research centers


Search results: Found 69

Listing 1 - 10 of 69 << page
of 7
>>
Sort by

Article
Analysing the relationship between income and smoking and drinking tea
تحليل العلاقة بين الدخل وعادتي التدخين واحتساء الشاي

Author: عبد الله زيدان خلف
Journal: journal of kirkuk University For Administrative and Economic Sciences مجلة جامعة كركوك للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 22222995 Year: 2012 Volume: 2 Issue: 2 Pages: 91-115
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: The research deals with important issue that are solutions and alternatives suggested to be determined by business institution in order to get up again after of financial failures because of cases that may face the institution through its proceeding work-life like Financial Insolvency ,Bankruptcy , Financial Distress , Financial Risk …etc, this Leads to inst . Financial decline . Among modern styles to solve these Financial problems what called Change Management , thus the research came to shed light on Financial decline concept and what are the Financial choices the institution can adopt in order to get up again through research question that can summarize the research problem ,most important ones are : What are the reasons of financial decline ? What are the proper financial choices that can be adopted to get up again . The research came with many important results : financial unequilibrium for in and out cash flows will lead the inst . fall in a series of financial declines . the business institution can depend on some financial choices concerning the change management to find out suitable financial solutions to make institution to get up again institution . on of those chose: Merger ,Bankruptcy Reorganization , re- structure of financial design …. , .

المستخلص يتطرق البحث لمسألة ذات أهمية والمتمثلة بالحلول والبدائل المقترح تبنيها من قبل إدارة منظمات الأعمال وذلك من أجل النهوض بواقعها من جديد ، بعد سلسلة من حالات التدهور المالي الذي قد تمر به المنظمة خلال مسيرة حياتها كحالات العسر المالي ، الإفلاس ، العجز المالي ، الأخطار المالية ، ... وغيرها مما يشير إلى وقوع المنظمة بما بعرف بالانحدار المالي Financial Decline . ومن بين الأساليب الحديثة التي يمكن ان تستخدم لحل تلك المعضلات المالية ما يعرف بإدارة التغيير Management Change. ومن هنا جاء البحث ليسلط الضوء على مفهوم الانحدار المالي الذي قد تمر به منظمة الأعمال وما هي الخيارات المالية التي يمكن ان تتبناها المنظمة من اجل النهوض من جديد وذلك من خلال مجموعة ايثارات بحثية يمكن لها ان تلخص المشكلة البحثية والتي من أهمها : ما هي أسباب الانحدار المالي الذي قد تمر به منظمات الأعمال ؟ ما هي الخيارات المالية المتاحة لمنظمات الأعمال التي يمكن ان تعتمدها لنهوضها من جديد . فجاء البحث بمجموعة استنتاجات التي من أهمها : ان عدم إحداث التوازن المالي للتدفقات النقدية الداخلة والخارجة يوقع المنظمة بسلسلة من التدهورات المالية التي تمثل مراحل للانحدار المالي . من منطلق إدارة التغيير يمكن لمنظمات الأعمال التي تمر بالانحدار المالي ان تعتمد مجموعة خيارات مالية بديلة للنهوض بواقع المنظمة من جديد والتي من أهمها الاندماج ، أو الانضمام إلى شركة قابضة ، أو إعادة الهيكلة المالية ،او إعادة تنظيم الإفلاس ، ...وغيرها

Keywords

income --- الدخل


Article
The economics of poultry production in Muthanna Governorate for the year 2017
اقتصاديات إنتاج الدواجن في محافظة المثنى للعام 2017

Authors: Ali J. A. علي جابر عبد الحسين --- Haider H. B. حيدر حميد بلاو
Journal: Jornal of Al-Muthanna for Agricultural Sciences مجلة المثنى للعلوم الزراعية ISSN: 40862226 Year: 2018 Volume: 6 Issue: 2 Pages: 60-66
Publisher: Al-Muthanna University جامعة المثنى

Loading...
Loading...
Abstract

The research aimed to estimate the function of poultry production and its economic derivatives, as well as the calculation of some indicators of the economic efficiency of the production and its factors, data were obtained through a random sample that included 35 fields, which accounted for 32% of the total poultry producers in the province. The logarithmic formula was chosen as the most suitable for passing the tests, also the results of the efficiency of the factors of production showed that the producers were not efficient in the use of the elements of production, especially medicines. The results of the criteria of economic efficiency of net cash income, net farm income, returns of agricultural work, The total return of the capital were as follows, respectively (30461.82, 28778.25, 28023.04, 26282.47, 33027.46, 31343.89) thousand dinars, the capital return was 1.057, which is a good indicator from the point of view of the producer and the society, and the period of capital recovery invested in the meal And the economic derivatives showed that the production elements fall within the second stage of production. The total flexibility of the production elements was about 1.16. This means increasing the return to capacity. The study recommended that the necessity to protecting and encouraging domestic poultry production by limiting the import of poultry meat. Frozen Kun production The local is able to fill a large part of the local need which involves economic and health important political benefits.

استهدف البحث تقدير دالة إنتاج الدواجن ومشتقاتها الاقتصادية ، فضلا عن حساب بعض مؤشرات الكفاءة الاقتصادية للانتاج وعوامله، تم الحصول على البيانات من خلال عينة عشوائية شملت 34 حقل شكلت نسبة 31.5% من اجمالي منتجي الدواجن في المحافظة، وتم اختيار الصيغة اللوغارتمية كونها الاكثر ملائمة لاجتيازها الاختبارات الاحصائية والقياسية، وأظهرت نتائج كفاءة عوامل الانتاج ان المنتجين كانوا غير كفوئين في استخدام عناصر الانتاج خصوصا الادوية ، وكانت نتائج معايير الكفاءة الاقتصادية المتمثلة بصافي الدخل النقدي ، وصافي الدخل المزرعي ، وعوائد العمل المزرعي ، وعوائد الادارة المزرعية والقيمة المضافة الاجمالية والصافية كما ياتي وعلى التوالي ( 30461.82 ، 28778.25 ، 28023.04، 26282.47 ، 33027.46 ، 31343.89) الف دينار ، وكان مردود راس المال هو 1.057 وهي نتائج ذات مؤشر جيد من وجهة نظر المنتج والمجتمع، وفترة استرداد راس المال المستثمر في الوجبة الواحدة هو 0.88 سنة اي مايعادل ست وجبات ، كما وبينت المشتقات الاقتصادية ان عناصر الانتاج تقع ضمن المرحلة الثانية للانتاج ، وبلغت المرونة الكلية لعناصر الانتاج نحو 1.16 وهذا يعني زيادة العائد للسعة، اوصت الدراسة على حماية وتشجيع إنتاج الدواجن محليا من خلال الحد من استيراد لحوم الدواجن المجمدة كون الانتاج المحلي قادر على سد جزء كبير من الحاجة المحلية والذي ينطوي على فوائد سياسية واقتصادية وصحية مهمة ، فضلا عن انشاء مجازر محلية لحفظ وتعبئة الدواجن .


Article
The concept of permanent income ( comparative Study )
(مفــهوم الـــدخل الـــدائم ( دراسة مقارنة)

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractAlthough the source differs from the emerging for in terms of the legal nature of the impact, we find that the term permanent income carries involved: the first meaning source a permanent income, and the second meaning impact arising from the source, a commitment to permanent income, and in our research in the study we will address the legal nature of the permanent income in addition to eating other aspects of the concept of permanent income in terms of its definition, and the statement of its properties, and distinguish which suspected him, We have strengthened our research to the subject of the permanent income concept under study judicial provisions that illustrate the practical side of the principles of law and rules

الملخص رغم أن المصدر يختلف عن الأثر الناشئ عنه من حيث الطبيعة القانونية ألا إننا نجد أن مصطلح الدخل الدائم يحمل معنيين :المعنى الأول المصدر وهو الدخل الدائم,والمعنى الثاني الأثر الناشئ عن المصدر وهو الالتزام بالدخل الدائم ,وفي بحثنا محل الدراسة سوف نتناول الطبيعة القانونية للدخل الدائم إضافة إلى تناول الجوانب الأخرى لمفهوم الدخل الدائم من حيث التعريف به ,وبيان خصائصه ,وتمييزه مما يشتبه به ,ولقد عززنا بحثنا لموضوع مفهوم الدخل الدائم محل الدراسة بالإحكام القضائية التي توضح الجانب التطبيقي لمبادئ القانون وقواعده .


Article
Indexation income
التقييس: أسلوب لتحديد مستوى الدخل في العراق

Authors: عامر عمران المعموري --- مهدي سهر غيلان
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2008 Volume: 14 Issue: 51 Pages: 194-207
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

ظهر التقييس كمفهوم لقياس الضرائب وتحديد الأجور والرواتب منذ مدة ليست طويلة وتم استخدامه في العديد من بلدان العالم. ولاجل تحقيق العدالة في توزيع الدخول ورفع المستوى المعيشي لذوي الدخول المحدودة، اذ يتطلب من الدولة إتباع أسلوب التقييس للأجور والرواتب للموظفين ،إضافة إلى استخدام التقييس في فرض الضرائب وتحديد السماحات اعتمادا على مستوى التضخم في الاقتصاد. خاصة وان الهدف الأساسي من إتباع أسلوب التقييس هو ليس فقط زيادة السماحات الضريبية للمكلفين وإنما تحقيق العدالة الاجتماعية والاقتصادية لأصحاب الدخول المنخفضة، إذ يعمل التقييس على منع الضرائب من أن ترتفع بنسبة أعلى من الارتفاع في المستوى العام للأسعار. وهذا لا يعني خفض الضرائب وإنما العمل على تخفيف العبء على ذوي الدخل المحدود من جهة ومن جهة أخرى تنويع الحصيلة الضريبية لتشمل سلع غير أساسية مثل السلع الكمالية أو السلع الضارة بالصحة العامة والبيئة


Article
National income and expenditure on education
الدخل القومي والإنفاق على التعليم

Author: kathim saad alarajy كاظم سعد الاعرجي
Journal: THE IRAQI MAGAZINJE FOR MANAGERIAL SCIENCES المجلة العراقية للعلوم الادارية ISSN: ISSN 10741818 Year: 2012 Volume: 8 Issue: 31 Pages: 73-86
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Take the education sector occupies a large portion of the concerns of writers and researchers because of its important role in achieving the economic development process as it contributes to the provision of efficient human resources needed by the economic sectors as the lack of such cadres and development is a fundamental problem to the achievement of this process of economic development. Therefore, we find confirmation by economists according to their attitudes on the importance of the human race and considered the engine that pulls the economic development process forward. Has given so much of the world, with different degrees of economic development, a growing interest in the process of human capital formation and the need to increase spending by The research was based on the premise (that the low level of spending on education would be a major reason for the low level of scientific development, and access to staff is an efficient barrier to achieving the economic development process) The research aims to indicate the role of the education sector in the development process sought by the developing countries, including Iraq, in addition to its role in solving many economic problems such as unemployment and economic sectors, including the supply of needed skilled labor. And the statement of the relationship between increased spending on education and access to educational outputs capable of denominational leadership development in the country. The research concept and the concept of income and expenditure forms in addition to the reality of Iraq's education system and its development in different educational levels, elementary, secondary and university in addition to the identification of indicators of expenditure on education and development. The research found a number of conclusions to mention some of them: Low rates of financial allocations to the education sector, which led to the low rate of compound growth of expenditure on education compared with the Arab countries and developing countries. High rate of growth in the number of students is greater than the growth rate of the number of universities, which impact on the scientific level of students and scientific competence of the outputs of education. The importance of spending on education in solving the problem of unemployment and cuts in rates.

اخذ قطاع التعليم يحتل حيزا كبيرا من اهتمامات الكتاب والباحثين لما له من دور مهم في تحقيق عملية التنمية الاقتصادية اذ يسهم في توفير الملاكات البشرية الكفؤة التي تحتاجها القطاعات الاقتصادية لان عدم توفر مثل هذه الملاكات وتنميتها تعد مشكلة أساسية تعترض تحقيق عملية التنمية الاقتصادية هذه . ولذلك نجد التأكيد من قبل الاقتصاديين باختلاف اتجاهاتهم على أهمية العنصر البشري وعدّه المحرك الذي يسحب عملية التنمية الاقتصادية إلى الأمام .لذا فقد أولت معظم دول العالم على اختلاف درجة تطورها الاقتصادي اهتماما متزايدا بعملية تكوين رأس المال البشري وضرورة زيادة الإنفاق عليه استند البحث إلى فرضية (إن انخفاض مستوى الإنفاق على التعليم سيكون سبباً رئيسياً في تدني المستوى العلمي ،و الحصول على ملاكات غير كفؤة تشكل عائقا أمام تحقيق عملية التنمية الاقتصادية ) يهدف البحث إلى بيان دور قطاع التعليم في العملية التنموية التي تسعى إليها البلدان النامية ومنها العراق ،فضلا عن دوره في حل الكثير من المشاكل الاقتصادية مثل البطالة وإمداد القطاعات الاقتصادية بما تحتاجه من الأيدي العاملة الماهرة . وبيان العلاقة بين زيادة الأنفاق على التعليم والحصول على مخرجات تعليمية قادرة على قيادة الملية التنموية في البلد . تناول البحث مفهوم الدخل ومفهوم الإنفاق وأشكاله فضلا عن واقع النظام التعليمي في العراق وتطوره باختلاف المستويات التعليمية الابتدائية والثانوية والجامعية فضلا عن التعرف على مؤشرات الإنفاق على التعليم وتطورها .توصل البحث إلى جملة من الاستنتاجات نذكر بعض منها :ـ انخفاض نسب التخصيصات المالية لقطاع التعليم مما أدى إلى انخفاض معدل النمو المركب للإنفاق على التعليم مقارنة مع الدول العربية والنامية.ـارتفاع معدل نمو أعداد الطلبة بصورة اكبر من معدل نمو عدد الجامعات مما اثر في المستوى العلمي للطلبة والكفاءة العلمية للمخرجات التعليمية. ـ أهمية الإنفاق على التعليم في حل مشكلة البطالة وتخفيض معدلاتها .


Article
Effect Of Comprehensive Income In Market Value Of Company Importance Of Comprehensive Income In Market Value Of Company:
تأثير الدخل الشامل على القيمة السوقية للشركة

Authors: عامر محمد سلمان الجنابي --- أحمد سامي حسب الله الدفاعي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2012 Volume: 18 Issue: 66 Pages: 414-439
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims (objective ) to clarify the concept of comprehensive income and its usefulness for users, as the study aims to clarify the relationship between the concept of comprehensive income and market value of the company where the measurement of comprehensive income after accounting for net income and by measuring the unrealized gains or losses in the value of securities available for sale, and measurement the unrealized gains or losses on futures contracts, which are financial derivatives, and measurement the unrealized gains or losses from the settlement of foreign currency translation (conversions), and measurement the impact on the market value of companies and of the present study to rise or fall of return on the stock.The study focused to clarify the extent to which Iraqi firms, including banks in the application of the concept of comprehensive income on its financial statements. Where the concept of comprehensive income of topics relatively new, and began to offer the proposal of comprehensive income in the financial statements in a special supplement to the income statement or in the statement of other income caused the main menu or a Statement of common include all items of comprehensive income or to offer as part of the statement of equity owner. The research related by comprehensive income relatively few , study focused display and explain the concept of comprehensive income and measuring its impact on the market value of the companies, and the extent to which companies such as Iraqi banks to include a statement of comprehensive income in a statement of separate with reference to a marginal note in the statement of income.Which includes the income statement in accordance with this input from all operations (transactions) and economic events that took place in the company during the accounting period so as to include all the items of the profit or loss resulting from normal operations or (frequency) duplicate of the main activities of this company, in addition to the items of unrealized gains and losses and any other items incidental unusual or non-recurring.الكلمات الرئيسية: الدخل الشامل ،الدخل الشامل الآخر، قائمة الدخل الشامل، صافي الدخل .Keyword: Comprehensive Income, Other Comprehensive Income, Statement Of Comprehensive Income , Net Income .

يهدف البحث إلى توضيح مفهوم الدخل الشامل ومدى فائدته بالنسبة للمستخدمين، كما يهدف البحث إلى توضيح العلاقة بين مفهوم الدخل الشامل والقيمة السوقية للشركة حيث تم قياس الدخل الشامل بعد احتساب صافي الدخل وذلك بقياس المكاسب أو الخسائر غير المتحققة في قيمة الأوراق المالية المتاحة للبيع، وقياس المكاسب أو الخسائر غير المتحققة في العقود المستقبلية والتي تعد من المشتقات المالية، وقياس المكاسب أو الخسائر غير المتحققة من تسوية تحويلات العملات الأجنبية، وقياس انعكاس ذلك على القيمة السوقية للشركات العراقية والمتمثل بالبحث الحالي بالارتفاع أو الانخفاض في ربحية السهم EPS (للعائد على السهم).كما ركز البحث إلى توضيح مدى إمكانية الشركات العراقية ومنها المصارف في تطبيق مفهوم الدخل الشامل على قوائمها المالية كقائمة الدخل والميزانية . حيث يعد مفهوم الدخل الشامل من المواضيع الحديثة نسبياً ، وبدأ الاقتراح بعرض الدخل الشامل ضمن القوائم المالية أما في ملحق خاص بقائمة الدخل أو في قائمة دخل أخرى تلحق بالقائمة الرئيسية أو قائمة مشتركة تشمل كافة بنود الدخل الشامل أو أن تعرض كجزء من قائمة حقوق الملكية . وإن البحوث المتعلقة بالدخل الشامل قليلة نسبياً لذا ركز البحث بعرض وتوضيح مفهوم الدخل الشامل وقياس أثره على القيمة السوقية للشركات ومدى قابلية الشركات ومنها المصارف العراقية في إدراج قائمة الدخل الشامل في قائمة منفصلة مع الإشارة إليها بملاحظة هامشية توضح المكاسب والخسائر غير المتحققة ضمن قائمة الدخل الرئيسية.وتتضمن قائمة الدخل وفق هذا المدخل كافة العمليات والأحداث الاقتصادية التي وقعت في الشركة خلال الفترة المحاسبية بحيث تتضمن جميع بنود المكاسب أو الخسائر الناتجة من العمليات الاعتيادية أو المتكررة للأنشطة الرئيسية لهذه الشركة، فضلاً عن بنود المكاسب والخسائر غير المتحققة وأية بنود عرضية غير اعتيادية أو غير متكررة


Article
The effect of economic development in income distribution – study case of Iraq
أثر التنمية الاقتصادية في توزيع الدخل حالة دراسية عن العراق

Loading...
Loading...
Abstract

The economic development influence on trends of personal income distribution , so the inequality is high at the beginning of the development process , then reduces at later stages , and Iraq is study case for the period (1971-1988) , depending on the method of analysis and contrast , and Gine coefficient in measuring the degree of inequality . It has been found out that the distribution of the income on Iraq during the period of study the inequality has increased and take place not to narrow that inequality and this controversed the adopted research hypothesis which relys on kuznets hypothesis which suggests the pattern of inequality became increase in the beginning of the development process , then reducing at the coming stages .

تؤثر التنمية الاقتصادية على اتجاهات توزيع الدخل الفردي ، حيث يكون التفاوت متزايد في بداية عملية التنمية ، ثم ينخفض في المراحل الأخيرة . واخذ العراق كحالة دراسية لذلك للمدة (1971-1988) معتمدين في ذلك على أسلوب التحليل والمقارنة وكذلك معامل جيني في قياس درجة التفاوت . وقد تبين أن التفاوت في توزيع الدخل في العراق وخلال المدة المدروسة ازداد ولم يحدث تضييق لفجوة التفاوت وهذا يخالف فرضية البحث المبنية على فرضية كوزنتس القائلة بان نمط التفاوت يكون متزايد في بداية عملية التنمية ، ثم ينخفض في المراحل اللاحقة للتنمية .


Article
Measurement of Inequality of family income distribution in Iraq after year 2003
قياس تفاوت توزيع الدخل العائلي في العراق لما بعد عام 2003

Author: Faiq J. Yasseen فايق جزاع ياسين
Journal: AL-Anbar University journal of Economic and Administration Sciences مجلة جامعة الانبار للعلوم الاقتصادية والادارية ISSN: 19988141 Year: 2010 Volume: 2 Issue: 4 Pages: 129-144
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

the present study aims at determining digital and data markers in the inequality income distribution in Iraq in the period after 2003. In order to achieve the aim of this study. The researcher analyzed the data of the Iraqi family income for the two surveys of the family's budget done in 2005 and 2007.This is after its reclassification and remodification. The study concluded that the degree of inequality is so high according to all criteria that were used specially in 2005 in comparison to the years prior to the period of the study and in many developing countries which have similar circumstances to Iraq. The value of Gini coefficient reached 0.42 and 0.38 in 2005 and 2007 successfully. While the value of Kuznets coefficient reached 0.33 and 0.30 for the above mentioned years . It becomes clear from this study that the lower categories were the hardest hit in income distribution. For example The value of the lower %30 of the families reached %10 and %11.8 from the income for the two years. The study also showed that the degree of the economicWelfare decreased to %17 in year 2005 comparison to the year 2007.The following recommendations were suggested in order to limit the degree of discrepancy in income distribution : 1-When applying the studies of economic profitability (feasibility), the state must prefer establishing interprices which contribute in increasing the incomes of the different classes through the services and job opportunities which those interprices provide specially those which are funded by the government. 2-Activating the productive sectors (agricultural and industrial) in order to increase the productivity and limit the unemployment . This is through providing work opportunities to the individuals . Then decreasing the degree of discrepancy between the families and individuals. 3-Supporting the prices of consumers specially those who belong to the classes of limited income and expanding the social protecting net .

استهدف البحث تحديد المؤشرات البيانية والرقمية لدرجة التفاوت في توزيع الدخل في العراق لفترة ما بعد عام 2003. ولتحقيق هدف البحث فقد تم تحليل بيانات الدخل للأسر العراقية لمسحي ميزانية الأسرة لعامي 2005و2007 بعد إعادة تعديلها وتبويبها . وقد تبين ان درجة التفاوت مرتفعة مقارنة بالاعوام التي سبقت فترة الدراسة ومقارنة بعدد من البلدان النامية ذات الظروف المشابهة للعراق . فقد بلغت قيمة معامل جيني 0,42و0,38 لعامي 2005و2007 على التوالي , اما قيمة معامل كوزنتس فقد بلغت 0,33و0,30للعامين المذكورين اعلاه على التوالي . وتبين من البحث ان الفئات الدنيا هي الاكثر تضررا من توزيع الدخل ، فعلى سبيل المثال بلغت حصة ال 30% الدنيا من الاسر 10% و11,8% من الدخل للعامين المذكورين على التوالي . وقد تبين من البحث ان درجة الرفاه الاقتصادي تقل في عام 2005 بنسبة 17% عن عام 2007. وتم اقتراح التوصيات الاتية من اجل تقليل حدة التفاوت في توزيع الدخل :-1- يتوجب على الدولة عند اعتماد دراسات الجدوى الاقتصادية بضرورة تفضيل انشاء المشاريع التي تساهم في رفع مستوى الدخول للطبقات المختلفة عن طريق ما توفره هذه المشاريع من خدمات وفرص عمل , خاصة المشاريع التي تمول من قبل الحكومة. 2- تنشيط القطاعات الانتاجية (الزراعي والصناعي) من اجل زيادة الانتاج وتقليل البطالة من خلال توفيرها فرص عمل للافراد وبالتالي تقليل حدة التفاوت بين الاسر والافراد. 3-دعم الاسعار للمستهلكين خاصة الطبقات ذات الدخل المحدود وتوسيع شبكة الحماية الاجتماعية


Article
Developing National Income and It’s Effect on Investment in Production Economic Sectors in Iraq
تطور الدخل القومي وأثره على الاستثمار في القطاعات الاقتصادية الإنتاجية في العراق

Author: Nadhim A. AlMohamdi ناظم عبدالله عبد
Journal: AL-Anbar University journal of Economic and Administration Sciences مجلة جامعة الانبار للعلوم الاقتصادية والادارية ISSN: 19988141 Year: 2010 Volume: 2 Issue: 4 Pages: 159-177
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to estimate and analysis the Investment Functions system for production ( Commodity ) economic sectors , by Seemingly Unrelated Regression Equations Approaches (SURE) , through pooling the time series data for production sectors to determine the nature of relationship between total fixed capital in production sectors and national income during the period (1985-2005) . The results of application show that the estimations are more efficiency and significance from (OLS) estimate for each sector . also show that total fixed capital in any sector determine by the size of total fixed capital in the sector in the previous year (t-1) and the size of national income in year (t) , with various percentages according to the importance of the sector in the national economy .

يهدف البحث الى تقدير وتحليل منظومة دوال الاستثمار للقطاعات الاقتصادية الإنتاجية ( السلعية )، باستخدام أسلوب (SURE) من خلال دمج بيانات السلاسل الزمنية للقطاعات الإنتاجية لتحديد طبيعة العلاقـة بين أجمالي تكويـن رأس المال الثابت للقطاعات الإنتاجية والدخل القومـي خلال الفترة (1985-2005) . أظهرت نتائج التطبيق ان التقديرات الناتجة بموجب أسلوب الـ (SURE) كانت أكثر كفاءة ومعنوية من التقديرات التي يحصل عليها باستخدام (OLS) للمعادلة المنفردة لكل قطاع ، وان أجمالي تكوين رأس المال الثابت في أي قطاع يتحدد بحجم أجمالي تكوين رأس المال الثابت للقطاع في السنة السابقة (t-1) وبحجم الدخل القومي في السنة (t) بنسب متفاوتة وحسب أهمية القطاع في الاقتصاد القومي .


Article
Poverty Situation In The Mixed-Income Countries Egypt And Yemen Model
حالة الفقر في دول متباينة الدخل مصر واليمن أنموذج ا

Authors: Emad H. Al-Najafy عماد حسن مصطفى النجفي --- Ali A. Abd علي عادل عبد
Journal: TANMIAT AL-RAFIDAIN تنمية الرافدين ISSN: PISSN: 1609591X / EISSN: 2664276X Year: 2013 Volume: 35 Issue: 114 following Pages: 81-97
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The emergence of poverty as an economic problem, has attracted the attention of the States, and gave ideas more clearly clarify the understanding of this fact that has raised the ire of conscience and bright minds in overcoming obstacles and riding the pulpits of science to illuminate the ways to get rid of poverty and deprivation. It was the product of this care and international efforts announced the Millennium Development Goals, adopted by the Member States of the United Nations in 2000 as an international consequent number of commitments aimed at eradicating poverty and promoting the principles of dignity and human equality and achieve peace, freedom and sustainability in the environment, in the context of policies of poverty alleviation , through efforts to increase the chances of choice for members of the community in a number of areas, particularly health, education and income. Poverty is the biggest problem facing the world today, under a staggering 40% of the world population living reality of extreme poverty or are at risk of falling into it, and in a situation is the fact that one out of every five people living in poverty reach of intensity makes it threatens survival the existence of a world free from want and fear, according to the desired vision of the Universal Declaration of Human Rights, is still a distant prospect

إن بروز الفقر بوصفف مكفةلة اصتصفاديةد صفد اسفتقاي نايفة الفدولد وأافف أفةفارا أة فروافوحا ففي اسفتج ه ف فح يفذا الحقيقفة التفي أ فارا حفي فة الافماير الحيفة وا لبفاي النيفر ففيتخاي العقباا ورةوي منابر العلح لإااه السبل الةفيلة بالخ ص من الفقفر والحرمفانو وصفد ةفاننتاج يذا العناية والج ود الدولية إ ن ا يداف الإنمايية للألفيةد الذي ا تمدتف الفدول ا افاهفي ا مح المتحد اح 8222 بوصف و يقة دولية ترتي لي ا دد من الالتزاماا التي اسفت دفااستيصال الفقر وتعزيز مبادئ الةرامة والمسفاوا الإنسفانية وتحقيفل السف ح والحريفة والاسفتدامةفي البييةد في إاار سياساا تخفيف الفقرد من خف ل بفذل الج فود الراميفة لزيفاد ففرص الاختيفارأماح أفراد المجتمع في دد من المجالاا وفي مقدمت ا الصحة والتعليح والدخلو يكةل الفقر أةبرمكةلة تواج العالح اليوحد فففي فل نسفبة مذيلفة صفدريا 02 % مفن سفةان العفالح يعيكفون حقيقفةالفقر المدصع أو يواج ون خار الوصوع فيف د وففي فل وافع يتم فل ففي أن واحفدا مفن ةفل خمسفةأكخاص يعيكون في حالة الفقر تبلغ من الكد ما يجعل ا ت دد بقاها فإن وجود الح متحفرر مفنالعوز والخوفد بحسي الرؤية المنكود في الإ ن العالمي لحقول الإنساند مازال أم بعيد

Listing 1 - 10 of 69 << page
of 7
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (69)


Language

Arabic and English (30)

Arabic (28)

English (9)


Year
From To Submit

2019 (7)

2018 (12)

2017 (5)

2016 (10)

2015 (5)

More...