصة الفرد من المياه ستتضاءل الى الثلث للسنوات العشرين القادمة . تعد الامطار أهم عناصر الهطول في العراق، وتشكل عاملاً حساساً في الحياة البشرية والاقتصادية , كنتيجة لتناقص المياه السطحية في العراق بسبب تقليل الحصة المائية لنهري دجلة والفرات، والتي تعود لاسباب عديدة . ويضاف ذلك الى المناخ المحلي حيث تمتد فترات الجفاف لاكثر من ثلثي السنة , ومع ارتفاع درجات الحرارة مما تجعل معدلات التبخر السنوي تتفوق على كميات الامطار السنوي الى حد الضعف ، لذا فأن البحث يهدف الى تحديد وتحليل المواسم الرطبة والجافة باستخدام تقنية مؤشر الهطول (المطري) SPI)) والتي تستخدم حديثا في الجغرافية في العراق على بيانات امطار لـ14 محطة مناخية ولمدة دورتين مناخيتين تقريبا لكل محطة. واظهرت النتائج أن معظم المواسم كانت جافة ولجميع المحطات, ومثلت محطة الناصرية التكرار الاعلى للمواسم الرطبة بنسبة 16.9 % , في حين مثلت محطة كركوك التكرار الاقل وبنسبة 8.5 % من اجمالي مواسم كل محطة .


Article
HYDROCHEMICAL ASSESSMENT OF WATER RESOURCES IN AL-TEEB AREA, NE MAISSAN GOVERNORATE, SOUTH IRAQ
التقييم الهيدروكيميائي لمصادر المياه في منطقة الطيب، شمال شرق محافظة ميسان، جنوب العراق

Authors: Sima A. Al-Salih سيماء أكرم الصالح --- Qusai Y. Al-Kubaisi قصي الكبيسي
Journal: Iraqi Bulletin of Geology and Mining مجلة الجيولوجيا والتعدين العراقية ISSN: 18114539 Year: 2016 Volume: 12 Issue: 2 Pages: 1-12
Publisher: Ministry of Industry and Minerals وزارة الصناعة والمعادن

Loading...
Loading...
Abstract

Groundwater and seasonal Al-Teeb River are the main sources of water in the study area, which is characterized by arid to semiarid climate. The hydrochemical study involved the analysis of major cations and anions, trace elements and physical properties; the total dissolved solids (TDS) and pH, for 16 groundwater samples and 4 river water samples of the period 2014 – 2015.Groundwater samples were collected from 14 wells from the Quaternary unconfined aquifer, in addition to 2 well samples from the Tertiary confined aquifer. The water from the river and from the groundwater of the Quaternary aquifer is classified according to the TDS as moderately brackish water, whereas, the groundwater of the Tertiary aquifer is less saline and some wells are classified as fresh water. Moreover, the type of water for most samples is (Na – Sulphate). Chemical analyses of trace elements of all samples show an increase in the concentration of lead, nickel and cadmium that exceeds their standards limit according to the World Health and the Iraqi Standards, whereas iron and manganese exceed their standard limits in some samples. Piper diagram classification shows that the water type for all samples is earth alkaline with an increase proportion of alkalis (Na2+ + K+) and prevailing sulfate and chloride ions. These result are the same for both surface and groundwater samples for the two seasons. Such water is mostly unsuitable for human and building uses, but it is suitable for livestock and permissible for irrigation, with the exception of two samples from the Tertiary aquifer which are almost suitable for all purposes other than human consumption.

تهدف الدراسة إلى تقييم نوعية مياه مصادر المياه في مدينة الطيب، شمال شرق محافظة ميسان، جنوب العراق وتحديد مدى ملائمتها للأغراض المختلفة. تمتاز منطقة الدراسة بمناخ جاف إلى شبه جاف وتعتبر المياه الجوفية و مياه نهر الطيب الموسمي المصدرين الرئيسيين للمياه في المنطقة.تضمنت الدراسة الهيدروكيميائية تحليل الأيونات الرئيسة الموجبة والسالبة مع بعض العناصر النادره إضافة الى الخصائص الفيزيائية (الأس الهيدروجيني والمواد الصلبة الذائبة) لنماذج المياه التي التقطت للفترة مابين (2014 – 2015) لـ 16 عينة من المياه الجوفية و 4 عينات من مياه نهر الطيب. حيث تم التقاط 14 عينة من الآبار الجوفية التي تخترق المكمن الرباعي, وعينتان من الآبار التي تخترق المكمن الثلاثي (باي حسن – المقدادية). تم تصنيف المياه في مناطق الدراسة حسب كمية الاملاح الذائبة الكلية الى مياه متوسطة الملوحة لمياه نهر الطيب الموسمي والخزان الجوفي للعصر الرباعي، ومياه عذبه في البئرين الارتوازيين المحفوره في مكمن باي حسن – المقدادية. علاوة على ذلك، بينت نتائج التحاليل الكيميائية إن معظم عينات المياه كانت من نوع كبريتات الصوديوم.وبينت نتائج التحاليل الكيميائية للعناصر النادرة في جميع عينات المياه السطحية والجوفية زيادة في تركيز أيونات كل من الرصاص، النيكل والكادميوم عن الحد المسموح به وفقا لكل من منظمة الصحة العالمية والحدود القياسية العراقية، في حين كانت تراكيز كل من ايونات الحديد والمنغنيز تتجاوز الحد المسموح في بعض العينات فقط. يوضح تصنيف بايبر إن نوعية المياه كانت: أرضية قلوية مع زيادة نسبة (الصوديوم + البوتاسيوم( وسيادة كل من ايونات الكبريتات والكلوريدات لنماذج المياه السطحية والجوفية وللموسمين الجاف والرطب. وبناءاً على النتائج اعلاه فان المياه في منطقة الدراسة غير مناسبة لكل من: الاستهلاك البشري، البناء والصناعة، ولكنها مناسبة للاستخدام الحيواني ومقبولة لغرض الإرواء الزراعي للمحاصيل التي تتحمل الملوحة المتوسطة والعالية. بينما بينت نتائج تحاليل المياه الجوفية لبئرين ارتوازيين يخترقان المكمن الثلاثي صلاحيتهما لجميع الاستخدامات عدا الاستهلاك البشري.


Article
Available water possibilities for Iraq (the study of the Iraq geographic)
الامكانات المائية المتاحة للعراق (دراسة في جغرافية العراق)

Loading...
Loading...
Abstract

Began life in nature in an aqueous medium through the eras of development adopted by all objects on the water in all its activities wherever he found the water and found life came in the Holy Quran ((We made from water every living thing do you not believe in)) there is no life without water even its simplest form and occupies water resources a large position in any country of the world, also occupies water resources privileged place as one of renewable wealth resources where the rights to transfer to the wealth of its economic importance plays a key role in human and environmental life are essential to human life, animals and plants and depend on many industries and several other Human activities are the water resources of great significance in arid and semi-arid zones From this standpoint Water is key to sustainable development and viable and reflected the importance of water on the naming Iraq what little name (Iraq) even remember its synonyms (Mesopotamia) and (the land of the island and Mesopotamia), or (Mesopotamia), and will be described in this research all sources of available water resources in Iraq and quantities, which are the three forms of the rain and snow, and surface water (rivers, streams and lakes) as well as groundwater.

ابتدأت الحياة في الطبيعية في وسط مائي وخلال عصور التطور اعتمدت جميع الكائنات على الماء في كافة انشطتها فأينما وجد الماء وجدت الحياة وقد جاء في القران الكريم ((وجعلنا من الماء كل شيءً حي أفلا يؤمنون)) فلا حياة بدون ماء حتى ابسط صورها وتحتل الموارد المائية مكانة كبيرة في اي بلاد من اقطار العالم، كما تحتل الموارد المائية مكاناً متميزاً بوصفها احد موارد الثروة المتجددة حيث يقوم الانسان بتحويلها الى ثروة لها اهمية اقتصادية تؤدي دوراً اساسياً في حياة الانسان والبيئة فهي ضرورية لحياة الانسان والحيوان والنبات وتعتمد عليها كثير من الصناعات وعدد اخر من فعاليات الانسان وتعد الموارد المائية اهمية كبيرة في المناطق الجافة وشبة الجافة ومن هذا المنطلق يعد الماء مفتاح التنمية المستدامة والقابلة للاستمرار وانعكست هذه الاهمية للماء على تسمية العراق فما يذكر اسم (العراق) حتى تذكر مرادفاته (بلاد النهرين) و(ارض الجزيرة وبلاد الرافدين) او(ارض الرافدين)، وسوف نتناول في هذا البحث جميع مصادر الموارد المائية المتاحة في العراق وكمياتها، والتي تكون على ثلاث اشكال هي الامطار والثلوج، والمياه السطحية (الانهار والجداول والبحيرات) فضلاً عن المياه الجوفية.


Article
Water Resources in Syria: Reality and Future
الموارد المائية في الجمهورية العربية السورية الواقع والمستقبل

Loading...
Loading...
Abstract

Water is gaining particular importance in all countries of the world,including Syria, is the basis of life. As quantities vary from one countryto another. And water resources areOf problems in the search areabecause of varying quantities of connecting to it from the upstream State(Turkey) and greed (Israel) to seize a section of the waters in the occupiedterritories as well as classified within the area dry or semi-arid and mostrivers, common or transient with countries in its vicinity, geographical,which threatens the security and integrity of these resources in spite of theinternational conventions concluded between the riparian States on theEuphrates River in particular.And imposes the need to increase the population development of water resources to meet the needs of water fordrinking and domestic use and agricultural and industrial, powergeneration, and thus it is no longer a cheap source of water, as severaleconomic good has a price bought and sold. And it has to be state-ofinsuranceof their water resources on an ongoing basis as it providessecurity of the political and the military. As water is a weapon moredeadly than nuclear, biological and chemical together and through theresearch it became clear that a water deficit future up to (17) Milirm 3annually a minimum of in Syria, because what Syria possesses waterresources of surface and groundwater does not exceed 10 billion m 3 peryear, while it needs to (27) billion m 3 per year to cover future waterneeds throughout the state.

تكتسب المياه اهمية خاصة في جميع دول العالم ومنها سوريا ،فهو اساس الحياة .اذ تتفاوت كمياتها بين دولة واخرى .وتعتبر الموارد المائية من المشاكل في منطقة البحث بسبب تباين كمياتها الواصلة اليها من دولة المنبع (تركيا) والاطماع (الاسرائيلية) في الاستيلاء على قسم من مياهها في الجولان المحتلة فضلا عن تصنيفها ضمن المنطقة الجافة او شبه الجافة وان غالبية انهارها ، مشتركة او عابرة مع دول جوارها الجغرافي ،مما يهدد امن وسلامة هذه الموارد على الرغم من الاتفاقيات الدولية المعقودة بين الدول المتشاطئة على نهر الفرات خاصة .وتفرض زيادة السكان ضرورة تنمية الموارد المائية لتلبية حاجاتهم من المياه للشرب ولاستخدام المنزلي والزراعي و الصناعي وتوليد الطاقة ، وبذلك فهي لم تعد المياه مصدراً رخيصاً اذ عدة سلعة اقتصادية لها ثمن تباع وتشترى . وعليه لابد للدولة من تأمين مواردها المائية بشكل مستمر مثلما تؤمن أمنها السياسي و العسكري .اذ تعد المياه سلاحا اشد فتكاً من الاسلحة النووية والبيولوجية والكيمياوية معاً ومن خلال البحث اتضح ان عجزاً مائياً مستقبلياً يصل الى (17)مليارم3 سنوياً كحد ادنى في سوريا ، لان ما تمتلكه سوريا من الموارد المائية السطحية و الجوفية لا تتعدى 10 مليارات م3 سنوياً ، في حين انها بحاجة الى (27)مليار م3 سنويا لتغطي احتياجاتها المائية المستقبلية في عموم الدولة.


Article
WATER BUDGET FOR ABU ZIRIG MARSH IN SOUTHERN IRAQ
الموازنة المائية لهور أبو زرك الواقع في الجنوب العراقي

Authors: Ryidh Abood Yasir --- Khayyun Amtair Rahi --- Dr. Zaidun Naji Abudi
Journal: Journal of Engineering and Sustainable Development مجلة الهندسة والتنمية المستدامة ISSN: 25200917 Year: 2018 Volume: 22 Issue: 1 Pages: 25-33
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

The marshes of Iraq are located in the southern part of the country with small portion that is located in Iran. They cover an area of about 15000-20000 km2. The marshes consist of hydraulically connected shallow lakes and scattered ponds. Three major marsh areas are considered the core of the wetlands of Iraq: (i) Al Hammar Marshes; (ii) the Central Marshes and (iii) Al Hawizeh Marshes. During the last two decades of the twentieth century, the marshes were subjected to natural and deliberate dryness and destruction and their area reduced to about 10% of the original area. The Iraqi regime in the early nineties of the last century has cut off the marshes’ inflow supplies and dried out the majority of the core marshes permanently. The regime has constructed numerus dykes, manmade cannels to implement the draining the drying process. Efforts are underway to restore the dried marshes. The restoration process requires sustained surface water supplies to re-flood the area and sustain it. Abu Zirig is a small marsh that is part of the Iraqi Central Marshes (ICM). The marsh constitutes a natural depression at the mouth of al Gharraf River. It is situated about 40 km to the east of Nassiriah city. The marsh was one of the marshes dried by diverting flows away from it via manmade embankments. Abu Zirig was part of the re-flooded marshlands. The embankments were removed immediately following the fall of Saddam’s regime on the year of 2003. Its restored area was about 120 km². The marsh consists of two parts separated by manmade dyke; upper and lower parts. This paper is an attempt to study the hydrology of the Abu Zirig Marsh, specifically, the water budget. Determination of water budget component in situ (i.e. the marshes area) is needed to evaluate the restoration process. It was found that the only inflow source was surface water flowing from al Gharraf River. Losses were to infiltration and evaporation. The marsh was considered operating on steady state, so that change in storage during the study period was zero.

Listing 1 - 10 of 29 << page
of 3
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (23)

journal (6)


Language

Arabic (12)

English (7)

Arabic and English (4)


Year
From To Submit

2018 (5)

2017 (1)

2016 (3)

2015 (3)

2014 (3)

More...