research centers


Search results: Found 14

Listing 1 - 10 of 14 << page
of 2
>>
Sort by

Article
Privatization analytical study of the concept and mechanisms
الخصخصـة دراسة تحليلية للمفهوم و الآليات

Author: mehsin hassan محسن حسن المعموري
Journal: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x Year: 2008 Issue: 30 Pages: 43-62
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The Arab states, like other countries experimented with privatization privatization for many years and found that privatization is the best way for economic development in their countries. Forced under pressure from Arab countries in the global severe requirements and requirements to fight a stabilization and structural reforms aimed at correcting economic imbalances, which is due largely to adverse external conditions, and to some domestic policies that were followed until the early eighties. Perhaps one of the most basic steps first in the process of transformation is to re-consider the role of the public sector and work to maximize the role of the private sector and qualifying for the exercise of a greater role in the process of economic development in the light of globalization based on economic liberalization, and reliance on free market and walk in the privatization process, they are The key stage of the economic liberalization. This is because the emergence of privatization and acquisition of the importance of rising to the great transformation that has occurred in the development strategies pursued by most developing countries, as part of a comprehensive strategy based on the central direction of resources and economic management led to the domination of the public sector on the economy and the spread of administrative restrictions in all its aspects, to a strategy based on the mechanism of the market in resource allocation, and targeted economic liberalization of the restrictions and openness to the outside and allow more room for the private sector in economic activity. Has contributed to this shift in weak economic performance and the emergence of structural imbalances, financial, and worse

إن الدول العربية كغيرها من الدول جربت الخصخصة privatization لسنوات عديدة ووجدت بان الخصخصة هي الطريق الامثل للتنمية الاقتصادية في بلدانها . اضطرت الدول العربية ـ تحت ضغوط عالمية قاسية في متطلباتها ومقتضياتها ـ أن تخوض إصلاحات تثبيتية وهيكلية استهدفت تصحيح الاختلالات الاقتصادية والتي ترجع إلى حد بعيد إلى ظروف خارجية معاكسة، وإلى بعض السياسات الداخلية التي كانت متبعة حتى مطلع الثمانينات . ولعل واحدة من ابرز الخطوات الأساسية الأولى في عملية التحول هي إعادة النظر في دور القطاع العام والعمل على تعظيم دور القطاع الخاص وتأهيله لممارسة دور أكبر في مسيرة التنمية الاقتصادية في ظل العولمة القائمة على تحرير الاقتصاد ، والاعتماد على حرية السوق والسير في عملية الخصخصة ، فهي التي تعتبر مرحلة رئيسية من مراحل التحرير الاقتصادي . ويرجع بروز الخصخصة واكتسابها أهمية متصاعدة إلى التحول الكبير الذي حدث في استراتيجيات التنمية التي أتبعتها معظم الدول النامية ، وذلك ضمن استراتيجية شمولية ارتكزت على التوجيه المركزي للموارد وللإدارة الاقتصادية قادت إلى هيمنة القطاع العام على الاقتصاد وتفشي القيود الإدارية في جوانبه كافة ، إلى استراتيجية ترتكز على آلية السوق في تخصيص الموارد ، وتستهدف تحرير الاقتصاد من القيود وانفتاحه على الخارج وإفساح مجال أكبر أمام القطاع الخاص في النشاط الاقتصادي . وقد ساهم في هذا التحول ضعف الأداء الاقتصادي وبروز الاختلالات البنيوية والمالية وتفاقمها .


Article
Privatization of Economy in Jordan A “ Historical Study "
خصخصة الاقتصاد الأردني دراسة تاريخية

Author: Nawal Abdul . Jabbar Sultan Al . Taei نوال عبد الجبار سلطان الطائي
Journal: Regional Studies دراسات اقليمية ISSN: 18134610 Year: 2005 Issue: 3 Pages: 67-81
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

No doubt , economy hes become the most imprtant circle in building any society and its political independen co The process of development depends on two basic factors the genel sector and the private sector . The paper deals with the importance of privatization in the in ternational economy in general and the privatization of economy in Jordan in particular . lt spots light on the firs beginning for this process and what adminstrative measures taken to reach this goal in Jordan . The paper also discusses the main sides of the process by studying the measures taken by the Jordanian government in the process of transformetior in the projects of general sector into the private one .

أصبح الاقتصاد الحلقة الأكثر أهمية في حلقات بناء المجتمع ، والسعي نحو إستقلاله سياسياً . ولا شك أن عملية التنمية تقوم على ركيزتان أساسيتان القطاع العام ، والقطاع الخاص . يبحث هذا الموضوع عن أهمية الخصخصة في الاقتصاد الدولي بصورة عامة ، وخصخصة الاقتصاد الأردني بصورة خاصة . حيث سلط الضوء على البدايات الأولى لهذه العملية الحيوية ، ولما اتخذ من إجراءات إدارية من اجل الوصول إلى مراحل متقدمة في عملية الخصخصة في الأردن وناقش ابرز جوانب هذه العملية من خلال دراسة ما اقدمت عليه الحكومة الأردنية في عملية التحول ، من مشاريع من القطاع العام إلى القطاع الخاص


Article
Governance work guidance for financial and institutional reform
الحوكمة دليل عمل للاصلاح المالي والمؤسسي

Author: صادق راشد الشمري
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2012 Volume: 18 Issue: 67 Pages: 84-100
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

There has been increase in banks and financial institutions interest in governance topic, as it focused all it attention on this topic specially after the growing role and massive expansion of the private sector in economic life , this sector become vital and important and basic role in growth and developing countries economy that’s why there been increase interest in governance and its mechanism , using this mechanism ( board of directors mechanism , ownership concentration mechanism , financial compensation mechanism, minimum rate of capital mechanism) who would adjust and guide the path and orientation of banks and financial institutions as to ensure the achievement of their goals and mission of their desired within the framework of banking legislation governing these mechanisms.As there been growing attention in governance after the economic collapse and financial crisis a lot of countries faced during the ninety’s decade from the twentieth century, also after the financial and accounting collapses for many of global companies and what followed bankruptcy for many of banks. Addition to liberating financial market and globalization and technology progress and what follow from fast changes in the global banking environment, as a lot of banks has faced a lot of fluctuations all that lead banking and financial institutions to put great attention on governance topic for the positive effect on the financial and institutional performance and achieve the growth of society and its development.

أولت الكثير من المصارف والمؤسسات المالية اهتماما متزايدا بموضوع الحوكمة إذ ركزت جل اهتمامها بهذا الموضوع وبالأخص بعد الدور المتنامي والتوسع الهائل للقطاع الخاص في الحياة الاقتصادية اذ أصبح لهذا القطاع دور مهم وحيوي وأساس في تنمية وتطوير اقتصاديات البلدان لذلك بدا الاهتمام يتزايد بموضوع الحوكمة والياتها حيث ان استخدام هذهِ الآليات (آلية مجلس الإدارة, آلية تركز الملكية, آلية التعويضات المالية, آلية الحدود الدنيا لمعدل رأس المال) من شأنه ان يضبط ويوجه مسار وتوجهات المصارف والمؤسسات المالية بما يؤمن تحقيق أهدافها ورسالتها المنشودة وذلك في إطار التشريعات المصرفية التي تحكم هذهِ الآليات . وتعاظم الاهتمام بالحوكمة في أعقاب الانهيارات الاقتصادية والأزمات المالية التي شهدتها دول كثيرة في عقد التسعينيات من القرن العشرين، وايضاً بعد الانهيارات المالية والمحاسبية للعديد من الشركات العالمية وما تبعها من إفلاس العديد من المصارف . إضافة لذلك فان تحرير الأسواق المالية والعولمة والتقدم التكنولوجي وما رافقها من تغيرات سريعة في البيئة المصرفية الدولية اذ تعرضت المصارف الى درجة كبيرة في التقلبات كل ذلك ادى الى ان المؤسسات المالية والمصرفية ان تضع جل اهتمامها بموضوع الحوكمة لما فيه من اثار ايجابية على الاداء المالي والمؤسسي وتنمية وتطوير المجتمع.


Article
The Role of Transition of Workforce between Companies in Transferring Technology
دور انتقال القوى العاملة بين الشركات في نقل التقنية

Authors: Sedki Esmaeel Rezouki صدقي إسماعيل رزوقي --- Ibrahim Fadhil Muhsin إبراهيم فاضل محسن
Journal: Journal of Engineering مجلة الهندسة ISSN: 17264073 25203339 Year: 2015 Volume: 21 Issue: 12 Pages: 63-82
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The transition of professionals between different sectors is considered as one of sources of acquisition of technology and will lead to add the practical experience to them. This experience depending on different factors like: the scientific degree and practical experience by the professionals, the technology possessed by the transferor sector, the duration that spent by experienced in transferor sector, the type of work performed by professional….etc. The research aims to verify the affect of these factors in technology transfer process.Research reached that the technology transfer process which is depending on the Iraqi competencies in work is unsatisfied level between Iraqi organizations because there are different obstacles behind this. Research diagnosed such obstacles as well as the procedures that followed-up by professionals to serve this process.

يعد انتقال المهنيين بين مختلف القطاعات كأحد مصادر الحصول على التقنية ويؤدي إلى إضافة الخبرة العملية لهم. هذه الخبرة تعتمد على عوامل مختلفة مثل: الدرجة العلمية والخبرة العملية من قبل المهنيين، والتقنية التي يمتلكها القطاع الناقل، والمدة التي يقضيها ذوي الخبرة في القطاع الناقل، ونوع العمل المنجز من قبلهم ... الخيهدف البحث للتحقق من تأثير هذه العوامل في عملية نقل التقنية. لقد توصل البحث إلى أن عملية نقل التقنية المعتمدة على الكفاءات العراقية في العمل بمستوى غير مرضٍ بين المنظمات العراقية لأن هناك عقبات مختلفة وراء ذلك. شخص البحث هذه العقبات، فضلا عن الإجراءات التي قام بإتباعها المهنيين التي تخدم عملية نقل التقنية.


Article
The impact of Iraq's accession to international conventions against corruption and settlement of investment disputes in the development of its economic sector
اثر انضمام العراق للاتفاقيات الدولية لمكافحة الفساد وتسوية منازعات الاستثمار في تطوير قطاعه الاقتصادي

Authors: Dr. Nayef A. Dahi أ.م.د. نايف أحمد ضاحي --- Asst.Inst.. Mrivan M. Rashid م.م. مريفان مصطفى رشيد
Journal: TIKRIT UNIVERSITY JOURNAL FOR RIGHTS مجلة جامعة تكريت للحقوق ISSN: 25196138 Year: 2019 Volume: 3 Issue: 3/2 Pages: 36-47
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

: In this study we dealt with the impact of Iraq's accession to the international conventions against corruption and settlement of investment disputes in the development of its economic sector.The first is the criminalization of corruption in the private sector under the United Nations Convention against Corruption, by criminalizing the latter for the main acts of corruption in the private sector: bribery and embezzlement of property.The second topic deals with the practice of the International Center for the Settlement of Investment Disputes (ICSID) for its jurisdiction, highlighting the consensual jurisdiction and the subject of the International Center as well as personal jurisdiction.In conclusion, we reached the most important conclusions and recommendations in the subject of this research

عالجنا، في هذا البحث(اثر انضمام العراق للاتفاقيات الدولية لمكافحة الفساد وتسوية منازعات الاستثمار في تطوير قطاعه الاقتصادي). وقد قسمنا البحث الى مبحثين: الأول اشتمل على تجريم الفساد في القطاع الخاص بموجب اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، عبر تجريم هذه الأخيرة للافعال الأساسية للفساد في القطاع الخاص وهي: الرشوة واختلاس الممتلكات. أما المبحث الثاني، فتناول ممارسة المركز الدولي لتسوية منازعات الاستثمار لاختصاصه، حيث سلطنا الضوء على الاختصاص الرضائية والموضوع للمركز الدولية كذلك الاختصاص الشخصي. وفي الخاتمة توصلنا الى ابرز الاستنتاجات والتوصيات في موضوع بحثنا هذا.


Article
Restructuring of the public industrial sector companies Wayshift to private shareholding companies and mixed (Iraqi experience as a model)خطأ! الإشارة المرجعية غير معرّفة.
إعادة هيكلة شركات القطاع الصناعي العام بأسلوب التحول إلى الشركات المساهمة الخاصة والمختلطة (التجربة العراقية إنموذجاً

Authors: فيصل اكرم نصوري --- فيصل زيدان سهر
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2014 Volume: 20 Issue: 77 Pages: 286-296
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

That the main feature of the economics many countries in general is a tendency towards defining the role of the public sector in economic activity and the tendency towards encourage the private sector to investment in public projects especially in countries those tendency towards market economy actually.That increased economic development proven failure in achieving more economic growth both individually in many countries especially developing countries socialist, by researchers this led one way or another to direction of corrective reforms in their economic was one of them in Transformation of public companies into Shareholding companies contributes to the public sector in resources and expertise a long side the public sector.Received multi Transformation public sector companies into shareholding companies with great interest by researchers economists around the world after making sure that process of economic and social development depends on of both the public and private sectors in the establishment and operation of divers projects.Research topic was chosen to see how to achieve in three axies are looking at the concept and importance of Transformation and justifications and gools in general and Iraq in particular, and its application at the level of the Ministry of Industry and Minerals.

إن السمة الرئيسية لاقتصاديات الكثير من الدول بصورة عامة هو الاتجاه نحو تحديد دور القطاع العام في النشاط الاقتصادي والاتجاه نحو تشجيع القطاع الخاص على الاستثمار في المشاريع العامة وخصوصاً في الدول التي اتجهت نحو اقتصاد السوق حديثاً. إن التطور الاقتصادي المتزايد اثبت فشل كلا القطاعين في تحقيق المزيد من النمو الاقتصادي كلا على انفراد في الكثير من الدول وخصوصاً الدول النامية ذو النهج الاشتراكي مما أدى بصورة أو اخرى إلى اتجاه اغلبها إلى تبني الإصلاحات الاقتصادية تمثلت أحد أساليبها في تطبيق التحول من الشركات العامة إلى شركات مساهمة (مختلطة وخاصة) يساهم القطاع الخاص بخبراته وموارده فضلاً عن القطاع العام.وقد حظي أسلوب تحول الشركات العامة إلى الشركات المساهمة باهتمام كبير من قبل الباحثين الاقتصاديين في مختلف انحاء العالم بعد اجراء الاختبار والتقييم بأن عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية تعتمد على كل من القطاعين العام والخاص في إنشاء وتشغيل المشاريع المتنوعة. إن فكرة التحول إلى الشركات المساهمة تعد من الأساليب المهمة في خلق الإجراءات التي تسمح للقطاع الخاص بتعريز دورة في النشاط الاقتصادي بجانب القطاع العام لتحقيق التنمية الاقتصادية وخصوصاً في الدول التي تتصف بالهيمنة المطلقة للقطاع العام في ادارة النشاط الاقتصادي.ومن هذا المنطلق تم اختيار موضوع البحث في ثلاثة محاور تبحث في مفهوم وأهمية التحول ومبرراته واهدافه بصورة عامة والعراق بصورة خاصة وتطبيقاته على صعيد شركات وزارة الصناعة والمعادن.


Article
الآليات التخطيطية لتوفير خدمات البنى التحتية في قطاع الإسكان

Authors: علي كريم عبود العمار --- إســـتبرق صباح عبد الرضــا
Journal: Journal of the planner and development مجلة المخطط والتنمية ISSN: 1996983X Year: 2016 Volume: 7 Issue: 33 Pages: 57-83
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Residentialusageisoneof the most important and biggest uses oflandtakingapproximately(50-60%) of the differentland use. Residentialusage has receivedbig attention and interest of many researchersand planners are interested inthe development and implementation ofdifferent foundationsandstandardsin order to create aresidential environmentthat is compatible to the necessities of a properand comfortable life.Infrastructure services provide an effective and vital role, therefore; they are considered as one of the most importantmattersmust be met for asustainable life. Accordingly due to thegrowthand improvement happeninginall aspects of life; it has becomenecessary to originatesuccessful methodsfor the purpose ofproviding and approving proper services.The inability ofauthorities(the public sector) to provide infrastructure services that commensurate with therequirements of modern lifein our cities, in which the study areaisone of them, has become clearly obvious. With theincreasingduties andresponsibilities ofpublic sectorin managingmanyand complexjoints of life, it hasbecamedifficult toprovide and support services that are characterized byhigh-class global standardstherefore; certain requirements and measures need to be taken. And dueto the presence ofprivate sector, andhas the ability tokeep pace with the technological and technical advances regarding the administrative and technical level, it has become a commitment to orientation this sector as a successful alternative.From here,we emphasize theimportance to studythe role ofthe private sectorin providing infrastructure servicesfor housing sector, and to focus onthe effective roleit provides for a convenient and comfortableresidential environment. Based onthis, the researchenfoldedon studying the mechanismsthat privatizethese services, these will be achieved by analyzingtheir properties and their role increatingservices that respond to the increasingrequirementsof life.

يعد الإستعمال السكني واحداﹰمن أهم إستعمالات الأرض المختلفة وأكثرها حجماﹰإذ يشكل حوالي (50-60 ٪) من الإستعمالات المختلفة للأرض، وقد حظي بإهتمام العديد من الباحثين والمخططين، إذ اهتموا بوضع الأسس والمعايير المختلفة التي تعمل على إيجاد بيئة سكنية تتوافق فيها جميع مقومات الحياة السليمة والمريحة، وتعد خدمات البنى التحتية من أهم تلك الامور الواجب توافرها، ذلك للدور الفعال والحيوي الذي تلعبه في ديمومة الحياة، ونظراﹰ للنمو الحاصل والتقدم في جميع جوانب الحياة اصبح من الضروري العمل على إيجاد السبل الناجحة لغرض توفير هذه الخدمات بشكل يتلائم مع هذا الاستعمال.لقد بات من الواضح عجز الجهات المسؤلة (القطاع العام) في توفير خدمات البنى التحتية بشكل يتناسب ومتطلبات الحياة العصرية في مدننا والتي تعد منطقة الدراسة واحدة منها، فمع إزدياد واجبات ومسؤليات هذا القطاع في إدارة مفاصل الحياة الكثيرة والمعقدة اصبح من الصعب عليه ان يقوم بتوفير خدمات تتصف بمواصفات ذات معايير عالمية معتمدة، الأمر الذي يستلزم إتخاذ تدابير معينة، ونظراﹰ لوجود القطاع الخاص الذي يتمتع بالقدرة على مواكبة التقدم التكنولوجي والتقني على الصعيد الإداري والفني صار لزاماﹰ التوجه نحوه كبديل ناجح.من هنا نؤكد على أهمية دراسة دور القطاع الخاص في توفير خدمات البنى التحتية لقطاع الإسكان، والتركيز على الدور الفعال الذي يلعبه لتوفير بيئة سكنية ملائمة ومريحة، وعلى أساس ذلك إنطوى البحث على دراسة الآليات المتمثلة بخصخصة تلك الخدمات، من خلال تحليل خصائصها، ودورها في إيجاد خدمات تلبي المتطلبات الحياتية المتزايدة.


Article
The impact of migration on crime and its impact on the private sector in Iraq
أثر الهجرة على الجريمة وانعكاساتها على القطاع الخاص في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Migration as a social phenomenon that causing crime has multiple expressive terms, which describe it as displacement, deportation, and asylum. It reflects the state of transfer caused from one place to another, and one of the reasons of committing crimes and influences in increasing its indications on the communities of the displaced or the host cities, and its impact on crime as one of its causes. A significant reflection on the labor market (the private sector), the migrants who leave their places areas of residence due to migration will no doubt lose their own work in their areas, because the nature of craftwork and muscle and agricultural work belong to the foundations, be in the establishment areas, workplaces, supplies, materials, business as well as affected by the sudden migration, which cause to leave work shops and stores of materials and go to new areas without benefit. If there are legislations in the country regulating the integration of the single labor market, and the use of labor in the new market and the migration has resulted in this significant impact, and with it can avoid the remaining numbers without work subsidization guarantees until a new opportunity to work, guaranteed by an integrated economy working according to a national strategy.

الهجرة كظاهرةٍ إجتماعيةٍ مسببة للجريمة لها مصطلحات معبرة متعددة، وصفتها بين النزوح والإبعاد والترحيل واللجوء، وهي تعبر عن حالة الإنتقال المتسبب من مكان لآخر، وتعد أحد أسباب إرتكاب الجرائم ومن المؤثرات في إزدياد مؤشراتها على مجتمعات المهجرين أو مجتمعات المدن المضيّفة، ولأثرها على الجريمة كإحدى مسبباتها إنعكاس كبير على سوق العمل (القطاع الخاص)، فالمهجرين الذين يتركون مناطق سكناهم بسبب الهجرة سيفقدون وبلا شك أعمالهم الخاصة التي كانوا يزاولونها في مناطقهم التي هُجّروا منها، لأن طبيعة الأعمال الحرفية والأشغال العضلية والزراعية تنتمي إلى أسس تتكون في مناطق إنشاءها، أماكن العمل، مستلزمات، مواد، كذلك تتأثر الأعمال التجارية نتيجة الهجرة المفاجئة والتي تتسبب في ترك محلات العمل ومخازن المواد والذهاب إلى مناطق جديدة من دون الإستفادة منها. ولو كانت هناك تشريعات في البلاد تنظم إندماج سوق العمل الواحدة، وإستعمال الأيدي العاملة وإذابتها في السوق الجديدة لما أفرزت الهجرة هذا التأثير الكبير، ومعه يمكن تلافي الأعداد المتبقية من دون عمل بضمانات إعانة لحين توفير فرصة جديدة للعمل، يكفلها إقتصاد متكامل يعمل وفق إستراتيجية وطنية.


Article
The Role of Partnership Approach in Facilitating Housing in Iraq
دور منهج الشراكة في تيسير الاسكان في العراق

Author: Kadhim Faris Dhumad Al-Essawi كاظم فارس ضمد العيساوي
Journal: Journal of Engineering مجلة الهندسة ISSN: 17264073 25203339 Year: 2017 Volume: 23 Issue: 8 Pages: 20-44
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Housing in Iraq became intractable problem, due to fragmental approach in treating and solutions. Mobilizing all abilities within collective frameworks is required; such as partnership approach. Research problem is the absence of clear vision for integration type between housing sectors that cause real difficulties of housing provision. Research aims to offer flexible formula integrating potential of various sectors in the framework of a comprehensive housing strategy. Hypothesis is: effective partnership is possible in light of the integration public sector as activating element with private sector as active element to produce driving force for housing process. It has reviewed most of concepts, patterns and formats of partnerships, in light of some developing countries experiences. There is no crystallized effective partnership formula in Iraq. Research proposed formula based on complementary integration of private sector, and (ngo), and users, under the roof of (public sector). This formula was tested in light of inquiry of five categories of those concerned with housing affairs. Results were often compatible with basic joints of the formula and relatively compliant with its mechanism details. Conclusion: partnership is possible in light of individual potentialities, activated by non-conventional means with legislative reforms.

أضحى الاسكان في العراق مشكلة مستعصية، بسبب المقاربة التجزيئية في المعالجة والحل. استلزم الامر حشد الإمكانات في أطر جامعة، منها الشراكات. مشكلة البحث تتمثل: بغياب التصور الواضح لنمط التكامل بين قطاعات الاسكان، افضى الى اختلالات بمسار العملية الاسكانية وصعوبات بتوفير السكن. يستهدف البحث طرح صيغة مرنة تدمج امكانات القطاعات المختلفة في إطار استراتيجية اسكانية شاملة. الفرضية مضمونها: الشراكة الفاعلة تتم في ضوء تكامل القطاع العام بدور تفعيلي، والخاص بدور فاعلي، لإنتاج قوة الدفع الاسكانية. استعرضت مفاهيم الشراكة الاسكانية، وانماطها، وصيغها، في ضوء تجارب دول نامية منها العراق. لم تتبلور صيغة شراكة فاعلة في العراق. طرح البحث صيغة تقوم على الادماج التكاملي للقطاع الخاص، والمنظمات غير الحكومية، والمستفيدين، تحت سقف الدولة (القطاع العام). اختبرت هذه الصيغة في ضوء استبانة خمس فئات المهتمين بالشأن الاسكاني. ظهرت نتيجة متوافقة غالبا مع مفاصلها الاساسية، ونسبيا مع مفرداتها الجزئية. استخلص البحث أخيرا ان الشراكة ممكنة بالإمكانات الفردية، شرط تفعيلها بوسائل غير تقليدية، وإصلاحات مؤسسية.


Article
Conveniently the criminalization of embezzlement in the private sector with the United Nations Convention against Corruption
موائمة تجريم الاختلاس في القطاع الخاص مع اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد

Author: Adai.T.ALdoruay عدي طلفاح محمد الدوري
Journal: Journal of college of Law for Legal and Political Sciences مجلة كلية القانون للعلوم القانونية والسياسية ISSN: 22264582 Year: 2017 Volume: 6 Issue: 22/part1 Pages: 564-596
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT :The crime of embezzlement in the traditional image of the crimes that should be a special corner available, as legislator Whoever is committed to be a certain property is being employee or assigned to public service, and note that of the development in society and in compatible with what goes by the states in their legislation has criminalized legislator Iraqi embezzlement in the private sector, through the ratification of the international Convention against corruption in 2004 in 2007. for the privacy and accuracy of this crime that intersect significantly with other crimes, especially crimes of theft and breach of trust, which demind us to study some precision to distinguish them from the other above-mentioned crimes, Showing the extent of its effectiveness in the fight against financial corruption in the society, so the study for this crime is through basic statement the bases and then a statement essence marks them for other crimes that are approaching them and then showing its role in the reduction of financial corruption

المــــلخــــص: تعد جريمة الاختلاس في صورتها التقليدية من الجرائم التي يجب ان يتوفر فيها ركن خاص , اذ يشترط المشرع فيمن يرتكبها ان يكون ذو صفة معينة تتمثل بكونه موظف او مكلف بخدمة عامة , ومراعات للتطور الحاصل في المجتمع وانسجاماً مع ما سارت عليه الدول في تشريعاتها فقد جرم المشرع العراقي الاختلاس في القطاع الخاص وذلك من خلال المصادقة على الاتفاقية الدولية لمكافحة الفساد لعام 2004 في عام 2007 . ولخصوصية ودقة هذه الجريمة التي تتقاطع بشكل كبير مع جرائم اخرى سيما جريمتي السرقة وخيانة الامانة , الامر الذي تطلب منا دراستها بشيء من الدقة لتمييزها عن غيرها من الجرائم سابقة الذكر , مبتغين من ذلك بيان مدى فاعليتها في مكافحة الفساد المالي المستشري في المجتمع, لذلك فان دراستنا لهذه الجريمة يكون من خلال بيان اركانها الاساسية ومن ثم بيان ذاتيتها بتمييزها عن غيرها من الجرائم التي تقترب منها ومن ثم بيان دورها في الحد من الفساد المالي.

Listing 1 - 10 of 14 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (14)


Language

Arabic (9)

Arabic and English (4)

English (1)


Year
From To Submit

2019 (4)

2017 (2)

2016 (1)

2015 (1)

2014 (1)

More...