research centers


Search results: Found 2

Listing 1 - 2 of 2
Sort by

Article
Determine the direction of the relationship between monetary policy indicators and indicators of monetary stability in the United States   For the period (1998-2014)
تحديد اتجاه العلاقة بين مؤشرات السياسة النقدية ومؤشرات الاستقرار النقدي في الولايات المتحدة الأمريكية للمدة (1998-2014)

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThe Research aimed to Study the impact of Monetary Policy Indicators which means different Measures of money Supply (Narrow M1 and Expand M2), and Federal Reserve interest Rate, three Month interest Rate, Real and Nominal Exchange Rate on the Indicators of the Monetary Stability of USA Economy (like money Stability factor, demand Surplus and money Supply Surplus) in the united states for the Period (1998- 2014). Johansen – Juselius approach for co-integration equation, the error correction model (ECM) and Granger Causality approach was used to determine the direction of relationship and enter action effect between those variable.The co-integration test was indicated a long run Equilibrium causality between the Expiatory variables and money stability indicators.The Error correction model results showed the long and short run Equilibrium causality.Granger causality test was indicating several directions between variables

يهدف البحث الى دراسة أثر مؤشرات السياسة النقدية (المتمثلة بعرض النقد M1، M2 وسعر الفائدة الفيدرالي وسعر الفائدة لثلاثة أشهر وسعر الصرف الحقيقي والاسمي الفعال) في مؤشرات الاستقرار النقدي (المتمثلة بمعامل الاستقرار النقدي و فائض الطلب المحلي وفائض المعروض النقدي) في الولايات المتحدة الأمريكية للمدة (1998-2014)، باستخدام منهجية جوهانسن جوسليوس للتكامل المشترك ونموذج تصحيح الخطأ ومنهجية جرانجر للسببية، وذلك لتحديد اتجاه العلاقة والتأثير المتبادل بين هذه المتغيرات واي منها له التأثير الاكبر على مؤشرات الاستقرار النقدي، وقد دل اختبار التكامل المشترك على وجود أكثر من علاقة توازنيه طويلة الأجل بين المتغيرات التفسيرية ومؤشرات الاستقرار النقدي، وأظهرت نتائج أنموذج تصحيح الخطأ نتائج مشابه لاختبار التكامل المشترك بوجود علاقات توازنيه طويلة الاجل فضلاً عن تحديد العلاقات التوازنية قصيرة الاجل، واكدت نتائج اختبار السببية المبني على منهجية جرانجر واختبار F نتائج العلاقات التوازنية لأنموذج تصحيح الخطأ، وبناءاً على نتائج الاختبارات وجدنا إن التغيرات في أغلب متغيرات السياسة النقدية تساعد في تفسير التغيرات في مؤشرات الاستقرار النقدي، وعليه فمن المتوقع أن تلعب السياسة النقدية دورا إيجابياً في الاستقرار النقدي في الولايات المتحدة الامريكية.


Article
The role of monetary policy in achieving economic stability and growth in Iraq for the period (2004-2011) Abstract :
دور السياسة النقدية في تحقيق الاستقرار والنمو الاقتصاديين في العراق للمدة (2011-2004 )

Authors: محمود محمد محمود داغر --- احسان جبر عاشور
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2014 Volume: 20 Issue: 77 Pages: 202-226
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of this research to analyze the effectiveness of monetary policy in achieving economic stability and growth for the period 2004-2011 ،This period of time saw a fundamental shift in monetary policy after the issuing new law the Central Bank of the full independence of the monetary authority ،This is Prompt the monetary authority to bring about a change in the philosophy and objectives and the tools used to achieve the desired goals ،Which give them the ability to control the size of the money supply and to achieve price stability Indeed، Monetary policy has been able to achieve the golden triangle of economic stability ،Consisted of staff، exchange rate stability and low and stable general level of prices in relative terms، while representing the third pillar to build a strong reserve of foreign currency ،This could provide a stable investment environment، which is the basis of economic growth process. But the country's economic policy has failed to exploit those stable environment ، Creating intersection or a lack of coordination between monetary policy objectives and goals of economic policies، particularly fiscal policy .

هدف هذا البحث الى تحليل فاعلية السياسة النقدية في تحقيق الاستقرار والنمو الاقتصاديين للمدة2011-2004، وهي المدة التي شهدت تبدلاً جوهرياً في عمل السياسة النقدية ذلك بعدما منح القانون الجديد للبنك المركزي الاستقلالية الكاملة للسلطة النقدية عن قرارات وتدخلات الحكومة في رسم وتحديد الخطط النقدية او في الزامها على تبني ادوات ووسائل معينة ، مما حدا بتلك السلطة الى احداث تغيير في فلسفتها واهدافها والادوات التي تستخدمها لتحقيق تلك الاهداف وبما ينسجممع الحرية الاقتصادية وآليات اقتصاد السوق ، الامر الذي منحها القدرة على التحكم بحجم الكتلة النقدية وبما يحقق الاستقرار السعري ، ذلك من خلال انشاء مزاد لبيع وشراء العملة الاجنبية ( الدولار )على ان يكون البنك المركزي المتحكم الاقوى بذلك المزاد من خلال التعليمات والضوابط التي تحكم سير هذا المزاد وفي اطار الاهداف الاقتصادية العامة ، وبالفعل تمكنت السياسة النقدية من تحقيق مثلثاً ذهبياً للاستقرار الاقتصادي تمثلت اركانه باستقرار سعر الصرف وانخفاض واستقرار المستوى العام للأسعار بشكل نسبي في حين تمثل الركن الثالث ببناء احتياطي قوي من العملة الاجنبية ، مما اسهم في توفير بيئة استثمارية مستقرة اقتصادياً التي هي اساس عملية النمو ، الا ان السياسة الاقتصادية للبلد لم تفلح في استغلال تلك البيئة المستقرة في تحقيق النمو ودفع عجلة التقدم والازدهارالاقتصادي بسبب غياب الرؤيا الاستثمارية وتغلب الرؤيا الاستهلاكية عليها وبالشكل الذي اوجد تقاطع او عدم تنسيق بين اهداف السياسة النقدية واهداف السياسات الاقتصادية وبالأخص السياسة المالية.

Listing 1 - 2 of 2
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (2)


Language

Arabic (1)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2016 (1)

2014 (1)