research centers


Search results: Found 139

Listing 1 - 10 of 139 << page
of 14
>>
Sort by

Article
Climate Changes On Planet Earth And Its Effect On Desertification Increasing
التغيرات المناخية على كوكب الأرض وأثرها في زيادة حدة التصحر

Author: Habib .F.abdullah حبيب فارس عبد الله
Journal: Journal of Al-Ma'moon College مجلة كلية المأمون ISSN: 19924453 Year: 2010 Issue: 16 Pages: 62-78
Publisher: AlMamon University College كلية المامون الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

Planet Earth has witnessed different frequent intervals of increase and decline in temperature , nowadays our planet witnesses an obvious rising of temperature which becomes a serious threat to life on the Earth This phenomenon is known by different terms but the most well known term is Global warming .There are many reasons behind this phenomenon, some attribute it to the emanation of pollution gasses "CO2" to the atmosphere , by physical and human factors. Others said that possible causes of main global temperature flaetuations is due to the variations in sun brightness "luminosity" some others attributed this phenomenon by relating it to the changes happened in the movement of Earth around its orbit or around the sun and the movement of Earth plates tectonics.this phenomenon has a serious effects and disastrous results on human life, some of which are related to effect on increasing the decertification . another is related to rising the sea level. Both of them cause huge economic disasters and huge migration of people from one place to other.There are serious international efforts through the united nations and the international society to decrease or to limit the bad effects of the climate change or Global warming on the life of Earth by many conferences held since the 1950's till now .

شهد كوكب الارض فترات متعاقبة من ارتفاع وهبوط في درجات الحرارة. واليوم يشهد كوكبنا ارتفاعاً واضحاً في درجات الحرارة ، والتي تسبب تهديدات جدية على حياة الارض . هذه الظاهرة ( ارتفاع درجات الحرارة على كوكب الارض ) تعرف بتسميات مختلفة لكن الاكثر شيوعاً هو مصطلح (الاحتباس الحراري).تعود هذه الظاهرة لأسباب عديدة ، فالبعض يعزوها الى انبعاث الغازات الملوثة ( غاز ثان اوكسيد الكاربون ) للغلاف الجوي بعوامل طبيعية او بشرية، والبعض الاخر يذهب الى ان السبب الاكثر تاثيراً في ارتفاع حرارة كوكب الارض، هو زيادة الانفجارات والتوهجات في قرص الشمس . في حين يرى اخرون، ان السبب وراء هذه الظاهرة يعود الى التغيرات التي تحصل في حركة الارض حول محورها او حول الارض ، إضافة الى تأثير الحركات التكتونيـة لصفائح الارض ( زحزحة القارات ).ان لهذه الظاهرة تأثيرات خطرة ونتائج كارثية على الحياة البشرية ، البعض منها متعلق بزيادة حدة التصحر ، والاخر متعلق بارتفاع مستوى سطح البحار والمحيطات ، والاثنان يسببان كوارث اقتصادية ضخمة، وهجرة سكانية كبيرة من منطقة الى اخرى .ان جهوداً دولية جدية قد بذلت من قبل الامم المتحدة والمجتمع الدولي لخفض او للحد من الاثار والتأثيرات السلبية للتغيرات المناخية او الاحتباس الحراري على الحياة البشرية على كوكب الارض ، من خلال العديد من المؤتمرات منذ الخمسينيات من القرن الماضي ولحد الان .


Article
Hills in the Southern Desert: A Study in Climate Geomorphology
التلال في البادية الجنوبية: دراسة في الجيومورفولوجيا المناخية

Author: Sarhan Naeem Al-Khafaji سرحان نعيم الخفاجي
Journal: Uruk journal for humanity science مجلة اوروك للعلوم الانسانية ISSN: 20726317 Year: 2012 Volume: 5 Issue: 2 Pages: 222-254
Publisher: Al-Muthanna University جامعة المثنى

Loading...
Loading...
Abstract

The study comes to deal with the phenomenon of the climate islands (hills) that can be considered as one of the considerable geomorphologic phenomenon of the southern desert especially since some of these islands have been constructed during ancient geologic era together with the dominant climate, namely the warm-dry climate. Such circumstances have witnessed wind erosion and other geomorphologic erosion and sedimentary phenomenon. One of the most known islands is the climate island, as so due to the role of climate in the old composition. It is worth to mention that other phenomenon has been appeared such as Lowland interfaces and routes of water, floods, water caves and canyons. These islands have played a considerable role to formulate regional and dominant models of climate. This in turn affects the desert economic rules in this dry-climate region

تتناول هذه الدراسة ظاهرة التلال (التلال الحتية )التي تعد من الظواهر الجيومورفولوجية المهمة والمميزة التي تسود على سطح البادية الجنوبية سيما وان قسما ً من هذه الجزر تكونت خلال مدد جيولوجية قديمه وتحت ظروف المناخ السائد أثناء تلك المدة خصوصاً المناخ الجاف الدافئ الذي شهد نشاط التعرية الريحية وما خلفه من ظواهر جيومورفية تعرويه وترسيبية ’التي كان من أبرزها هذه الجزر, التي تعرف بالمناخية نظراً لما للدور الذي لعبه المناخ القديم في تكوينها, فضلاً عن ظاهرة المنخفضات البينية والمسالك المائية والفيضات والمغارات والأخاديد المائية التي تكونها التعرية المائية على سفوح تلك (التلال) . وشكلت الكثير منها قواعد الاقتصاد الصحراوي في هذه المنطقة ذات المناخ الجاف .أن الهدف من هذه الدراسة يكمن في وصف وتحليل هذه الظاهرة والدور الذي لعبه المناخ القديم والحديث في تكوينها سيما وان مناخ هذه المنطقة وما يمتاز به من صفة الجفاف من خلال ما يترتب عن ذلك من تفاوت في درجات الحرارة وكميات ونوعية التساقط الذي يتعرض له هذا الإقليم الجاف ,قد لعب دوراً كبيراً في تحديد جيومورفولوجية أراضي هذه المنطقة التي حددت بدورها عدداً من الموارد الطبيعية السائدة فيها .


Article
Specifying the proper sites for covering the northern part of Iraq with climate stations
تحديد المواقع المثالية لتغطية المنطقة الشمالية من العراق بالمحطات المناخية

Authors: Surah Bader Hussein لمياء حسين علي --- Lamia Hussein Ali سرى بدر حسين
Journal: College Of Basic Education Researches Journal مجلة ابحاث كلية التربية الاساسية ISSN: 19927452 Year: 2014 Volume: 13 Issue: 1 Pages: 733-758
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The northern part of Iraq is characterized with a mountainous nature which is undulant in its surface in comparison to the rest of the parts in Iraq, and that makes the role of the climate stations in measuring the various climate elements less accurate, because of the small number of these stations and because they are located in topographic parts with different elevations. Moreover, the elements which influence the climate haven't been taken into consideration in their specific locations in that area such as; the direction of the wind, atmospheric depressions, air masses and terrains and others. All this requires to reconsider the planning of the standards of their current specific locations and selecting additional sites by using the cultural map of the north of Iraq and the applications related to the GIS represented by Global Mapper and ArC GIS ver. 9.2.

يمتاز الجزء الشمالي من العراق بكونه ذا طبيعة جبلية ومتموجة في سطحها قياساً إلى مناطق العراق الأخرى، مما يجعل دور المحطات المناخية في قياس عناصر المناخ المختلفة قليل الدقة كونها محدودة العدد أولاً، وكونها تقع في منطقة متضرسة وذات ارتفاعات متباينة، إذ لم يؤخذ بعين الاعتبار في توقيعها الحالي العوامل المؤثرة في العناصر المناخية ضمن تلك المنطقة كاتجاه الرياح والمنخفضات الجوية والكتل الهوائية والتضاريس ... وغيرها، مما يتطلب اعادة النظر في تخطيط معايير توقيعها الحالية وانتخاب مواقع لمحطات إضافية تعمل على قياس عناصر المناخ جميعها إلى جانب تلك المحطات باستخدام الخريطة الطبيعية لشمال العراق والتطبيقات الخاصة ببرامجيات نظم المعلومات الجغرافية المتمثلة ببرنامجي Globel Mapper وبرنامج ArC GIS ver. 9.2.


Article
Determinants of climate controls for climate Diyala province
الضوابط والمحددات المناخية لمحافظة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The climatic changes in temperature and its relationship to lack of rainfall and low amount of water for normal levels for reasons of human or natural) which leads to obtain the so-called drought a case of increasing evaporation at the expense of precipitation in its various forms .... In general, noted a change in the global climate as a whole ... And from the climate of the study area, where rates increased heat from normal levels which is expected in which experts from increased evaporation and low rainfall in addition to the breadth and desertification and the spread of sand dunes and frequency of sandstorms, as it increased the overall rate of warming in the study area is about 0.74 degrees Celsius during the period extending from 1906 to 2005, where proven scientific studies for the rise in temperatures after century atheist twenty compared to centuries past through a thousand years past began since the nineties of the last century and the beginning of the new millennium, as she was one of the strongest periods of heat in the northern hemisphere and this is what is reflected in the elements of the climate in general, The elements of climatic conditions in any area is a reflection of the factors governing the terms of controlling the climate of the study area set of controls specific climate, which have an impact directly on the climate where, and that these determinants are important in the interpretation of the nature of the change elements of climate in the study area, and that the problem change and its impacts, whether in natural or human aspects of the problems that deserve research and study, so the researcher saw the formulation of the problem of the study are as follows: - Does the site and terrain astronomer and andmis plant and determinants of the impact of natural climatic qualities of Diyala province, and what are the factors that contribute to determine these controls? Hypothesis of the study: -The study assumes that the impact of climate determinants in the nature of climate change and that these elements of determinants which affects more than one factor and interfere with each other to stand out characteristic climate of the province.Objective of the study: - The study aims to clarify the effect of climatic parameters and controls that will influence the various elements of the climate and direct natural effects in various human activities so as to benefit the scientific planning of these activities, especially activities under the agricultural climatic Kalnchat conditions. Methodology of the study: - The study used quantitative descriptive search method to illustrate this phenomenon, and the search for an answer to the problem and prove or disprove the hypothesis, as well as the use of tables and maps to strengthen the study data included the four tables and three maps.Boundaries of the study area: - The spatial limits of the study up to Diyala province, either administrative time limits One was the duration of 1980 - 2011. Either the most important findings of the studyrepresent the following: -1-That the climatic determinants of mutual influence between them in the nature of their impact on the climate and the formation of Rish attribute that characterize the climate of the studyarea.Site 2-Is the effect of the most important astronomical determinants that affect the study area3-Represent the broader determinants terrain influential after astronomer location they affect air pressure and weighed the nature of the balance of the wind and temperatures that form the basis of climatic features.4-vegetation is one of less influential determinants and so I said in the study area.5-Isone of the most important influences in the geographic location of the study area of the Mediterranean

التغيرات المناخية في درجات الحرارة وعلاقتها بقلة سقوط الإمطار وانخفاض كمية المياه عن مستوياتها الطبيعية لأسباب )بشرية أو طبيعية) مما يؤدي الى حصول ما يسمى بالجفاف وهو حالة زيادة التبخر على حساب التساقط بمختلف إشكاله....وبشكل عام يلاحظ حصول تغير في المناخ العالمي ككل... ومنه مناخ منطقة الدراسة حيث ارتفعت معدلات الحرارة عن مستوياتها الطبيعية الأمر الذي يتوقع فيه الخبراء من زيادة التبخر وقلة سقوط الإمطار فضلاً عن اتساع وزحف التصحر وانتشار الكثبان الرملية وتكرار العواصف الرملية , إذ زاد المعدل العام لحرارة الأرض في منطقة الدراسة حوالي 0,74 درجة مئوية خلال المدة الممتدة من 1906 إلى 2005 حيث أثبتت الدراسات العلمية حصول ارتفاع في درجات الحرارة بعد القرن الحادي والعشرين مقارنة بالقرون الماضية خلال الألف عام الماضية بدأت بوادرها منذ فترة التسعينيات من القرن المنصرم وبداية الألفية الجديدة اذ كانت من اشد الفترات حرارة في النصف الشمالي وهذا ما انعكس على عناصر المناخ بشكل عام تعد العناصر المناخية السائدة في أي منطقة انعكاساً للعوامل المتحكمة فيها إذ تتحكم في مناخ منطقة الدراسة مجموعة من الضوابط المناخية المحددة والتي لها تأثيرها بشكل مباشر على عناصر المناخ فيها ،وان هذه المحددات لها أهمية في تفسير طبيعة تغيير العناصر المناخية في منطقة الدراسة ، وان مشكلة المناخ وتأثيراته سواء في الجوانب الطبيعية او البشرية من المشاكل التي تستحق البحث والدراسة .أمّا أهم ما توصلت إليه الدراسة فتمثل بالاتي :-1ـ أن للمحددات المناخية تأثيراً متبادلاً في ما بينها في طبيعة تأثيرها في عناصر المناخ وتشكيل السمة الرئيسة التي يتصف فيها مناخ منطقة الدراسة .2ـ يعد تأثير الموقع الفلكي من أهم المحددات التي تؤثر في منطقة الدراسة .3ـ تمثل التضاريس المحددات الأوسع تأثيراً بعد الموقع الفلكي فهي تؤثر في توازن الضغط الجوي وطبيعة توازن الرياح ودرجات الحرارة التي تشكل أساس السمات المناخية .4ـ يعد من أهم المؤثرات في الموقع الجغرافي لمنطقة الدراسة البحر الأبيض المتوسط.


Article
أثر التغير المناخي في المياه السطحية وانعكاسه على التنوع الإحيائي في محافظة ذي قار

Authors: م.د فهد احمد فرحان العامود --- م.د عباس زغير محيسن المرياني
Journal: Univesity of Thi-Qar Journal مجلة جامعة ذي قار العلمية ISSN: 66291818 Year: 2018 Volume: 13 Issue: 4 Pages: 20-38
Publisher: Thi-Qar University جامعة ذي قار

Loading...
Loading...
Abstract

This study is intended to highlight the climate changes that have been increasing and have resulted in the variation of the surface water resources in Dhi Qar province, thus leaving great damage to biological diversity and scientific necessity. The research included a number of axes (climate, water resources, And environmental impacts. It was found that climate change has a significant impact on the surface water resources in Dhi Qar governorate by analyzing the climatic data and applying the climate budget to estimate the real damage, and found variation in the characteristics of rivers and marshes, And desertification, especially after the drying of the marshes and the establishment of dams on the Tigris and Euphrates rivers on the one hand, and then increased after the return of the marshes through the release of a quantity of rivers Tigris and Euphrates, after which the normal life of the population of the marshes and increased density of vegetation and biodiversity, such as the return of livestock and natural plants Birds and fish, but gradually, as long as the occasional human intervention and climate change and the lack of rainfall and increase the establishment of dams on the Tigris and Euphrates.

تأتي هذه الدراسة لتسليط الضوء على التغيرات المناخية التي أخذت في تزايد مستمر ونتج عنها تباين تصريف ومناسيب الموارد المائية السطحية في محافظة ذي قار، ومن ثم تركت أضرار كبيرة على التنوع الإحيائي ،وللضرورة العلمية أشتمل البحث على عدد من المحاور ومنها (المناخية، والموارد المائية، والبيئية) ، وتبين بأن للتغيرات المناخية لها أثراً كبيراً على الموارد المائية السطحية في محافظة ذي قار عن طريق تحليل المعطيات المناخية وتطبيق الموازنة المناخية لتقدير الضرر الحقيقي ، ووجد تباين في خصائص مياه الأنهار والاهوار فضلا عن قلة أعداد الثروة الحيوانية في فترات الجفاف والتصحر وخاصة بعد تجفيف الاهوار وإنشاء السدود على نهري دجلة والفرات من جهة، ومن ثم تزايدها بعد عودة مياه الاهوار من خلال إطلاق كمية من نهري دجلة والفرات التي على أثرها عادت الحياة الطبيعية لسكان الاهوار وازدادت كثافة الغطاء النباتي والتنوع الإحيائي مثل عودة الثروة الحيوانية والنباتات الطبيعية والطيور والأسماك ولكن بصورة تدريجية ،طالما تتعرض بين الحين والأخر إلى التدخل البشري والتغيرات المناخية وقلة تساقط الأمطار وزيادة إنشاء السدود على نهري دجلة والفرات


Article
Climate Extremism between Reality and Fiction in Cinema Geostrom Film a model
تطرف المناخ بين الواقع والخيال في السينما, فيلم : جيوستورم أنموذجاً

Author: Fadia Farouk Said فادية فاروق سعيد
Journal: al-academy مجلة الاكاديمي ISSN: 25232029 18195229 Year: 2019 Issue: 92 Pages: 131-150
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This study deals with the current dialectical issue of climate extremism as a real fact that has occupied scientists and specialists in this field, especially in recent years and how it was dealt with in accordance with the realistic construction and fictional construction of the film medium on the screen.The researcher in this study dealt with two sections:The first section: climate extremism, human rituals and dramaThe second section: the realistic construction and fictional construction in the cinematographic medium.The study was based on the analysis of the film "Geostrom", which focuses on the issue of global natural storms and the serious weather phenomena that threaten the earth due to neglect and tampering with living consumer resources in particular, without paying attention to the risks resulting from it, as well as shedding light on the political exploitation to control systems of Climate control in a fictional drama based on reality

تتناول هذه الدراسة موضوعة الجدلية القائمة حول ظاهرة التطرف المناخي كحقيقة واقعية شغلت العلماء والمختصين القائمين عليه في هذا المجال، خاصة في السنوات الاخيرة وكيف تم تناوله وفق البناء الواقعي والبناء الخيالي في الوسيط السينمائي على الشاشة. تناولت الباحثة في هذه الدراسة اثنان من المباحث هي : المبحث الاول: التطرف المناخي والطقوس الانسانية والدرامية المبحث الثاني: البناء الواقعي والبناء الخيالي في الوسيط السينماتوغرافي. وقد استندت الدراسة على تحليل الفيلم السينمائي (جيوستورم) الذي يركز على قضية العواصف الطبيعية العالمية والظواهر المناخية الخطيرة التي تهدد الارض نتيجة الاهمال والعبث بالموارد الاستهلاكية الحية على نحو خاص دون الالتفات الى المخاطر الناجمة عن ذلك، فضلا عن تسليطه الضوء حول الاستغلال السياسي للسيطرة على أنظمة التحكم المناخي في إطار درامي خيالي مستند الى الواقع

Keywords

Climate --- Cinema --- مناخ --- سينما


Article
Comparison of three interpolation methods for the average monthly temperature in the south of Iraqi zone
مقارنة طرق الاستيفاء الثلاثة لدرجة حرارة المعدل الشهري في نطاق جنوب العراق

Loading...
Loading...
Abstract

This study focuses on evaluating the suitability of three interpolation methods in terms of their accuracy at climate data for some provinces of south of Iraq. Two data sets of maximum and minimum temperature in February 2008 from nine meteorological stations located in the south of Iraq using three interpolation methods. ArcGIS is used to produce the spatially distributed temperature data by using IDW, ordinary kriging, and spline. Four statistical methods are applied to analyze the results obtained from three interpolation methods. These methods are RMSE, RMSE as a percentage of the mean, Model efficiency (E) and Bias, which showed that the ordinary krigingis the best for this data from other methods by the results that have been obtained .

في هذه الدراسة تم التركيزعلى تقييم مدى ملائمة طرق الاستيفاء الثلاثة من حيث دقتها على البيانات المناخية لبعض محافظات جنوب العراق. استخدمت مجموعتين من البيانات هي درجات الحرارة العظمى والصغرى في شهر شباط 2008, أخذت من تسعة محطات للإرصاد الجوي الواقعة جنوب العراق باستخدام ثلاثة من طرق الاستيفاء, تم استخدام برنامج نظم المعلومات الجغرافية لبيان التوزيع المكاني لبيانات درجات الحرارة باستخدام طرق الـ IDW,ordinary kriging ,and spline. تم تطبيق أربعة أساليب إحصائية لتحليل النتائج المستحصل عليها من طرق الاستيفاء الثلاثة. هذه الأساليب هي RMSE ، RMSE كنسبة مئوية متوسط و نموذج الكفاءة (E) والتحيز والذي ظهر أنه الأفضل لهذه البيانات من الطرق ألأخرى من خلال النتائج التي تم الحصول عليها.

Keywords

Spline --- Interpolation --- Temperature --- ArcGIS --- Climate.


Article
Evaluation Organizational Climate Strudy Surveying From Opinon Heads of Departments in Tikreet University
تقويم المناخ التنظيمي دراسة استطلاعية لآراء عينة من رؤساء الأقسام العلمية في جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The organizational climate of great importance in the management literature it is gain interest of researchers and in the theories of organization behavior, so the organizational climate is a group of features and distinguish the internal environment of the organization that employs individuals to influence their values and attitudes and awareness greatly help the organization to acquire the personal character that distinguishes it from other organizations. As well as the organizational climate determines the success of the organization significantly, while the weakness lead to the failure of the Organization . as will as it show, the importance of examining the organizational climate as an element necessary for achieving convergence between the objectives of the organization and the objectives of its employees . Hence the study came to examine the nature of the organizational climate in the researched organization / University of Tikrit, climate in the study divided into four sections , The first of which was devoted to the study's methodology ,while addressing the second section the conceptual approach that covered the theoretical framework of the study, The third section has deals with the analytical aspect of the organizational climate and its elements in the researched organizational, The study concluded the most important conclusions, which paved the way for a number of recommendations in the fourth section.

المستخلص إن للمناخ التنظيمي أهمية كبيرة في الأدب الإداري لأنه يحظى باهتمام الباحثين في نظـــريات المنظمة والسلوك التنظيمي ، ولأن المناخ التنظيمي يعبر عن مجموعة من السمات والخصائص التي تميز البيئة الداخلية للمنظمة التي يعمل فيها الأفراد فيؤثر على قيمهم واتجاهاتهم وإدراكهم بشكل كبير يسـاعد على اكتساب المنظمة الصفة الشخصية التي تميزها عن المنظمات الأخرى ، فضلا عن أن المنـــاخ التنظيمي يحد نجاح المنظمة بشكل كبير ، بينا يؤدي ضعفه إلى فشل المنظمة . كما تظهر أهمية البحث في المناخ التنظيمي بوصفه عنصرا لازما" لتحقيق التقارب الواجب بين أهداف المنظمة وأهداف العاملين فيها. من هنا جــاء البحث للتعرف علـى طبيعة المناخ التنظيمي الســائد في المنظمة المبحــوثة ( جامعة تكريت ) حيث انقسم البحث إلى أربعة محاور خصص الأول منها لمنهجية البحث في حين تناول المحور الثاني مدخلا" مفاهيميا" غطى الإطار النظري للبحث ، أما المحور الثالث فقد تناول الجانب التحليلي للمناخ التنظيمي ومكوناته في المنظمة المبحوثة ، وأختتم البحث بأهم الاستنتاجات والتي مهدت لجملة من التوصيات في محورها الرابع .


Article
A combined 2-dimensional fuzzy regression model to study effect of climate change on the electrical peak load

Authors: Hamed Shakouri G. --- Hosain Zaman
Journal: Iraqi Journal for Electrical And Electronic Engineering المجلة العراقية للهندسة الكهربائية والالكترونية ISSN: 18145892 Year: 2010 Volume: 6 Issue: 1 Pages: 45-49
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

The intergovernmental panel for climate change predictedthat the average temperature of our planet surface willincrease by 1.4–5.8 °C by the end of 21th century. Limitedresources of energy in joint to the effect of temperature onthe energy consumption together attract our attention to thetemperature changes phenomenon. Therefore, researcheshave focused on the problem, which is the effect of climatechange on the energy consumption.Zmeureanu and Renaud proposed a method forestimation of the impact of climate change on heat energyconsumption in households sector [1]. Peirson and Henleyconsider it as a dynamic problem and also shown that byusing autoregressive specification we can obtain a goodexplanation of present load [2]. Pardo et al. studied therelationship between weather and electricity demand inSpain. They proposed a transfer function intervention modelto predict the electricity demand in the hot and cold days [3].Bessec and Fouquau studied the relationship betweentemperature and electricity consumption in 15 countries ofEuropean Union. They showed the nonlinearity link betweenelectricity consumption and temperature found in morelimited geographical areas in previous studies; also theyshowed that the sensitivity between electricity consumptionand temperature increases in summer [4]. Franco and


Article
Environmental and Climate Changes and Cultural Response During Mid to Late Holocene at Babylon City- Iraq
التغيرات البيئية والمناخية وتأثيرها على التطور الحضاري خلال وسط االى نهاية الهولوسين في مدينة بابل- العراق

Author: Balsam Salim Al-Tawash بلسم سالم الطواش
Journal: Iraqi Journal of Science المجلة العراقية للعلوم ISSN: 00672904/23121637 Year: 2013 Volume: 54 Issue: 1 Pages: 130-144
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The study deals with palaeoecology and paleoclimates of Holocene sediments of historical Babylon area on palynological evidence which located at Euphrates river, (100) Km south of Baghdad. Links between environmental and socio- cultural changes are explored in archaeological and palaeoenvironmental data. The increased social and cultural developments as a response of enhanced aridity, driven by population accumulation in environments characterized by the presence of surface water resource. Three palaeoecological zones PZ1, PZ2, and PZ3 are deduced from the pollen diagram which reflect the climatic and ecologic changes throughout parts of the Holocene (5500-7500; 5500- 4000 and 4000-Present yr BP).Cereal grasses appear at the beginning of the PZ3 which indicate the flourishing of cultivation during the Palaeo-Babylonian and Meso-Babylonian periods (3950-2950 yr BP). Cereal grasses pollen (cultivated) distinguished from the wild grass pollen by their morphology and the pore shape and size. Social complexity and cultural development were largely driven by climatic and environmental changes that prevailed the area throughout parts of the Holocene, as a response to the increased aridity which has led to a great progress in the irrigation facilities and building dykes along the cultivated areas and social communities at the site, as well.

تضمن البحث دراسة طبيعة التغيرات البيئة والمناخية وعلى الأسس البالينولوجية خلال مراحل من الهولوسين لمنطقة بابل الأثرية، التي تقع على نهر الفرات في محافظة بابل على بعد (100) كم جنوب بغداد.تناولت هذه الدراسة الربط بين التغيرات البيئية والمناخية والحضارية الذي شهدتها المنطقة في مجالات متعددة. وكيف إن عملية زيادة التقدم والتطور الحضاري المرتبط مع تطور الزراعة، ونشوء مجتمعات كبيرة ومستقرة حصل نتيجة تغير المناخ خلال الهولوسين.وكيف إن هذه التغيرات المناخية التي حدثت خلال الهولوسين قد ساهمت في التقدم أو الانهيار الذي حصل في التطور الحضاري لمجتمعات بشرية اخرى في مواقع متعددة أخرى. ميزت ثلاثة انطقة بيئية PZ3, PZ2, PZ1 وللفترات (5500-7500)، (4000-5500) و (4000-Present ) سنة قبل الحاضر على التوالي.تم تمييز حبوب طلع الحشائش في النطاق الثالث PZ3 وبنسب متزايدة كما إن أشكالها تميزت باختلافات من ناحية المورفولوجي والفتحة والتثخن عن تلك في الانطقة الأخرى. قد تمثل هذه الأنواع حبوب طلع الحشائش الأسلاف البرية للأنواع المزروعة والأنواع المزروعة. ويعتبر هذا دليل مهم عن نشوء الزراعة خلال هذه الفترة التي تمثل تطور الحضارة البابلية في عهديها القديم والوسيط (3950-2950) التي شهدت تطورات حضارية كبيرة في مجالي الزراعة والري. وهذا يؤكد تأثير الظروف المناخية والبيئة ودورها في التقدم الحضاري الذي شهدته هذه المنطقة ونشوء مجتمعات متقدمة كاستجابة لحالات الجفاف المتزايد.

Listing 1 - 10 of 139 << page
of 14
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (139)


Language

Arabic (86)

English (36)

Arabic and English (16)


Year
From To Submit

2019 (24)

2018 (22)

2017 (14)

2016 (17)

2015 (10)

More...