research centers


Search results: Found 33

Listing 1 - 10 of 33 << page
of 4
>>
Sort by

Article
Ideas the obsession and their relationship to perceptions about future career kindergarten teacher (a field study in a sample of students in the kindergarten section)
الأفكار الاستحواذية وعلاقتها بالتصورات المستقبلية نحو مهنة معلمة الروضة( دراسة ميدانية لدى عينة من طالبات قسم رياض الأطفال )

Author: Amal dauod saleem امل داود سليم
Journal: Journal of the University of Anbar for Humanities مجلة جامعة الأنبار للعلوم الأنسانية ISSN: 19958463 Year: 2011 Issue: 2 Pages: 157-169
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

Targeting current research to identify the relationship between ideas the obsession and perceptions of the future with the students where concentrated research problem in what I observed researcher and Ahsth through its dealings with the students in the departments of kindergartens as Atsourn that their work in the kindergarten teacher kindergarten unrealized ambition because of the ideas the obsession that capture them and that ambitions are incompatible and this profession because they do not have the perceptions and clear about this profession and the importance of the subject of the kindergarten and the role that falls to the parameter in achieving the goals of the educational process and the importance of the study of ideas الاستحواذية a complaint students him regarding Ptsourathen future towards a profession that Waiting parameter Kindergarten applied researcher A standard search on a sample of students and using the means appropriate statistical showing that there was no statistically significant differences between the averages of ideas the obsession for students, and also are no statistically significant differences between the mean perceptions of the future of the students towards the profession parameter shows that there is a statistically significant relationship between Almnglleren a negative relationship and recommended the establishment of workshops guidelines for the development of perceptions of the future towards parameter career with the kids for junior high school students in order to increase acceptance for kindergarten sections,
and the establishment of courses and workshops to amend the extention ideas the obsessionthe female students and had little to prevent its spread.

يستهدف البحث الحالي التعرف الى العلاقة بين الافكار الاستحواذية والتصورات المستقبلية لدى الطالبات حيث تتركز مشكلة البحث في ما لاحظته الباحثة وما احسته من خلال تعاملها مع الطالبات في اقسام رياض الاطفال اذ يتصورن ان عملهن في الروضة كمعلمة روضة غير محقق للطموح بسبب الافكار الاستحواذية التي تستحوذ عليهن وبأن طموحاتهن لا تتوافق وهذة المهنة اذ ليس لديهن تصورات واضحة نحو هذة المهنة ولاهمية موضوع العمل في الروضة والدور الذي يقع على عاتق المعلمة في تحقيق اهداف العملية التربوية ولاهمية دراسة الافكار الاستحواذية لشكوى الطالبات منه فيما يتعلق بتصوراتهن المستقبلية نحو المهنة التي تنتظرهن كمعلمة روضة طبقت الباحثة مقياسي البحث على عينة الطالبات وباستخدام الوسائل الاحصائية المناسبة تبين انه لاتوجد فروق دالة احصائيا بين متوسطات الافكار الاستحواذية للطالبات وكذالك لاتوجد فروق دالة احصائيا بين متوسطات التصورات المستقبلية للطالبات نحو مهنة المعلمة وتبين ان هنالك علاقة دالة احصائيا بين المتغييرين وهي علاقة سلبية واوصت باقامة ورش ارشادية لتنمية التصورات المستقبلية نحو مهنة المعلمة مع الاطفال لطالبات المدارس الاعدادية من اجل زيادة القبول لاقسام رياض الاطفال ,
واقامة دورات وورش ارشادية لتعديل الافكار الاستحواذية لدى الطالبات وان كانت قليلة ولمنع انتشارها .


Article
The Employment of Geometry in Creating Architectural Ideas in Twenties Revivalism Trend of the 20th Century
توظيف الهندسية في توليد الافكار المعمارية في التوجه الاحيائي لعشرينات القرن العشرين

Author: Shatha Yacoub Al-Sheikh شذى يعقوب الشيخ
Journal: AL Rafdain Engineering Journal مجلة هندسة الرافدين ISSN: 18130526 Year: 2011 Volume: 19 Issue: 5 Pages: 46-70
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractGeometry is presented as one of the concepts which has been employed as a design tool for creating architectural ideas in the design process throughout architectural history, as well as providing order and creating form intentionly. The importance of geometry has emerged, because it is considered the single most common determinant or characteristic in buildings. The paper discusses the importance of this concept and its employment as a formative idea during architectural history.Thus the objectives of the paper and its problem have been formed by building theoretical framework consisting of one main item of detailed theoretical field as the following: (procedures of creating architectural ideas by employing geometry which is, in term connected by two primary generators; geometric planes and solids with geometric fields or grids), which specifies procedures of employing geometry in creating architectural ideas in different architectural trends, firstly, then the application of this item on the products of three architects: Meier , Eisenman and Graves from the twenties Revivalism trend of the 20th century, secondly, Finally, concluding procedures and paradigms, which had been employed by architects of this trend in creating ideas, thirdly.Conclusions have been declared, concentration on the concept known as dynamic geometry which is based on a geometric order depending on the combination of both planes and solids with geometric fields, and the employment of both regular and unique free forms, throughout design systemization in making architecture, based on the dynamism of traditional geometric order, depending on selected design relations of formal elisions in the form of dynamic modifications and of grid compositions. Thus, dynamism or movement can be added as a primary principle to the different architecture design principles.

الملخصتمثل الهندسية احد المفاهيم التي تم توظيفها كأداة تصميمية عبر التاريخ المعماري لتوليد افكار النتاجات المعمارية خلال العملية التصميمية، فضلاً عن توفير النظام وتوليد الشكل بطريقة مقصودة. وتأتي اهمية الهندسية في كونها المحدد او الخاصية الاكثر شيوعا في المباني. يناقش البحث اهمية هذا المفهوم وكيفية توظيفه في العمارة عبر التاريخ المعماري. وافرز تقويم عدد من الدراسات المعمارية عن تحديد عدم الوضوح في كيفية توظيفه في توليد افكار النتاجات المعمارية، وبذلك تبلورت مشكلة البحث وتحدد هدفه ومنهجه ببناء اطار نظري يضم مفردة اساسية واحدة (تمثلت بآليات توليد الافكار المعمارية باستخدام الهندسية وقد ارتبطت بمولدين اساسيين هما: المستويات والاشكال المصمتة الهندسية مع الحقول او الشبكات الهندسية) والتي بدورها تحدد كيفية توظيف الهندسية في توليد افكار نتاجات توجهات معمارية مختلفة، اولا، ثم تطبيق هذه المفردة على نتاجات ثلاثة من معمارييي التوجه الاحيائي لعشرينات القرن العشرين وهم (ايزنمان وماير وكريفز) المعروفين بتوظيف الهندسية في توليد افكار نتاجاتهم، ثانيا، ثم استخلاص الاليات والصيغ المرتبطة بالهندسية، التي اعتمدها معماريو هذا التوجه، ثالثا. وقد اقترنت الاستنتاجات بتركيز هؤلاء المعماريين على مفهوم الهندسية الديناميكية او الحركية Dynamic Geometry المستندة على نظام هندسي يعتمد الدمج ما بين المستويات والاشكال المصمتة الهندسية مع الحقول او الشبكات الهندسية وبتوظيف كل من الاشكال المنتظمة والحرة، من خلال منهج تصميمي متسلسل في صناعة العمارة، اساسه مبدأ تحريك النظام الهندسي التقليدي , باعتماد علاقات تصميمية ذات تحولات شكلية على شكل تحريفات حركية ,وذات تكوينات شبكية. وعلى هذا الاساس، يصبح بالامكان اضافة مبدأ الحركة او التحريك Dynamism كمبدأ اساسي الى مبادئ التصميم المعماري


Article
THE OPINIONS OF TEACHING MEMBERS OF COLLEGE OF AGRICULTURE-TIKRIT UNIVERSITY REGARDING THE SIZE AND IMPORTANCE OF DSERTIFICATION PROBLEMS IN SALAHDDIN GOVERNARATE AND ITS RELATION WITH SOME VARIABLES
آراء تدريسي كلية الزراعة بجامعة تكريت نحو حجم وأهمية مشاكل التصحر في محافظة صلاح الدين وعلاقة ذلك ببعض المتغيرات

Author: Ali Ahmed Ghaidhaib علي أحمد غضيب
Journal: Diyala Journal of Agricultural Sciences مجلة ديالى للعلوم الزراعية ISSN: 20739524 Year: 2018 Volume: 10 Issue: 2 Pages: 197-211
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims were to determine the size and the importance of desertification problems in Salahddin governorate and relationship between the size of the problems and their importance, and to determine correlation between the size and the importance of these factors with independent variables (getting study, specification, scientific position, numbers of their academic years, and numbers of the published researchers). The research include all the lectures in the college of Agriculture in Tikrit University whose amount were 91 lecturers. After omitting the random sample which amounted 30 lecturers, the questionnaire was used as a tool of collection of data, which include three parts. The first part dealing with the lecturers, the second part include tool to measure the size and the importance of desertification problem which include 21 items. The third part included question about the sudation of the treatment of densification problem, the validity and reliability was account usin spilt- half which is (0.92).The results showed that there was obvious approach in their answer between the ranking of the size of the problem, the first one for this problem was the lower funding for treatment of this problem, while significant correlation among all the studied variables and lake of professional officials was found. The research recommendations are focusing on desertification problems, desertification causes and its treatment ways.

يهدف البحث الى تحديد حجم وأهمية مشاكل التصحر في محافظة صلاح الدين، وتحديد علاقة الارتباط بين حجم وأهمية هذه المشاكل، وشمل البحث جميع تدريسي كلية الزراعة جامعة تكريت والبالغ عددهم 91 تدريسياً بعد استبعاد عينة الاختبار الأولي البالغة 30 تدريسيا. استُخدمت الاستبانة أداة لجمع البيانات وتضمن ثلاثة أجزاء، تعلق الجزء الأول بجمع بيانات تتعلق بالتدريسيين، بينما الجزء الثاني تضمن مقياس لقياساً حجم وأهمية مشاكل التصحر تكون من 21 عبارة، وتضمن الجزء الثالث سؤالاً للمبحوثين عن أهم الإجراءات المقترحة لمعالجة مشكلة التصحر، وتم إجراء الصدق الظاهري وصدق المحتوى وحساب الثبات بطريقة التجزئة التصفية إذ بلغ معامل الثبات 0.92، واستخدمت مجموعة وسائل إحصائية لتحليل البيانات.أوضحت النتائج وجود تقارب واضح في إجابات المبحوثين بين ترتيب حجم المشاكل وترتيب أهميتها، والمشكلة التي احتلت المرتبة الأولى بالنسبة لحجم المشاكل هي (قلة التخصيصات المالية المتعلقة بمكافحة التصحر)، بينما احتلت المرتبة الأولى بالنسبة للأهمية مشكلة (عدم وجود كادر وظيفي متخصص لمكافحة التصحر)، وجدت علاقة ارتباط معنوية مع جميع المتغيرات المدروسة وان الإجراء الذي احتل المرتبة الأولى هو (تشكيل فرق بحثية متخصصة من كل الاختصاصات العلمية والزراعية والبيولوجية، تواصى الباحث بضرورة الاخذ بعين الاعتبار مشكلة التصحر ومسبباتها وطرائق معالجتها.


Article
Algimoervolloggio between old ideas and new comparative study
الجيمورفولوجيا بين الأفكار القـديمـة والحـديثـةدراسة مقـارنة

Author: Mohammed Abbas Hassan محـمد عباس حسن
Journal: Journal Of Al-Frahedis Arts مجلة آداب الفراهيدي ISSN: 26638118 (Online) | 20749554 (Print) Year: 2009 Issue: 1 Pages: 343-359
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Algimoervolloggio is the science that deals with the earth's surface forms a word derived from the Greek origin (morpho) means earth and the second section (Geo) and consists of the first three clips (Geomorphology) means knowledge or study and thus be aware of the land form. (Logy) means upbringing or Figure III and section one of the branches of geographical science major interested in studying the surface of the detailed land forms and distinguish between them in terms of origination and geographical factor, process and distribution and the time identified the development of these forms, as well as labeling and classification and methods of composition whether out of the process one or several operations. Is aware Algimoervolloggio of the height of the dynamic that has evolved over time, if we follow the historical stages of this science by increasing the volume of business and the number of students as well as the multiplicity of curricula new its methods by which to reach a precise and real results, that the rapid development of this science requires historical review means of which the modern aspects of the historical reference to the outburst. Algimoervolloger studies are interested in several aspects including the origins of the universe, and the emergence of continents, geological situation that settled the continental plates of any theories shifting continents, and the study of tectonic earthquakes and volcanoes internal factors and climate and its components as agents of foreign and development and its impact on the formation of the Earth's surface and the study of rocks and how it was formed and its synthetic .uamilit movements weathering and erosion, the impact of the cliffs, and processes of river and their effects on the Earth's surface, and the effects that transportation and sculpture operations and deposition of wind and ice, which collectively determine the final image of the shape of the Earth's surface where the change starts in the internal structure of the shape of the Earth's surface at the time of the phenomenon of working to discredit the exterior such as a cut the twisting rivers, as well as the integrity of stream as a result of the evolution of lateral erosion at the neck sprains, while attributable beginning of a change to external stimuli as well as the impact of these factors on human life .kzlk address in some practical aspects with reference to the human role in participating in changing the Earth's surface form through operations backfill drilling, exploitation irrationally, who was born in turn counterproductive response to the fact that this method of exploitation does not correspond with the elements of the environment Alakhary.on above factors collectively require the development of new studies more comprehensive and more accurate in the field of studies Algimor Vologer named after Earth's resources (Applied Algimoervolloggio, geology form applied) which is defined as (the science that is based on the use of standards and modern techniques to clear land forms and determine the dimensions and measuring factor and practical Algimorvologih that contributed to its inception, and the analysis of the relationship between them, and the application of these data to assess the natural resources, and monitor developments which changes, for purposes of forecasting problems encountered by and put solutions and planning to exploit them in accordance with natural ingredients). We have taken recent studies ancient expertise descriptive studies and evolved into a method of quantitative analysis thanks to the accumulation of scientific expertise and provide statistical and modern technological means such as geographic information systems, remote sensing and aerial photographs, maps, as well as a field study . as recent studies have relied on historical aspects and this is what the granting of science historically character renewed advantage over other sciences.

الجيمورفولوجيا هو العلم الذي يهتم بدراسة أشكال سطح الأرض وهي كلمه مشتقة من الأصل الإغريقي (morpho) تعني الأرض والمقطع الثاني (Geo) وتتكون من ثلاث مقاطع الأول(Geomorphology) ويعني علم أو دراسة وبهذا تكون علم شكل الأرض. (logy) وتعني النشأة أو الشكل والمقطع الثالث وهي من فروع علم الجغرافية الرئيسة التي تهتم بدراسة أشكال سطح الأرض التفصيلية والتمييز بينهما من حيث النشأة والتوزيع الجغرافي والعامل والعملية والزمن التي حددت تطور هذه الإشكال، فضلا عن وصفها وتصنيفها وطرق تكوينها فيما أذا كانت من أصل عملية واحدة أو عدة عمليات. يعد علم الجيمورفولوجيا من العلو م الديناميكية التي تطورت عبر الزمن اذا ما تتبعنا المراحل التاريخية التي مرت بهذا العلم من خلال زيادة حجم الأعمال وأعداد الدارسين فضلا عن تعدد مناهج الدراسة بأساليبها الجديدة التي تم من خلالها التوصل إلى نتائج دقيقة وحقيقية، أن التطور السريع لهذا العلم يتطلب مراجعة تاريخية تتحدد من خلالها جوانبه الحديثة بالرجوع إلى أطواره ألتاريخيه. تهتم الدراسات الجيمورفولوجيه في عدة جوانب منها نشأة الكون، ونشوء القارات، والوضعية الجيولوجية التي استقرت عليها الصفائح القارية أي نظريات زحزحة القارات،ودراسة الحركات التكتونيه كالزلازل والبراكين كعوامل داخلية والمناخ وعناصرة كعوامل خارجية وتطورها وأثرها في تشكيل سطح الأرض ودراسة الصخور وكيف تكونت وبنيتها التركيبية .وعمليات التجوية والتعرية، واثر المنحدرات، والعمليات النهرية وأثارها على سطح الأرض،والآثار التي تتركها عمليات النقل والنحت والإرساب للرياح والجليد التي بمجموعها تحدد الصورة النهائية لشكل سطح الأرض حيث يبدأ التغيير في البنية الداخلية لشكل سطح الأرض عند حدوث ظاهرة تعمل على تشويه الشكل الخارجي مثل حدوث قطع لالتواء نهري فضلا عن استقامة المجرى نتيجة تطور التعرية الجانبية عند رقبة الالتواء،بينما تعزى بداية التغيير إلى مؤثرات خارجية فضلا عن اثر هذه العوامل على حياة الإنسان .كذلك تتطرق في بعض الجوانب التطبيقية بالإشارة إلى دور الإنسان في المشاركة في تغيير شكل سطح الأرض من خلال عمليات الردم والحفر،واستغلال موارد الأرض بصورة غير عقلانية التي ولدت بدورها استجابة عكسية لكون هذه الطريقة في الاستغلال لاتنسجم مع عناصر البيئة الاخرى.أن العوامل السابقة بمجموعها تتطلب استحداث دراسات جديدة أكثر شمولية وأكثر دقة في مجال الدراسات الجيمور فولوجيه سميت(الجيمورفولوجيا التطبيقية،علم شكل الأرض التطبيقي) الذي يعرف بأنة(العلم الذي يقوم على استخدام المقاييس والتقنيات الحديثة لمسح أشكال الأرض وتحديد إبعادها وقياس العامل والعملية الجيمورفولوجية التي ساهمت في نشأتها، وتحليل العلاقة بينها، وتطبيق تلك البيانات لتقييم الموارد الطبيعية، ومراقبة التغيرات الحاصلة فيها، لإغراض التنبؤ بالمشاكل التي تجابهها ووضع الحلول لها والتخطيط لاستغلالها بما يتفق مع مكوناتها الطبيعية).لقد أخذت الدراسات الحديثة بالخبرات القديمة وتطورت الدراسات الوصفية إلى منهج التحليل الكمي بفضل تراكم الخبرات العلمية وتوفر الوسائل الإحصائية والتكنولوجية الحديثة مثل نظم المعلومات الجغرافيه والاستشعار عن بعد،والصور الجوية، والخرائط، فضلا عن الدراسة الميدانية.كما اعتمدت الدراسات الحديثة على الجوانب التاريخية وهذا ما منح العلم طابعا تاريخيا متجددا ميزة عن العلوم الأخرى.


Article
The Impact of the Dominions of Mindfulness on the Organizational Innovation “Descriptive analytical study in some faculties of the University of Baghdad
اثر ابعاد اليقظة الذهنية في الابداع التنظيمي دراسة ميدانية في عدد من كليات جامعة بغداد

Author: . اسماء طه نوري
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2012 Volume: 18 Issue: 68 Pages: 206-236
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Research seeks to test the impact of the dimensions of mindfulness on organizational Innovation, proposed in the light of the review literature on two variables of the research, which referred in General to the dynamic relationship between them, as result of weakness of mindfulness as one important factor driving the diversity of innovation and time, ways to sustain and preserve and then support innovations made by creators, weakness in the overall level of organizational Innovation, this represents the problem research, data collection over designing identification, distributed to sample Formed from (30) head Department at a number of colleges of the University of Baghdad, results confirms the validity of research hypotheses, which was notably a relationship link between mindfulness and organizational Innovation, as well as the positive impact of dimensions of the first variable in the second one, depending on a number of those results we formulated a number of recommendations and conclusions aimed at reducing the size of the problem studied.

يسعى البحث الى تشخيص اثر ابعاد اليقظة الذهنية في الابداع التنظيمي، الذي اقترح في ضوء مراجعة الادبيات المتعلقة بمتغيري البحث، التي اشارت بشكل عام الى ديناميكية العلاقة بين المتغيرين، اذ يترتب على ضعف اليقظة الذهنية بوصفه واحدة من العوامل المهمة الدافعة لتنوع الابداعات وزمنها وسبل ادامتها والمحافظة عليها ومن ثم التوجه نحو دعم ومساندة الابداعات المقدمة والمبدعين، ضعفا في مستوى الابداع التنظيمي اجمالا، وهذا ما يمثل مشكلة البحث، والتي تم جمع البيانات المتعلقة به عبر تصميم استبانة، وزعت على عينة تكونت من (30) رئيس قسم علمي في عدد من كليات جامعة بغداد، وجاءت النتائج لتؤكد صحة فروض البحث والتي كانت من ابرزها وجود علاقة ارتباط بين اليقظة الذهنية والابداع التنظيمي، فضلا عن اثر موجب لابعاد المتغير الاول في المتغير الثاني، وبالاعتماد على هذه النتائج صيغة عدد من الاستنتاجات والتوصيات التي تهدف الى تقليص حجم المشكلة المدروسة.مفاتيح الكلمات: اليقظة الذهنية، الابداع التنظيمي، الوعي، الافكار، الالهام.


Article
The Change in middle East among public will and external influence (Egypt as a model).
التغيير في الشرق الأوسط بين الإرادة الشعبية و التأثير الخارجي(مصر إنموذجاً)

Author: Lec.Basma K.Namik بسمة خليل نامق
Journal: Journal of the Center Palestine Studies مجلة مركز الدراسات الفلسطينية ISSN: 18195571 Year: 2012 Volume: - Issue: 16 Pages: 78-123
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This study attempted to shed light upon the process of change of the ruling political regimes in the Middle East during the year 2011, particularly in Egypt, in the light of the basic political and social forces participating in this process. it became clear through the study a degree of external influence upon the early stages of it, which raises a number of perceptions about the size and role of this factor in achieving change, parallel to the roll of the popular will and its pioneering powers, led to serious results in shaping the present and future prospects as follow: !1- An idea which adopts the role of the popular will in the process of starting and ending the change, and the marginal impact of external factors depending upon the huge participants in this change.2- An idea which adopts the impact of the external factors in creating, leading and following-up the process of change. This belief can be divided into two parts:A- The first part adopts the idea that external factors are responsible of leading the process of change from its beginning to its end as a result of the early existence of plans and visions concerning the area and that people's participation, despite its capacity, was only emotional and spontaneous lacking the planning, preparation, management and organization.B- An idea which adopts the idea that the People will has a high role in starting the process of change .but this popular movement faced the reaction of external factors and their sleeping cells prepared for the unexpected conditions. The Palestinian cause is, no doubt, influenced largely by the changing of circumstances in our region which is a result for the organic interrelationship between the fate of its peoples and the mutual geopolitical effects. So the many initial, positive and promising manifestations which this cause faced create a great hope of achievements on this field

حاولت هذه الدراسة إلقاء الضوء على عملية التغيير للأنظمة السياسية الحاكمة في المنطقة خلال العام 2011 وفي مصر بشكل خاص في ضوء ما عرفناه عن القوى السياسية والإجتماعية الأساسية المشاركة في هذه العملية. وقد إتضح من خلال الدراسة وجود قدر من التأثير الخارجي في مراحل نشوء وإنطلاق حركة التغيير وفي أكثر من مفصل وفي مراحل مبكرة منه، مما يطرح عدة تصورات عن حجم ودور ذلك العامل في إنجاز التغيير بالتساوق مع دور الإرادة الشعبية وقواها الطليعية الأمر الذي تترتب عليه عدة نتائج هامة وخطيرة لجهة رسم شكل الحاضر وأفاق المستقبل،حيث تتجاذب الساحة الفكرية الطروحات والتصورات التالية:تصور يتبنى أرجحية دور الإرادة الشعبية في عملية التغيير إبتداءاً و إنتهاءاً وهامشية تأثير العوامل الخارجية و ذلك بالإستناد إلى حجم الزخم الجماهيري الواسع المشارك في العملية.تصور يتبنى أرجحية تأثير العوامل الخارجية في إحداث و قيادة و متابعة عملية التغيير وينقسم هذا التصور إلى قسمين :تصور ينبني على التسليم ببعض الأهمية لدور الحضور الجماهيري والإرادة الشعبية في إحداث التغيير وأنها والقوى المتقدمة والبارزة فيها وإن كانوا أصحاب السبق والمبادرة في إطلاق عملية التغيير بنتيجة ضغط الحاجة الموضوعية لها، إلا أن هذه الحركة الجماهيرية السباقة سرعان ما ووجهت برد فعل من العوامل الخارجية وخلاياها النائمة المعدة للظروف المفاجئة.إن القضية الفلسطينية لاشك أنها شديدة التأثر بما يجري من أحداث في عموم بلدان منطقتنا وذلك نتيجة الترابط العضوي بين مصائر الشعوب فيها وتأثيرات الجيوبوليتيك المتبادلة بينها، لذلك فإن مظاهر إيجابية أولية وواعدة عديدة عاشتها هذه القضية تجعل الأمل كبير بتحقيق إنجازات على هذا الصعيد.


Article
Population ideas in the writings of Ibn Khaldun
الأفكار السكانية في كتابات ابن خلدون

Loading...
Loading...
Abstract

Accounted Ibn Khaldun attention of many scholars and researchers as the richest library Arab and Western ideas of scientific in many areas of the humanities that thought geographical "Introduction" of Ibn Khaldun rich geographical information, public information on the geography of the population, especially the most comprehensive subjects are difficult to pin down and stand it and, investigated in Such research has not shown that only a fraction of all at the thought of population and geographical owned. Perhaps the stand on scientific methodology in the presentation of ideas population at the thought of Ibn Khaldun "feature of this research that tries to be clarified are consistent with the objective of the study.'ve Dealt with Ibn Khaldun population issue in his" Introduction to Ibn Khaldun, "where he spoke about the advantages of population growth. Saw Ibn Khaldun that population growth creates the need to allocate jobs, which in turn leads to higher incomes. also sees Ibn Khaldun that population growth is mainly concentrated in the cities, and therefore indicates Ibn Khaldun that the inhabitants of the cities with large size more than the well-being of the areas with population size, at least, and the root cause behind it is the difference in the nature of jobs that lead different regions. every city and there is a market for different types of workers and all of the market absorbs the total spending commensurate with its size

استأثر ابن خلدون باهتمام كثير من الدارسين والباحثين باعتباره أغنى المكتبة العربية والغربية بأفكاره العلمية في كثير من مجالات العلوم الإنسانية إن الفكر الجغرافي في "مقدمة" ابن خلدون ثري بالمعلومات الجغرافية، عامة وبالمعلومات المتعلقة بجغرافية السكان خاصة شامل لمعظم موضوعاتها بشكل يصعب حصره والوقوف عليه واستقصاؤه في مثل هذا البحث الذي قد لا يُظهر سوى جزء من كل في الفكر السكاني والجغرافي الذي يمتلكه. ولعل الوقوف على المنهجية العلمية في عرض الأفكار السكانية في فكر ابن خلدون" من سمات هذا البحث الذي يحاول إيضاحها بصورة متفقة مع الهدف من الدراسة. لقد تناول ابن خلدون قضية السكان في مؤلفه "مقدمة ابن خلدون" حيث تحدث عن مزايا النمو السكاني. فقد رأى إبن خلدون أن النمو السكاني يخلق الحاجة الى تخصص الوظائف الذي بدوره يؤدي الى دخول أعلى. كما يرى ابن خلدون أن النمو السكاني يتركز أساسا في المدن، ولذلك يشير ابن خلدون أن سكان المدن ذات الحجم الكبير أكثر رفاهية من المناطق ذات الحجم السكاني الاقل، والسبب الجوهري وراء ذلك هو الاختلاف في طبيعة الوظائف التي تؤدي المناطق المختلفة. ولكل مدينة هناك سوق للأنواع المختلفة من العمال وكل سوق يستوعب من الانفاق الكلي ما يتناسب مع حجمه


Article
Survey ideas is feasible agenda Among university students
جدول مسح الأفكار غير المجدية لدى طلبة الجامعة

Author: Shaima,a Ibrahim Hassan شيماء ابراهيم حسن
Journal: Journal Of Al-Frahedis Arts مجلة آداب الفراهيدي ISSN: 26638118 (Online) | 20749554 (Print) Year: 2016 Issue: 26 Pages: 474-512
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

The current research aims at constructing a table to survey the unserious thoughts for college students and to investigate the most unserious thoughts which are adopted by students, and to know the differences between males and females in using unserious thoughts. A random sample consists of 300 students has been selected. The researchers followed these stepsto survey the unserious thoughts for college students:1- Pilot questionnaire consists of two questions and distributed to students. 2- Literature review3 -Exposing the collecting 37 items which consist of five domains to experts. 4-Piolt administration. The researchers used many statistical means to construct the scale and interpret the data, one of them q square for one sample and percentiles. The results show that the percentiles of unserious thoughts were (85%-55%) . The envy domain has 85%, mistrusting domain has 83%, failing domain has 79%, un self –confidence domain has 65% . The researchers put some recommendations and conclusions.

هدف البحث الحالي إلى بناء جدول لمسح الأفكار غير المجدية لدى طلبة الجامعة لغرض الكشف عن اكثر الأفكار غير المجدية التي يتبناها الطلبة مع معرفة الفروق بين الذكور والإناث في استخدام الأفكار غير المجدية. حيث تم سحب عينة عشوائية بلغت (300) طالب وطالبة من طلبة الجامعة للعام (2014, 2015). حيث اتبع الباحثان الخطوات التالية في بناء جدول مسح الأفكار غير المجدية وهي 1-الاستفتاء الاستطلاعي يتضمن سؤالين تم توزيعه على الطلبة بشكل عشوائي. 2-الاطلاع على الأدبيات والدراسات السابقة. 3-جمع الفقرات وعرضها على الخبراء تتضمن (37) فقرة موزعة على خمسة مجالات. 4-التجربة الاستطلاعية لوضوح الفقرات والتعليمات وحساب الوقت. كما استخدم الباحثان عدة وسائل إحصائية في بناء المقياس وتفسير النتائج منها مربع (كا2) لعينة واحدة, التكرارات والنسب المئوية. وقد أظهرت النتائج ان النسبة المئوية للأفكار غير المجدية تراوحت بين (85-55%) حيث حصل مجال الحسد على (85%) وحصل مجال سوء الظن على (83%) كما احتل مجال الفشل المرتبة الثالثة على نسبة (79%) وضعف الثقة بالنفس على (5ر56%) كما وضع الباحثان مجموعة من التوصيات والمقترحات منها:التوصيات:1-عقد ندوات للطلبة تتناول قيمة الحب والخير والتعاون بين أفراد المجتمع استناداً إلى الحديث الشريف (حب لأخيك ما تحب لنفسك). 2-عقد مؤتمرات حول نبذ الفرقة (الطائفية والقومية) والتآخي والتالف وإبراز ما لهذه القيم من فوائد تعود على جميع افراد المجتمع بالنفع والتقدم. المقترحات:1-اجراء دراسة عن علاقة الأفكار غير المجدية بالمخاوف الشاذة لدى طلبة المرحلة الاعدادية. 2-اجراء دراسة مقارنة بين المتعلمين وغير المتعلمين في استخدام المخاوف الشاذة. 3-تصميم برنامج ارشادي للتخفيف من اثار الأفكار غير المجدية لدى الطلبة


Article
The Effect of Gardens Ideas Strategy on Deductive Thinking Among Fourth - Grade Science Students in Physics
أثر إستراتيجية حدائق الأفكار في التفكير الاستدلالي لدى طلاب الصف الرابع العلمي في مادة الفيزياء

Authors: . Fatin Mahmod Al –Joundy فاتن محمود الجندي --- هيثم حنا جورج /
Journal: Journal Of Educational and Psychological Researches مجلة البحوث التربوية والنفسية ISSN: 18192068 /pissn 26635879 Year: 2016 Volume: 13 Issue: 51 Pages: 417-435
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

" The Effect of Gardens Ideas Strategy on Deductive Thinking Among Fourth - Grade Science Students in Physics " Researchers: Assis prof. Dr. Fatin Mahmod Al –Joundy/ teaching physics Haitham George Hanna / methods of teaching physicsBaghdad University/ College of Education for pure science / Ibn Al-Haitham Abstract : The current research aims to know the effect of gardens ideas strategy on deductive thinking among fourth-grade science students in physics. To investigate from the aim of the research, researchers put the following zero hypothesis:- No statistically significant differences at the level of significance (0.05) between the students mean scores of the two groups on indicative thinking test. The research was carried out on the scientific fourth grade male students in Al – Mansour in Baghdad; belong to Education Directorate Al- Karkh /1, for the Academic Year (2014-2015) A.D. Prepared research requirements included ] selected the scientific subject chapters ( 5,6,7,8,9 and 10 ) from physics text book, the formulation of behavioral objectives, prepared instructional plans for the experimental groups and control groups[ , after the presentation to a group of specialists . The researchers applied the research tool by themself, indicative thinking test of (32), according to their psychometric properties. The research sample was selected intentionally by the researchers which consisted of (80) male students, Randomized into two groups (40) students in experimental group and (40) students in control group. The two groups students have been equalization by the following variables: (Pre physics knowledge, physics scores at mid-year, age in month, intelligence, indicative thinking). Experimental group students studied by using indicative thinking strategy and the control group students studied by using traditional method, researcher studied the two research groups by himself three lessons per week. Research tool was applied, indicative thinking test. Statistical tools used to deal with the results. The results showed (There is a statistically significant difference) between the experimental & control group students on indicative thinking test, favor the experimental group students. According to mentioned above , the researchers had a number of recommendations which including to use gardens ideas strategy in teaching physics. In light of the results, Researchers suggested making similar studies in several subjects, and the stages of a study to identify the impact in the achievement, and the attitude towards physics subject and other variables.

ملخص البحث:مشكلة البحث : تتجسد مشكلة البحث في السؤال الآتي :) أثر إستراتيجية حدائق الأفكار في التفكير الاستدلالي لدى طلاب الصف الرابع العلمي في مادة الفيزياء).هدف البحث الحالي إلى : تعرف ) أثر إستراتيجية حدائق الأفكار في التفكير الاستدلالي لدى طلاب الصف الرابع العلمي في مادة الفيزياء ).وصيغت الفرضية الصفرية الآتية : -- لا يوجد فرق ذا دلالة إحصائية عند مستوى دلالة (0.05 (بين متوسط درجات طلاب المجموعة التجريبية الذين درسوا بطريقة حدائق الأفكار ، ومتوسط درجات طلاب المجموعة الضابطة الذين درسوا بالطريقة الاعتيادية في اختبار التفكير الاستدلالي . واختار الباحث التصميم التجريبي لمجموعتي البحث ( التجريبية والضابطة ) ذات الضبط الجزئي للمجموعتين التجريبية والضابطة ذاتا الاختبار القبلي– ألبعدي للتفكير الاستدلالي . واقتصر البحث الحالي على طلاب الصف الرابع العلمي في إعدادية المنصور للبنين التابعة لمديرية تربية بغداد/الكرخ الأولى والفصل الدراسي الثاني للعام الدراسي 2014 )-( 2015 م، والفصول ( السادس ، والسابع ، والثامن ، والتاسع ، والعاشر ) من كتاب مادة الفيزياء المقرر. واختار الباحثان شُعبتين بطريقة السحب العشوائي البسيط إذ اختيرت شُعبة ( 3 ) المجموعة التجريبية التي درست مادة الفيزياء بإستراتيجية حدائق الأفكار ، وشُعبة ( 4 ) المجموعة الضابطة التي درست بالطريقة الاعتيادية ، وبلغ عدد طلاب العينة ( 80 ) طالباً بواقع ( 40 ) طالباً في كل مجموعة . وكُوفئ طلاب مجموعتي البحث في متغيرات ( اختبار المعرفة السابقـة في الفيزياء ، درجــات مادة الفيزياء في نصف السنة ، العمر الزمني محسوباً بالشهــــــور، الذكاء ، التفكير الاستدلالي ) ، ودرّس الباحثان مجموعتي البحث بواقع ثلاث حصص أسبوعياً واستمرت التجربة مدة ثلاثة أشهر. وطبق الباحثان أداة البحث في نهاية الفصل الدراسي ، حيث أعد الباحثان اختباراً للتفكير الاستدلالي ضمن حدود البحث مكوناً من ( 32 ) فقرة من نوع الاختيار من متعدد وببدائل( 4 ) بواقع ( 8 ) فقرات لكل نوع من أنواع التفكير الاستدلالي الفرعية ( الاستدلال التناسبي ، الاستدلال الاحتمالي ، الاستدلال التركيبي ، والاستدلال الافتراضي ) ، وتـــم حساب الصدق والثبات ومعامل الصعوبــــة والقـــــوة التمييزيــــة وفعاليــــة البدائــل الخاطئة لفقراته وأظهرت النتائج الإحصائية باستخدام الحقيبة الإحصائية للعلوم الاجتماعية (SPSS) الآتي :- وجود فرق ذي دلالة إحصائية عند مستوى دلالة ( 0.05 ) بين متوسطي درجات طلاب المجموعة التجريبية والضابطة ولصالح المجموعة التجريبية في اختبار التفكير الاستدلالي . وفي ضوء نتائج البحث الحالي أوصى الباحثان عدة توصيات أهمها استخدام إستراتيجية حدائق الأفكار في تدريس مادة الفيزياء وتضمينها في مقررات مناهج إعداد طلبة كلية التربية للعلوم الصرفة وبالأخص في مادة المناهج وطرائق التدريس .واقترح الباحثان إجراء بحوث أخرى لتعرف أثر إستراتيجية حدائق الأفكار في متغيرات تابعة أخرى كالاتجاه والتفكير الناقد والذكاءات المتعددة و لمواد دراسية ومراحل مختلفة .


Article
Complex Sentences in Robert Coover's Chicago Cryptogram : a stylistic Study

Authors: Isa Atallah Salmam --- Mutar Sabeeh Nasir
Journal: Univesity of Thi-Qar Journal مجلة جامعة ذي قار العلمية ISSN: 66291818 Year: 2015 Volume: 10 Issue: 1 Pages: 1-6
Publisher: Thi-Qar University جامعة ذي قار

Loading...
Loading...
Abstract

Complex sentences are grammatical features used by writers of literature, including short fiction, as means for achieving their themes, portraying their characters and describing their events. This study is an attempt at making an analysis of Robert Coover's stylistically effective uses of complex sentences in his short story Chicago Cryptogram from his collection A Child Again 2005. In other words, this study aims at investigating Coover's individual style of complex sentences. In this study, each complex sentence in the above-mentioned short story is analysed according to the number of clauses it contains. This analysis is based on Leech and Short's analysis model 1981. It is concluded that by means of complex sentences, Robert Coover conveys his complex ideas. Subordinate clauses have a higher ratio of clauses than main clauses because the supporting and modifying ideas are more than the principal ones. Also, the most complex sentences are made use of to describe characters and their activities, besides key events in the story.

الجمل المعقدة هي السمات النحوية التي يستعملها كتاب الادب, بما في ذلك القصة القصيرة, كوسيلة لتحقيق موضوعاتهم, تصوير شخصياتهم واصفين الاحداث الخاصة بهم. هذه الدراسة هي محاولة لإجراء تحليل لاستعمالات روبرت كوفر الفعالة اسلوبيا للجمل المعقدة في قصته القصيرة نبتة شيكاغو اللازهرية من مجموعته طفلا مرة اخرى 2005. و بعبارة اخرى, تهدف هذه الدراسة الى التحري عن اسلوب روبرت كوفر الشخصي في استعمال الجمل المعقدة في هذه الدراسة. تم تحليل كل جملة معقدة في القصة القصيرة المذكورة اعلاه وفقا لعدد الفقرات في الجملة. و يستند هذا التحليل على انموذج Leech and Short 1981. يستنتج ان من خلال الجمل المعقدة, روبرت كوفر ينقل افكاره المعقدة. في هذه الحالة, الفقرات التابعة في بناء الجملة نسبتها اعلى من الفقرات الرئيسية لدعم و تحوير الافكار الرئيسية. ايضا, يتم استعمال الجمل الاكثر تعقيدا لوصف الشخصيات و نشاطاتها, الى جانب الاحداث الرئيسية في القصة

Listing 1 - 10 of 33 << page
of 4
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (33)


Language

Arabic (23)

Arabic and English (8)

English (2)


Year
From To Submit

2019 (5)

2018 (6)

2017 (3)

2016 (3)

2015 (4)

More...