research centers


Search results: Found 6

Listing 1 - 6 of 6
Sort by

Article
Analysis the Causal Relationship between Oil Exports and Economic Growth in Iraq
تحليل العلاقة السببية بين الصادرات النفطية و النمو الاقتصادي في العراق

Author: أزهار حسن علي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2017 Volume: 23 Issue: 100 Pages: 437-454
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The oil exports play a vital role in supporting economic development and raise the economic growth. The oil exports can increase the economic growth via three main channels which are supporting the productive, distributive and service sectors; increasing the investment and capital formation; and increasing the employment rate.However, the oil exports did not have an important role in increasing the economic growth in Iraq. Therefore, it also did not provide the required support to other economic sectors, neither participated in increase the employees’ skills nor increase the investment rate. It may slightly contribute in enhancement the infrastructure that can attract the public and private investments. In the meantime, it did not contribute in improve the employment. The paper finds that there is no causal relationship between the growth rate of oil exports and the rate of economic growth by using Granger causality test. This can be interpreted that the Iraqi economy is single side economy. In other words, the increase in the oil exports did not contribute in increase the investments in the other economic sectors by importing the capital goods necessary for investment. This is clearly revealed through raise the proportion of oil sector in GDP and fall the proportion of other economic sectors in GDP.

المستخلص :-ان للصادرات النفطية دور مهماً جداً في دعم عملية التنمية الاقتصادية ورفع معدلات النمو الاقتصادي، وان هناك ثلاث قنوات رئيسة تستطيع من خلالها الصادرات النفطية ان ترفع معدلات النمو الاقتصادي وهي، دعم القطاعات الاقتصادية الانتاجية والتوزيعية والخدمية الاخرى، رفع معدلات الاستثمار وتكوين رأس المال الثابت، ورفع معدلات التشغيل . وفي العراق لم يكن للصادرات النفطية دور مهم في رفع معدلات النمو الاقتصادي، لذلك فهي لم تسهم في دعم القطاعات الاقتصادية الاخرى، ولا في زيادة مهارات العاملين، ولا في رفع معدلات الاستثمار، ولا في تحسين البنى التحتية لتسهم في جذب الاستثمارات العامة والخاصة، ومن ثم فهي لم تسهم في زيادة حجم التشغيل وتخفيض معدلات البطالة . وقد توصل البحث من خلال اختبارات السكون والتكامل المشترك، وسببية كرانجر لاختبار العلاقة السببية بين معدل نمو الصادرات النفطية ومعدل النمو الاقتصادي، بأن لا توجد علاقة سببية بين معدل نمو الصادرات النفطية ومعدل النمو الاقتصادي، وهذا مما يفسر ان الاقتصاد العراقي اقتصاد وحيد الجانب بحيث لم يسهم ارتفاع معدلات نمو الصادرات النفطية في زيادة الاستثمارات في القطاعات الاقتصادية الاخرى، من خلال استخدام العائدات النفطية في استيراد السلع الرأسمالية الضرورية للاستثمار في القطاعات الاخرى، او في زيادة استيراد السلع التكنولوجيا، او في رفع كفاءة العاملين، وهذا ما يفسر ارتفاع نسبة اسهام القطاع النفطي في الناتج المحلي الاجمالي، وانخفاض نسبة اسهام القطاعات الاقتصادية الاخرى في الناتج المحلي الاجمالي، لذلك لا بد من اعتماد خطط اقتصادية ناجحة لتحقيق الاستخدام الامثل لمورد النفط، واستخدامه كأداة لدعم قطاعات اقتصادية رائدة ليتسنى لنا فيما بعد زيادة اهمية القطاعات الاقتصادية الاخرى كنسبة مساهمتها في الناتج المحلي الاجمالي، وانخفاض نسبة مساهمة القطاع النفطي.


Article
Development Trends of Oil Exports and It's Effects in the Economic Performance in Iraq for (1985-2011)
اتجاهات تطور الصادرات النفطية وأثرها في الأداء الاقتصادي في العراق للمدة (1985-2011)

Loading...
Loading...
Abstract

The current study aimed at estimate the impact of oil exports and the effect other economic variables in the economic performance in Iraq for the period 1985-2011. The standard method was used in analyzing the results using the multiple linear regression analysis and the stepwise، Throughout the estimation process، it was clear that (93%) of the changes in the economic performance that are interpreted by the oil exports with a positive and significant effect and the direct foreign investment, and the total consumption with a positive and statistically significant effect. The imports come to have low positive effect in the estimated model. The indications of the model parameters showed that the estimated results were in correspondence with the economic theory and it was evident that oil exports are the most influential economic variables on the economic performance.

استهدف البحث تقدير أثر الصادرات النفطية ومتغيرات اقتصادية أخرى في الأداء الاقتصادي للعراق خلال المدة 1985-2011، وقد تم استخدام الأسلوب القياسي في تحليل النتائج باستخدام تحليل الانحدار الخطي المتعدد وطريقة الخطوات المتتالية، وقد تبين من خلال التقدير أن 93% من التغييرات الحاصلة في الأداء الاقتصادي تفسر بواسطة الصادرات النفطية بأثر إيجابي ومعنوي والاستثمار الأجنبي المباشر والاستهلاك الكلي بأثر إيجابي ومعنوي إحصائياً، وتأتي الإستيرادات بأثر إيجابي منخفض في الأنموذج المقدر. كما أيدت إشارات معلمات النموذج النتائج المقدرة التي جاءت متفقة ومنطق النظرية الاقتصادية، وقد تبين أن الصادرات النفطية أكثر المتغيرات الاقتصادية تأثيراً في الأداء الاقتصادي.


Article
Iraq and the american occupation:Instructor a study in future of Iraq economy
العراق والاحتلال الامريكي دراسة في مستقبل الاقتصاد العراقي


Article
أثر الصادرات على النمو الاقتصادي في الاقتصاد العراقي للمدة 1991- 2011

Author: الاستاذ المساعد الدكتور هيثم عبد القادر الجنابي
Journal: Journal of Baghdad College of Economic sciences University مجلة كلية بغداد للعلوم الاقتصادية الجامعة ISSN: 2072778X Year: 2015 Issue: 46 Pages: 135-152
Publisher: Baghdad College of Economic Sciences كلية بغداد للعلوم الاقتصادية

Loading...
Loading...
Abstract

The diversification of the economic base in order to speed up economic growth rates requires an orientation towards the industrial sector as a sector to contribute effectively to the process of diversification and upgrading the industrial sector's contribution to find other resources to increase local income and the increased importance of non-oil commodity exports in GDP.Research interested in examining the relationship between exports, both non-oil commodities and oil, and Iraq's economic growth in Iraq during the period 1991-2011, and Identify the degree of impact of exports on economic growth of GDP using the econometrics analysis tools. The results indicated a strong moral relationship between exports and GDP, the relationship explain large proportion of changes in GDP in real terms. The most important recommendations concerning the need for the restructuring of economic sectors in Iraq, In order to achieve economic gains of economic resources before the depletion and invest in the development of non-oil commodity sectors, especially industry and agriculture.

ان تنويع القاعدة الاقتصادية من اجل تسريع معدلات النمو الاقتصادي ، يتطلب التوجه نحو القطاع الصناعي كقطاع مؤهل للاسهام بفاعلية في عملية التنويع ورفع مساهمة صادرات القطاع الصناعي من اجل ايجاد مصادر اخرى تساهم في زيادة الدخل المحلي وزيادة اهمية الصادرات السلعية غير النفطية في الناتج المحلي الاجمالي . ويهتم البحث بدراسة العلاقة بين الصادرات بشقيها السلعية غير النفطية والسلعية النفطية والنمو الاقتصادي في العراق خلال المدة 91 – 2011 والتعرف على درجة تأثير الصادرات على النمو الاقتصادي المتمثل بالناتج المحلي الاجمالي GDP بأستخدام ادوات التحليل القياسي . وأشارت النتائج الى علاقة معنوية قوية بين الصادرات النفطية و GDP وتفسر تلك العلاقة نسبة كبيرة من التغيرات في GDP بالقيم الحقيقية ، اما اهم التوصيات فتخص ضرورة اعادة هيكلة للقطاعات الاقتصادية في العراق لكي تستطيع ان تحقق مكاسب اقتصادية من الموارد الاقتصادية قبل نضوبها واستثمارها في تطوير القطاعات السلعية غير النفطية خاصة الصناعة والزراعة .


Article
Measuring the speed of response of the exported quantity of crude oil to the increase in its prices using the model Impulse Response Functions (IRF) (Iraq case study) for the period (1978-2017)
قياس سرعة استجابة الكمية المصدرة من النفط الخام للزيادة الحاصلة في أسعاره باستعمال أنموذج الاستجابة المحفزة (العراق حالة دراسية) للمدة (1978-2017)

Authors: حيدر حسين عذافه --- علي جابر عبد الحسين --- مقداد جاسم عبد
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2019 Volume: 25 Issue: 111 Pages: 363-383
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Oil is considered a commodity and is still an important and prominent role in drawing and shaping the Iraqi economic scene. The revenues generated from the export of oil are considered the main source of the general budget in cash flows. Since the revenues consist of quantity and price and the latter is an external factor which is difficult to predict, The effect of any commodity on its price, which is proven in the theory of micro-economic, but it is observed through the research that the response is slow, which means not to take advantage of the rise in prices, by increasing the quantity exported, the result of several factors, Oil, and the decline of export outlets have made, all this and other reasons have affected the oil revenues, which are the nerve of life in Iraqi economic activity.

احتل النفط كسلعة وما زال دوراً هاماً وبارزاً في رسم وصياغة المشهد الاقتصادي العراقي، أذ تعد الإيرادات المتحققة من تصدير النفط المصدر الأساس في رفد الموازنة العامة بالتدفقات النقدية، وبما ان الإيرادات تتكون من الكمية والسعر وان الأخير يعد عامل خارجي اذ من الصعب التنبؤ به وهو عامل مؤثر كتأثير أي سلعة على سعرها، وهو ما ثبت في النظرية الاقتصادية الجزئية، ولكن الملاحظ ومن خلال البحث ان الاستجابة بطيئة مما يعني عدم الاستفادة من الارتفاعات الحاصلة في الأسعار، من خلال زيادة الكمية المصدرة، وذلك ناتج من عوامل متعددة منها تدهور البنية التحتية للصناعة النفطية، وانحسار منافذ التصدير جعل، كل ذلك وغيرها من الأسباب اثرت على الإيرادات النفطية التي تعد عصب الحياة في النشاط الاقتصادي العراقي.


Article
الموارد المالية النفطية وأثرها في تطوير وارتفاع مستوى الدخل القومي في العراق خلال المدة 1958-1963.

Author: أ.د. وفاء كاظم الكندي م.م. ميثم عبد الخضر السويدي
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2018 Volume: 4 Issue: 25 Pages: 1256-1279
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Oil is a strategic commodity for producing and exporting countries in general, and for Iraq in particular. International experience has shown that oil is an important means of achieving economic growth and an important tool in the overall economic, social and political development. It is also an important source of the difficult currencies of any national economy. And thus support the balance of payments and active participation in supporting the other productive and economic sectors, especially as Iraq has the third oil reserves in the world after Saudi Arabia and America, can be relied upon to implement economic development programs and achieve financial surpluses The study focused on oil resources and their impact on the high level of national income in Iraq. The process of exporting oil in Iraq during the monarchy was subject to the will of the British occupier. Iraq's entry into the League of Nations and its withdrawal from the mandate in 1932, but that did not prevent that Iraq's economic capabilities, especially oil was controlled by the hands of colonialism, and remained in this case until it concluded a joint venture profits with foreign oil companies in 1952, and the Iraqi government breathed a sigh of relief , Except N that was not enough, but by the fourteenth of July Revolution 1958, worked the Government of the Revolution to the complete control of the most important resource of Iraq's economic resources, and became its oil exports occupies the first rank of the total national exports, and reflected in a positive and direct its returns in the national income.

يعد النفط سلعة إستراتيجية للدول المنتجة والمصدرة عموماً , وللعراق خصوصاً, إذ برهنت التجارب الدولية أن النفط وسيلة مهمة لتحقيق النمو الاقتصادي, وأداة مهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية الشاملة, وهو مصدر مهم للعملات الصعبة لأي اقتصاد وطني ووسيلة لربط الاقتصاد المحلي بالاقتصاد العالمي ومن ثم دعم ميزان المدفوعات والمساهمة الفاعلة في دعم القطاعات الإنتاجية والاقتصادية الأخرى ، سيما أن العراق يمتلك ثالث احتياط نفطي في العالم بعد السعودية وأمريكا، ويمكن ان يعول عليه لتنفيذ برامج التنمية الاقتصادية وتحقيق فوائض مالية يمكن أن ترفع من حجم الدخل القومي، ومن ثم رفع المستوى المعاشي للسكان, لقد ركز البحث على الموارد المالية النفطية وتأثيرها في ارتفاع مستوى الدخل القومي في العراق ، كانت عملية تصدير النفط في العراق في العهد الملكي تخضع لإرادات المحتل البريطاني ، وقد خفت حدة ذلك التأثير بعد دخول العراق عصبة الأمم وخروجه من بند الانتداب عام 1932، إلا أن ذلك لم يمنع من أن تتحكم ايدي الاستعمار بمقدرات العراق الاقتصادية وخاصة النفط ، وبقي على هذه الحال إلى أن عقدت اتفاقية مناصفة الارباح مع الشركات النفطية الأجنبية عام 1952 ، وتنفست الحكومة العراقية الصعداء ، إلا أن ذلك لم يكن كافياً إلا بحلول ثورة الرابع عشر من تموز 1958، فعملت حكومة الثورة على السيطرة التامة على أهم مورد من موارد العراق الاقتصادية ، وأصبحت صادراته النفطية تحتل المرتبة الأولى من مجمل صادراته القومية، وانعكس ذلك ايجابياً على مردوداته في الدخل القومي .

Listing 1 - 6 of 6
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (6)


Language

Arabic (3)

Arabic and English (3)


Year
From To Submit

2019 (1)

2018 (1)

2017 (1)

2015 (1)

2014 (1)

More...