research centers


Search results: Found 8

Listing 1 - 8 of 8
Sort by

Article
The Feeling of Meaninglessness by University Students
خواء المعنى لدى طلبة الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

The current research aims at investigating the level of the feeling of meaninglessness by university students in the light of two variables: gender and specialization (Humanities vs. Pure Sciences) to reveal whether there are any significant differences. A scale has been constructed by the researcher to measure the level of the feeling of meaninglessness. After it was checked by the psychometric features, it was applied to a randomly selected sample of (400) male and female students of the University of Basrah from both specialisations (College of Education for Pure Sciences and College of Education for Human Sciences) in the academic year 2017-2018. It has been found that university students suffer a high level of the feeling of meaninglessness. There is also a difference between males and females in favour of females. Another finding is that students in the pure sciences specialisation have significantly lower feeling of meaninglessness.

يهدف البحث الحالي الى التعرف على مستوى خواء المعنى وعلى الفروق ذات الدلالة الاحصائية في مستوى خواء المعنى لدى طلبة الجامعة على وفق متغيري (الجنس والتخصص), اذ قام الباحث ببناء مقياس خواء المعنى وبعد اجراء الخصائص السايكومترية عليه, تم تطبيقه على عينة مكونه من ( 400 ) طالباً وطالبة من طلبة جامعة البصرة من كلا التخصصين الانساني متمثلا بكلية التربية للعلوم الانسانية والعلمي متمثلا بكلية التربية للعلوم الصرفة تم اختيارهم بالطريقة العشوائية الطبقية وللعام الدراسي (2017-2018), تم التوصل الى ان طلبة الجامعة يعانون من مستوى مرتفع من الشعور بخواء المعنى, مع وجود فروق بين الذكور والاناث في مستوى الشعور بخواء المعنى لصالح الاناث, وكذلك وجود فروق بين التخصص الانساني والعلمي في مستوى الشعور بخواء المعنى لصالح التخصص العلمي.


Article
The need for love among young people and their relationship Existential emptiness
الحاجة إلى الحب لدى الشباب وعلاقتها بالفراغ الوجودي

Author: Amal Ibrahim Al-Kalidi أمل إبراهيم الخالدي
Journal: Mustansiriyah Journal of Arts مجلة آداب المستنصرية ISSN: 02581086 Year: 2017 Issue: 77 Pages: 1-34
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract:The research aims to identify need for love among University Students, identify The Existential Vacuum among university students. correlation between need for love and The Existential Vacuum among university students. As a society defines research students of Mustansiriya University, colleges humanity, has been chosen as the amount of sample (310) students, It resulted in the findings of the research.There are differences between the community Average and the arithmetic average of the students on need for love scale.There are significant differences between the Average community and the arithmetic average of the students on the The Existential Vacuum scale(Negative direction).There is no correlation between the relationship need for love and The Existential Vacuum among university students.

ملخص البحث:استهدف البحث التعرف على:1.الحاجة إلى الحب لدى طلبة الجامعة.2.الفراغ الوجودي لدى طلبة الجامعة. 3.العلاقة الارتباطية بين الحاجة إلى الحب و الفراغ الوجودي لدى طلبة الجامعة.تحدد مجتمع البحث بطلبة الجامعة المستنصرية, الكليات الانسانية, إذ تم اختيار عينة مقدارها (310) طالب وطالبة، أختيرت بالطريقة الطبقية العشوائية. أسفرت النتائج التي توصل اليها البحث الحالي مايأتي:1.وجود فروق دالة إحصائياً بين المتوسط الفرضي والمتوسط الحسابي للطلبة على مقياس الحاجة إلى الحب.2.وجود فروق دالة إحصائياً بين المتوسط الفرضي والمتوسط الحسابي للطلبة على مقياس الفراغ الوجودي(بالاتجاه السالب).3.ليست هناك علاقة ارتباطية بين الحاجة إلى الحب والفراغ الوجودي لدى طلبة الجامعة.وبناءً على نتائج البحث توصلت الباحثة الى بعض التوصيات والمقترحات.


Article
Existential frustration and its relation with recrimination among university students
الإحباط الوجودي وعلاقته بالاتهامات المضادة للذات لدى طلبة الجامعة

Author: mohammed Abass mohammd محمد عباس محمد
Journal: Journal Of Educational and Psychological Researches مجلة البحوث التربوية والنفسية ISSN: 18192068 /pissn 26635879 Year: 2017 Volume: 14 Issue: 55 Pages: 426-456
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Existential frustration and its relation with recrimination among university studentsThe study aims to identify the level of existential frustration and the level of recrimination among the students of universities, identify the statistical differences between the existential frustration and recrimination based on gender, and finally, identify the correlation between the existential frustration and recrimination. To do this, the researcher adopted the existential frustration scale of ( al-saaedi, 2009) that consisted of (43) item, he also adopted the recrimination scale of ( al-zugeibi,2008) which composed of (31) item. The total sample was (120) male and female student were chosen randomly from four colleges within the university of Baghdad for the academic year ( 2015-2016). The results revealed that the targeted sample has an existential frustration, but it lacks the recrimination, there are no statistical differences between male and female for both existential frustration and recrimination, and there is a correlation between the existential frustration and recrimination among the targeted sample.

ملخص البحث يهدف البحث الحالي التعرف على مستوى الإحباط الوجودي ومستوى الاتهامات المضادة للذات لدى طلبة الجامعة, وكذلك التعرف على دلالة الفروق على وفق متغير النوع (ذكور- إناث), فضلاً عن العلاقة الارتباطية بين المتغيرين, ومن أجل التحقق من ذلك فقد قام الباحث بتبني مقياس الاحباط الوجودي المعد من قبل ( الساعدي 2009) إذ بلغ عدد فقراته بصيغتها النهائية (43) فقرة, وتبنى مقياس الاتهامات المضادة للذات المعد من قبل (الزغيبي 2008 ) إذ بلغ عدد فقراته بصيغتها النهائية (31) فقرة, وقد تم التأكد من خصائصهما السايكومترية وتم تطبيق الأداتين على عينة بلغت (120) طالب وطالبة تم اختيارهم عشوائياً من اربع كليات في جامعة بغداد هي: (كلية الإعلام , وكلية الآداب, وكلية الهندسة خوارزمي, وكلية الزراعة), للعام الدراسي 2015- 2016 وأظهرت نتائج البحث الآتي:1.إن عينة البحث من طلبة الجامعة لديهم احباط وجودي.2.ان عينة البحث من طلبة الجامعة لا يمتلكون اتهامات مضادة نحو ذواتهم.3.لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين (الذكور والإناث) في الاحباط الوجودي.4.لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين (الذكور والإناث) في الاتهامات المضادة للذات.5.أظهرت نتائج التحليل الإحصائي انه لا يوجد علاقة ارتباطية دالة بين الاحباط الوجودي والاتهامات المضادة للذات تبعاً للعينة ككل.


Article
THE FIGURE OF THE EXISTENTIAL OUTCASTIN THOM GUNN'S EARLYPOETRY
THE FIGURE OF THE EXISTENTIAL OUTCASTIN THOM GUNN'S EARLYPOETRY

Authors: Qassim Salman Serhan قاسم سلمان سرحان --- Nadhim Fadhil Kadhim ناظم فاضل كاظم
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2018 Volume: 1 Issue: 34 Pages: 9-22
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Thom Gunn (1929-2004), baptized Thomson William Gunn, kept moving from one poetic mould into another, rejecting to commit himself to any school. He experienced bothBritishandAmericantraditions,but he refused to be under the garment of either. Instead, he preferred to call himself an Anglo-American poet forging as such a bridge between the two trends. In addition, Gunn was fascinated by Existentialism, which urged him to employ the figure of the existential outcast thatlies at the centreofhis poetry and reflects much of his personality and attitudes towards his surroundings.

ان توم كَن (1929-2004)، المولود باسم تومسن ويليام كَن، التزم التنقل بين مذهب شعري وآخر، رافضاً بذلك ان يلزم نفسه لأي مدرسة شعرية. لقد خاض الشاعر في كلا المذهبين البريطاني والأميركي، ولكن رفض الانضمام الىأيٍ مِنَالمدرستين. بدلاً من ذلك ، فضّل كَن ان يدعو نفسه شاعراً أمريكياً –بريطاني ، مؤسساً بذلك جسرا بين المدرستين.بالإضافة الى ذلك ،اصطبغ شعر كَن بأفكار الفلسفة الوجودية والتي الهمته لتوظيف شخصية اللامنتمي الوجودي في شعره. حيث تعكس هذه الشخصية الكثير عن شخصية الشاعر ومواقفه تجاه محيطه الخارجي. هذا البحث مستل من رسالة الماجستير الموسومة (شخصية اللامنتمي الوجودي في شعر توم كَن) والتي تم تحضيرها في جامعة القادسية ، كلية التربية ، قسم اللغة الانكَليزية.


Article
Abstract Midlife crisis and its relation with Existential Anxiety For University membership
ازمة منتصف العمر وعلاقتها بالقلق الوجودي لدى منتسبي الجامعة

Author: Suham Mutasher Al-Kaabi سهام مطشر الكعبي
Journal: Mustansiriyah Journal of Arts مجلة آداب المستنصرية ISSN: 02581086 Year: 2013 Issue: 60 Pages: 1-56
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Midlife crisis is consider one of developmental crisis in human Lives , this term was originally coined by " Elliot jaques " 1965 , who concluded that midlife people encountered a period of crisis which was triggered by the realization of their own mortality and change in time frame from time since birth to time left to live. Midlife crisis related with Existential Anxiety a negative motive for behavior , the present research aimed to :1-measures midlife crisis for university membership .2-Acquaint the significance of differences between males and females in regard to midlife crisis . 3-Measures Existential Anxiety for university membership .4-Acquaint the Significance of differences between Males and Females in regard to Existential Anxiety .5-Acquaint to the relationship between Midlife Crisis and Existential Anxiety . In order to achieve this goals , tow instruments used , the first is to measure midlife crisis it is ( shek 1996 ) scale in chine's society . it is consist of (15 ) items , after translate this scale to Arabic ,the psychometric characteristics were found for this scale , item analysis , content validity ( face , logical ) and construct validity and reliability by alpha coefficient ( R= o.71) . The second scale was existential anxiety scale for (Hafidh , 2006) , in this research we found face validity , construct validity , and reliability by alpha coefficient ( R= 0.91 ) . The research result was found by administering the two scales on as sample consist of ( 155 ) males and females selected from university membership . By using the suitable statistical methods such as : t- test , correlation ,the research result were as follows :1-There were no midlife crisis for the sample of this research from university member ship . 2-There were no differences between males and females in regard to midlife crisis . 3-There were no existential anxiety for university membership. 4- There were no differences between males and females in regard existential anxiety . 5-There are a positive relationship between midlife crisis and existential anxiety . According to above results , number of recommendations and suggestions have presented .

تعد ازمة منتصف العمر Midlife crisis من الازمات التطوريـــة التي يمر بها الإنسان ، وقد صيغ مصطلح أزمة منتصف العمر من قبل عالم التحليل النفسي (اليوت جاكوز Jaques ) 1965 ، والذي اشار الى ان الناس في منتصف العمر يواجهون مرحلة ازمة تثار بادراكهم لنضجهم وللتغيير في ادراك الإطار الزمني والعمري لحياتهم منذ الولادة إلى الوقت المتبقي لهم ليعيشوه.وترتبط أزمة منتصف العمر بالقلق الوجودي Existential Anxiety الذي يعرف بانه دافع سلبي للسلوك يتمثل في خوف الافراد من ان لا يكون لهم وجود (اي الخوف من العدم) ، والخوف من اللا معنى، أو الخوف من ان لا يكون لدى الافراد هدف شامل أو توجه للحياة .وركزت أهداف هذا البحث على النقاط الآتية :1-قياس ازمة منتصف العمر لدى منتسبي الجامعة .2-التعرف على دلالة الفروق في ازمة منتصف العمر تبعاً لمتغير النوع (ذكور ، إناث) .3-قياس القلق الوجودي لدى منتسبي الجامعة .4-التعرف على دلالة الفروق في القلق الوجودي لدى منتسبي الجامعة على وفق متغير النوع (ذكور ، اناث) .5-التعرف على العلاقة بين ازمة منتصف العمر والقلق الوجودي لدى منتسبي الجامعة .وقد استلزم تحقيق اهداف البحث استعمال اداتين ، واحدة لقياس ازمة منتصف العمر وهو مقياس (شيك Schek ) 1996 الصيني الذي ترجم الى اللغة العربية ، واستخرجت له خصائص سايكومترية تمثلت بتمييز الفقرات بأسلوب المجموعتين المتطرفتين وصدق بانواعه صدق المحتوى (الظاهري والمنطقي) والصدق البنائي . اما الثبات فقد استخرج بطريقة إلفا-كرونباخ وكانت قيمته (0,71) .اما المقياس الثاني فهو لقياس القلق الوجودي ، وقد استخدم مقياس (حافظ ، 2006) حيث استخرجت له الباحثة مؤشرات صدق ظاهري وصدق بنائي وثبات بطريقة الفا-كرونياخ بلغت قيمته (0,91) .وقد طبق المقياسان على عينة تكونت من (155) مستجيباً ومستجيبة من التدريسيين والموظفين اختيروا بخصائص ديموغرافية محددة للسنة الدراسية 2011-2012 .وبعد معالجة البيانات إحصائيا باستعمال الاختبار التائي لعينة واحدة والاختيار التائي لعينتين مستقلتين ومعامل ارتباط بيرسون ومعامل الفا للاتساق الداخلي ، توصل البحث الحالي الى النتائج الآتية :1-ان منتسبي الجامعة ممن هم في منتصف العمر ليس لديهم ازمة منتصف العمر .2-ليس هنالك فرق ذو دلالة احصائية في ازمة منتصف العمر لدى منتسبي الجامعة على وفق متغير النوع (ذكور،اناث) .3-ان منتسبي الجامعة في عينة البحث الحالي لا يعانون من قلق وجودي .4-ليس هنالك فرق ذو دلالة احصائية في القلق الوجودي لدى منتسبي الجامعة على وفق متغير النوع (ذكور،اناث) .5-ظهر ان هناك علاقة ارتباطية ايجابية دالة بين ازمة منتصف العمر والقلق الوجودي لدى منتسبي الجامعة .وقد خرج البحث بعدد من التوصيات والمقترحات منها الافادة من مقياس ازمة منتصف العمر لقياس هذه الازمة لدى فئات أخرى في المجتمع مثل الأرامل والمطلقين وغير المتزوجين (العزاب) .


Article
The Effect of the Opposite Purpose Method in Decreasing the Existential Anxiety of the Old aged Residing in Governmental Houses
أثر أسلوب القصد المعاكس في خفض القلق الوجودي لدى عيِّنـة من المُسنِّيـن المقيميـن في دور الدولة

Loading...
Loading...
Abstract

The present study aims at assessing the effect of the Opposite purpose method in decreasing the existential anxiety of the population of the study as it consists of the old aged residing in governmental houses in Basra and Baghdad which consists of (131) individuals in 2015. The sample of the study consists of (20) individuals

استهدف البحث الحالي التعرف على: أثر أسلوب القصد المعاكس في خفض القلق الوجودي لدى عيِّنة البحث.لغرض اختبار فرضيات البحث استعملَ الباحثان التصميمَ التجريبيَّ ذي المجموعة الضابطة, وشمل مجتمع البحث المُسنِّين المقيمين في دور الدولة في محافظة البصرة وبغداد من الذكور فقط والذين بلغ عددهم (131) مُسنّاً للعام 2015م. وتم تحديد عيِّنة البحث بـ(110) من المُسنِّين, أما عينة التجربة فكان عددها(20)


Article
Mohammed Almagout poetry in his collection ( Seyaf Alzehour) Textual reading in Purposefulness
شعر محمد الماغوط في سيــــاف الزهور قراءة نصيّة في المقصدية

Author: م.م. رافد جايد خضير
Journal: Alustath الاستاذ ISSN: 0552265X 25189263 Year: 2017 Volume: 1 Issue: 223 Pages: 167-194
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Mohammed Almagout is a fruitful poetical character of innovative ideas , violating the standard system in thinking and writing. He aims to create intellectual and epistemological alternatives , to reach the future, where the targeted poetical dreams rather than reality. He is with humanistic vision seeking glimpses of hope. His poetical approach is humanistic targeting new horizons to provide life with purposefulness for the responder . The research problem:The research tackles the concept of ( purposefulness) as textual criteria , and basic condition in humanistic communication process, between the poet, the creator of coherence and aim connected text , and the responder , who intends to investigate the purposefulness. The research method and aim.The research follows textual approach, to explain the language of the poet in this collection, and to locate and investigate the mechanism of the poet purposefulness, where that opens a gap to show the text, and multiple readings. The purposefulness is of condensed dimension rather than significance rational , as in ordinary text.

محمد الماغوط شخصيّة شعريّة، ثريّة تتمتع بأفكار متجددة، قد تخرج عن السائد، والثابت المفروض قسرا على الإنسان؛ لكونه يطمح لخلق بدائل فكريّة ومعرفيّة، يعبر بها إلى المستقبل، حيث الأمل المنشود شعرا لا واقع، ويحمل في عبوره رؤية إنسانية، يجد بها بارقة أمل، منطلقا من مساحته الشعرية التي تحمل في طياته رؤية إنسانيّة تفتح آفاقاً تعين في الحياة بمقصدية أمام المتلقي. ويناقش البحث مفهوم المقصدية بوصفه معاييراً نصياً، وشرطاً أساسياً في عملية التواصل الإنسانّي بين الشاعر الذي ينتج نصاً متماسكاً مترابط الأهداف، والمتلقي الذي يستكشف تلك المقاصد. وسلك البحث منهجاً نصياً في دراسته عموماً؛ وهدفه بيان لغة النص الماغوطي في سياف الزهور؛ ليعين متعمقا في استظهار آليات المقصدية، واستنطاقها، ممّا يفتح فجوة تبين انفتاح النص، وتعدد القراءة، فالمقصدية ذات أبعاد تكثيفية وليست ذهنية دلالية كما في النصوص الاعتيادية.


Article
Following the style of self-affirmation in the development of sense of existential meaning of life among university students
اثر اسلوب توكيد الذات في تنمية الاحساس بالمعنى الوجودي للحياة لدى طالبات الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

There is no doubt that the wealth of real human lies in the creation and its values ​​and principles and how to uphold and maintain, especially in light of contemporary challenges created by open channels and the Internet and dominate the intellectual, economic and cultural pluralism which resulted in the emergence of many social and psychological problems, not without our Iraqi These problems result pressures and crises suffered by and on all levels because of the changes that have occurred in recent years, represented by the economic blockade and the devastation of war and the country's uncle each of these variables have had a bad effect on the nature of the lives of Iraqis in general and slice university students in particular

لاشك ان ثروة الانسان الحقيقية تكمن في خلقه وقيمه ومبادئه ومدى التمسك بها والمحافظة عليها، خاصة في ظل التحديات المعاصرة التي اوجدتها القنوات المفتوحة وشبكة الانترنيت والهيمنه الفكرية والاقتصادية وتعدد الثقافات مما ترتب عليه ظهور العديد من المشكلات النفسية والاجتماعية، ولا يخلو مجتمعنا العراقي من هذه المشكلات نتيجة الضغوط والازمات التي تعرض لها وعلى كافة الاصعدة بسبب التغيرات التي طرأت عليه في السنوات الاخيرة متمثلة بالحصار الاقتصادي والحروب والدمار الذي عم البلد لكل هذه المتغيرات كان لها الاثر السيء على طبيعة حياة العراقيين بشكل عام وشريحة طلبة الجامعة بشكل خاص

Listing 1 - 8 of 8
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (8)


Language

Arabic (7)

English (1)


Year
From To Submit

2018 (2)

2017 (4)

2013 (2)